صوت الإمارات - الرواية الجزائرية متواجدة بالدانمارك بصورة جيدة

الرواية الجزائرية متواجدة بالدانمارك بصورة جيدة

 صوت الإمارات -

 صوت الإمارات - الرواية الجزائرية متواجدة بالدانمارك بصورة جيدة

البليدة - واج

أكدت الدكتورة جون ضاحي من جامعة كوبنهاقن بالدانمارك أن الرواية الجزائرية متواجدة بالدانمارك بصورة جيدة و ذلك من خلال 18 رواية جزائرية ترجمت من طرف كتاب و مفكرين دانماركيين.حتضنه جامعة العفرون 02 بالبليدة أن الرواية الجزائرية تمكنت و على مدار 50 سنة أن تفرض نفسها على كتاب دانماركيون تجسدت في ترجمتهم ل 18 عمل روائي جزائري. و كانت رواية "نجمة " للروائي كاتب ياسين أول رواية تسافر إلى الدانمارك سنة 1963 تلتها روايات لمراد بوربون و رشيد ميموني تقول المتحدثة .و بعد الألفية انحصرت ترجمة الأدب الجزائري بذلك بالأدب المكتوب باللغة الفرنسية حيث اهتم الكتاب الدانماركيون بكتابات آسيا جبار من خلال ترجمتهم لروايتي "ظل السلطان" و الحب و الفانتازيا" لتمنح للكاتبة جائزة رفيعة لها بهذا البلد نظير كتاباتها. كما نقلت إلى اللغة الدانماركية تضيف المتحدثة روايات كل من مراد بوربون"المؤذن" و "شرف القبيلة" لرشيد ميموني و "قرية الألماني" لبوعلام صلصال و غيرهم. كما حضيت كتابات ياسمينة خضراء هي الأخرى باهتمام أكبر في هذا البلد حيث ترجمت له أربع روايات.و اهتمت الدكتورة جون ضاحي و هي أستاذة في جامعة كوبنهاقن بالدانمارك بالروايات الجزائرية المكتوبتين باللغتين و كانت بذلك أول من خاض تجربة الترجمة من العربية من خلال ترجمتها السنة الجارية لكتاب "البيت الأندلسي" لوسيني الأعرج. و تأسفت المتحدثة لعدم إتقان أغلب المترجمين الدانماركيين للغة العربية و اقتصارهم على اللغة الفرنسية موضحة بذلك أن الأدب الجزائري باللغتين "غني" و يستحق العمل عليه مشيدة بتجربة مشاركتها في هذه التظاهرة العلمية التي تسمح لها بالاحتكاك بروائيين و كتاب جزائريين و العمل بذلك معهم.

الإسم *

البريد الألكتروني *

عنوان التعليق *

تعليق *

: Characters Left

إلزامي *

شروط الاستخدام

شروط النشر: عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

اُوافق على شروط الأستخدام

Security Code*

 

 صوت الإمارات - الرواية الجزائرية متواجدة بالدانمارك بصورة جيدة  صوت الإمارات - الرواية الجزائرية متواجدة بالدانمارك بصورة جيدة



 صوت الإمارات -

تألقت في ليلة باريسية رغم معركتها المتوترة عقب الطلاق

سكارليت جوهانسون جريئة في افتتاح فيلمها الجديد

نيويورك ـ مادلين سعادة
عكفت سكارليت جوهانسون على الترويج العالمي لفيلمها الجديد مع معركتها المتوترة حول حضانة الأطفال مع زوجها السابق رومان دورياك. ولكن الفنانة الجذابة لم تُظهر أي علامات للتعب أو الإجهاد ليلة الثلاثاء إذ بدت براقة في العرض الأول لفيلمها الجديدGhost In The Shell  في باريس. وأظهرت الممثلة، البالغة من العمر 32 عاما، إحساسها الغريب بالألوان في فستان صغير من الريش وأحذية معدنية مرصعة عندما انضمت إلى النجوم على السجادة الزرقاء. الشقراء بدت واثقة في نفسها فور وصولها إلى العرض الأول في لباس مصغر أحادي اللون غير تقليدي. وجاء الفستان الأسود مكونا من رقبة السلحفاة، وكان الجزء العلوي محبوكا، منقوشا بالماس الأبيض الساطع عبر الصدر والخصر. ومع ذلك كانت التنورة من اللباس الذي أشعل كل الاهتمام، بفضل الجرأة المذهلة، المصنوعة من الريش الأسود السميك. ووضعت اكسسوارًا رائعا عبارة عن حزام مرصع أسود لتعزيز خصرها النحيل. أضافت نجمة فيلم لوسي زوجًا…
 صوت الإمارات -
 صوت الإمارات -
 صوت الإمارات -
 صوت الإمارات -
 
 Emirates Voice Facebook,emirates voice facebook,الإمارات صوت الفيسبوك  Emirates Voice Twitter,emirates voice twitter,الإمارات صوت تويتر Emirates Voice Rss,emirates voice rss,الإمارات الخلاصات صوت  Emirates Voice Youtube,emirates voice youtube,الإمارات يوتيوب صوت  Emirates Voice Youtube,emirates voice youtube,الإمارات يوتيوب صوت
emiratesvoice emiratesvoice emiratesvoice emiratesvoice
emiratesvoice emiratesvoice emiratesvoice
emiratesvoice
بناية النخيل - رأس النبع _ خلف السفارة الفرنسية _بيروت - لبنان
emirates , emirates , Emirates