صوت الإمارات - وزير الطاقة يعلن عن اكتشافات نفطية جديدة قبالة جبل لبنان وبيروت

أكد أنه إثبات علمي على تنوع مصادر بلاده النفطية و الغازية

وزير الطاقة يعلن عن اكتشافات نفطية جديدة قبالة جبل لبنان وبيروت

 صوت الإمارات -

 صوت الإمارات - وزير الطاقة يعلن عن اكتشافات نفطية جديدة قبالة جبل لبنان وبيروت

وزير الطاقة جبران باسيل
بيروت ـ جورج شاهين

أعلن وزير الطاقة جبران باسيل عن اكتشاف كميات وافرة من الغاز والنفط في المنطقة البحرية الواقعة قبالة جبل لبنان وبيروت، والممتدة في بعض أطرافها جنوباً وشمالاً، وجاء هذا الاكتشاف بعد أقل من عام على الإعلان عن اكتشاف كميات وافرة من النفط والغاز في بحر الشمال في عدد من المكامن الجيولوجية، إثر اكتشاف النفط جنوباً، فيما يقول الوزير "إن الاكتشاف النفطي الجديد إثبات علمي جديد على تنوع مصادرنا النفطية والغازية، وتعدد مكامنها، مشيرًا إلى أن التحاليل الاخيرة للمسح البحري أثبتت أن لدينا كميات كبيرة وموزعة يجب أن نعرف استثمارها وتدرجها على مراحل"، مضيفًا "إن الاكتشاف يعزز نظرتنا الشاملة وعملنا لكل لبنان ومناطقه كافة، ويبقى أن نحسن إدارتها والعمل بشفافية حتى نؤمن أكبر إفادة للبنان"، ويشدد على أنه في ظل حكومة تصريف الاعمال فإن عملنا لم يتوقف، والهدف منه تعزيز ثروتنا النفطية باكتشافات جديد.ويأتي هذا الاكتشاف الذي وصلت نتائجه في الساعات الاخيرة، بعد أن تولت  الشركة نفسها تحليل المعطيات التي خلصت اليها عمليات المسح عبر الطريقة الثنائية ثم الثلاثية الأبعاد، لعدد من المناطق البحرية، وأثبتت تواجد المكامن النفطية السائلة والغازية فيها، أنهت أخيراً بعد عمل استمر ستة أشهر تحليل المعطيات للمسح الذي أجري على مساحة 4300 كيلومتر مربع، وخلصت إلى وجود مكامن غاز ونفط مهمة فيها.وتتوزع المساحة الجديدة المكتشفة على مناطق من البلوكات العشرة الموزعة نظريا للمنطقة الإقتصادية الخالصة.ويذكر أن وزارة الطاقة سبق أن قسمت المنطقة البحرية إلى عشرة بلوكات بحرية كإجراء ضروري يوضع أمام الشركات المعنية لانطلاق أعمال التنقيب عن النفط والغاز. والرقع البحرية المذكورة تضم كلها مكامن نفطية كبيرة، والتقسيم أخذ في الاعتبار الحفاظ على ثروة لبنان، وعلى الحدود البحرية في المنطقة الاقتصادية الخالصة، والثغر والحلول المحتملة لحل الاشكالات الحدودية مع سوريا وقبرص وإسرائيل.كما أنه بحسب المعطيات التي سبق أن أعلنتها وزارة الطاقة، فإن مكامن النفط شمالاً تقدر بـ440 مليون برميل من النفط، و15 تريليون قدم مكعب من الغاز (tcf)، وفي الجنوب 15 تريليون قدم مكعب (tcf) من الغاز أيضاً.وتكمن أهمية المعلومات الجديدة في أنها بعيدة عن التسييس وعلمية، بحسب وزارة الطاقة، وهي موضوعة أمام الشركات المهتمة باستثمار النفط في لبنان، التي بلغ عددها 46 شركة، والتي ستقرأها بعناية كما قرأت المعطيات التي سبق أن كشفتها الوزارة عن البقع النفطية في الجنوب والشمال. وإذا كانت التحاليل السابقة أثبتت في شكل قاطع وجود الغاز والنفط في بحر لبنان، تضيف المعلومات الأخيرة رصيداً جديداً إلى ملف لبنان النفطي، من شأنها أن تضاعف الاهتمام المحلي والإقليمي والدولي به.وكان باسيل قد أشار قبل ما يقرب من  10 أشهر إلى معطيات مهمّة تتعلّق بمنطقة جرى تحديدها قبالة السواحل الشمالية، وتحديداً قبالة عكار وطرابلس. ووفقاً للمعلومات التي توافرت حينذاك، يُتوقع وجود ما سعته 22 تريليون قدم مكعب من الغاز في بقعة الشمال، مع احتمال وجود النفط أيضاً. وبحسب التحليلات التي أجريت للمعطيات العملية التي جرى جمعها من المسوحات المجراة في الشمال، فإن نسبة النجاح تصل إلى نحو 36 في المئة، وهي نسبة تزيد على نسبة البقعة الجنوبية التي تصل إلى 24 %. وتضم بقعة الشمال خمسة مكامن جيولوجية واعدة لاختزان كميات كبيرة من الغاز.

الإسم *

البريد الألكتروني *

عنوان التعليق *

تعليق *

: Characters Left

إلزامي *

شروط الاستخدام

شروط النشر: عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

اُوافق على شروط الأستخدام

Security Code*

 

 صوت الإمارات - وزير الطاقة يعلن عن اكتشافات نفطية جديدة قبالة جبل لبنان وبيروت  صوت الإمارات - وزير الطاقة يعلن عن اكتشافات نفطية جديدة قبالة جبل لبنان وبيروت



 صوت الإمارات -

أثناء حضورها حفلة يونيفرسال ميوزيك في لندن

جيسيكا رايت تتألق في بذلة زرقاء تبيّن مفاتنها

لندن - كاتيا حداد
تألقت جيسيكا رايت أثناء حضورها لحفلة يونيفرسال ميوزيك، في لندن، مرتدية بذلة زرقاء رائعة، تكشف عن جسدها المذهل، فيما كانت بخط عنق منزلق. وحلقت جيسيكا نحو الشهرة خلال عرض آي تي في بي، في عام 2010، عندما كانت قصتها المركزية تذكرتها نحو النجومية الموسيقية مع مجموعة صديقتها لولا، قبل أن تكمل العرض وحدها في عام 2012. وقبل جوائز بريت، ليلة الأربعاء، كبار نجوم صناعة الموسيقى تجمعوا في الحفل، وضمنت جيسيكا أنها بدت في أفضل حلة لها. وساعدها في ذلك البذلة الزرقاء الأنيقة، التي أظهرت جميع مفاتنها، وتباهت بمنحنياتها التي لا تشوبها شائبة، فقد بدا جسدها كالساعة الرملية في البذلة من القطعة الواحدة. ومع خط العنق الملفوف، تمكنت من إعطاء مجرد تلميح عن صدرها، الذي خضع لعملية تكبير في عام 2011، مما زاد من حجمه لـ32DD. ولم تعرض البذلة صدرها فقط، بل خلفيتها المثالية أيضا، حيث جاءت ضيقة من…
 صوت الإمارات - تعرف على "شيانغ ماي" أفضل مدن آسيا وأكثرها حيوية

GMT 14:36 2017 الخميس ,23 شباط / فبراير

قوات الأمن تحاصر منزل نائب الرئيس الأفغاني
 صوت الإمارات - قوات الأمن تحاصر منزل نائب الرئيس الأفغاني
 صوت الإمارات -
 صوت الإمارات -

GMT 10:53 2017 الإثنين ,20 شباط / فبراير

جنات توضح سبب طرح "صباح الخير" في عيد الحب

GMT 12:04 2017 الثلاثاء ,21 شباط / فبراير

نهان صيام توضح أهم قطع الإكسسوار المحببة للمرأة

GMT 15:17 2016 الجمعة ,30 كانون الأول / ديسمبر

منى أحمد تبين توقعاتها لأبراج الفنانين في 2017

GMT 02:07 2017 الأربعاء ,22 شباط / فبراير

غالاكسي اس 8 سيتفوق على آيفون 8 في أحد المزايا

GMT 12:11 2017 الأحد ,19 شباط / فبراير

نصائح مهمة للحصول على شكل جذاب ومثير
 صوت الإمارات -
 صوت الإمارات -
 
 Emirates Voice Facebook,emirates voice facebook,الإمارات صوت الفيسبوك  Emirates Voice Twitter,emirates voice twitter,الإمارات صوت تويتر Emirates Voice Rss,emirates voice rss,الإمارات الخلاصات صوت  Emirates Voice Youtube,emirates voice youtube,الإمارات يوتيوب صوت  Emirates Voice Youtube,emirates voice youtube,الإمارات يوتيوب صوت
emiratesvoice emiratesvoice emiratesvoice emiratesvoice
emiratesvoice emiratesvoice emiratesvoice
emiratesvoice
بناية النخيل - رأس النبع _ خلف السفارة الفرنسية _بيروت - لبنان
emirates , emirates , Emirates