صوت الإمارات - اضطرابات الشرق الأوسط تهدد الاستثمارات

الدكتورة سحر نصر لـ"مصر اليوم"

اضطرابات الشرق الأوسط تهدد الاستثمارات

 صوت الإمارات -

 صوت الإمارات - اضطرابات الشرق الأوسط تهدد الاستثمارات

تراجع الاستثمارات الأجنبية والمحلية
القاهرة ـ محمد عبدالله

كشفت خبير البنك الدولي لشؤون الشرق الأوسط وشمال أفريقيا الدكتورة سحر نصر عن أن الإضطرابات السياسية التي تشهدها منطقة الشرق الأوسط تهدد الإستثمار الأجنبي والمحلي، إذ أن عدم توافر الإستقرار السياسي يسبب عدم القدرة على إتخاذ القرارات الإقتصادية التي تعمل علي تغيير المجتمعات نحو النمو المنشود.
أضافت في تصريحات خاصة إلى "مصر اليوم" أن حالة عدم الإستقرار السياسي تخلق نوعاً من عدم الإطمئنان لدى المستثمر الأجنبي، وتجعله يحجم عن الإستثمار في المنطقة، ويكون نفس الشعور لدى رجال الأعمال المحليين، حيث يدفعهم هذا الوضع إلى إستثمار أموالهم خارج بلادهم، بدلاً من إستثمارها في الداخل، على الرغم من حاجة الدول لرؤوس الأموال في تلك الأوقات بشدة.
أوضحت أنه لا يكفي إستهداف تحقيق أكبر معدل ممكن من النمو الإقتصادي، حتي يكون هناك أمل في حصول بعض الإستقرار السياسي، بل يجب العمل على تحقيق أكبر معدل ممكن في مجال التنمية، بمعني العمل علي توزيع منافع التنمية على جميع أفراد المجتمع وعدم قصرها على طبقة دون أخرى.
وترى نصر أن التنمية هي العلاج لإقتصادات الدول، وإذا أدت هذه التنمية إلى تحسين مستوى معيشة الأفراد في المجتمع، فإن هذا بدوره يساعد على وجود الإستقرار السياسي والمناخ السياسي والإجتماعي الملائم لعملية التنمية.
أشارت إلى أن المجتمعات النامية تعاني من أمور تعوق عملية التنمية فيها، ومثال ذلك العادات والتقاليد وإرضاء الأخرين والمجاملات غير الموضوعية المنتشرة في تلك المجتمعات، كمن يمنحون ملاك الأراضي والعقارات مركزاً إجتماعياً مرموقاً يفوق الذي يتم منحه لأصحاب المصانع الذين يعملون علي زيادة القدرة الإنتاجية في المجتمع، وهذا يقود رأس المال إلي المضاربة في الأراضي والعقارات، بدلاَ من توجيهها إلي الطريق الصحيح، وهو الإستثمار الإنتاجي.
أفادت خبير البنك الدولي لشؤون الشرق الأوسط وشمال إفريقيا إن الحكومات تلعب دوراً رئيسياً في تحريك عجلة التنمية خلال الوقت الحالي، وقد يأخذ ذلك صورة التخطيط الشامل لعملية التنمية الإقتصادية، أو أن تقوم الحكومات بالنصيحة لرجال الأعمال أو القطاع الخاص، دون أن تتدخل فعلياً في إدارة الحياة الإقتصادية في المجتمع.
شددت على ضرورة قيام الدول في العالم النامي بتطوير إستراتيجية تنمية الجهاز الإداري، وأن تجعله ضمن الإستراتيجيات الرئيسية لخطط التنمية الإقتصادية في نواحي متعددة مثل التنمية الإدارية وتطوير القوى البشرية، وضرورة المحافظة على رأس المال المحلي.
طالبت دول الشرق الأوسط والمجتمعات النامية بضرورة إجراء العديد من البحوث، من أجل التقدم الفني والتكنولوجي، إذ أن هذه الأبحاث تعمل على حل المشكلات الإقتصادية، وحتى تأتي وسائل التقدم الفني والتكنولوجي متماشية مع متطلبات الدول النامية، وحتى تتلائم مع ظروفها، ولما هو متوافر بها من موارد إقتصادية.

الإسم *

البريد الألكتروني *

عنوان التعليق *

تعليق *

: Characters Left

إلزامي *

شروط الاستخدام

شروط النشر: عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

اُوافق على شروط الأستخدام

Security Code*

 

 صوت الإمارات - اضطرابات الشرق الأوسط تهدد الاستثمارات  صوت الإمارات - اضطرابات الشرق الأوسط تهدد الاستثمارات



 صوت الإمارات -

خلال مشاركتها في أسبوع الموضة في لندن

ويني هارلو تلفت الأنظار إلى فستانها الأسود الجذاب

لندن ـ كارين إليان
تألقت العارضة ويني هارلو، خلال مشاركتها في أسبوع الموضة في لندن، مرتدية فستانًا شفافًا باللون الأسود، من تصميم جوليان ماكدونالد. واحتفلت هارلو بأدائها المذهل في العرض، طوال الليل، في ملهى ليبرتين في لندن بعد ذلك.وكشفت النجمة الصاعدة، البالغة من العمر 22 عامًا، عن أطرافها الهزيلة في تي شيرت مرسوم عليه بالأحمر وسترة من الجلد، وانضمت لعارضة الأزياء جوردان دان في تلك الليلة. وبدت الجميلة السمراء رشيقة وفي روح معنوية مرتفعة في تي شيرت كبير الحجم، الذي أعطاها لوك مفعم بالحيوية، وانتعلت في قدمها تفاصيل من الدانتيل فوق الكعب العالي. وصففت شعرها الأسود الحالك في موجات لامعة تنسدل على كتفيها، وضعت على وجهها القليل من الماكياج على عيونها، التي لمعت في ظلال برونزية والماسكارا. وكان يبدو على ويني الزهو بالانتصار بعد سيرها على الممشى، وضحكت ويني في حين صعدت إلى سيارة أجرة مع الجميلة البريطانية جوردان، 26، معربة عن…

GMT 14:30 2017 الإثنين ,20 شباط / فبراير

جمال ساحر في حمام "باث سبا غينزبورو" الروماني
 صوت الإمارات - جمال ساحر في حمام "باث سبا غينزبورو" الروماني

GMT 15:19 2017 الإثنين ,20 شباط / فبراير

جون كيلي يوضح تفاصيل قرار حظر السفر إلى أميركا
 صوت الإمارات - جون كيلي يوضح تفاصيل قرار حظر السفر إلى أميركا

GMT 11:11 2017 الأربعاء ,08 شباط / فبراير

الفاتش يعلن عن إغلاق ألف مؤسسة في صنعاء

GMT 19:32 2017 الإثنين ,06 شباط / فبراير

إلوان يشيد بجهود إنشاء "بورصة الذهب الإسلامية"

GMT 16:43 2017 الثلاثاء ,31 كانون الثاني / يناير

بوسعيد يوضح أن الجفاف سبب في انخفاض الاقتصاد

GMT 15:45 2017 الأربعاء ,25 كانون الثاني / يناير

منصور يؤكد أنّ العنف يطرد الاستثمار من تونس

GMT 13:22 2017 الثلاثاء ,24 كانون الثاني / يناير

مذكور يكشف حقيقة عدم سداد رواتب الموظفيين

GMT 12:53 2017 الإثنين ,23 كانون الثاني / يناير

الحساينة يسعى إلى تسريع إعادة بناء قطاع غزة

GMT 20:29 2017 الأحد ,22 كانون الثاني / يناير

الحكومة البريطانية تتجهّز إلى هزيمة المحكمة العليا
 صوت الإمارات -
 صوت الإمارات -

GMT 15:17 2016 الجمعة ,30 كانون الأول / ديسمبر

منى أحمد تبين توقعاتها لأبراج الفنانين في 2017

GMT 23:43 2017 الأحد ,22 كانون الثاني / يناير

"Instant Tethering" ميزة جديدة لمستخدمي نظام "أندرويد"
 صوت الإمارات -
 صوت الإمارات -
 
 Emirates Voice Facebook,emirates voice facebook,الإمارات صوت الفيسبوك  Emirates Voice Twitter,emirates voice twitter,الإمارات صوت تويتر Emirates Voice Rss,emirates voice rss,الإمارات الخلاصات صوت  Emirates Voice Youtube,emirates voice youtube,الإمارات يوتيوب صوت  Emirates Voice Youtube,emirates voice youtube,الإمارات يوتيوب صوت
emiratesvoice emiratesvoice emiratesvoice emiratesvoice
emiratesvoice emiratesvoice emiratesvoice
emiratesvoice
بناية النخيل - رأس النبع _ خلف السفارة الفرنسية _بيروت - لبنان
emirates , emirates , Emirates