صوت الإمارات - الرواية الجزائرية المعاصرة مرآة عاكسة للمجتمع

الرواية الجزائرية المعاصرة مرآة عاكسة للمجتمع

 صوت الإمارات -

 صوت الإمارات - الرواية الجزائرية المعاصرة مرآة عاكسة للمجتمع

الجزائر - واج

تمكنت الرواية الجزائرية المعاصرة أن تصبح المرآة العاكسة لقضايا المجتمع و أن تميط اللثام على العديد من القضايا و الاختلالات التي كانت موجودة في الواقع الجزائري حسب ما أكده يوم الأربعاء المشاركون في الملتقى الدولي الأول حول الرواية الجزائرية المعاصرة "راهن و آفاق". وتجلى ذلك يقول الدكتور علي حميداتو أستاذ ب"جامعة البليدة 02 "في تصريح ل"وأج "من خلال عمل العديد من الروائيين الذين كتبوا عن الأزمة الجزائرية كإبراهيم سعدي في "ثلاثيته فتاوى من الموت" و "بوح الرجل القادم من الظلام" جسدت كلها الاختلالات الموجودة على مستوى الواقع الجزائري. كما أنه هناك روايات أخرى تعد مرآة عاكسة للمجتمع و تطلعاته المستقبلية نحو الانفتاح يقول المتحدث. من جهتها اعتبرت الدكتورة كبرى روشن فكر من جامعة طهران بإيران أن الرواية الجزائرية المعاصرة قطعت أشواطا كبيرة واستطاعت أن تدخل باب العالمية من خلال الترجمة. و ترى المتحدثة أن الرواية الجزائرية دخلت مجال الإبداع الأدبي كما لاحظت أن الروائيين الجزائريين لم يبتعدوا عن واقعهم الحقيقي بالجزائر. وأفادت ذات الدكتورة بأن القضية الهامة للروائيين الجزائريين تجدها تتصل بالانتماء العربي و الهوية و الظلم و هو ما يتجلى أساسا من خلال كتاباتهم. و ذكرت في هذا السياق ضيفة الجزائر العديد من الأسماء الروائية على غرار الطاهر وطار و أحلام مستغانمي و واسيني الأعرج و غيرهم من الأسماء التي تمكنت بفضل أعمالها الروائية - تقول- أن تجد لها مكانة في الساحة العالمية مستدلة في ذلك بقائمة هؤلاء و غيرهم من الأدباء الجزائريين المتواجدين بقائمة اتحاد كتاب العرب. و لعل ما يترجم هذا - يقول آخرون- هو حصول العديد من الكتابات الروائية الجزائرية على اهتمام الباحثين و النقاد من مختلف مدن العالم إلى جانب افتكاكها للعديد من الجوائز هنا و هناك على غرار "يوم رائع للموت" للروائي سمير قاسمي التي كانت أول رواية جزائرية التي تدخل القائمة الطويلة ل"البوكر" للجائزة العالمية للرواية العربية سنة 2010 و روايته الأخيرة "الحالم" المرشحة بفوز جائزة الشيخ زايد الناشرة عن دار العلوم بلبنان بشراكة جزائرية. كما أن العديد من الروايات الجزائرية هي حاليا موضع دراسات و مناقشات في مختلف جامعات الوطن و خارجها إلى جانب اهتمام إعلامي عربي بروايات جزائرية يضيف المشاركون.

emiratesvoice
emiratesvoice

الإسم *

البريد الألكتروني *

عنوان التعليق *

تعليق *

: Characters Left

إلزامي *

شروط الاستخدام

شروط النشر: عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

اُوافق على شروط الأستخدام

Security Code*

 

 صوت الإمارات - الرواية الجزائرية المعاصرة مرآة عاكسة للمجتمع  صوت الإمارات - الرواية الجزائرية المعاصرة مرآة عاكسة للمجتمع



الإسم *

البريد الألكتروني *

عنوان التعليق *

تعليق *

: Characters Left

إلزامي *

شروط الاستخدام

شروط النشر: عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

اُوافق على شروط الأستخدام

Security Code*

 

 صوت الإمارات - الرواية الجزائرية المعاصرة مرآة عاكسة للمجتمع  صوت الإمارات - الرواية الجزائرية المعاصرة مرآة عاكسة للمجتمع



خلال مشاركتها في افتتاح متجر "BVLGARI"

بيلا حديد تبدو رائعة في فستان أبيض مثير

نيويورك ـ مادلين سعادة
تعد الشابة ذات الأصول الفلسطينيّة بيلا حديد، واحدة من عارضات الأزياء الأكثر شهرة في العالم، جنبًا إلى جنب شقيقتها جيجي حديد وصديقتها كيندال جينر، وفرضت حضورها بقوة خلال افتتاح المتجر الرئيسي للعلامة التجارية، ودار مجوهرات "BVLGARI" في مدينة نيويورك. وجذبت بيلا حديد أنظار الحضور وعدسات المصورين، بإطلالتها المميزة والأنثوية بملامحها الطبيعية وببشرتها النقية وتقاسيم وجهها المتناسقة مع شكل وجهها البيضاوي، حيث ارتدت فستانا من اللون الأبيض عاري الظهر ذو أكمام طويلة، وفتحة في إحدى جوانبه تكشف عن ساقيها الطويلتين، وتميزت أكمام الفستان بأنها غير متماثلة فكان احدهما مطرزا بفصوص من الفضة، في حين انتعلت الفتاة ذات الـ21 عاما حذاءا ذو كعب فضي متلألئ ولامع يتناسب مع أكمام الفستان. واختارت بيلا تصفيف شعرها البني القصير بتسريحة كلاسيكية من ذيل الحصان المفرود، لينسدل على ظهرها وكتفيها، مع مكياج ناعم ورقيق من أحمر الشفاه النيود والقليل من الماسكارا. وكانت بيلا نشطة

GMT 15:16 2017 الأحد ,22 تشرين الأول / أكتوبر

ليزا أرمسترونغ تروي أهمية استخدام نظام الألوان المتغير
 صوت الإمارات - ليزا أرمسترونغ تروي أهمية استخدام نظام الألوان المتغير

GMT 15:52 2017 الأحد ,22 تشرين الأول / أكتوبر

13 سببًا يجعلوك تضع الأردن في جدول عطلاتك
 صوت الإمارات - 13 سببًا يجعلوك تضع الأردن في جدول عطلاتك

GMT 13:42 2017 الأحد ,22 تشرين الأول / أكتوبر

"أبوتس جرانج" يحصل على المركز الأول في مسابقة "إيفيفو"
 صوت الإمارات - "أبوتس جرانج" يحصل على المركز الأول في مسابقة "إيفيفو"

GMT 14:30 2017 الأحد ,22 تشرين الأول / أكتوبر

حفيد تشرشل يهاجم الرئيس ترامب ويؤكد أنه أحمق ومجنون
 صوت الإمارات - حفيد تشرشل يهاجم الرئيس ترامب ويؤكد أنه أحمق ومجنون

GMT 14:12 2017 الأحد ,22 تشرين الأول / أكتوبر

هيئة الإذاعة البريطانية تنظر في 1000 شكوى بشكل يومي
 صوت الإمارات - هيئة الإذاعة البريطانية تنظر في 1000 شكوى بشكل يومي

GMT 12:49 2017 الخميس ,19 تشرين الأول / أكتوبر

منى زكي تروي كواليس علاقتها بالراحل نور الشريف

GMT 16:24 2017 الجمعة ,20 تشرين الأول / أكتوبر

عقل فقيه يُوضّح أنّ تشكيلته الجديدة تُلبِّي كل ما هو عصري

GMT 16:48 2017 السبت ,21 تشرين الأول / أكتوبر

تناول الفطر يوميًا يمكن من خسارة وزن الخصر

GMT 17:57 2017 الجمعة ,20 تشرين الأول / أكتوبر

"بايكال" في سيبيريا تتعرّض لسلسلة من الظواهر الضارّة

GMT 05:30 2017 الجمعة ,20 تشرين الأول / أكتوبر

HMD تعلن رسميا عن هاتف Nokia 7 بشاشة 5,2 بوصة

GMT 16:02 2017 الأربعاء ,18 تشرين الأول / أكتوبر

خطوط الموضة تمتد من البشر إلى عالم الحيوانات الأليفة
 
 Emirates Voice Facebook,emirates voice facebook,الإمارات صوت الفيسبوك  Emirates Voice Twitter,emirates voice twitter,الإمارات صوت تويتر Emirates Voice Rss,emirates voice rss,الإمارات الخلاصات صوت  Emirates Voice Youtube,emirates voice youtube,الإمارات يوتيوب صوت  Emirates Voice Youtube,emirates voice youtube,الإمارات يوتيوب صوت
emiratesvoice emiratesvoice emiratesvoice emiratesvoice
emiratesvoice emiratesvoice emiratesvoice
emiratesvoice
بناية النخيل - رأس النبع _ خلف السفارة الفرنسية _بيروت - لبنان
emirates , emirates , Emirates