صوت الإمارات - ليس للكرامة جدران أول فيلم وثائقي يمني مرشح للفوز بـالأوسكار

"ليس للكرامة جدران" أول فيلم وثائقي يمني مرشح للفوز بـ"الأوسكار"

"ليس للكرامة جدران" أول فيلم وثائقي يمني مرشح للفوز بـ"الأوسكار"

 صوت الإمارات -

 صوت الإمارات - "ليس للكرامة جدران" أول فيلم وثائقي يمني مرشح للفوز بـ"الأوسكار"

القاهرة - مصر اليوم

قالت سارة إسحاق، مخرجة الفيلم الوثائقى اليمنى "ليس للكرامة جدران"، إن أكاديمية فنون وعلوم الصورة المتحركة المعروفة بـ"مسابقة جائزة أوسكار" رشحت الفيلم ضمن ثمانية أفلام أخرى للفوز بالجائزة عن فئة الأفلام الوثائقية القصيرة لدورتها الـ86. وأضافت إسحاق أن "الأكاديمية تواصلت معها وأبلغتها بتأهل فيلمها ضمن ثمانية أخرى مرشحة للفوز بالجائزة"، لافتة إلى أن "اليمن تتأهل بذلك لأول مرة للمنافسة على الفوز بهذه الجائزة". وحول موضوع فيلم "ليس للكرامة جدران"، قالت إن الفيلم ينقل أعمال العنف التى حدثت فى ساحة التغيير خلال مظاهرات "جمعة الكرامة" التى جرت ضد نظام الرئيس السابق على عبدالله صالح فى 18 مارس 2011، وراح ضحيتها العشرات من الشباب اليمنى. وذكرت أنها قدمت هذا الفيلم "كدليل إدانة ومرجع لمنظمة "هيومن رايتس ووتش" الحقوقية الدولية لمساعدتها فى بحثها وتقريرها عن أحداث "جمعة الكرامة". وأشارت إلى أن الفيلم سبق له المشاركة فى أكثر من 20 مهرجانا عالميا، وحاز على جائزة أفضل فلم فى 4 منها وهى: "مهرجان ادندوكس" بأسكتلندا فى أكتوبر 2012، و"مهرجان الجزيرة للأفلام الوثائقية"، و"مهرجان الأمم المتحدة للأفلام"، و"مهرجان الأفلام العربية فى أمريكا". وبشأن حظوظ الفيلم فى الفوز بجائزة الأوسكار، قالت: "صراحة لا يعنينى الفوز بالأوسكار، بقدر ما يعنينى أننى أردت أن أوصل ما حدث فى جمعة الكرامة، وأتمنى أن أكون قد تمكنت من نقل جانب مما حدث، وفوز الفيلم بأكثر من مهرجان عالمى شهادة كبيرة أعتز بها". وتحدثت إسحاق بنبرة حزن شديدة، موضحة: "قمت بتعديل الفيلم من 46 دقيقة إلى 26 دقيقة، بعد تعرضى لمضايقات من أشخاص كانوا ضمن فريق العمل فى البداية وحاولوا ابتزازى بعد أن بدأ الفيلم بالمشاركة فى أول مهرجان دولى، لذلك قمت بحذف المواد المتعلقة بهم وإعادة منتجته (اختيار وترتيب مشاهد) الفيلم من جديد والنسخة الأخيرة هى التى أرسلت لجائزة الأوسكار". وتابعت قائلة: "كان لدينا أنا وزملائى فى فريق العمل هدف وحيد هو: إيصال ما حدث فى جمعة الكرامة للرأى العام العالمى، ولم يكن هدفنا الشهرة أو البحث عن المال، هذا الفيلم هو ملك لشهداء الثورة ولأهالى الشهداء، ويؤسفنى أن يستخدم البعض الفيلم للبحث عن الشهرة وعن المال". ولفتت إلى أن إعداد الفيلم استغرق قرابة 11 شهرا بدءً بالتصوير فى صنعاء، ومن ثم المونتاج فى صنعاء ودبى مع شركة" نقطة ساخنة". والفيلم من إنتاج شركة "نقطة ساخنة" وإخراج سارة إسحاق. وبحسب برنامج الجائزة، من المقرر أن يتم الإعلان عن ما يتراوح بين 3 إلى 5 أفلام متأهلة للمرحلة الأخيرة فى الثامن من يناير من العام القادم 2014، والإعلان بعدها فى الثانى من شهر مارس 2014 عن الفائز بالجائزة فى حفل تنظمه أكاديمية فنون وعلوم الصورة المتحركة. وتأسست الأكاديمية فى عام 1927م بولاية كاليفورنيا غرب الولايات المتحدة، وتضم أكثر من 6 آلاف عضو مختص بالفنون السينمائية.

emiratesvoice
emiratesvoice

الإسم *

البريد الألكتروني *

عنوان التعليق *

تعليق *

: Characters Left

إلزامي *

شروط الاستخدام

شروط النشر: عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

اُوافق على شروط الأستخدام

Security Code*

 

 صوت الإمارات - ليس للكرامة جدران أول فيلم وثائقي يمني مرشح للفوز بـالأوسكار  صوت الإمارات - ليس للكرامة جدران أول فيلم وثائقي يمني مرشح للفوز بـالأوسكار



 صوت الإمارات -

كشفت تجاهل هوليود للنجمات فوق سن الـ40

ماكدويل بإطلالة فاخرة على السجادة الحمراء في "كان"

واشنطن - رولا عيسى
سرقت أندي ماكدويل (59 عامًا) الأضواء عندما حضرت جلسة التصوير في Chopard Trophy فيHotel Martinez في "كان" في فرنسا مساء الإثنين، وتألقت في ثوب أسود طويل شبه شفاف ذو عنق غائر على السجادة الحمراء، وتزيت بقلادة من الياقوت مرصعة بالجواهر لإضافة لمسة من سحر هوليود الكلاسيكي مع أقراط مرصعة بالأحجار الكريمة، بينما أبرزت ملامحها الجميلة مع طلاء شفاه أحمر ومكياج عيون دخاني، فيما تدلى شعرها في تجعيدات على كتفيها، وأمسكت النجمة بمخلب بسيط مع مشبك من الماس، وظهرت لحضور العرض الأول لفيلم The Killing Of A Sacred Deer الذي يشارك في مهرجان كان السينمائي السبعين. وتحدثت النجمة أخيرًا موضحة أن هوليود تتخلى عن الممثلات بعد سن الأربعين بينما يحصل بعض الرجال على أفضل الأدوار حتى عمر السبعين، حيث قالت ماكدويل في مهرجان دبي السينمائي الدولي: "أتمنى أن تكون هناك فرص أكبر للنساء في عمري، حيث تعرضت لسؤال كيف

الإسم *

البريد الألكتروني *

عنوان التعليق *

تعليق *

: Characters Left

إلزامي *

شروط الاستخدام

شروط النشر: عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

اُوافق على شروط الأستخدام

Security Code*

 

 صوت الإمارات - ليس للكرامة جدران أول فيلم وثائقي يمني مرشح للفوز بـالأوسكار  صوت الإمارات - ليس للكرامة جدران أول فيلم وثائقي يمني مرشح للفوز بـالأوسكار



GMT 10:43 2017 الثلاثاء ,23 أيار / مايو

رانيا يوسف تقّدم رسومات مختلفة في أزياء الصيف
 صوت الإمارات - رانيا يوسف تقّدم رسومات مختلفة في أزياء الصيف

GMT 15:16 2017 الثلاثاء ,23 أيار / مايو

حصول وليد علي على الدكتوراه في التطرف العالمي
 صوت الإمارات - حصول وليد علي على الدكتوراه في التطرف العالمي
 صوت الإمارات -
 صوت الإمارات -
 
 Emirates Voice Facebook,emirates voice facebook,الإمارات صوت الفيسبوك  Emirates Voice Twitter,emirates voice twitter,الإمارات صوت تويتر Emirates Voice Rss,emirates voice rss,الإمارات الخلاصات صوت  Emirates Voice Youtube,emirates voice youtube,الإمارات يوتيوب صوت  Emirates Voice Youtube,emirates voice youtube,الإمارات يوتيوب صوت
emiratesvoice emiratesvoice emiratesvoice emiratesvoice
emiratesvoice emiratesvoice emiratesvoice
emiratesvoice
بناية النخيل - رأس النبع _ خلف السفارة الفرنسية _بيروت - لبنان
emirates , emirates , Emirates