صوت الإمارات - صناعة فيلم وثائقي عن ملالا يوسف زي

صناعة فيلم وثائقي عن ملالا يوسف زي

 صوت الإمارات -

 صوت الإمارات - صناعة فيلم وثائقي عن ملالا يوسف زي

دبي ـ وكالات

تتعاون إيمج نيشن أبوظبي مع المنتجين العالميين والتر باركس ولوري ماكدونالد لصناعة فيلم وثائقي طويل يروي قصة الطالبة الباكستانية ملالا يوسف زي البالغة من العمر 16 سنة، والصراع الذي تخوضه من أجل توفير تعليم آمن لكل طفل في العالم. وسيتولى المخرج العالمي ديفيس غوغنهايم، الحائز على جائزة الأوسكار، إخراج الفيلم الذي ينتج بالتعاون مع إيمج نيشن أبوظبي، الشركة الإماراتية المتخصصة في الإنتاج السينمائي والتلفزيوني، والتي ستقوم بتمويل المشروع كاملاً بفضل الشراكة التي تجمعها مع شركة الإنتاج العالمية باركس ماكدونالد. وكانت الطالبة الباكستانية الناشطة ملالا قد حازت على الاهتمام العالمي بعد نجاتها من محاولة اغتيال نفذها مسلحون من حركة طالبان عندما كانت في الرابعة عشرة من عمرها. وتعرضت ملالا للإصابة في رأسها ورقبتها عند إطلاق النار على حافلة المدرسة في باكستان. وقد استهدفت ملالا لنشرها قضية تعليم الفتيات في مجتمعها. ورغم الهجوم العنيف والقاس الذي تعرضت له ملالا، فإن ذلك لم يضعفها أو يوقفها عن متابعة نشاطها، فبعدما تماثلت للشفاء في إنكلترا، عادت وبكل شجاعة إلى حملتها التي تسعى من خلالها إلى توفير تعليم آمن لكل طفل وطفلة داخل باكستان وخارجها. وبسبب مواقفها ومساعيها النبيلة، رشحت ملالا لنيل جائزة نوبل للسلام، لتصبح أصغر مرشحة في تاريخ الجائزة. كما أضيف اسمها إلى قائمة مجلة تايم الأمريكية لأكثر مائة شخص تأثيراً في العالم، وهي تعمل الآن على كتابة مذكراتها بهدف نشر الوعي حول ظروف 61 مليون طفل لا يذهبون إلى المدرسة في كل أنحاء العالم. وكان غوردون براون المبعوث الخاص بالتعليم في الأمم المتحدة قد أعلن أن المنظمة اختارت يوم 12 يوليو، 2013 ليكون “يوم ملالا” من أجل تقديم الدعم لحملة التعليم التي أطلقتها الناشطة الباكستانية في كل العالم. وقد حضرت ملالا إلى الولايات المتحدة في هذا اليوم للاحتفال بعيد ميلادها الذي يوافق هذا التاريخ، ولإلقاء كلمة خلال الاجتماع العام للأمم المتحدة. ويعد هذا الظهور العلني الأول بالنسبة لملالا منذ تعرضها للحادثة شهر أكتوبر الماضي، وسيعمل مشروع فيلم ملالا على توثيق هذا الظهور. وفي تعليق له قال باركس: “إن قصة المعاناة الحقيقية التي تعرضت لها ملالا ووالدها ضياء الدين من أجل قضية تعليم الأطفال في كل أنحاء العالم، هي من القصص القليلة التي نرى أنا ولوري أنها تحظى بأهمية بالغة. إنه حقاً لشرف كبير بالنسبة لنا أن ننال فرصة تقديم حياة هؤلاء الأشخاص غير العاديين على الشاشة”. وأضاف قائلاً: “كانت قصة ملالا ونضالها من أجل توفير التعليم للأطفال في كل العالم مصدر إلهام بالنسبة لابنتي الاثنتين. وأنا أعتقد أن هذا الفيلم سيخاطب كل فتاة وعائلة في العالم”. بدوره صرح السيد محمد المبارك، رئيس مجلس إدارة إيمج نيشن: “نتشرف بمشاركتنا في صناعة فيلم يقدم هذه القضية الهامة، وكلنا أمل أن نساهم في إلهام جيل كامل من الأطفال حول العالم من خلال نقل رسالة ملالا، وما تتضمنه من شجاعة وأمل”. وأضاف المبارك قائلاً: “لطالما كانت الشراكة المثمرة ما بين المواهب محلياً وعالمياً سبباً من أسباب تحقيق النجاح بالنسبة لأبوظبي، وستتابع إيمج نيشن هذا النوع من التعاون من خلال العمل مع كل من والتر باركس ولوري ماكدونالد وديفيس غوغنهايم، وما يمتلكونه من خبرة وموهبة لإنجاز مشروع هذا الفيلم الوثائقي الهام”. وأكد المبارك على مساعي شركة إيمج نيشن لتطوير صناعة الأفلام على المستوى المحلي: “كجزء من التزامنا في تطوير صناعة الأفلام المحلية من خلال الدورات والبرامج التدريبية، فإن فرص العمل التي ستوفرها إيمج نيشن في هذا المشروع ستضم خمسة إماراتيين على أقل تقدير. وسيكون المشروع فرصة مذهلة لصانعي الأفلام المحليين من أجل تطوير قدراتهم وخبراتهم من خلال العمل مع أنجح صانعي الأفلام الوثائقية في العالم”. سيعرض الفيلم في صالات السينما العالمية في أواخر عام 2014. ولم يتم اختيار أي شركة لتوزيع الفيلم بعد.

الإسم *

البريد الألكتروني *

عنوان التعليق *

تعليق *

: Characters Left

إلزامي *

شروط الاستخدام

شروط النشر: عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

اُوافق على شروط الأستخدام

Security Code*

 

 صوت الإمارات - صناعة فيلم وثائقي عن ملالا يوسف زي  صوت الإمارات - صناعة فيلم وثائقي عن ملالا يوسف زي



 صوت الإمارات -

أثناء تجولهما في باريس قبل بدء أسبوع الموضة

جيجي وبيلا حديد تتألقان في أزياء مختلفة

باريس ـ مارينا منصف
تألقت الأختان جيجي وبيلا حديد، في فرنسا، قبل بدء أسبوع الموضة في باريس، وبدت جيجي، العارضة البالغة من العمر 21 عامًا، مثيرة، وارتدت نظارات أنيقة تشبه تلك التي يرتديها مهووسو العلوم، وبينما شقيقتها الصغرى، 20 عامًا، ارتدت معطفًا جلديًا طويلًا مقترنًا بفستان قصير يصل حتى الفخذ، وأمسكت حقيبة يد جلد مذهلة في شكل يشبه الصندوق. وتجوب جيجي وشقيقتها جميع أنحاء العالم، وتجلسان على قمة الموضة الآن، بعد انضمامهما إلى "جيل انستغرام" من عارضات الأزياء. وأثبتت براعة أسلوبها، وصدمت جيجي الجميع بزيها المختلف عن ذلك المظهر لفتاة كاليفورنيا، وارتدت سترة بيضاء مترهلة قصيرة، تتساقط من على كتف واحد، في حين ارتدت تحته توب أسود ضيق، مدسوسًا في الجينز الضيق. وأضافت لمسات خاصة جدًا عن طريق زوج من النظارات غير العادية من أجل جولتها، والتي وضعتها على وجهها الخالي من الماكياج. وحاولت الأختان التمتع بوقتهما في فرنسا، بعد رحلة مغامرة…

GMT 13:39 2017 الثلاثاء ,28 شباط / فبراير

مجموعة من أفضل المنتجعات في أنحاء العالم
 صوت الإمارات - مجموعة من أفضل المنتجعات في أنحاء العالم
 صوت الإمارات -
 صوت الإمارات -

GMT 20:11 2017 الثلاثاء ,28 شباط / فبراير

جامعة إكسترا تتهم طالبة فلسطينية بمعاداة السامية

GMT 13:20 2017 الأحد ,26 شباط / فبراير

"جزيرة سيشل" أفضل الملاذ السياحي العالمي

GMT 15:17 2016 الجمعة ,30 كانون الأول / ديسمبر

منى أحمد تبين توقعاتها لأبراج الفنانين في 2017

GMT 21:24 2017 الأربعاء ,01 آذار/ مارس

سامسونج تكشف عن معالج فئة 8895 ثماني الأنوية
 صوت الإمارات -
 صوت الإمارات -
 
 Emirates Voice Facebook,emirates voice facebook,الإمارات صوت الفيسبوك  Emirates Voice Twitter,emirates voice twitter,الإمارات صوت تويتر Emirates Voice Rss,emirates voice rss,الإمارات الخلاصات صوت  Emirates Voice Youtube,emirates voice youtube,الإمارات يوتيوب صوت  Emirates Voice Youtube,emirates voice youtube,الإمارات يوتيوب صوت
emiratesvoice emiratesvoice emiratesvoice emiratesvoice
emiratesvoice emiratesvoice emiratesvoice
emiratesvoice
بناية النخيل - رأس النبع _ خلف السفارة الفرنسية _بيروت - لبنان
emirates , emirates , Emirates