صوت الإمارات - اكبر بنكين في سويسرا يدشنان المجلس المالي السويسري لرعاية مصالحهما

اكبر بنكين في سويسرا يدشنان المجلس المالي السويسري لرعاية مصالحهما

 صوت الإمارات -

 صوت الإمارات - اكبر بنكين في سويسرا يدشنان المجلس المالي السويسري لرعاية مصالحهما

جينيف ـ كونا

اعلن بنكا (كريدي سويس) و(يو بي اس) السويسريان اليوم اطلاق (المجلس المالي السويسري) لتمثيل اهتماماتهما في الساحتين المالية والاقتصادية العالميتين وتعزيز حضورهما في مناقشات السياسات المالية وتطوراتها على المستويين الأوروبي والدولي. وقال المجلس في بيان من مقره الرئيسي بمدينة (زيورخ) شمال شرقي سويسرا ان "القائمين على المجلس سيعملون على توفير ساحة لتبادل التجارب والخبرات والمعرفة من خلال مكتب تمثيلي دائم في عاصمة الاتحاد الاوروبي (بروكسل) وبالتالي دعم عمل (جمعية المصرفيين السويسرية) في مهامه ذات الصلة لدى الاتحاد الأوروبي". ويترأس المجلس سفير سويسرا السابق في لندن الكسيس لاوتنبرج ويتولى ادارته رئيسا مجلس ادارة كلا البنكين أورس روهنر وأكسل فيبر على رأس فريق متكامل من المتخصصين. ونقل البيان عن رئيس المجلس لاوتنبرج القول ان "المؤسسات المالية السويسرية النشطة تريد المزيد من التفاعل الايجابي مع صانعي السياسات الاوروبية وسوف يعمل هذا المجلس على توفير الفرص المناسبة لذلك". واضاف لاوتنبرج "يتناسب الاعلان عن عمل هذا المجلس مع التطورات النشطة التي تشهدها بروكسل مع بداية الدورة التشريعية التي ستبدأ عام 2014 ولمدة خمس سنوات ما يدعو الى ضرورة المشاركة في مناقشات القضايا الرئيسية المتعلقة بالسياسات المالية في ضوء التغيرات في مؤسسات الاتحاد الأوروبي المتوقعة أعقاب الانتخابات البرلمانية الاوروبية العام المقبل". واوضح البيان ان "المجلس يعتزم الوصول إلى أصحاب المصلحة ذوي الصلة بمناقشة السياسة المالية الأوروبية والعمل على تعزيز العلاقات معهم من خلال شبكة قوية وسيتم تقييم ذلك في إطار صنع السياسات الحالية وتطوير مواقف مشتركة على ملفات رئيسية نيابة عن أعضائها". وسيتم توحيد المواقف السياسية للقائمين على صناعة البنوك في سويسرا وتطويرها في الأسابيع والأشهر المقبلة بالتركيز على القضايا التي تهم المؤسسات المالية الدولية مثل التطورات الرئيسية لآليات عمل المؤسسات المصرفية والسياسات الضريبية والإصلاحات الهيكلية لدعم البنوك اثناء تعرضها للازمات المالية. يذكر ان القطاع المصرفي السويسري تسبب في ازمات حادة بين سويسرا وكل من الاتحاد الاوروبي والولايات المتحدة الامريكية بسبب اكتشاف ضلوع عدد من البنوك السويسرية في مخالفات جسيمة من خلال حسابات مصرفية سرية لمساعدة المتهربين من الضرائب في كلا الجانبين. وتسببت تلك المشكلات في وضع البنوك السويسرية تحت مجهر مراقبة السلطات في كل من بروكسل وواشنطن للكشف عن ضلوعها في معاملات مالية غير قانونية ما هدد بوضع سويسرا على قائمة الدول غير المتعاونة في مكافحة التهرب الضريبي والتعاون القضائي لمعرفة المتورطين فيه. ورغم نجاح بعض البنوك السويسرية في تسوية اوضاعها مع سلطات الضرائب الامريكية خارج نطاق القضاء فان البنوك هنا اصبحت مضطرة للابلاغ عن تفاصيل ودائع عملائها الاجانب من رعايا الولايات المتحدة والاتحاد الاوروبي الى السلطات للتأكد من خضوعها للضرائب في دول المنشأ.

الإسم *

البريد الألكتروني *

عنوان التعليق *

تعليق *

: Characters Left

إلزامي *

شروط الاستخدام

شروط النشر: عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

اُوافق على شروط الأستخدام

Security Code*

 

 صوت الإمارات - اكبر بنكين في سويسرا يدشنان المجلس المالي السويسري لرعاية مصالحهما  صوت الإمارات - اكبر بنكين في سويسرا يدشنان المجلس المالي السويسري لرعاية مصالحهما



 صوت الإمارات -

أثناء حضورها حفلة يونيفرسال ميوزيك في لندن

جيسيكا رايت تتألق في بذلة زرقاء تبيّن مفاتنها

لندن - كاتيا حداد
تألقت جيسيكا رايت أثناء حضورها لحفلة يونيفرسال ميوزيك، في لندن، مرتدية بذلة زرقاء رائعة، تكشف عن جسدها المذهل، فيما كانت بخط عنق منزلق. وحلقت جيسيكا نحو الشهرة خلال عرض آي تي في بي، في عام 2010، عندما كانت قصتها المركزية تذكرتها نحو النجومية الموسيقية مع مجموعة صديقتها لولا، قبل أن تكمل العرض وحدها في عام 2012. وقبل جوائز بريت، ليلة الأربعاء، كبار نجوم صناعة الموسيقى تجمعوا في الحفل، وضمنت جيسيكا أنها بدت في أفضل حلة لها. وساعدها في ذلك البذلة الزرقاء الأنيقة، التي أظهرت جميع مفاتنها، وتباهت بمنحنياتها التي لا تشوبها شائبة، فقد بدا جسدها كالساعة الرملية في البذلة من القطعة الواحدة. ومع خط العنق الملفوف، تمكنت من إعطاء مجرد تلميح عن صدرها، الذي خضع لعملية تكبير في عام 2011، مما زاد من حجمه لـ32DD. ولم تعرض البذلة صدرها فقط، بل خلفيتها المثالية أيضا، حيث جاءت ضيقة من…

GMT 12:12 2017 الأربعاء ,22 شباط / فبراير

ريم وداد منايفي تطلق مجموعتها لشتاء وخريف 2017
 صوت الإمارات - ريم وداد منايفي تطلق مجموعتها لشتاء وخريف 2017

GMT 16:44 2017 الأربعاء ,22 شباط / فبراير

"ذا بريكرز The Breakers" يمثل أشهر فنادق فلوريدا
 صوت الإمارات - "ذا بريكرز The Breakers" يمثل أشهر فنادق فلوريدا
 صوت الإمارات - دونالد ترامب يختار ماكماستر مستشارًا للأمن القومي
 صوت الإمارات -
 صوت الإمارات -

GMT 14:21 2017 الأحد ,19 شباط / فبراير

الكشف عن نظام حديث للحافلات يمكنه خفض التلوث

GMT 14:30 2017 الإثنين ,20 شباط / فبراير

جمال ساحر في حمام "باث سبا غينزبورو" الروماني

GMT 15:17 2016 الجمعة ,30 كانون الأول / ديسمبر

منى أحمد تبين توقعاتها لأبراج الفنانين في 2017

GMT 02:07 2017 الأربعاء ,22 شباط / فبراير

غالاكسي اس 8 سيتفوق على آيفون 8 في أحد المزايا
 صوت الإمارات -
 صوت الإمارات -
 
 Emirates Voice Facebook,emirates voice facebook,الإمارات صوت الفيسبوك  Emirates Voice Twitter,emirates voice twitter,الإمارات صوت تويتر Emirates Voice Rss,emirates voice rss,الإمارات الخلاصات صوت  Emirates Voice Youtube,emirates voice youtube,الإمارات يوتيوب صوت  Emirates Voice Youtube,emirates voice youtube,الإمارات يوتيوب صوت
emiratesvoice emiratesvoice emiratesvoice emiratesvoice
emiratesvoice emiratesvoice emiratesvoice
emiratesvoice
بناية النخيل - رأس النبع _ خلف السفارة الفرنسية _بيروت - لبنان
emirates , emirates , Emirates