الحكيم يقترح على السيسي استضافة مؤتمر اقليمي

أوضح أنهم مستعدون لتعزيز التوافق بين الخليج وإيران

الحكيم يقترح على السيسي استضافة مؤتمر اقليمي

 صوت الإمارات -

 صوت الإمارات - الحكيم يقترح على السيسي استضافة مؤتمر اقليمي

رئيس التحالف الوطني الشيعي عمار الحكيم
القاهرة – علي السيد

أكد رئيس "التحالف الوطني الشيعي" في البرلمان العراقي، عمار الحكيم، أن مصر لها دور بارز في قيادة دول المنطقة في ما يحقق الاستقرار والأمن، مطالبًا بحوار عميق بين الدول العربية بعضها البعض بما يحافظ على أمن واستقرار المنطقة ككل. وقال الحكيم، في حديث خاص لـ"صوت الإمارات"، إن مصر تمثل قلعة الاعتدال وأن استهداف التطرف لها استهداف للمنطقة بأسرها، مشيدًا بالمشاعر الأخوية وروح التضامن بين المصريين والعراقيين، ومشيرًا إلى أن هناك مشاعر متبادلة من المصريين إزاء الشعب العراقي والجالية العراقية في مصر.

وبشأن لقائه مع الرئيس المصري عبدالفتاح السيسي، لفت الحكيم إلى أنه أكد له أن دور مصر لا يقتصر على المنطقة العربية فقط، بل يمتد الى المنطقة والعالم ككل، وإنها تعمل على تعزيز التوازن الإقليمي في المنطقة برمتها، وأنه اقترح عليه استضافة مؤتمر إقليمي يجمع القوى المؤثرة وهي المملكة العربية السعودية وإيران وتركيا، ما يعمل على تعزيز التفاهم الإقليمي الحقيقي وتخفيف حدة النزاعات والصراعات في المنطقة ككل، ووقف الاشتباك السياسي بين الدول العربية بعضها ببعض.

وحول مسألة التعامل مع التطرف في العراق والمنطقة وما تتعرض له مصر، أكد الحكيم، ان التطرف الذي يعصف بالعراق والمنطقة ومصر، يمثل تحديًا مشتركًا وتعاونًا حقيقيًا في هذا الملف الحيوي، لافتًا الى أنه نتيجة وليس سببًا، فهو نتيجة للفكر المتطرف، ما يحتم دور الحاضنتين الكبيرتين المعتدلتين الأزهر والنجف، فضلًا عن الإجراءات الأمنية والعسكرية والاستخبارية والمعلوماتية لملاحقته.

وشدد الحكيم، على أن العمليات العسكرية في الموصل جارية لتطهير المدنيين من قبضة "داعش"، مشيرًا إلى أن القوات العراقية تحافظ على حياة المدنيين، لافتًا إلى أن بطء العمليات جاء بسبب التوازنات والحفاظ على حياة المدنيين، وأن اللقاءات المعمقة مع الرئيس السيسي ووزير الخارجية سامح شكري، عبرت عن رغبة العراق في تأسيس علاقة إستراتيجية مع مصر، فيما كشف أن القيادات الإيرانية مستعدة للحوار مع دول الخليج، موضحًا أن العراق يمكنه أن يلعب دورًا في خلق التوافق بينهما، معتبرًا أن استغلال المذهبية لأغراض طائفية سياسية هو المشكلة الأساسية، وأن التسوية الوطنية مشروع لكافة أبناء الشعب العراقي ولن يعود لعملية المواثيق والمبادرات السابقة.

وفي ما يخص توجهات العراق بعد محاربة "داعش"، أبرز الحكيم، أنه لا يمكن أن تكون العودة للانشغال بالصراع بين القوى السياسية هي خيار العراقيين بعد التخلص من "داعش"، حيث يأتي دور مشروع التسوية الوطنية لبناء دولة المواطنة بعيدًا عن الترضيات والخطوات التكتيكية، لكي يشعر كل المواطنين أن الجميع عليه التزامات متكافئة ولهم حقوق متكافئة، مؤكدًا أنها تسوية وطنية شاملة ليست فقط بين السنة والشيعة.

وأوضح الحكيم أخيرًا، أن هناك فرصة حقيقية لتطوير وتعميق العلاقات الاقتصادية بين العراق ومصر على أسس إستراتيجية، مبينًا أن أنبوب النفط الذي سيلحقه أنبوب للغاز سيحقق تطورًا مهمًا في مجال الطاقة، مؤكدًا أن دول المرور أصبح لها دور مهم مثل دول الإنتاج، كاشفًا عن سعادته بتنفيذ الإجراءات التفصيلية لتنفيذ الاتفاق النفطي لتزويد مصر بالنفط العراقي، وأن هناك عوائق تمنح تدفق السياحة العراقية الى مصر بسبب بعض الإجراءات، منوهًا الى أن الشركات المصرية لها قدرة تنافسية كبيرة في إعادة إعمار العراق.

emiratesvoice
emiratesvoice

الإسم *

البريد الألكتروني *

عنوان التعليق *

تعليق *

: Characters Left

إلزامي *

شروط الاستخدام

شروط النشر: عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

اُوافق على شروط الأستخدام

Security Code*

 

الحكيم يقترح على السيسي استضافة مؤتمر اقليمي الحكيم يقترح على السيسي استضافة مؤتمر اقليمي



الإسم *

البريد الألكتروني *

عنوان التعليق *

تعليق *

: Characters Left

إلزامي *

شروط الاستخدام

شروط النشر: عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

اُوافق على شروط الأستخدام

Security Code*

 

الحكيم يقترح على السيسي استضافة مؤتمر اقليمي الحكيم يقترح على السيسي استضافة مؤتمر اقليمي



بعد أسابيع من انفصالها عن زوجها نجم هوليوود

جينا ديوان تظهر بإطلالة بمكياج ناعم وشعر منسدل

نيويورك ـ مادلين سعاده
 ظهرت النجمة الأمريكية جينا ديوان، بعد أسابيع من انفصالها عن زوجها الممثل تشانينج تاتوم، بإطلالة مميزة أبهرت محبيها وعشاقها خلال حضورها حفلة "St. Jude Hope & Heritage Gala" في دورته الخامسة، والذي أقيم في نيويورك في الولايات المتحدة الأميركية.   ارتدت الممثلة البالغة من العمر 37 عامًا، فستانًا أسود طويلا، منقوشًا بالأزهار متعددة الألوان، بتصميم "A LINE" وهو من تصميمات دار أزياء المصمم اللبناني زهير مراد.يأتي ظهور جينا الرائع على السجادة الحمراء، بعد مرور أسابيع على انفصالها من زوجها نجم هوليوود شانينج تاتوم" ، وقد حضرت الحفل الذي أقيم في مدينة إيست سايد في نيويورك ، مع والدها داريل ديوان.   أكملت جينا إطلالتها بالأقراط المتدلية وخاتم على شكل زهور ولكنه ليس خاتم زواجها، وتركت شعرها الأسود منسدلًا بطبيعته على ظهرها وكتفيها، مع المكياج الناعم الذي أبرز ملامحها الجميلة، من خلال أحمر الشفاه الوردي، والكحل والماسكارا السوداء. استخدمت

GMT 18:58 2018 السبت ,21 إبريل / نيسان

10 نصائح تحميك من أشعة الشمس الحارة في الصيف
 صوت الإمارات - 10 نصائح تحميك من أشعة الشمس الحارة في الصيف

GMT 14:01 2018 السبت ,21 إبريل / نيسان

"Des Horlogers" يعدّ من أفضل فنادق سويسرا
 صوت الإمارات - "Des Horlogers" يعدّ من أفضل فنادق سويسرا

GMT 12:15 2018 الأحد ,21 كانون الثاني / يناير

بشرى تُعلن تفاصيل دورها في مسلسل "بالحب هنعدي"

GMT 06:17 2018 السبت ,13 كانون الثاني / يناير

أستراليا تهدّد مكانة قطر في مجال الغاز الطبيعي

GMT 21:42 2017 السبت ,09 أيلول / سبتمبر

قانون الضريبة صنع للفقراء

GMT 14:09 2017 الخميس ,02 تشرين الثاني / نوفمبر

الراحة النفسية في ارتداء الملابس أهم من المنظر الجذاب

GMT 07:01 2017 السبت ,16 أيلول / سبتمبر

الشمول المالي وموقف مصر الاقتصادي

GMT 16:17 2017 الثلاثاء ,05 أيلول / سبتمبر

الاكتناز والثقة في الجهاز المصرفي

GMT 20:06 2017 السبت ,04 تشرين الثاني / نوفمبر

عندما يزهر الخريف

GMT 20:35 2017 الثلاثاء ,31 تشرين الأول / أكتوبر

الراحة النفسية في ارتداء الملابس أهم من المنظر الجذاب

GMT 22:08 2017 الخميس ,03 آب / أغسطس

قانون للتواصل الاجتماعي

GMT 16:47 2017 الإثنين ,23 تشرين الأول / أكتوبر

اعرفْ وطنك أكثر تحبه أكثر

GMT 23:01 2017 الإثنين ,02 تشرين الأول / أكتوبر

التكنولوجيا الحديثة والمجتمع

GMT 14:26 2017 الخميس ,07 أيلول / سبتمبر

هل تستفيد مصر من قمة "البريكس"؟

GMT 21:56 2017 الأربعاء ,13 أيلول / سبتمبر

علمني

GMT 14:47 2017 الثلاثاء ,19 أيلول / سبتمبر

الثروة الحقيقية تكمن في العقول

GMT 15:42 2017 الأربعاء ,08 تشرين الثاني / نوفمبر

الإرشاد النفسي والتربوي

GMT 02:29 2016 الجمعة ,12 آب / أغسطس

الألوان الزيتية والمائية

GMT 14:58 2017 السبت ,02 أيلول / سبتمبر

نصائح للأخوة معلمي الحاسب

GMT 05:49 2016 الأحد ,18 أيلول / سبتمبر

ابتكر فكرة وغير حياتك

GMT 21:04 2016 السبت ,17 أيلول / سبتمبر

المكياج الليلي

GMT 11:01 2016 السبت ,14 أيار / مايو

الألوان في الديكور

GMT 07:06 2014 الخميس ,21 آب / أغسطس

الشموع لمسة ديكوريّة لليلةٍ رومانسيّة

GMT 15:22 2017 السبت ,17 حزيران / يونيو

حذاري من الشهر المقبل

GMT 07:04 2014 الخميس ,21 آب / أغسطس

حلاوة روح السبكي..والذين معه

GMT 22:20 2017 السبت ,10 حزيران / يونيو

البطالة والتطرف

GMT 15:43 2017 السبت ,24 حزيران / يونيو

​تزيين المنازل في المناسبات
 
 Emirates Voice Facebook,emirates voice facebook,الإمارات صوت الفيسبوك  Emirates Voice Twitter,emirates voice twitter,الإمارات صوت تويتر Emirates Voice Rss,emirates voice rss,الإمارات الخلاصات صوت  Emirates Voice Youtube,emirates voice youtube,الإمارات يوتيوب صوت  Emirates Voice Youtube,emirates voice youtube,الإمارات يوتيوب صوت
emiratesvoice emiratesvoice emiratesvoice emiratesvoice
emiratesvoice emiratesvoice emiratesvoice
emiratesvoice
بناية النخيل - رأس النبع _ خلف السفارة الفرنسية _بيروت - لبنان
emirates , emirates , Emirates