صوت الإمارات - وزير الطاقة اللبناني يبحث مع مسؤول أميركي استكشاف الغاز والنفط

وزير الطاقة اللبناني يبحث مع مسؤول أميركي استكشاف الغاز والنفط

 صوت الإمارات -

 صوت الإمارات - وزير الطاقة اللبناني يبحث مع مسؤول أميركي استكشاف الغاز والنفط

بيروت – جورج شاهين

التقى وزير الطاقة والمياه في الحكومة تصريف الأعمال بلبنان المهندس جبران باسيل الأربعاء نائب مساعد وزيرة الخارجية الأميركية لشؤون الطاقة آموس هوشستن. وقال باسيل إن "الاجتماع تناول موضوع النفط والغاز وتم خلاله طرح أفكار جديدة ضمن المساعي التي تقوم بها الولايات المتحدة في موضوع النفط والغاز على الحدود الجنوبية للبنان، بناء على فكرة أساسية كنا قد تقدمنا بها كون القضية تتعلق بثروة نفطية وبموارد نفطية وليس فقط بالحدود والخطوط". وأضاف "على هذا الأساس نعتقد أن الإيجابية التي يتم التعاطي بها من قبل الجميع بهدف التقدم هي التي تطبع كل المحادثات التي تجري". وأوضح"يبقى الأمر الأهم، أن لا يتوقف لبنان في ضوء هذه الإشادات التي تصل إليه على عمله في الموضوع النفطي، واليوم أصبح لدينا العناصر الدستورية والقانونية والسياسية التي اكتملت لعقد جلسة استثنائية لمجلس الوزراء لإصدار المرسومين". وأضاف "تلقينا رأيا إيجابيا قانونيا بهذا الخصوص، كما أن الوضع الناشئ عن الحقل المسمى (كارديش) على حدودنا الجنوبية، يوجب أكثر فأكثر بأن نسرع، وقد أرسلنا اليوم المراسلات اللازمة إلى المراجع المعنية في تقرير فني مفصل بهذا الخصوص يوجب علينا أكثر فأكثر بأن نسرع". وقال "هناك أيضا الموضوع الثاني المتعلق بالقانون الضريبي على الأنشطة البترولية، وكنا قد أرسلنا بخصوصه عدة كتب إلى الكتل النيابية ونأمل التعاطي معه بشكل إيجابي كي لا يتقدم من قبل فريق بمفرده أو كتلة بمفردها، بل نحن لا زلنا نأمل ونوجه النداء إلى كل الكتل التي وجهنا إليها هذا القانون؛ وإذا وجدت لديها أي ملاحظات كي تضعها على هذا القانون، وفي أي عمل، أكان معنا في الوزارة أو النواب مجتمعين ليكون هذا القانون جامعا وباسم الكتل كلها كي يحظى على الموافقة ويمر بالسرعة المطلوبة كونه قانونا مهما جدا بغية مواردنا المالية". وتابع "كما تلقينا المسودة الأولى من الجانب القبرصي بالنسبة لاتفاقات التقاسم، حيث أن أي طرف إذا كان لديه منحى إيجابي بأن يساعد أي طرفين متنازعين أو متخاصمين على أي أمر من خلال تقديم الأفكار والقيام بمساع لتقريب وجهات النظر من ضمن القانون الدولي والحقوق العائدة للبنان، وأن واجباتنا في الموضوع النفطي أن نكون في صدد الحفاظ من جهة على حقوقنا والتمسك بها، ومن جهة ثانية نشجع الشركات العالمية كلها والدول التي تنتمي إليها هذه الشركات على المشاركة في الاستثمارات في مواردنا النفطية، لذلك يجب أن نطمئن هذه الدول والشركات أن لبنان يعمل بحسب الأصول والقوانين، مع مراعاة معايير الشفافية المطلوبة ليعلموا أن هذا القطاع لا يحوي فسادا بل حسن العمل؛ وعلى هذا الأساس يمكن لأي طرف بأن يساعد ومن ضمنهم قبرص وعبر أي أفكار لنتحدث عن مورد وعن حدود في الوقت نفسه". يشار إلى أن نائب مساعد وزيرة الخارجية الأميركية لشؤون الطاقة آموس هوشستن قد التقى وفريقه المعاون كل من رئيس الجمهورية العماد ميشال سليمان ورئيس مجلس النواب نبيه بري ورئيس الحكومة المستقيلة نجيب ميقاتي.

الإسم *

البريد الألكتروني *

عنوان التعليق *

تعليق *

: Characters Left

إلزامي *

شروط الاستخدام

شروط النشر: عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

اُوافق على شروط الأستخدام

Security Code*

 

 صوت الإمارات - وزير الطاقة اللبناني يبحث مع مسؤول أميركي استكشاف الغاز والنفط  صوت الإمارات - وزير الطاقة اللبناني يبحث مع مسؤول أميركي استكشاف الغاز والنفط



 صوت الإمارات -

أثناء حضورها حفلة يونيفرسال ميوزيك في لندن

جيسيكا رايت تتألق في بذلة زرقاء تبيّن مفاتنها

لندن - كاتيا حداد
تألقت جيسيكا رايت أثناء حضورها لحفلة يونيفرسال ميوزيك، في لندن، مرتدية بذلة زرقاء رائعة، تكشف عن جسدها المذهل، فيما كانت بخط عنق منزلق. وحلقت جيسيكا نحو الشهرة خلال عرض آي تي في بي، في عام 2010، عندما كانت قصتها المركزية تذكرتها نحو النجومية الموسيقية مع مجموعة صديقتها لولا، قبل أن تكمل العرض وحدها في عام 2012. وقبل جوائز بريت، ليلة الأربعاء، كبار نجوم صناعة الموسيقى تجمعوا في الحفل، وضمنت جيسيكا أنها بدت في أفضل حلة لها. وساعدها في ذلك البذلة الزرقاء الأنيقة، التي أظهرت جميع مفاتنها، وتباهت بمنحنياتها التي لا تشوبها شائبة، فقد بدا جسدها كالساعة الرملية في البذلة من القطعة الواحدة. ومع خط العنق الملفوف، تمكنت من إعطاء مجرد تلميح عن صدرها، الذي خضع لعملية تكبير في عام 2011، مما زاد من حجمه لـ32DD. ولم تعرض البذلة صدرها فقط، بل خلفيتها المثالية أيضا، حيث جاءت ضيقة من…

GMT 12:12 2017 الأربعاء ,22 شباط / فبراير

ريم وداد منايفي تطلق مجموعتها لشتاء وخريف 2017
 صوت الإمارات - ريم وداد منايفي تطلق مجموعتها لشتاء وخريف 2017

GMT 16:44 2017 الأربعاء ,22 شباط / فبراير

"ذا بريكرز The Breakers" يمثل أشهر فنادق فلوريدا
 صوت الإمارات - "ذا بريكرز The Breakers" يمثل أشهر فنادق فلوريدا
 صوت الإمارات - دونالد ترامب يختار ماكماستر مستشارًا للأمن القومي
 صوت الإمارات -
 صوت الإمارات -

GMT 14:21 2017 الأحد ,19 شباط / فبراير

الكشف عن نظام حديث للحافلات يمكنه خفض التلوث

GMT 14:30 2017 الإثنين ,20 شباط / فبراير

جمال ساحر في حمام "باث سبا غينزبورو" الروماني

GMT 15:17 2016 الجمعة ,30 كانون الأول / ديسمبر

منى أحمد تبين توقعاتها لأبراج الفنانين في 2017

GMT 02:07 2017 الأربعاء ,22 شباط / فبراير

غالاكسي اس 8 سيتفوق على آيفون 8 في أحد المزايا
 صوت الإمارات -
 صوت الإمارات -
 
 Emirates Voice Facebook,emirates voice facebook,الإمارات صوت الفيسبوك  Emirates Voice Twitter,emirates voice twitter,الإمارات صوت تويتر Emirates Voice Rss,emirates voice rss,الإمارات الخلاصات صوت  Emirates Voice Youtube,emirates voice youtube,الإمارات يوتيوب صوت  Emirates Voice Youtube,emirates voice youtube,الإمارات يوتيوب صوت
emiratesvoice emiratesvoice emiratesvoice emiratesvoice
emiratesvoice emiratesvoice emiratesvoice
emiratesvoice
بناية النخيل - رأس النبع _ خلف السفارة الفرنسية _بيروت - لبنان
emirates , emirates , Emirates