صوت الإمارات - أثريون يكتشفون أن جنس تمثال الرجل الأسد الذى يعود للعصر الحجرى ذكر

أثريون يكتشفون أن جنس تمثال "الرجل الأسد" الذى يعود للعصر الحجرى ذكر

 صوت الإمارات -

 صوت الإمارات - أثريون يكتشفون أن جنس تمثال "الرجل الأسد" الذى يعود للعصر الحجرى ذكر

برلين - د ب ا

تمثال الرجل الأسد، أحد أقدم الأعمال الفنية الشهيرة فى العالم، والذى يعود إلى العصر الحجرى، والمصنوع من ناب فيل ضخم منقرض، صار الآن مكتملا إلى حد كبير مرة أخرى بعد عملية بحث استثنائية عن أجزائه المفقودة.وأعاد علماء آثار تثبيت نحو 80 جزءا عاجيا صغيرا تم العثور عليها مؤخرا إلى القطعة الأثرية التى يرجع عمرها إلى نحو 40 ألف سنة، وقد جرى عرضه للمرة الأولى فى متحف أولم بجنوب ألمانيا الشهر الماضى منذ أحدث عملية ترميم له. هذه العملية المضنية التى تشبه ألعاب الألغاز لإعادة تجميع أجزاء التمثال البنى الرمادى الذى- له رأس أسد الكهوف الأوروبى المنقرض الآن وجسم إنسان منتصب، ساعدت أيضا فى حل لغز جنس التمثال الذى حير علماء الآثار لعقود. فقد اتضح أن الرجل الأسد هو فى الواقع ذكر.ويقول الخبراء، إن المنطقة التناسلية فى التمثال لا تترك مجالا لأى استنتاج آخر.وقد تم الكشف عن أول أجزاء عاجية للتمثال فى أواخر أغسطس 1939 فى موقع يعود للحقبة الأورينياسية يعرف بكهف شتادل فى جبال شفابيان بجنوب ألمانيا، وعندما بدأت الحرب العالمية الثانية فى بدايات الشهر التالى، هجر علماء الآثار الموقع تاركين التربة التى حفروها كما هى دون غربلة. أعقب ذلك عمليات تنقيب بعد الحرب، حيث فحص فريق من علماء الآثار من جامعة توبنجن فى ألمانيا التربة التى سبق حفرها، باستخدام طرق علمية حديثة ليجدوا المئات من أجزاء عاجية لحيوان الفيل الضخم المنقرض بعضها تلائم الرجل الأسد.وبعد ذلك تم تفكيك أجزاء التمثال ثم أعيد تجميعها فى الأشهر الأخيرة باستخدام الأجزاء المكتشفة حديثا. وبالإضافة إلى الأجزاء الثمانين كان هناك 20 جزءا أخرى قال الخبراء إنها تنتمى للتمثال لكنهم لم يعرفوا بالضبط أين يثبتوها فى جسم التمثال، وفقا لمتحف أولم. يشار إلى أن تمثال الرجل الأسد أصبح أطوال ألان بمقدار 5ر1 سم حيث يبلغ إجمالى طوله 1ر31 سم. كما أصبحت منطقتا الصدر والرقبة لديه أعرض، وهو ما يجعله يشبه الحيوان بصورة أكثر من ذى قبل.غير أن أكبر الاختلافات تتمثل فى أن من قاموا بترميم التمثال قرروا أن يستغنوا عن الشمع والخليط من الأحجار الطباشيرية التى كانت تحشو المساحات الفارغة بين أجزاء التمثال فى السابق. وتلخصت الفكرة السابقة فى جعل التمثال يشبه نسخته الأصلية قدر الإمكان. وتتلخص الفكرة الآن فى توضيح فكرة أن التمثال غير مكتمل الأجزاء. وفى إطار إقامة المتحف لعرض خاص تحت عنوان "عودة الرجل الأسد"، يمكن للزوار مشاهدة قطعة أثرية ينقصها عدد من الأجزاء أكبر من ذى قبل، لكن جميع أجزاء التمثال هى أصلية.  

الإسم *

البريد الألكتروني *

عنوان التعليق *

تعليق *

: Characters Left

إلزامي *

شروط الاستخدام

شروط النشر: عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

اُوافق على شروط الأستخدام

Security Code*

 

 صوت الإمارات - أثريون يكتشفون أن جنس تمثال الرجل الأسد الذى يعود للعصر الحجرى ذكر  صوت الإمارات - أثريون يكتشفون أن جنس تمثال الرجل الأسد الذى يعود للعصر الحجرى ذكر



 صوت الإمارات -

أثناء مشاركتها في أسبوع فيندي ميلان للموضة

كيندال جينر تتألق في معطف أحمر جذاب

ميلان ـ ريتا مهنا
خطفت العارضة كيندال جينر الأنظار، أثناء مشاركتها في أسبوع فيندي ميلان للموضة لخريف /شتاء 2017 و 2018، مرتدية ملابس مستوحاة من فترة السبعينات، مع نظارات ذات طراز قديم. وشاركت في العرض، الشقيقتان جيجي وبيلا حديد، وارتدت العارضات الثلاثة أحذية مثيرة من الجلد الأحمر، وشوهدت العارضات الثلاثة في أسابيع الموضة المختلفة في نيويورك، ولندن، وباريس، في عروض مختلف المصممين. وتصدرت جينر العارضات بمعطفها الأحمر المذهل الذي جسّد خصرها النحيل مع أكتاف واسعة مذهلة، وارتدت حذاءً عاليًا من الجلد الأحمر، يصل إلى الفخذ ما أضفى طابع مثير لمظهرها، مع حقبة يد مناسبة من الجلد، وزوج أحمر من الأقراط الأنيقة. وانضمت إلى المدرج الشقيقتان جيجي وبيلا حديد، برشاقتهم المعهودة التي تجعلهما حلم أي مصمم، وظهرت بيلا متألقة في فستان أبيض قصير مع سترة للسهرة، وأقراط بيضاء أنيقة، فيما بدت جيجي في معطف أسود مع فراء عند العنق فوق فستان من الشيفون…

GMT 10:49 2017 الثلاثاء ,07 شباط / فبراير

عرض سلسلة "تراثي مسؤوليتي" في متحف قصر العين

GMT 05:17 2017 الأحد ,29 كانون الثاني / يناير

إدارة المهرجانات تشارك في معرض توظيف أبوظبي

GMT 10:11 2017 الجمعة ,27 كانون الثاني / يناير

المسرح على ناقلات متحركة في مدينة خورفكان

GMT 13:55 2017 الخميس ,26 كانون الثاني / يناير

رحيل الشاعر سيد حجاب عقب معاناته من مرض الضغط

GMT 17:47 2017 الثلاثاء ,24 كانون الثاني / يناير

مبادرة "ألف عنوان وعنوان" تحتفي بالمؤلفين والناشرين

GMT 04:43 2017 الإثنين ,23 كانون الثاني / يناير

الشاعر خالد المريخي يُشير إلى أحدث قصائده الوطنية
 صوت الإمارات -
 صوت الإمارات -

GMT 12:13 2017 الجمعة ,24 شباط / فبراير

فادي قطايا يوضح أسرار إطلالة نانسي عجرم

GMT 16:44 2017 الأربعاء ,22 شباط / فبراير

"ذا بريكرز The Breakers" يمثل أشهر فنادق فلوريدا

GMT 15:17 2016 الجمعة ,30 كانون الأول / ديسمبر

منى أحمد تبين توقعاتها لأبراج الفنانين في 2017

GMT 02:07 2017 الأربعاء ,22 شباط / فبراير

غالاكسي اس 8 سيتفوق على آيفون 8 في أحد المزايا

GMT 12:12 2017 الأربعاء ,22 شباط / فبراير

ريم وداد منايفي تطلق مجموعتها لشتاء وخريف 2017
 صوت الإمارات -
 صوت الإمارات -
 
 Emirates Voice Facebook,emirates voice facebook,الإمارات صوت الفيسبوك  Emirates Voice Twitter,emirates voice twitter,الإمارات صوت تويتر Emirates Voice Rss,emirates voice rss,الإمارات الخلاصات صوت  Emirates Voice Youtube,emirates voice youtube,الإمارات يوتيوب صوت  Emirates Voice Youtube,emirates voice youtube,الإمارات يوتيوب صوت
emiratesvoice emiratesvoice emiratesvoice emiratesvoice
emiratesvoice emiratesvoice emiratesvoice
emiratesvoice
بناية النخيل - رأس النبع _ خلف السفارة الفرنسية _بيروت - لبنان
emirates , emirates , Emirates