صوت الإمارات - الإشهار المقوض للدكتاتورية في فيلم لا للشيلي بابلو لارين

الإشهار المقوض للدكتاتورية في فيلم "لا" للشيلي بابلو لارين

الإشهار المقوض للدكتاتورية في فيلم "لا" للشيلي بابلو لارين

 صوت الإمارات -

 صوت الإمارات - الإشهار المقوض للدكتاتورية في فيلم "لا" للشيلي بابلو لارين

الجزائر - واج

تناول الفيلم السينمائي المطول "لا" للمخرج الشيلي بابلو لارين الذي تم عرضه يوم الاثنين ضمن المنافسة الرسمية في اطار المهرجان الدولي للسينما بالجزائر دور الرسالة الاشهارية في النجاح الشعبي لمعارضي بقاء بينوشي في السلطة خلال استفتاء 1988. و يظهر هذا العمل الفني من 117 دقيقة الذي انتج سنة 2012 عمليات تصميم و بث الومضات الاشهارية لحملة معارضي اوغوستو بينوشي الذين تم السماح لهم تحت تاثير الضغوط الدولية لاول مرة منذ الانقلاب العسكري سنة 1973 بالتعبير عن ارائهم على اثير التلفزيون العمومي الشيلي. اما النجاح الذي حققته تلك الحملة التي عجلت بسقوط الدكتاتور سنة 1990 فقد تحقق بفضل الافكار الخلاقة لشاب مختص في الاشهار ريني سافيدرا الذي ادى دوره الممثل المكسيكي غايل غارسيا بيرنال. ان هذا الاب الشاب العازب المتمكن من فن الاشهار (بساطة الرسالة و الاحاسيس الايجابية و الجمال بالالوان و الموسيقى الخ) بعد ان عاد من الغربة قد اختار موضوع الفرح و هو الاحساس الذي اتضح فيما بعد انه عامل وحدة و حامل للامل لالاف الشيليين الذين عانوا من 15 سنة من ديكتاتورية عسكرية اكثر دموية في امريكا اللاتينية. و قد شهدت تلك الحقبة الدموية مقتل او اختفاء حوالي 32000 مواطن شيلي فيما تعرض 38000 اخرين الى التعذيب او النفي تحت ديكتاتورية اوغوستو بينوشي. و امام النجاح الذي حققه شعار "لا للتعذيب و المعاناة, الخ...) الذي حملته ملصقات قوس قزح ممثلة لجميع الاطياف السياسية في الشيلي يكون ريني سافيدرا قد تعلم هو ايضا كيف يؤمن بمستقبل اخر لبلاده. كما تناول الفيلم الذي تم تصويره بالات تصوير تعود لتلك الحقبة لاعطائه طابعا اكثر واقعية محاولات التخويف و التهديد التي تعرض لها اصحاب تلك الحملة الاعلامية العصرية التي تناقض فن تخليد ذات السلطة الحاكمة. و شارك في انتاج فيلم "لا" كل من الشيلي والمكسيك و الولايات المتحدة وهوالعمل الثالث الذي خصصه المخرج للدكتاتورية الشيلية و قد تم ترشيحه لجوائز الاوسكار في طبعة 2013 ضمن فئة افضل فيلم اجنبي. و ستتواصل فعاليات الطبعة الرابعة لمهرجان الجزائر الدولي للسينما تحت شعار السينما الملتزمة التي افتتحت يوم الخميس الماضي إلى غاية 26 ديسمبر بمشاركة ثمانية أفلام طويلة و أحد عشر فيلما وثائقيا في المنافسة الرسمية.

emiratesvoice
emiratesvoice

الإسم *

البريد الألكتروني *

عنوان التعليق *

تعليق *

: Characters Left

إلزامي *

شروط الاستخدام

شروط النشر: عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

اُوافق على شروط الأستخدام

Security Code*

 

 صوت الإمارات - الإشهار المقوض للدكتاتورية في فيلم لا للشيلي بابلو لارين  صوت الإمارات - الإشهار المقوض للدكتاتورية في فيلم لا للشيلي بابلو لارين



 صوت الإمارات -

ضمن الدورة السبعين من مهرجان كان السينمائي

تألق ناعومي كامبل في إحدى حفلات بوسيتيف بلانيت

باريس ـ مارينا منصف
تألقت عارضة الأزياء ناعومي كامبل ، صاحبة الـ47 عام ، أثناء حضور حفلة عشاء بوسيتيف بلانيت ، في مهرجان كان السنيمائي السبعين في بالم بيتش ، مع أجواء الريفيرا الفرنسية . وتألقت كامبل بفستان أسود مع أجزاء على شكل شبكة صيد السمك مرصع بالترتر مع قلادة من الزمرد مع أقراط أنيقة مماثلة ، بينما تدلى شعرها الطويل حتى أسفل ظهرها، وأبرزت شفتيها بملمع. وتتصدر العارضة خلال عطلة نهاية الأسبوع الحدث الثاني عشرFashion For Relief ، حيث تظهر مع آخرين مع القطع التي تبرعت بها أفضل بيوت الأزياء في العالم. وأسست ناعموي الجمعية الخيرية قبل 12 عامًا ، واستخدمت وضعها للمساعدة في مكافحة فيروس الإيبولا والمساعدة في أعقاب الكوارث الطبيعية ، مثل إعصار كاترينا، وأوضحت مجلة فوغ أن عائدات هذا العام ستمكن منظمةSave the Children من توفير الغذاء المنقذ للحياة والمأوى والعلاج الطبي للأطفال في أنحاء العالم كافة ،

الإسم *

البريد الألكتروني *

عنوان التعليق *

تعليق *

: Characters Left

إلزامي *

شروط الاستخدام

شروط النشر: عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

اُوافق على شروط الأستخدام

Security Code*

 

 صوت الإمارات - الإشهار المقوض للدكتاتورية في فيلم لا للشيلي بابلو لارين  صوت الإمارات - الإشهار المقوض للدكتاتورية في فيلم لا للشيلي بابلو لارين



GMT 15:16 2017 الثلاثاء ,23 أيار / مايو

حصول وليد علي على الدكتوراه في التطرف العالمي
 صوت الإمارات - حصول وليد علي على الدكتوراه في التطرف العالمي
 صوت الإمارات -
 صوت الإمارات -
 
 Emirates Voice Facebook,emirates voice facebook,الإمارات صوت الفيسبوك  Emirates Voice Twitter,emirates voice twitter,الإمارات صوت تويتر Emirates Voice Rss,emirates voice rss,الإمارات الخلاصات صوت  Emirates Voice Youtube,emirates voice youtube,الإمارات يوتيوب صوت  Emirates Voice Youtube,emirates voice youtube,الإمارات يوتيوب صوت
emiratesvoice emiratesvoice emiratesvoice emiratesvoice
emiratesvoice emiratesvoice emiratesvoice
emiratesvoice
بناية النخيل - رأس النبع _ خلف السفارة الفرنسية _بيروت - لبنان
emirates , emirates , Emirates