الباحثون يتوصلون لمنظار جديد لإجراء الكشف المهبلي

ساعد في التخلص من الطرق الجراحية التقليدية

الباحثون يتوصلون لمنظار جديد لإجراء الكشف المهبلي

 صوت الإمارات -

 صوت الإمارات - الباحثون يتوصلون لمنظار جديد لإجراء الكشف المهبلي

منظار جديد لإجراء الكشف المهبلي
لندن - كاتيا حداد

يلجأ العلماء إلى إعادة تصميم جهاز المنظار المستخدم في إجراء الكشف المهبلي، حيث أن تصميمه القديم ظل دون تغيير منذ اختراعه قبل 150 عاما من قبل طبيب أميركي، كان يقوم بتجربة تصميمه القديم على نساء من العبيد.  والكثيرون حاولوا من قبل إعادة تصميمه، ولكن حتى الآن، لم ينجح أحد في استبدال الجهاز الذي أزعج النساء على مر العصور، إلا أن في نهاية المطاف تمكن بعض العلماء من اختبار منظار جديد في عيادات أمراض النساء. 

وتم اختراع المنظار من قبل جيمس ماريون سيمز، في أربعينيات القرن التاسع عشر، وغالبا ما كان يشار إليه على أنه وكأنه جهاز للتعذيب في القرون الوسطى. إلا اننا يجب أن نشكره لتبديله الطرق الجراحية التقليدية لإصلاح تمزيق المهبل التي تحدث أحيانا أثناء الولادة، حيث أنه طور هذه التقنية عن طريق تجريبها على النساء الذين كانوا ينتموا للعبيد.

وطور سيمز المنظار من أجل مساعدة المرضى البيض، لكنه اختبر أفكاره على المرأة التي تنتمي لفئة العبيد، دون التخدير، أو سبب طبي للتلاعب بجسدها. وكانت النتيجة انه قام بأختراع جهاز لتخفيف الام الناس عن طريق ايذاء غيرهم. تطور الجهاز من المعدن إلى البلاستيك. والآن، فإن الجهاز متوفر في مختلف الأحجام، على الرغم من أنه ليس موجود عند كل الأطباء. وبالنسبة لمعظم النساء، فإن هذا الجهاز مصدر قلق وعدم راحة. وقد أظهرت الدراسات أنه بالنسبة لبعض النساء اللواتي وقعن ضحايا للصدمات الجنسية أو الاعتداءات، فإن زيارة طبيب أمراض النساء يمكن أن تسبب ذكريات سيئة.

ووجدت إحدى الدراسات التي أجريت في الثمانينيات أن المنظار كان واحدا من أهم الأسباب التي جعلت النساء تتخلي عن فحوصاتهم السنوية. وفي عام 2014، أوصى الكلية الأميركية للأطباء أن لا يتم إجراء كشف الحوض على النساء التي لم تكن حاملا أو تقدم أي أعراض بشان مشاكل صحة النساء. وفي عام 2016، اقترحت فرقة عمل الخدمات الوقائية الأميركية أن فحص الحوض قد لا تكون مناسبة لجميع النساء، وبدلا من ذلك أوصى طبيب التوليد وأمراض النساء مناقشة الخيار معها. وتمسك بتوصيتها بأن جميع النساء اللواتي تزيد أعمارهن عن 21 عاما لديهن فحص سنوي للحوض.

وقام فريق من المصممين باختبار عدد من الأفكار للمنظار الجديد، لجعل الذهاب إلى طبيب النساء تجربة مريحة. والتصميم الحالي يساعد أطباء أمراض النساء للحصول على مجال جيد للرؤية، دون خلق قدر من التوتر يسببه الجهاز الحالي. ويعتبر التصميم الجديد أيضا تطبيق يسمح للنساء بالاستمتاع بدرجة من الآمن لنتائج الاختبار. وأفادت النساء أن الأطباء وعدم الراحة من غرف الامتحان أيضا جعل الفحوصات السنوية مجهدة. كما يعمل طالب الدراسات العليا في جامعة ديوك مرسي أسيدو على تصميم من شأنه أن يلغي الحاجة إلى الطبيب لتوسيع فتح المهبل.

وصممت "عامل ترشيح مهبلي" يمكن للمرأة أن تضعه بنفسها، مما يسمح باستخدام كاميرا بحجم القلم لمراقبة الصور داخل المهبل. ومن بين المتطوعين الخمسة عشر في دراسة أسيدو التجريبية، فضل 92 في المائة منها نظام التثبيط المهبلي والكاميرا خلال امتحان الحوض التقليدي للمناظير. وتشير أبحاث أسيدو، التي نشرت على بلوس واحد، إلى أن المرأة يمكن أن تؤدي الاختبار بأكمله نفسها.

emiratesvoice
emiratesvoice

الإسم *

البريد الألكتروني *

عنوان التعليق *

تعليق *

: Characters Left

إلزامي *

شروط الاستخدام

شروط النشر: عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

اُوافق على شروط الأستخدام

Security Code*

 

الباحثون يتوصلون لمنظار جديد لإجراء الكشف المهبلي الباحثون يتوصلون لمنظار جديد لإجراء الكشف المهبلي



الإسم *

البريد الألكتروني *

عنوان التعليق *

تعليق *

: Characters Left

إلزامي *

شروط الاستخدام

شروط النشر: عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

اُوافق على شروط الأستخدام

Security Code*

 

الباحثون يتوصلون لمنظار جديد لإجراء الكشف المهبلي الباحثون يتوصلون لمنظار جديد لإجراء الكشف المهبلي



اختارت تسريحة شعر بسيطة ومكياجا ناعما أبرز جمالها

ميشيل موناغان تتألق بإطلالة براقة بالأسود والفضي

لندن ـ ماريا طبراني
أظهرت النجمة العالمية، ميشيل موناغان، شغفها بالموضة خلال مهرجان "ثيرست غالا-Thirst Gala" السنوي في دورته التاسعة في فندق "بيفرلي هيلز" مساء السبت، وتألقت الممثلة البالغة من العمر 41 عامًا، بإطلالة أنيقة ومميزة على السجادة جذبت أنظار الحضور وعدسات المصورين، بألوانها الزهرية، حيث كانت ترتدي فستانًا طويلا باللون الأسود الشفاف المُغطى بالقماش الفضي البرّاق، ونسجت طبقات من التول الأسود بين تصاميم الفستان المعقدة المزينة بالفضي، مع قطع متقطعة في وسط الصدر. وأضافت موناغان إلى إطلالتها الرائعة، المزيد من الإثارة، حيث ارتدت زوجًا من الاحذية الفضية ذات كعب عالٍ التي تتميز بشريط رقيق ملفوف حول كاحلها، وأكملت إطلالتها بتصفيف شعرها لضفائر مجتمعة معا للوراء، ومكياجا ناعما من ظلال العيون الذهبي ولمسة من احمر الشفاة النيود.  

GMT 12:15 2018 الأحد ,21 كانون الثاني / يناير

بشرى تُعلن تفاصيل دورها في مسلسل "بالحب هنعدي"

GMT 06:17 2018 السبت ,13 كانون الثاني / يناير

أستراليا تهدّد مكانة قطر في مجال الغاز الطبيعي

GMT 21:42 2017 السبت ,09 أيلول / سبتمبر

قانون الضريبة صنع للفقراء

GMT 14:09 2017 الخميس ,02 تشرين الثاني / نوفمبر

الراحة النفسية في ارتداء الملابس أهم من المنظر الجذاب

GMT 07:01 2017 السبت ,16 أيلول / سبتمبر

الشمول المالي وموقف مصر الاقتصادي

GMT 16:17 2017 الثلاثاء ,05 أيلول / سبتمبر

الاكتناز والثقة في الجهاز المصرفي

GMT 20:06 2017 السبت ,04 تشرين الثاني / نوفمبر

عندما يزهر الخريف

GMT 20:35 2017 الثلاثاء ,31 تشرين الأول / أكتوبر

الراحة النفسية في ارتداء الملابس أهم من المنظر الجذاب

GMT 22:08 2017 الخميس ,03 آب / أغسطس

قانون للتواصل الاجتماعي

GMT 16:47 2017 الإثنين ,23 تشرين الأول / أكتوبر

اعرفْ وطنك أكثر تحبه أكثر

GMT 23:01 2017 الإثنين ,02 تشرين الأول / أكتوبر

التكنولوجيا الحديثة والمجتمع

GMT 14:26 2017 الخميس ,07 أيلول / سبتمبر

هل تستفيد مصر من قمة "البريكس"؟

GMT 21:56 2017 الأربعاء ,13 أيلول / سبتمبر

علمني

GMT 14:47 2017 الثلاثاء ,19 أيلول / سبتمبر

الثروة الحقيقية تكمن في العقول

GMT 15:42 2017 الأربعاء ,08 تشرين الثاني / نوفمبر

الإرشاد النفسي والتربوي

GMT 02:29 2016 الجمعة ,12 آب / أغسطس

الألوان الزيتية والمائية

GMT 14:58 2017 السبت ,02 أيلول / سبتمبر

نصائح للأخوة معلمي الحاسب

GMT 05:49 2016 الأحد ,18 أيلول / سبتمبر

ابتكر فكرة وغير حياتك

GMT 21:04 2016 السبت ,17 أيلول / سبتمبر

المكياج الليلي

GMT 11:01 2016 السبت ,14 أيار / مايو

الألوان في الديكور

GMT 07:06 2014 الخميس ,21 آب / أغسطس

الشموع لمسة ديكوريّة لليلةٍ رومانسيّة

GMT 15:22 2017 السبت ,17 حزيران / يونيو

حذاري من الشهر المقبل

GMT 07:04 2014 الخميس ,21 آب / أغسطس

حلاوة روح السبكي..والذين معه

GMT 22:20 2017 السبت ,10 حزيران / يونيو

البطالة والتطرف

GMT 15:43 2017 السبت ,24 حزيران / يونيو

​تزيين المنازل في المناسبات
 
 Emirates Voice Facebook,emirates voice facebook,الإمارات صوت الفيسبوك  Emirates Voice Twitter,emirates voice twitter,الإمارات صوت تويتر Emirates Voice Rss,emirates voice rss,الإمارات الخلاصات صوت  Emirates Voice Youtube,emirates voice youtube,الإمارات يوتيوب صوت  Emirates Voice Youtube,emirates voice youtube,الإمارات يوتيوب صوت
emiratesvoice emiratesvoice emiratesvoice emiratesvoice
emiratesvoice emiratesvoice emiratesvoice
emiratesvoice
بناية النخيل - رأس النبع _ خلف السفارة الفرنسية _بيروت - لبنان
emirates , emirates , Emirates