صوت الإمارات - مخاوف متزايدة من مهاجمة منشآت نفطية في ليبيا

مخاوف متزايدة من مهاجمة منشآت نفطية في ليبيا

مخاوف متزايدة من مهاجمة منشآت نفطية في ليبيا

 صوت الإمارات -

 صوت الإمارات - مخاوف متزايدة من مهاجمة منشآت نفطية في ليبيا

طربلس ـ وكالات

تزايدت المخاوف مؤخراً في ليبيا من احتمال تعرض منشآت نفطية لهجمات من قبل مسلحين، خاصةً في مدينة بنغازي، شرقي البلاد، وذلك في أعقاب الهجوم على منشأة "إن أميناس" الغازية في الجزائر المجاورة، والذي تم خلاله احتجاز مئات الرهائن، قبل أن تضع السلطات الجزائرية نهاية مأساوية له، خلفت عشرات القتلى من الأجانب.وفيما قامت السلطات الليبية بتعزيز إجراءات الأمن في المدينة الساحلية، التي تشهد أوضاعاً أمنية "غير مستقرة"، وحول حقول النفط القريبة منها، فقد فندت الأنباء حول تردي الوضع الأمني، ووجود تهديدات للأجانب بمدينة بنغازي، وذلك في أول رد رسمي على دعوات بعض الدول لرعاياها بمغادرة المدينة، لوجود ما أسمتها "مخاطر تهدد حياتهم."ونقلت وكالة الأنباء الليبية عن مصدر مسؤول بوزارة الداخلية قوله إن "السلطات الليبية لم تخطر رسمياً من أي دولة، بنيتها إجلاء رعاياها من مدينة بنغازي"، مؤكداً أن المدينة "تشهد استقراراً أمنياً، بعد البدء في تنفيذ الخطة الأمنية، وقيام أجهزة الشرطة والجيش الوطني ببسط الأمن." وأكد المسئول الأمني أن "ما أعلن عن وجود مخاطر تهدد أمن واستقرار المواطنين والرعايا الأجانب القاطنين بمدينة بنغازي، لا أساس لها من الصحة"، مشيراً إلى أن "المدينة لم تشهد أي حدث، أو خرق أمني طيلة الأيام الأربعة الماضية."وكانت عدة دول غربية، من بينها بريطانيا وهولندا وألمانيا، قد دعت رعاياها إلى مغادرة بنغازي، بعد تلقي معلومات عن "تهديدات غير محددة" تستهدف الغربيين، فيما دعت الخارجية الأمريكية رعاياها إلى تجنب السفر للمدينة ذاتها، التي شهدت، في سبتمبر/ أيلول الماضي، هجوماً على قنصلية الولايات المتحدة، أسفر عن مقتل أربعة أمريكيين بينهم السفير كريستوفر ستيفنز.وأوردت وكالة الأنباء الليبية نقلاً عن الناطق باسم وزارة الداخلية، مجدي العرفي، أن وكيل الوزارة للشؤون الأمنية، عمر الخدراوي، اتصل بالسفارة البريطانية بطرابلس، وطلب منهم تفسيراً للبيان الذي صدر عن الخارجية البريطانية، إلا أن وزارة الداخلية لم تتلق حتى الآن أي رد من السفارة.كما أبدى وكيل وزارة الداخلية لشؤون التدريب، عبد الله مسعود، استغرابه لبيان الخارجية البريطانية، قائلاً إنه "إذا كانت الخارجية البريطانية تتخوف على رعاياها من أية تهديدات، كان بإمكانها القيام بسحب رعاياها بكل هدوء، دون إحداث هذه الجلبة والإثارة"، مشيراً إلى أن البيان أدى إلى تزايد المخاوف لدي مختلف البعثات الدبلوماسية والشركات الأجنبية بمدينة بنغازي.

emiratesvoice
emiratesvoice

الإسم *

البريد الألكتروني *

عنوان التعليق *

تعليق *

: Characters Left

إلزامي *

شروط الاستخدام

شروط النشر: عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

اُوافق على شروط الأستخدام

Security Code*

 

 صوت الإمارات - مخاوف متزايدة من مهاجمة منشآت نفطية في ليبيا  صوت الإمارات - مخاوف متزايدة من مهاجمة منشآت نفطية في ليبيا



 صوت الإمارات -

ضمن العرض الأول لفيلم "In The Fade"

ديان كروغر تبرز في ثوب أسود جريء وشفاف

باريس ـ مارينا منصف
جذبت الممثلة الألمانية ديان كروغر الأنظار عند حضورها في مهرجان كان السنيمائي السبعين، مساء الجمعة، بثوبها الأسود الشفاف الجريء، وبدت كروغر مبهرة في ثوبها الذي جعلها تحت دائرة الضوء مع زملائها من النجوم أثناء العرض الأول لفيلم "In The Fade"، وضم فستانها الأسود أنماط من الورد الضخم، بينما كان الفستان شفاف من الركبتين، واحتوى على ذيل خفيف به ترتر لامع، وارتدت الممثلة حذاء أسود مع كعب عالٍ وباديكر مطابق. وبدت ديان جميلة مع طلة وجهها المشرقة وملمع شفاه بلون طبيعي مع ماسكرا داكنة، وربطت  شعرها الأشقر لأعلى بينما تدلّت خُصل منه على جانبي وجهها، وتلعب ديان دور امرأة قتل زوجها وابنها في هجوم بالقنابل في الدراما الألمانية، وهو ما يجسّد هجوم مانشستر الذي وقع الإثنين، وأضافت كروغر في حديثها عن دورها في الفيلم أنّ "الإرهاب أصبح شيء فظيع نعيش فيه وما جذبني إلى الدور أننا لا نسمع مطلقا

الإسم *

البريد الألكتروني *

عنوان التعليق *

تعليق *

: Characters Left

إلزامي *

شروط الاستخدام

شروط النشر: عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

اُوافق على شروط الأستخدام

Security Code*

 

 صوت الإمارات - مخاوف متزايدة من مهاجمة منشآت نفطية في ليبيا  صوت الإمارات - مخاوف متزايدة من مهاجمة منشآت نفطية في ليبيا



GMT 14:05 2017 الأحد ,28 أيار / مايو

لاستوفو في شبه الجزيرة الضيقة "مُنعزلة"
 صوت الإمارات - لاستوفو في شبه الجزيرة الضيقة "مُنعزلة"
 صوت الإمارات -
 صوت الإمارات -
 
 Emirates Voice Facebook,emirates voice facebook,الإمارات صوت الفيسبوك  Emirates Voice Twitter,emirates voice twitter,الإمارات صوت تويتر Emirates Voice Rss,emirates voice rss,الإمارات الخلاصات صوت  Emirates Voice Youtube,emirates voice youtube,الإمارات يوتيوب صوت  Emirates Voice Youtube,emirates voice youtube,الإمارات يوتيوب صوت
emiratesvoice emiratesvoice emiratesvoice emiratesvoice
emiratesvoice emiratesvoice emiratesvoice
emiratesvoice
بناية النخيل - رأس النبع _ خلف السفارة الفرنسية _بيروت - لبنان
emirates , emirates , Emirates