صوت الإمارات - عبدالنور نحتاج ثورة اقتصادية لتحسين مناخ الاستثمار والقضاء على البيروقراطية

عبدالنور: نحتاج ثورة اقتصادية لتحسين مناخ الاستثمار والقضاء على البيروقراطية

شدد على ضرورة نقل الصورة الصحيحة للعالم الخارجي عن مصر

عبدالنور: نحتاج ثورة اقتصادية لتحسين مناخ الاستثمار والقضاء على البيروقراطية

 صوت الإمارات -

 صوت الإمارات - عبدالنور: نحتاج ثورة اقتصادية لتحسين مناخ الاستثمار والقضاء على البيروقراطية

الحلقة النقاشية التي نظمتها الجمعية المصرية البريطانية
القاهرة – محمد عبدالله

القاهرة – محمد عبدالله قال وزير التجارة والصناعة المصرى منير فخري عبد النور إن مصر في حاجة ماسة إلى ثورة لإعادة صياغة التشريعات المنظمة للأنشطة الأقتصادية والتي من شأنها تحسين مناخ الاستثمار والقضاء على البيروقراطية، مشيراً إلى ضرورة إسقاط القوانين التي تعيق تدفق الاستثمارات الداخلية والخارجية للسوق المصري.جاء ذلك خلال كلمة الوزير في الحلقة النقاشية التي نظمتها الجمعية المصرية البريطانية للأعمال بحضور السفير البريطاني في القاهرة جيمس وات ورئيس اتحاد الصناعات المصرية محمد ذكي السويدي ورئيس غرفة الصناعات الكيميائية في اتحاد الصناعات الدكتور شريف الجبلي ورئيس الجمعية المصرية البريطانية للأعمال سامح سيف اليزل.
وأكد الوزير ضرورة تفعيل مبادرة إرادة والتي تستهدف بناء إطار تشريعي جديد يدعم مناخ الاستثمار في مصر وذلك من خلال مراجعة وتعديل التشريعات الحكومية المنظمة للأعمال، مشيراً إلى ضرورة تطوير البنية التحتية وترفيق المدن الصناعية ونقل الصورة الصحيحة للخارج عن الوضع الاقتصادي والأمني في مصر بهدف دفع الاقتصاد القومي وزيادة تدفق الاستثمارات الأجنبية للسوق المصري.
وقال عبد النور إن هناك خططاً حكومية لتوفير الأراضي الصناعية المرفقة وتسهيل الحصول عليها، مشيراً إلى أن الحكومة خصصت 3 مليارات جنيه لإنشاء 22 مجمع صناعي للصناعات الصغيرة والمتوسطة في 20 محافظة لافتاً إلى أن الحكومة تولي اهتماماً كبيراً بالمشروعات الصغيرة والمتوسطة بهدف تطويرها ودمجها بالصناعات الكبيرة.وشدد وزير التجارة والصناعة على ضرورة الاهتمام بمصادر الطاقة البديلة عن طريق تطوير مشروعات الطاقة الشمسية ومشروعات إنتاج الطاقة من الرياح، مشيراً إلى ان هناك مفاوضات تجرى حالياً بين وزارات التجارة والصناعة والبترول والبيئة بهدف التوصل لاتفاق يسمح باستخدام الفحم كمصدر بديل للطاقة لمصانع الأسمنت وهو ما يوفر 450 مليون قدم مكعب من الغاز الطبيعى يومياً.
وعن وجود بعض الانتقادات التي وجهت لمصر عقب ثورة 30 حزيران/يونيو أوضح عبد النور أن هذه الانتقادات ناتجة عن عدم تفهم حقيقة ما حدث في مصر بأنها ثورة شعبية استهدفت تعديل مسار الدولة نحو الديمقراطية وسيادة القانون.وقال الوزير إن الحكومة ترحب بالاستثمارات الجديدة في مجال استكشاف البترول والغاز، مشيراً إلى ان مشروع الضبعة سيسهم بشكل كبير في حل أزمة الكهرباء في مصر، لافتاً إلى أن هناك خططاً حكومية لتنمية ودعم مشروعات إنتاج الطاقة الشمسية تتضمن تخصيص حزمة حوافز للمشروعات التي تستخدم الطاقة الشمسية.
وأكد رئيس اتحاد الصناعات المصرية المهندس محمد ذكي السويدي على ضرورة الاهتمام بالمشروعات الصغيرة والمتوسطة كأحد دعائم النمو الاقتصادي في مصر، مشيراً إلى ضرورة توجيه مزيد من الدعم للمشروعات الصغيرة خصوصا في محافظات الدلتا والصعيد بهدف خلق المزيد من فرص العمل والقضاء على البطالة.ولفت إلى أهمية دعم المشروعات المشتركة بين القطاعين العام والخاص، مشيراً إلى ضرورة اتخاذ قرارات حاسمة بشأن مساندة الصناعة المصرية خلال المرحلة الحالية. وأشار رئيس غرفة الصناعات الكيميائية في اتحاد الصناعات الدكتور شريف الجبلي إلى أن القطاع يعد أحد أهم القطاعات الواعدة في الصناعة المصرية، مشيراً إلى أن القطاع قد حقق معدلات نمو مرتفعة خلال الأعوام الماضية.وطالب الجبلي بضرورة توفير الأراضي الصناعية المرفقة للمستثمرين، وإيجاد حلول سريعة للمشكلات التي تواجه المستثمرين خلال المرحلة الحالية.
ولفت إلى ضرورة الاهتمام بمشروعات إعادة تدوير المخلفات الصناعية كأحد الصناعات المهمة خلال المرحلة المقبلة.

emiratesvoice
emiratesvoice

الإسم *

البريد الألكتروني *

عنوان التعليق *

تعليق *

: Characters Left

إلزامي *

شروط الاستخدام

شروط النشر: عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

اُوافق على شروط الأستخدام

Security Code*

 

 صوت الإمارات - عبدالنور نحتاج ثورة اقتصادية لتحسين مناخ الاستثمار والقضاء على البيروقراطية  صوت الإمارات - عبدالنور نحتاج ثورة اقتصادية لتحسين مناخ الاستثمار والقضاء على البيروقراطية



 صوت الإمارات -

تركت شعرها الطويل منسدلاً على جسدها الممشوق

ناعومي كامبل تتألّق في فستان بياقة منفوخة

لندن - كاتيا حداد
تألّقت عارضة الأزياء البريطانية ناعومي كامبل، في حفلة توزيع جوائز "NBA"، في مدينة نيويورك، بعد أن كانت تتبختر على منصات عروض الأزياء في أوروبا في الأسبوع الماضي، وبدت العارضة البالغة من العمر 47 عامًا مذهلة في فستان قصير منقوش مع ريش النعام الأسود في حاشية الفستان والياقة. وظهر كامبل في فستان منقوش باللونين الوردي والفضي على نسيجه الأسود، بينما صدر الفستان شفاف بياقة منفوخة من ريش النعام الأسود، وكان الثوب أيضا بأكمام طويلة شفافة مع حاشية الفستان من الريش الأسود، والذي بالكاد يكشف عن فخذيها كما يطوق الجزء السفلي من جسمها، وتركت كامبل شعرها الطويل منسدلاً  حراً مع عقدة أعلي الجبهة ونسقته مع صندل جلدي أسود بكعب. ورصدت الكاميرات، قبل أيام، كامبل وهي تتجوّل في شوارع ميلان بإطلالة كجوال رائعة، وكانت الجميلة ترتدي فستانًا طويلًا أبيض اللون، وصندل أنيق أثناء تجولها في شوارع عاصمة الموضة، كما شوهدت الليلة

الإسم *

البريد الألكتروني *

عنوان التعليق *

تعليق *

: Characters Left

إلزامي *

شروط الاستخدام

شروط النشر: عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

اُوافق على شروط الأستخدام

Security Code*

 

 صوت الإمارات - عبدالنور نحتاج ثورة اقتصادية لتحسين مناخ الاستثمار والقضاء على البيروقراطية  صوت الإمارات - عبدالنور نحتاج ثورة اقتصادية لتحسين مناخ الاستثمار والقضاء على البيروقراطية



GMT 11:41 2017 الأربعاء ,28 حزيران / يونيو

"Officine Générale" تطلق مجموعة من الملابس النسائية لعام 2017
 صوت الإمارات - "Officine Générale" تطلق مجموعة من الملابس النسائية لعام 2017

GMT 12:19 2017 الأربعاء ,28 حزيران / يونيو

10 رحلات بالقطارات البريطانية تمنحك متعة رائعة
 صوت الإمارات - 10 رحلات بالقطارات البريطانية تمنحك متعة رائعة

GMT 13:09 2017 الأربعاء ,28 حزيران / يونيو

مخبأ يحول إلى منزل وبيعه مقابل 3.5 مليون إسترليني
 صوت الإمارات - مخبأ يحول إلى منزل وبيعه مقابل 3.5 مليون إسترليني

GMT 12:55 2017 الأربعاء ,28 حزيران / يونيو

قيادة ترامب ليست لديها رؤية واضحة حول سورية والعراق
 صوت الإمارات - قيادة ترامب ليست لديها رؤية واضحة حول سورية والعراق

GMT 12:08 2017 الثلاثاء ,27 حزيران / يونيو

ممارسة الجنس بانتظام تمنع حدوث مشاكل في القلب

GMT 13:06 2017 الإثنين ,26 حزيران / يونيو

أفضل 19 وجهة سياحية بتكلفة قليلة في أوروبا

GMT 00:36 2017 الثلاثاء ,27 حزيران / يونيو

"فيرجن موبايل" تعلن عن عروض بيانات ومكالمات صوتية
 صوت الإمارات -
 صوت الإمارات -
 
 Emirates Voice Facebook,emirates voice facebook,الإمارات صوت الفيسبوك  Emirates Voice Twitter,emirates voice twitter,الإمارات صوت تويتر Emirates Voice Rss,emirates voice rss,الإمارات الخلاصات صوت  Emirates Voice Youtube,emirates voice youtube,الإمارات يوتيوب صوت  Emirates Voice Youtube,emirates voice youtube,الإمارات يوتيوب صوت
emiratesvoice emiratesvoice emiratesvoice emiratesvoice
emiratesvoice emiratesvoice emiratesvoice
emiratesvoice
بناية النخيل - رأس النبع _ خلف السفارة الفرنسية _بيروت - لبنان
emirates , emirates , Emirates