صوت الإمارات - المسيرة فلاش باك لحلم القضاء على العنصرية في فرنسا

"المسيرة" فلاش باك لحلم القضاء على العنصرية في فرنسا

"المسيرة" فلاش باك لحلم القضاء على العنصرية في فرنسا

 صوت الإمارات -

 صوت الإمارات - "المسيرة" فلاش باك لحلم القضاء على العنصرية في فرنسا

مراكش - و م ع

عاش جمهور مهرجان مراكش، مساء اليوم الأحد، لحظات تأثر وتجاوب انساني مع قصة فيلم "المسيرة" للمخرج البلجيكي المغربي الأصل، نبيل بن يادير، الذي كان بمثابة فلاش باك لمسار طويل ومضن من مكافحة العنصرية بفرنسا. وحضر العرض طاقم الفيلم الذي ضم بالخصوص النجم الكوميدي جمال الدبوز في تجربة جديدة له زاوجت الحس الفكاهي مع العمق الدرامي لموضوع بالغ الحساسية. ويحكي الفيلم في 120 دقيقة أطوار مبادرة انطلقت في الضواحي الفرنسية التي تعيش واقع التهميش والاقصاء، يقودها شباب من مغاربيين وفرنسيين، في اتجاه تحريك ملف مناهضة العنصرية ووقف نزيف الضحايا الذين سقطوا بأيدي الكراهية العمياء.مسيرة مضنية ومطبات وتحديات بالجملة تواجه هذا الحركة السلمية التي تجوب عبر 1000 كيلومتر، بلدات ومدنا فرنسية، وصولا الى التاريخ الحاسم: 3 دجنبر بالعاصمة باريس، حيث تحصد المجموعة ثمرة مجهودها وهي تعانق حشودا بعشرات الآلاف، يرفعون شعارات من أجل "فرنسا المساواة". على أن الفيلم ينتهي بتشخيص قاتم حين يشعر صناع المبادرة أن حركتهم سلبت منهم، بعد ثلاثين سنة على تاريخ الحدث (1983). خلاصته المريرة كانت "لم يتغير شيء..أو تقريبا".تفوق المخرج نبيل بن يادير في خلق الانسجام والتكامل بين المادة الوثائقية لحدث حي في الذاكرة والنص المتخيل الذي انفتح أكثر على حميميات أبطال "المسيرة" وخلفياتهم الفكرية والقيمية، لكن الفيلم أطنب في الخطاب المباشر، وبدا للبعض أنه سقط في تمطيط كان في غنى عنه، كما بالغ في افتعال المشاهد ذات النزعة العاطفية والخطابية التي تلعب على الوتر السهل للمشاهد. وأضفى الممثل المغربي جمال الدبوز مسحة هزلية على قصة الفيلم، وهو يلعب دور المشرد المدمن، ذي السوابق السجنية الذي ينضم لاحقا الى مجموعة السائرين ضد العنصرية، ويفتح عينيه على إمكانية حياة أخرى، أكثر جدية وانسانية.كتب سيناريو الفيلم نبيل بن يادير ونادية لخضر، وشخص أدواره الرئيسية أوليفيي كورمي (دوبوا)، توفيق جلاب (محمد)، فانسون روتيي ( سيلفان)، مبارك بلكوك (فريد)، نادر بوصندال (يزيد)، لبنى أزابال (خيرة)، حفصية حرزي (مونيا) وشارلوت لوبون (كلير). يذكر أن الفيلم يتنافس لنيل جوائز المسابقة الرسمية للدورة 13 ، التي تعرف مشاركة 15 فيلما تعكس تجارب ومرجعيات إبداعية متنوعة.

emiratesvoice
emiratesvoice

الإسم *

البريد الألكتروني *

عنوان التعليق *

تعليق *

: Characters Left

إلزامي *

شروط الاستخدام

شروط النشر: عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

اُوافق على شروط الأستخدام

Security Code*

 

 صوت الإمارات - المسيرة فلاش باك لحلم القضاء على العنصرية في فرنسا  صوت الإمارات - المسيرة فلاش باك لحلم القضاء على العنصرية في فرنسا



 صوت الإمارات -

كشفت تجاهل هوليود للنجمات فوق سن الـ40

ماكدويل بإطلالة فاخرة على السجادة الحمراء في "كان"

واشنطن - رولا عيسى
سرقت أندي ماكدويل (59 عامًا) الأضواء عندما حضرت جلسة التصوير في Chopard Trophy فيHotel Martinez في "كان" في فرنسا مساء الإثنين، وتألقت في ثوب أسود طويل شبه شفاف ذو عنق غائر على السجادة الحمراء، وتزيت بقلادة من الياقوت مرصعة بالجواهر لإضافة لمسة من سحر هوليود الكلاسيكي مع أقراط مرصعة بالأحجار الكريمة، بينما أبرزت ملامحها الجميلة مع طلاء شفاه أحمر ومكياج عيون دخاني، فيما تدلى شعرها في تجعيدات على كتفيها، وأمسكت النجمة بمخلب بسيط مع مشبك من الماس، وظهرت لحضور العرض الأول لفيلم The Killing Of A Sacred Deer الذي يشارك في مهرجان كان السينمائي السبعين. وتحدثت النجمة أخيرًا موضحة أن هوليود تتخلى عن الممثلات بعد سن الأربعين بينما يحصل بعض الرجال على أفضل الأدوار حتى عمر السبعين، حيث قالت ماكدويل في مهرجان دبي السينمائي الدولي: "أتمنى أن تكون هناك فرص أكبر للنساء في عمري، حيث تعرضت لسؤال كيف

الإسم *

البريد الألكتروني *

عنوان التعليق *

تعليق *

: Characters Left

إلزامي *

شروط الاستخدام

شروط النشر: عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

اُوافق على شروط الأستخدام

Security Code*

 

 صوت الإمارات - المسيرة فلاش باك لحلم القضاء على العنصرية في فرنسا  صوت الإمارات - المسيرة فلاش باك لحلم القضاء على العنصرية في فرنسا



 صوت الإمارات - المناظر الطبيعية تضع غوتلاند ضمن أجمل المزارات

GMT 15:16 2017 الثلاثاء ,23 أيار / مايو

حصول وليد علي على الدكتوراه في التطرف العالمي
 صوت الإمارات - حصول وليد علي على الدكتوراه في التطرف العالمي
 صوت الإمارات -
 صوت الإمارات -
 
 Emirates Voice Facebook,emirates voice facebook,الإمارات صوت الفيسبوك  Emirates Voice Twitter,emirates voice twitter,الإمارات صوت تويتر Emirates Voice Rss,emirates voice rss,الإمارات الخلاصات صوت  Emirates Voice Youtube,emirates voice youtube,الإمارات يوتيوب صوت  Emirates Voice Youtube,emirates voice youtube,الإمارات يوتيوب صوت
emiratesvoice emiratesvoice emiratesvoice emiratesvoice
emiratesvoice emiratesvoice emiratesvoice
emiratesvoice
بناية النخيل - رأس النبع _ خلف السفارة الفرنسية _بيروت - لبنان
emirates , emirates , Emirates