صوت الإمارات - الروائي فؤاد قنديل يشرح مفهومه للتطبيع لطاهر أبو زيد

الروائي فؤاد قنديل يشرح مفهومه للتطبيع لطاهر أبو زيد

 صوت الإمارات -

 صوت الإمارات - الروائي فؤاد قنديل يشرح مفهومه للتطبيع لطاهر أبو زيد

القاهرة ـ أ ش أ

وجه الروائي فؤاد قنديل رسالة إلى وزير الرياضة طاهر أبو زيد، طالبه فيه بتوجيه اللاعبين محمد صلاح ومحمد النني المحترفين في سويسرا إلى عدم اعتبار لعبهما مع ناديهما في اسرائيل تطبيعا. وكان تردد أن صلاح والنني المحترفين بصفوف نادي بازل السويسري يعيشان ظروفا عصيبة بسبب ما يمكن أن يتعرضا له من عقوبات قاسية من إدارة ناديهما فيما لو امتنعا عن السفر إلى إسرائيل وأداء مباراة الإياب في الدور الثالث بمسابقة دوري أبطال أوروبا أمام فريق مكابي تل أبيب بطل أوروبا في أحد يومي 6 أو 7 أغسطس المقبل. وقال قنديل الذي وقع على الرسالة بوصفه العضو بالمجالس القومية المتخصصة إن التطبيع يعني أن تسعى برغبتك وبكامل قواك العقلية للتعامل الوثيق مع الإسرائيلي الاستيطاني، والسفر إلى إسرائيل وزيارتها والتعامل مع أهلها في تجارة أو حوارات أو عقد اتفاقيات أو السهر مع يهودها مثل ما فعل الكاتب علي سالم، وقد كان التطبيع على أشده تجاريا وسياسيا وصناعيا إبان عهود سابقة، وهذه الأمور يتحمل وزرها الرئيس الأسبق ووزراؤه، أما أن يرغم نادي بازل لاعبيه على ملاقاة الفريق الخصم فلا مفر من الموافقة، فليست تلك رغبة اللاعبين وليسا هم من طلبا اللعب مع الصهاينة ولا ألحا فيه، بل أبديا استعدادهما لرفض السفر حتى لو تأثر مستقبلهما. وتوجه قنديل الى صلاح والنني قائلا: ليس سفركما من قبيل التطبيع ولا بأس عليكما من التوافق مع ناديكما.. المهم أن تحسنا اللعب وترفعا اسم بلدكما لتفخر بكما ويزهو ناديكما بالإجادة والبراعة.. وخارج الملعب عليكما تجنب الحوار مع الإسرائيليين تماما، والحرص على ارتداء الكوفية الفلسطينية تعبيرا عن الانتماء العربي ورفع العلم المصري أو لصق نموذج له على ملابسكما والتحدث بالعربية وليس بأية لغة أخرى. وجاء في الرسالة التي وضعها فؤاد قنديل على صفحته على "فيس بوك" إننا لا نعيش في العالم وحدنا وعلينا أن نندمج مع الآخرين وليس مع الإسرائيليين العنصريين، ويكون الاندماج نابعا من احترامنا للقوانين التي تحكم عقودنا واتفاقياتنا وتجمل صورتنا دون أن تعتدي تلك القوانين على كرامتنا وثوابتنا القومية. وهذه الكلمات أقولها لكل اللاعبين والفنانين والمفكرين والعلماء الذين تقتضي كثير من اللقاءات ضرورة الاشتراك مع صهاينة في ممارسات دولية تنافسية. واختتم بالقول :"عزيزي الأخ الفاضل الأستاذ طاهر أبو زيد ..أرجو أن توجه اللاعبين المصريين بسويسرا في أقرب فرصة إلى الأخذ بفحوى ما قلت، وأن يكون هذا هو أيضا توجيه الوزارة لكل الرياضيين، وعلى الله قصد السبيل، مع تمنياتي بالتوفيق".

emiratesvoice
emiratesvoice

الإسم *

البريد الألكتروني *

عنوان التعليق *

تعليق *

: Characters Left

إلزامي *

شروط الاستخدام

شروط النشر: عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

اُوافق على شروط الأستخدام

Security Code*

 

 صوت الإمارات - الروائي فؤاد قنديل يشرح مفهومه للتطبيع لطاهر أبو زيد  صوت الإمارات - الروائي فؤاد قنديل يشرح مفهومه للتطبيع لطاهر أبو زيد



الإسم *

البريد الألكتروني *

عنوان التعليق *

تعليق *

: Characters Left

إلزامي *

شروط الاستخدام

شروط النشر: عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

اُوافق على شروط الأستخدام

Security Code*

 

 صوت الإمارات - الروائي فؤاد قنديل يشرح مفهومه للتطبيع لطاهر أبو زيد  صوت الإمارات - الروائي فؤاد قنديل يشرح مفهومه للتطبيع لطاهر أبو زيد



تحدثت عن تحرش المنتج هارفي وينستين بالفنانات

بليك ليفلي ترتدي بدلة باللون الأصفر وتروج لفيلمها

واشنطن ـ رولا عيسى
ظهرت الممثلة الأميركية بليك ليفلي، في برنامج "صباح الخير أميركا" يوم الاثنين، بإطلالة أنيقة ومميزة. وفي أعقاب اعترافات فنانات هوليوود بوقائع تحرش المنتج الأميركي هارفي وينستين بهن، قالت الممثلة البالغة من العمر 30 عاما، أن الوقوف تضامنا مع الضحايا المتضررين لم يكن كافيا، فالناس يجب أن تعترف أن سلوكه كان بعيدا عن حادثة فردية وحسب. وبسؤالها عن كيف يمكن لهوليوود أن تستكمل طريقها بعد الكشف عن الإساءات ضد النساء، أجابت: "أعتقد أنه من المهم أن نعترف أن ذلك لا يحدث فقط هوليوود، انه عالمي جدا، وانه ليس شيئا يحدث للنساء فجأة"،وأوضحت ليفلي أن ذلك يحدث للنساء منذ زمن طويل وليس مفاجأة. الجدير بالذكر أن هارفي المؤسس المشارك لشركة وينشتاين قد تلقى بلاغات بالاعتداء أو التحرش بأكثر من عشرين امرأة ممن يعملون في صناعة السينما، بما في ذلك النجوم الكبار امثال غوينيث بالترو وأشلي جود، وتشمل الادعاءات الموجهة ضده

GMT 17:55 2017 الثلاثاء ,17 تشرين الأول / أكتوبر

مسؤولة في "كيرينغ" تركّز على المعايير الأخلاقية للاستدامة
 صوت الإمارات - مسؤولة في "كيرينغ" تركّز على المعايير الأخلاقية للاستدامة

GMT 16:44 2017 الثلاثاء ,17 تشرين الأول / أكتوبر

حقيقة وصول بونابرت على متن سفينته إلى غولف جيو
 صوت الإمارات - حقيقة وصول بونابرت على متن سفينته إلى غولف جيو

GMT 16:26 2017 الثلاثاء ,17 تشرين الأول / أكتوبر

منزل "ستكد بلانتيرز" يتصدى لقطع الأشجار بفكرة مبتكرة
 صوت الإمارات - منزل "ستكد بلانتيرز" يتصدى لقطع الأشجار بفكرة مبتكرة

GMT 16:45 2017 الثلاثاء ,17 تشرين الأول / أكتوبر

ترامب يوجه سهام النقد إلى الزعيم الديمقراطي لمجلس الشيوخ
 صوت الإمارات - ترامب يوجه سهام النقد إلى الزعيم الديمقراطي لمجلس الشيوخ

GMT 17:04 2017 الثلاثاء ,17 تشرين الأول / أكتوبر

نيكولا ثورب تكشف عن محاولات التحرش الجنسي بها
 صوت الإمارات - نيكولا ثورب تكشف عن محاولات التحرش الجنسي بها

GMT 11:40 2017 الثلاثاء ,17 تشرين الأول / أكتوبر

تصنيفات المؤسسات الدراسية تؤثّر على اختيار التلميذ الدولي
 صوت الإمارات - تصنيفات المؤسسات الدراسية تؤثّر على اختيار التلميذ الدولي

GMT 13:09 2017 الثلاثاء ,17 تشرين الأول / أكتوبر

الصيد غير القانوني وإزالة الغابات يدمران بقاء إنسان الغاب
 صوت الإمارات - الصيد غير القانوني وإزالة الغابات يدمران بقاء إنسان الغاب

GMT 17:44 2017 الثلاثاء ,17 تشرين الأول / أكتوبر

"بي ام دبليو" تنافس بقوة مع " X3" ذو الحجم الكبير
 صوت الإمارات - "بي ام دبليو" تنافس بقوة مع " X3" ذو الحجم الكبير

GMT 18:32 2017 الإثنين ,16 تشرين الأول / أكتوبر

"رولز رويس" تستعين بـ الألومنيوم في هيكل فانتوم 8
 صوت الإمارات - "رولز رويس" تستعين بـ الألومنيوم في هيكل فانتوم 8

GMT 11:13 2017 الأحد ,15 تشرين الأول / أكتوبر

مفاجآت من داليا مصطفى لجمهورها في "الكبريت الأحمر"
 صوت الإمارات - مفاجآت من داليا مصطفى لجمهورها في "الكبريت الأحمر"

GMT 12:00 2017 السبت ,14 تشرين الأول / أكتوبر

رجاء الجداوي تستعد لفيلم جديد مع محمد نور

GMT 18:54 2017 الإثنين ,16 تشرين الأول / أكتوبر

روضة عاطف حازت على شهرة عالمية قبل العثور عليها مقتولة

GMT 11:27 2017 الخميس ,12 تشرين الأول / أكتوبر

بحث يكشف أنّ أنثى الدولفين تختار من يجامعها بدقة

GMT 15:34 2017 الأحد ,15 تشرين الأول / أكتوبر

إتمام بيع مبنى التوأم كراي في لندن بـ 1,2 مليون استرليني

GMT 13:06 2017 الإثنين ,16 تشرين الأول / أكتوبر

جهاز طبي جديد يُمكنه السيطرة على "السلس البولي"

GMT 13:43 2017 الأحد ,15 تشرين الأول / أكتوبر

"كونستانس برينس موريس" يعرض مطاعم هوليوودية

GMT 03:04 2017 الثلاثاء ,17 تشرين الأول / أكتوبر

أبل تطلق تحديث ios 11.0.3 لإصلاح بعض المشاكل بآيفون 6s و 7 بلس
 
 Emirates Voice Facebook,emirates voice facebook,الإمارات صوت الفيسبوك  Emirates Voice Twitter,emirates voice twitter,الإمارات صوت تويتر Emirates Voice Rss,emirates voice rss,الإمارات الخلاصات صوت  Emirates Voice Youtube,emirates voice youtube,الإمارات يوتيوب صوت  Emirates Voice Youtube,emirates voice youtube,الإمارات يوتيوب صوت
emiratesvoice emiratesvoice emiratesvoice emiratesvoice
emiratesvoice emiratesvoice emiratesvoice
emiratesvoice
بناية النخيل - رأس النبع _ خلف السفارة الفرنسية _بيروت - لبنان
emirates , emirates , Emirates