صوت الإمارات - هطول الأمطار في مصر مع قدوم الشتاء أزمة متجددة تكشف قصور المحليات

المواطنون يصرخون بأنّ الشوارع تغرق والمسؤولون يعملون وفق الإمكانات

هطول الأمطار في مصر مع قدوم الشتاء أزمة متجددة تكشف قصور المحليات

 صوت الإمارات -

 صوت الإمارات - هطول الأمطار في مصر مع قدوم الشتاء أزمة متجددة تكشف قصور المحليات

هطول الأمطار في مصر تكشف قصور المحليات
القاهرة ـــ عمرو والي

أعرب عدد من المواطنين في محافظتي القاهرة والجيزة عن استياءهم من سوء حالة الطرق وشبكات الصرف في أغلب الشوارع، وكشفت موجة الطقس السيئ التي تمر بها مصر بعد سلسلة من الأمطار الغزيرة عن قصور شديد في أداء المحليات، بعد تحول معظم الشوارع إلى برك مياه، لعدم وجود صيانة دوريّة لخطوط الصرف الخاصة بالأنفاق حيث فشلت معظم المصافي الموجودة في الشوارع عن حل الأزمة.وأكدّ صاحب ورشة نجارة في منطقة بولاق الدكرور في الجيزة محمود أمين، أنّ تساقط مياه الأمطار حول الشارع أمام محل عمله إلى بركة من المياه والطين لوجود حفر في الشارع، مشيراً إلى أنه يعود لطبيعته بعد أسبوع أو أكثر.وأوضح لـ"مصر اليوم" أنها للآسف مشكلة مزمنة تتكرر كل عام، مشيراً إلى أن صرف هذه المياه يكون بالجهود الذاتية.وأكدّ كريم السيد، طالب جامعي في منطقة الدقي أنّ هطول الأمطار يتسبب دائماً في حالة من الارتباك لدي الجميع بسبب تحول معظم الشوارع إلي برك مياه، مشيراً إلى أن إطارات سيارته تلفت بسبب تراكم المياه.وأوضح لـ"مصر اليوم" أنّ معظم الشوارع من المفترض أنّ يوجد فيها بالوعات صرف مخصص لذلك لكنها مسدودة وكانت تحتاج للصيانة وهو ما تسبب في إعاقة حركة المواطنين والمرور.وأوضحت ربة منزل في منطقة الجيزة عفاف إبراهيم، أنّ حال الشوارع لم يختلف كثيراً عن باقي المناطق، مشيرة إلى أنّ تحركها مع هطول الأمطار يمثل مشكلة كبري، خصوصًا مع أطفالها الصغار في المرحلة الابتدائيّة.وأكدت لـ"مصر اليوم" أنّ "المشكلة تتكرر منذ عقود، فلم يراعي القائمون على أمر المحافظة التوسعات العمرانيّة الجديدة فلم يقوموا برصف شوارعها وعند سقوط الأمطار تتعثر الحركة المواطنين وكثيرًا ما تنقطع الكهرباء بسبب هطول الأمطار على المحولات الكهربائية المكشوفة بالشوارع".وعلق موظف في منطقة عين شمس عبدالفتاح شلبي، أنّه لا توجد بالوعات في الشوارع الرئيسيّة بسبب تهالك خطوط الصرف، ولا تقوم مجالس المحليات الموجودة على مستوى المحافظة بكسح برك المياه والبرك الطينيّة الموجودة في الشوارع ولكن يتركوها.  وأكدّ لـ"العرب اليوم"، أنّ "ذلك يؤثر سلبًا علي الطرق ويسبب في إعاقة حركة السير بالنسبة للمارة وبالتالي يؤثر سلباً أيضاً على التكدس المروري في الشوارع ليتسبب في تأخر المواطنين على أعمالهم والطلاب عن مدارسهم وجامعاتهم" .وأكدت المستشار الإعلامي لوزارة التنميّة المحليّة لمياء محمدان، أنّ الوزير اللواء عادل لبيب، كلّف رؤساء الأحياء والمدن والقيادات المحلية، للتعامل السريع مع كل ما نتج من الأمطار، مشيرة إلى أن كل وحدة محلية تتحرك وفق إمكاناتها المتاحة من أموال وإمكانات.وأوضحت لـ"مصر اليوم"، أن دور المحليات لم يكن غائبًا عن تلك المشكلة ولكن يتعامل معها في حدود الميزانيّة، مشيرة إلى إمكان تأجير رؤساء الأحياء لسيارات الشفط، في حالة عدم استيعاب سياراتها الكميات الموجودة في الشوارع.وأكدّ المستشار الإعلامي لمحافظة القاهرة خالد مصطفي، أنّ رؤساء الأحياء مستمرون في العمل بالتنسيق مع هيئة النظافة ومديرية الصرف الصحي، مع هطول الأمطار كل فترة. وأوضح لـ"العرب اليوم"، أنه تم توزيع 50 شفط مياه على الشوارع الرئيسية والكباري، مشيراً إلى أن كل مواطن لديه مشكلة بتراكمات المياه عليه الاتصال بالخط الساخن 114''.وأكدّ رئيس الهيئة العامة لنظافة وتجميل القاهرة المهندس حافظ السعيد، أنّ العمل يجري فور هطول الأمطار لسحب المياه المتراكمة في معظم الشوارع الرئيسيّة والكباري وتنظيفها، مشيراً إلى أنّ كمية الأمطار التي سقطت مؤخراً لم تكن متوقعة على الإطلاق.وأوضح لـ"مصر اليوم"، "لدينا سيارات شفط موزعة على كافة شوارع المحافظة بالإضافة إلى سيارات الحي"، لافتاً إلى أن ّعددًا كبيرًا من الشوارع غير مرصوف ومع سطوع الشمس وتراكم المياه يتسبب في تكوين الوحل.وأعلنت هيئة نظافة الجيزة عن تخصيص خطوط للهاتف الساخن برقم 16809، لحل هذه المشكلة بعد تراكمات المياه الجانبية في الشوارع والكباري، بالإضافة إلى مضاعفة عدد سيارات شفط المياه بأماكن تجمعات المياه في الشوارع ومطالع ومنازل الكباري.كما نوّهت عن تشغيل طلمبات سحب المياه بنفقي إمبابة والمنيرة ورفع المياه المتراكمة بباقي المناطق وتصريفها في شبكات الصرف الصحي.

emiratesvoice
emiratesvoice

الإسم *

البريد الألكتروني *

عنوان التعليق *

تعليق *

: Characters Left

إلزامي *

شروط الاستخدام

شروط النشر: عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

اُوافق على شروط الأستخدام

Security Code*

 

 صوت الإمارات - هطول الأمطار في مصر مع قدوم الشتاء أزمة متجددة تكشف قصور المحليات  صوت الإمارات - هطول الأمطار في مصر مع قدوم الشتاء أزمة متجددة تكشف قصور المحليات



GMT 16:23 2017 السبت ,21 تشرين الأول / أكتوبر

"الشيوخ الأميركي" يمرر موازنة 2018 بفارق ضئيل في الأصوات

الإسم *

البريد الألكتروني *

عنوان التعليق *

تعليق *

: Characters Left

إلزامي *

شروط الاستخدام

شروط النشر: عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

اُوافق على شروط الأستخدام

Security Code*

 

 صوت الإمارات - هطول الأمطار في مصر مع قدوم الشتاء أزمة متجددة تكشف قصور المحليات  صوت الإمارات - هطول الأمطار في مصر مع قدوم الشتاء أزمة متجددة تكشف قصور المحليات



خلال مشاركتها في افتتاح متجر "BVLGARI"

بيلا حديد تبدو رائعة في فستان أبيض مثير

نيويورك ـ مادلين سعادة
تعد الشابة ذات الأصول الفلسطينيّة بيلا حديد، واحدة من عارضات الأزياء الأكثر شهرة في العالم، جنبًا إلى جنب شقيقتها جيجي حديد وصديقتها كيندال جينر، وفرضت حضورها بقوة خلال افتتاح المتجر الرئيسي للعلامة التجارية، ودار مجوهرات "BVLGARI" في مدينة نيويورك. وجذبت بيلا حديد أنظار الحضور وعدسات المصورين، بإطلالتها المميزة والأنثوية بملامحها الطبيعية وببشرتها النقية وتقاسيم وجهها المتناسقة مع شكل وجهها البيضاوي، حيث ارتدت فستانا من اللون الأبيض عاري الظهر ذو أكمام طويلة، وفتحة في إحدى جوانبه تكشف عن ساقيها الطويلتين، وتميزت أكمام الفستان بأنها غير متماثلة فكان احدهما مطرزا بفصوص من الفضة، في حين انتعلت الفتاة ذات الـ21 عاما حذاءا ذو كعب فضي متلألئ ولامع يتناسب مع أكمام الفستان. واختارت بيلا تصفيف شعرها البني القصير بتسريحة كلاسيكية من ذيل الحصان المفرود، لينسدل على ظهرها وكتفيها، مع مكياج ناعم ورقيق من أحمر الشفاه النيود والقليل من الماسكارا. وكانت بيلا نشطة

GMT 15:16 2017 الأحد ,22 تشرين الأول / أكتوبر

ليزا أرمسترونغ تروي أهمية استخدام نظام الألوان المتغير
 صوت الإمارات - ليزا أرمسترونغ تروي أهمية استخدام نظام الألوان المتغير

GMT 15:52 2017 الأحد ,22 تشرين الأول / أكتوبر

13 سببًا يجعلوك تضع الأردن في جدول عطلاتك
 صوت الإمارات - 13 سببًا يجعلوك تضع الأردن في جدول عطلاتك

GMT 13:42 2017 الأحد ,22 تشرين الأول / أكتوبر

"أبوتس جرانج" يحصل على المركز الأول في مسابقة "إيفيفو"
 صوت الإمارات - "أبوتس جرانج" يحصل على المركز الأول في مسابقة "إيفيفو"

GMT 14:30 2017 الأحد ,22 تشرين الأول / أكتوبر

حفيد تشرشل يهاجم الرئيس ترامب ويؤكد أنه أحمق ومجنون
 صوت الإمارات - حفيد تشرشل يهاجم الرئيس ترامب ويؤكد أنه أحمق ومجنون

GMT 14:12 2017 الأحد ,22 تشرين الأول / أكتوبر

هيئة الإذاعة البريطانية تنظر في 1000 شكوى بشكل يومي
 صوت الإمارات - هيئة الإذاعة البريطانية تنظر في 1000 شكوى بشكل يومي

GMT 12:49 2017 الخميس ,19 تشرين الأول / أكتوبر

منى زكي تروي كواليس علاقتها بالراحل نور الشريف

GMT 16:24 2017 الجمعة ,20 تشرين الأول / أكتوبر

عقل فقيه يُوضّح أنّ تشكيلته الجديدة تُلبِّي كل ما هو عصري

GMT 16:48 2017 السبت ,21 تشرين الأول / أكتوبر

تناول الفطر يوميًا يمكن من خسارة وزن الخصر

GMT 17:57 2017 الجمعة ,20 تشرين الأول / أكتوبر

"بايكال" في سيبيريا تتعرّض لسلسلة من الظواهر الضارّة

GMT 19:40 2017 الأحد ,22 تشرين الأول / أكتوبر

موتورولا تكشف عن ملحق Smart Speaker للهواتف Moto Z Series

GMT 16:02 2017 الأربعاء ,18 تشرين الأول / أكتوبر

خطوط الموضة تمتد من البشر إلى عالم الحيوانات الأليفة
 
 Emirates Voice Facebook,emirates voice facebook,الإمارات صوت الفيسبوك  Emirates Voice Twitter,emirates voice twitter,الإمارات صوت تويتر Emirates Voice Rss,emirates voice rss,الإمارات الخلاصات صوت  Emirates Voice Youtube,emirates voice youtube,الإمارات يوتيوب صوت  Emirates Voice Youtube,emirates voice youtube,الإمارات يوتيوب صوت
emiratesvoice emiratesvoice emiratesvoice emiratesvoice
emiratesvoice emiratesvoice emiratesvoice
emiratesvoice
بناية النخيل - رأس النبع _ خلف السفارة الفرنسية _بيروت - لبنان
emirates , emirates , Emirates