صوت الإمارات - جني الأرباح ودعوات التظاهر كلّفا البورصة خسائر 12 مليار جنيه

واصل المستثمرون الأجانب الاتجاه البيعي الأسبوع الماضي

جني الأرباح ودعوات التظاهر كلّفا البورصة خسائر 12 مليار جنيه

 صوت الإمارات -

 صوت الإمارات - جني الأرباح ودعوات التظاهر كلّفا البورصة خسائر 12 مليار جنيه

خسائر البورصة المصرية تصل إلى 12 مليار جنيه
القاهرة – محمد عبدالله

القاهرة – محمد عبدالله أكّد خبراء سوق المال أن عمليات جني الأرباح، ودعوات التظاهر من طرف النشطاء السياسيين اعتراضاً على قانون التظاهر، كلّفا البورصة المصرية خسائر قرابة 12 مليار جنيه، حيث سجل رأس المال السوقي للأسهم المقيدة في سوق داخل المقصورة نحو 403 مليار جنيه في نهاية الأسبوع، بانخفاض قدره 3% عن الأسبوع قبل الماضي. وأوضح عضو الجمعية الأميركية للمحللين الفنيين إيهاب سعيد، في تصريح إلى "مصر اليوم"، أن "مؤشر السوق الرئيسي "EGX30" فشل، خلال جلسات الأسبوع الماضي، في مواصلة صعوده القوي على مدار الأسابيع الماضية، نتيجة عمليات جني الأرباح، التي تعرضت لها غالبية الأسهم القيادية، لتدفعه إلى الإغلاق، متراجعاً لنحو 6 جلسات متتالية، للمرة الأولى منذ بداية حزيران/يونيو الماضي، ما دفعه إلى الاقتراب من مستوى الدعم السابق قرب 6200 نقطة، وإن تجاوزه لأسفل بشكل طفيف، ليغلق مع نهاية جلسة الخميس، التي تعد أخر جلسات تشرين الثاني/ نوفمبر، قرب مستوى 6184 نقطة، وهو تقريباً المستوى الذي كان قد أغلق عنده نهاية تشرين الأول/أكتوبر الماضي، ليكون بذلك قد فشل في تحقيق أي مكاسب على المدى الشهري، في جلسات الشهر الجاري".
وبيّن سعيد أن "خسائر البورصة، خلال الأسبوع الماضي، ترجع لعمليات جني الأرباح، وكان لبعض الأسهم القيادية أثرها الواضح في تلك الحركة التصحيحية العنيفة، التي تعرض لها السوق على مدار الأسبوع الماضي، وعلى رأسها سهم البنك التجاري الدولي، صاحب الوزن النسبى الأعلى، وذلك بعد فشله في التأثر إيجاباً من الإعلان عن توزيع أسهم مجانية، والتماسك قرب أعلى مستوى سعري له، منذ الإدراج عند 46.40 جنيه، والذي نجح في تحقيقه خلال جلسة الاثنين الماضي، لأكثر من نصف ساعة، ليعاود تراجعه بشكل حاد ومتواصل في اتجاه مستوى 42.60 جنيه، قبل أن يغلق مع نهاية جلسة الخميس، قرب مستوى 43 جنيه".
ويشير محلل أسواق المال لدى شركة "أصول" للوساطة في الأوراق المالية رأفت عبدالمعز، إلى أن "البورصة المصرية تأثرت سلباً بدعوات التظاهر، خلال الأسبوع الماضي، لاسيما من طرف بعض النشطاء، وهو ما حدث بالفعل الثلاثاء الماضي، أمام مجلس الشورى".
وبشأن قيم وأحجام التعاملات، أوضح أنها واصلت تراجعها بشكل نسبي عن قيمتها في الأسبوع قبل الماضي، لتتراوح بين 315 - 520 مليون جنيه.
وفيما يتعلق بفئات المستثمرين، خلال جلسات الأسبوع الماضي، أكّد عبدالمعز أنه "واصل المستثمرون الأجانب سلوكهم البيعي خلال جميع الجلسات، مع ارتفاع نسبي في حجم تعاملاتهم، بالمقارنة مع حجم التعاملات الكلية، لتتراوح بين 18 - 22%".
وأضاف "أما المستثمرين العرب، جاءت تعاملاتهم متباينة إلى حد بعيد، وإن غلب عليها الطابع الشرائي، لاسيما خلال جلسة الأربعاء، التي قاربت صافي مشترياتهم مع نهايتها من 30 مليون جنيه".
ولفت إلى أن "أحجام تعاملات المستثمرين العرب شهدت ثباتًا نسبيًا بالمقارنة مع حجم التعاملات الكلية، لتتراوح بين 7 - 10%، أما المستثمرين المصريين فقد واصلوا سلوكهم الشرائي في غالب جلسات الأسبوع، باستثناء جلسة الأربعاء، التي شهدت مبيعات قوية قاربت على 31 مليون جنيه".




 

الإسم *

البريد الألكتروني *

عنوان التعليق *

تعليق *

: Characters Left

إلزامي *

شروط الاستخدام

شروط النشر: عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

اُوافق على شروط الأستخدام

Security Code*

 

 صوت الإمارات - جني الأرباح ودعوات التظاهر كلّفا البورصة خسائر 12 مليار جنيه  صوت الإمارات - جني الأرباح ودعوات التظاهر كلّفا البورصة خسائر 12 مليار جنيه



 صوت الإمارات -

أثناء حضورها حفلة يونيفرسال ميوزيك في لندن

جيسيكا رايت تتألق في بذلة زرقاء تبيّن مفاتنها

لندن - كاتيا حداد
تألقت جيسيكا رايت أثناء حضورها لحفلة يونيفرسال ميوزيك، في لندن، مرتدية بذلة زرقاء رائعة، تكشف عن جسدها المذهل، فيما كانت بخط عنق منزلق. وحلقت جيسيكا نحو الشهرة خلال عرض آي تي في بي، في عام 2010، عندما كانت قصتها المركزية تذكرتها نحو النجومية الموسيقية مع مجموعة صديقتها لولا، قبل أن تكمل العرض وحدها في عام 2012. وقبل جوائز بريت، ليلة الأربعاء، كبار نجوم صناعة الموسيقى تجمعوا في الحفل، وضمنت جيسيكا أنها بدت في أفضل حلة لها. وساعدها في ذلك البذلة الزرقاء الأنيقة، التي أظهرت جميع مفاتنها، وتباهت بمنحنياتها التي لا تشوبها شائبة، فقد بدا جسدها كالساعة الرملية في البذلة من القطعة الواحدة. ومع خط العنق الملفوف، تمكنت من إعطاء مجرد تلميح عن صدرها، الذي خضع لعملية تكبير في عام 2011، مما زاد من حجمه لـ32DD. ولم تعرض البذلة صدرها فقط، بل خلفيتها المثالية أيضا، حيث جاءت ضيقة من…

GMT 12:12 2017 الأربعاء ,22 شباط / فبراير

ريم وداد منايفي تطلق مجموعتها لشتاء وخريف 2017
 صوت الإمارات - ريم وداد منايفي تطلق مجموعتها لشتاء وخريف 2017

GMT 16:44 2017 الأربعاء ,22 شباط / فبراير

"ذا بريكرز The Breakers" يمثل أشهر فنادق فلوريدا
 صوت الإمارات - "ذا بريكرز The Breakers" يمثل أشهر فنادق فلوريدا
 صوت الإمارات - دونالد ترامب يختار ماكماستر مستشارًا للأمن القومي
 صوت الإمارات -
 صوت الإمارات -

GMT 14:21 2017 الأحد ,19 شباط / فبراير

الكشف عن نظام حديث للحافلات يمكنه خفض التلوث

GMT 14:30 2017 الإثنين ,20 شباط / فبراير

جمال ساحر في حمام "باث سبا غينزبورو" الروماني

GMT 15:17 2016 الجمعة ,30 كانون الأول / ديسمبر

منى أحمد تبين توقعاتها لأبراج الفنانين في 2017

GMT 02:07 2017 الأربعاء ,22 شباط / فبراير

غالاكسي اس 8 سيتفوق على آيفون 8 في أحد المزايا
 صوت الإمارات -
 صوت الإمارات -
 
 Emirates Voice Facebook,emirates voice facebook,الإمارات صوت الفيسبوك  Emirates Voice Twitter,emirates voice twitter,الإمارات صوت تويتر Emirates Voice Rss,emirates voice rss,الإمارات الخلاصات صوت  Emirates Voice Youtube,emirates voice youtube,الإمارات يوتيوب صوت  Emirates Voice Youtube,emirates voice youtube,الإمارات يوتيوب صوت
emiratesvoice emiratesvoice emiratesvoice emiratesvoice
emiratesvoice emiratesvoice emiratesvoice
emiratesvoice
بناية النخيل - رأس النبع _ خلف السفارة الفرنسية _بيروت - لبنان
emirates , emirates , Emirates