السويد تحظر السفارة الإسرائيلية في ستوكهولم على موقع تويتر

تل أبيب تصف الموقف بأنه مجنون ومخجل

السويد تحظر السفارة الإسرائيلية في ستوكهولم على موقع "تويتر"

 صوت الإمارات -

 صوت الإمارات - السويد تحظر السفارة الإسرائيلية في ستوكهولم على موقع "تويتر"

علم دولتي السويد و إسرائيل
إستوكهولم ـ منى المصري

حظرت السويد وزارة الخارجية الإسرائيلية، وسفيرها لدى ستوكهولم، إسحق باشمان، لفترة وجيزة، على وسائل التواصل الاجتماعية. ووضعت مكتب الحكومة والسفير على قائمة الكيانات التي تم حظرها على موقع "تويتر"، من قبل الدولة، لنشرها خطاب الكراهية على الإنترنت.

ورفعت السويد، لاحقًا، وزارة الخارجية الإسرائيلية وسفيرها لدى ستوكهولم من القائمة، بعد ظهر الأربعاء، وأصدرت اعتذارًا. وقال مسؤول في وزارة الخارجية الإسرائيلية، في تصريحات إلى صحيفة "جورزاليم بوست" الإسرائيلية: "يبدو أن حادث ما قد وقع، وقد تجاوزناه".

ويأتي الجدل على "تويتر" بعد أن عانت العلاقات الإسرائيلية السويدية من انتكاسة جديدة، مع قرار السويد، هذا الشهر، بالتصويت لصالح قرار منظمة الأمم المتحدة للتربية والثقافة والعلوم "يونسكو"، الذي يرفض سيادة إسرائيل في القدس، حيث كانت السويد الدولة الوحيدة في الاتحاد الأوروبي التي تدعم هذا الإجراء، وانتقدتها إسرائيل بشدة على التصويت. وفي عام 2014، أصبحت الحكومة السويدية أول فرع تنفيذي في الاتحاد الأوروبي يعترف بالدولة الفلسطينية.

وقال المتحدث باسم وزارة الخارجية الإسرائيلية، ايمانويل نهشون، إن هذا الحظر "مجنون ومخجل". وعبر عن غضبه عندما سمع للمرة الأولى مرة أن مكتب الحكومة والمبعوث كانا مدرجين في القائمة السوداء. وأضاف أن المعهد السويدي هو وكالة حكومية مستقلة، ولا تشارك مكاتب الحكومة السويدية أو وزارة الخارجية في إدارة هذا الحساب، قائلاً: "الديمقراطية والتعددية في أفضل حالاتها"، بعد أن علم أن السويد رفعت إسرائيل وبشمان من القائمة، وكتب: "فتح السويديون حسابات إسرائيل وقدموا اعتذارًا".

ويذكر أن معهد الهيئة العامة السويدية، الذي يعمل تحت سلطة وزارة الخارجية السويدية، أعد قائمة كاملة من المستخدمين الذين يزعم أنهم يشاركون أو من المحتمل أن يشاركوا في إساءة عبر الإنترنت، ومن بين الأفراد المدرجين فى القائمة برلمانيون من مختلف الأحزاب في السويد، وكذلك صحافيين وشخصيات عامة، وفقا لما ذكرته صحيفة "نييهتر إيداج" السويدية.

وقدم المعهد السويدي شرحًا على موقعه الرسمي، قائلاً: "ما يقرب من 12 ألف حساب سويدي دولي يشترك في التهديد والكراهية والتحريض ضد المهاجرين والنساء، والمثليين وهذه الحسابات غالبًا ما تكون متطرفة يمينية، أو ذات نزعة نازية جديدة، وتحرض أيضًا على العنف".

emiratesvoice
emiratesvoice

الإسم *

البريد الألكتروني *

عنوان التعليق *

تعليق *

: Characters Left

إلزامي *

شروط الاستخدام

شروط النشر: عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

اُوافق على شروط الأستخدام

Security Code*

 

السويد تحظر السفارة الإسرائيلية في ستوكهولم على موقع تويتر السويد تحظر السفارة الإسرائيلية في ستوكهولم على موقع تويتر



الإسم *

البريد الألكتروني *

عنوان التعليق *

تعليق *

: Characters Left

إلزامي *

شروط الاستخدام

شروط النشر: عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

اُوافق على شروط الأستخدام

Security Code*

 

السويد تحظر السفارة الإسرائيلية في ستوكهولم على موقع تويتر السويد تحظر السفارة الإسرائيلية في ستوكهولم على موقع تويتر



اختارت تسريحة شعر بسيطة ومكياجا ناعما أبرز جمالها

ميشيل موناغان تتألق بإطلالة براقة بالأسود والفضي

لندن ـ ماريا طبراني
أظهرت النجمة العالمية، ميشيل موناغان، شغفها بالموضة خلال مهرجان "ثيرست غالا-Thirst Gala" السنوي في دورته التاسعة في فندق "بيفرلي هيلز" مساء السبت، وتألقت الممثلة البالغة من العمر 41 عامًا، بإطلالة أنيقة ومميزة على السجادة جذبت أنظار الحضور وعدسات المصورين، بألوانها الزهرية، حيث كانت ترتدي فستانًا طويلا باللون الأسود الشفاف المُغطى بالقماش الفضي البرّاق، ونسجت طبقات من التول الأسود بين تصاميم الفستان المعقدة المزينة بالفضي، مع قطع متقطعة في وسط الصدر. وأضافت موناغان إلى إطلالتها الرائعة، المزيد من الإثارة، حيث ارتدت زوجًا من الاحذية الفضية ذات كعب عالٍ التي تتميز بشريط رقيق ملفوف حول كاحلها، وأكملت إطلالتها بتصفيف شعرها لضفائر مجتمعة معا للوراء، ومكياجا ناعما من ظلال العيون الذهبي ولمسة من احمر الشفاة النيود.  

GMT 12:15 2018 الأحد ,21 كانون الثاني / يناير

بشرى تُعلن تفاصيل دورها في مسلسل "بالحب هنعدي"

GMT 06:17 2018 السبت ,13 كانون الثاني / يناير

أستراليا تهدّد مكانة قطر في مجال الغاز الطبيعي

GMT 21:42 2017 السبت ,09 أيلول / سبتمبر

قانون الضريبة صنع للفقراء

GMT 14:09 2017 الخميس ,02 تشرين الثاني / نوفمبر

الراحة النفسية في ارتداء الملابس أهم من المنظر الجذاب

GMT 07:01 2017 السبت ,16 أيلول / سبتمبر

الشمول المالي وموقف مصر الاقتصادي

GMT 16:17 2017 الثلاثاء ,05 أيلول / سبتمبر

الاكتناز والثقة في الجهاز المصرفي

GMT 20:06 2017 السبت ,04 تشرين الثاني / نوفمبر

عندما يزهر الخريف

GMT 20:35 2017 الثلاثاء ,31 تشرين الأول / أكتوبر

الراحة النفسية في ارتداء الملابس أهم من المنظر الجذاب

GMT 22:08 2017 الخميس ,03 آب / أغسطس

قانون للتواصل الاجتماعي

GMT 16:47 2017 الإثنين ,23 تشرين الأول / أكتوبر

اعرفْ وطنك أكثر تحبه أكثر

GMT 23:01 2017 الإثنين ,02 تشرين الأول / أكتوبر

التكنولوجيا الحديثة والمجتمع

GMT 14:26 2017 الخميس ,07 أيلول / سبتمبر

هل تستفيد مصر من قمة "البريكس"؟

GMT 21:56 2017 الأربعاء ,13 أيلول / سبتمبر

علمني

GMT 14:47 2017 الثلاثاء ,19 أيلول / سبتمبر

الثروة الحقيقية تكمن في العقول

GMT 15:42 2017 الأربعاء ,08 تشرين الثاني / نوفمبر

الإرشاد النفسي والتربوي

GMT 02:29 2016 الجمعة ,12 آب / أغسطس

الألوان الزيتية والمائية

GMT 14:58 2017 السبت ,02 أيلول / سبتمبر

نصائح للأخوة معلمي الحاسب

GMT 05:49 2016 الأحد ,18 أيلول / سبتمبر

ابتكر فكرة وغير حياتك

GMT 21:04 2016 السبت ,17 أيلول / سبتمبر

المكياج الليلي

GMT 11:01 2016 السبت ,14 أيار / مايو

الألوان في الديكور

GMT 07:06 2014 الخميس ,21 آب / أغسطس

الشموع لمسة ديكوريّة لليلةٍ رومانسيّة

GMT 15:22 2017 السبت ,17 حزيران / يونيو

حذاري من الشهر المقبل

GMT 07:04 2014 الخميس ,21 آب / أغسطس

حلاوة روح السبكي..والذين معه

GMT 22:20 2017 السبت ,10 حزيران / يونيو

البطالة والتطرف

GMT 15:43 2017 السبت ,24 حزيران / يونيو

​تزيين المنازل في المناسبات
 
 Emirates Voice Facebook,emirates voice facebook,الإمارات صوت الفيسبوك  Emirates Voice Twitter,emirates voice twitter,الإمارات صوت تويتر Emirates Voice Rss,emirates voice rss,الإمارات الخلاصات صوت  Emirates Voice Youtube,emirates voice youtube,الإمارات يوتيوب صوت  Emirates Voice Youtube,emirates voice youtube,الإمارات يوتيوب صوت
emiratesvoice emiratesvoice emiratesvoice emiratesvoice
emiratesvoice emiratesvoice emiratesvoice
emiratesvoice
بناية النخيل - رأس النبع _ خلف السفارة الفرنسية _بيروت - لبنان
emirates , emirates , Emirates