صوت الإمارات - الروائي مرزاق بقطاش يكرم في الجزائر

الروائي مرزاق بقطاش يكرم في الجزائر

 صوت الإمارات -

 صوت الإمارات - الروائي مرزاق بقطاش يكرم في الجزائر

الجزائر - واج

 تم يوم الثلاثاء بالجزائر العاصمة تكريم الروائي والقاص والمترجم الجزائري مرزاق بقطاش بوسام "خادم اللغة العربية" من طرف جمعية "الكلمة" للثقافة والإعلام نظير مسيرته "الأدبية الحافلة" ودوره "الرائد" في خدمة اللغة العربية. وحضرحفل التكريم -الذي أقيم بمناسبة اليوم العالمي للغة العربية الموافق ل18 ديسمبر- عدد من الأدباء والفنانين على غرار الروائي سمير قاسيمي والشاعر محمد بن عبد القادر السائحي والتشكيلي الطاهر ومان الذين ذكروا في تدخلاتهم بالمسيرة "الطويلة" و"الحافلة" للأديب ودوره "الكبير" في خدمة العربية. وبتأثركبير تسلم مرزاق بقطاش وسام "خادم اللغة العربية" معربا للحضورعن سعادته الكبيرة بهذا التكريم قائلا "هذه اللغة هي جزء منا وجزء أيضا من وجداني (...) لقد تعلمتها وأحببتها في وقت كان لا مستقبل لها" مذكرا في هذا الخصوص ببداياته في مجال الأدب وعمله بعدها في الصحافة. وأثنى بقطاش -على هامش حفل التكريم- على الواقع الحالي للأدب الجزائري المكتوب بالعربية ولكنه انتقد الدور"السلبي" لوسائل الإعلام فيما يخص التعريف بهذا الأدب ورجالاته متأسفا في نفس الوقت لعدم وجود جوائز أدبية جزائرية "قارة" وللواقع "الرديء" للترجمة وخصوصا من الفرنسية للعربية. ودعا صاحب رواية "دم الغزال" الأدباء الجزائريين إلى تناول تاريخ الجزائر الإستعماري وخصوصا الثورة التحريرية في أعمالهم معتبرا أن كتابات الروائيين الاوائل كمحمد ديب وكاتب ياسين وغيرهما مثلت فقط "إرهاصات" مناشدا وزارتي الثقافة والمجاهدين إلى لعب دورفي هذه السيرورة. واعتبر بقطاش من جهة أخرى أن الكتابات عن فترة الإرهاب في التسعينيات هي مجرد "روبورتاجات" أكثر منها أعمال أدبية فنية لأن الموضوع القصصي والروائي والشعري - حسب رأيه- يحتاج إلى "تخمر" ومسألة الإرهاب موضوع "جديد مازلنا نعيشه" مؤكدا أنه لا يعترف بما يسمى الأدب "الإستعجالي". وعاد المتحدث بذاكرته إلى فترة التسعينيات لما كان عضوا بالمجلس الإستشاري الوطني الذي أقامه محمد بوضياف في 1992 خلفا للبرلمان ولما تعرض حينها لمحاولة اغتيال قائلا "لقد كانت فترة نيرة رغم صعوبتها ورغم تعرضي حينها لمحاولة اغتيال برصاصة في الرأس (...) لقد كان بوضياف من القادة الكبار إبان الإستعمار وبعد الإستقلال وأعتز بذكره في رواياتي". وتطرق الكاتب في روايته "دم الغزال" إلى شخصية الرئيس المغتال محمد بوضياف. ولد مرزاق بقطاش بالجزائرالعاصمة في 1945 واشتغل في عدة جرائد عمومية بينها "الشعب" و"المجاهد الأسبوعي" وأيضا بوكالة الأنباء الجزائرية و هوحاليا يساهم بكتاباته الأدبية والنقدية في العديد من الصحف الجزائرية والعربية. ومن أعماله الروائية والقصصية المعروفة "ألوان البحر" و"خويا دحمان" و"جراد البحر" و"طيور الظهيرة" وقد ترجم البعض منها إلى الفرنسية.

الإسم *

البريد الألكتروني *

عنوان التعليق *

تعليق *

: Characters Left

إلزامي *

شروط الاستخدام

شروط النشر: عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

اُوافق على شروط الأستخدام

Security Code*

 

 صوت الإمارات - الروائي مرزاق بقطاش يكرم في الجزائر  صوت الإمارات - الروائي مرزاق بقطاش يكرم في الجزائر



 صوت الإمارات -

خلال حضورها حفلة توزيع جوائز "المصممين"

جين فوندا تتألق في فستان أنيق باللون الأسود

ميلانو _ ليليان ضاهر
تألقت جين فوندا، أثناء حضورها حفلة توزيع جوائز نقابة المصممين في بيفرلي هيلز، مرتدية فستانًا حريرًا باللون الأسود. واختارت الممثلة فستانًا مغريًا مع تفاصيل مطوية على طول محيط الخصر، وجزء من خط الرقبة انخفض إلى أسفل على كتف واحد، ليكشف عن صدر فوندا. وتضمن الفستان تنورة طويلة تمتد خلفها على الأرض. وزينت النجمة السبعينية أذنيها بقرطين مرصعين بالماس، وكذلك خاتم مطابق، وحقيبة صغيرة أنيقة. وصففت جين شعرها الأشقر القصير على شكل موجات منسدلة. ووضعت النجمة الحائزة على غولدن غلوب، أحمر شفاه وردي مع ماكياج عيون لامع، وأحمر خدود وردي. وتعكف جين حاليًا على تصوير فيلم Our Souls At Night، والتي تلعب إيدي مور، إلى جانب روبرت ريدفورد، وسيكون هذا الفيلم الخامس الذي تشارك فيه جين البطولة مع روبرت. فقد قاما ببطولة فيلم Tall Story معًا في عام 1960، وتشيس في عام 1966، حافي القدمين في الحديقة في عام…
 صوت الإمارات - تعرف على "شيانغ ماي" أفضل مدن آسيا وأكثرها حيوية

GMT 14:36 2017 الخميس ,23 شباط / فبراير

قوات الأمن تحاصر منزل نائب الرئيس الأفغاني
 صوت الإمارات - قوات الأمن تحاصر منزل نائب الرئيس الأفغاني

GMT 10:49 2017 الثلاثاء ,07 شباط / فبراير

عرض سلسلة "تراثي مسؤوليتي" في متحف قصر العين

GMT 05:17 2017 الأحد ,29 كانون الثاني / يناير

إدارة المهرجانات تشارك في معرض توظيف أبوظبي

GMT 10:11 2017 الجمعة ,27 كانون الثاني / يناير

المسرح على ناقلات متحركة في مدينة خورفكان

GMT 13:55 2017 الخميس ,26 كانون الثاني / يناير

رحيل الشاعر سيد حجاب عقب معاناته من مرض الضغط

GMT 17:47 2017 الثلاثاء ,24 كانون الثاني / يناير

مبادرة "ألف عنوان وعنوان" تحتفي بالمؤلفين والناشرين

GMT 04:43 2017 الإثنين ,23 كانون الثاني / يناير

الشاعر خالد المريخي يُشير إلى أحدث قصائده الوطنية
 صوت الإمارات -
 صوت الإمارات -

GMT 10:53 2017 الإثنين ,20 شباط / فبراير

جنات توضح سبب طرح "صباح الخير" في عيد الحب

GMT 12:04 2017 الثلاثاء ,21 شباط / فبراير

نهان صيام توضح أهم قطع الإكسسوار المحببة للمرأة

GMT 16:27 2017 الأربعاء ,22 شباط / فبراير

علاج من سم القواقع البحرية للتخلص من آلام الظهر

GMT 15:17 2016 الجمعة ,30 كانون الأول / ديسمبر

منى أحمد تبين توقعاتها لأبراج الفنانين في 2017

GMT 02:07 2017 الأربعاء ,22 شباط / فبراير

غالاكسي اس 8 سيتفوق على آيفون 8 في أحد المزايا

GMT 12:11 2017 الأحد ,19 شباط / فبراير

نصائح مهمة للحصول على شكل جذاب ومثير
 صوت الإمارات -
 صوت الإمارات -
 
 Emirates Voice Facebook,emirates voice facebook,الإمارات صوت الفيسبوك  Emirates Voice Twitter,emirates voice twitter,الإمارات صوت تويتر Emirates Voice Rss,emirates voice rss,الإمارات الخلاصات صوت  Emirates Voice Youtube,emirates voice youtube,الإمارات يوتيوب صوت  Emirates Voice Youtube,emirates voice youtube,الإمارات يوتيوب صوت
emiratesvoice emiratesvoice emiratesvoice emiratesvoice
emiratesvoice emiratesvoice emiratesvoice
emiratesvoice
بناية النخيل - رأس النبع _ خلف السفارة الفرنسية _بيروت - لبنان
emirates , emirates , Emirates