صوت الإمارات - إشبيلية تحتضن معرضًا جماعيًا للحركة المغربية للتشكيليين بلا حدود

إشبيلية تحتضن معرضًا جماعيًا للحركة المغربية للتشكيليين بلا حدود

إشبيلية تحتضن معرضًا جماعيًا للحركة المغربية للتشكيليين بلا حدود

 صوت الإمارات -

 صوت الإمارات - إشبيلية تحتضن معرضًا جماعيًا للحركة المغربية للتشكيليين بلا حدود

الرباط ـ وكالات

يفتتح الفنان التشكيلي المغربي عمر البلغيثي، معرضا جماعيا تنظمه الحركة المغربية للتشكيليين بلا حدود بالديار الإسبانية.ويعتبر هذا المعرض هو الاول من نوعه الذي تنظمه الحركة بعد تأسيسها. ويستمر من 25 يناير/كانون الثاني الجاري إلى غاية الثاني من فبراير/شباط 2013. ويضم المعرض لوحات لتشكيليين مغاربة شباب يترأسهم عمر البلغيثي الذي استطاع من خلال تأسيس الحركة المغربية للتشكيليين بلا حدود أن يواصل مسارا مغربيا لجعل اللوحة المغربية عالمية.ويعتبر البلغيثي افتتاح مسار الحركة بمعرض إشبيلية له أكثر من دلالة، اولها لأنها عمق الحضارة الأندلسية ذات الروافد المغربية العربية الإسلامية، وأيضا العلاقات الخاصة والتاريخية التي تربط المغرب بإسبانيا، وكذلك من أجل محاولة التواصل الثقافي والفني وجعل الحوار بين الأفكار الإبداعية منفذا للحوار بين الشعوب.ويجسد معرض الحركة بإشبيلية عمق النظرة التي تتبناها بالإستناد إلى البصمة المغربية في كل الأعمال لأن لوحات البلغيثي عبارة عن غوص عميق في التجلي المغربي بكل تمظهراته اللونية والشكلية. كما انها تعتمد الحرارة والحميمية المغربية بدءا بالألوان الأحمر والأخضر وما جاورها من ألوان نقية وحارة، ثم الأشكال التي تستلهم الأقواس والأبواب والحارات والممرات والجدران والوجوه.من ناحية أخرى كشفت الحركة المغربية للتشكيليين بلا حدود، عن جائزة تكريمية وتنويهية بأفضل الإنجازات التشكيلية، أطلقت عليها إسم "ماستر التشكيل". والجائزة عبارة عن درع تذكاري يمنح للكفاءات التشكيلية الوطنية التي تفرض حضورها وتتميز بأدائها وعطائها. والاهم في هذا الدرع هو تأكيده على الطابع المغربي للمتوجين الذين سيتم انتقاؤهم بعناية فائقة للحفاظ على المستوى المتميز للدرع والذي سيتحول حتما إلى مرجع في المشهد التشكيلي الوطني.وقال عمر البلغيثي رئيس الحركة المغربية للتشكيليين بلا حدود، إن هذا الدرع هو لحظة إعتراف بالعطاء الجيد والجدي للفنانين التشكيليين المغاربة. وأضاف أن الحركة تريد تتويج الذين ترى فيهم مجموعة من المواصفات الأساسية كقيمة مضافة للمشهد الفني الوطني.وعن تجادبات الأجيال قال البلغيثي إن الحركة لم ولن تنسى أبدا من مهدوا الطريق ومن بنوا هذا الصرح التشكيلي المغربي، بل ستكرمهم بمنحهم درع ماستر التشكيل إكراما لمجهوداتهم وريادتهم. وإعتبر البلغيثي ذلك شرفا للحركة أن تنحت أسماء هؤلاء الرواد في سجل الدرع. وعن موعد تسليم الدرع، قال البلغيثي إن الحركة أرادت منح ماستر التشكيل عند كل معرض تعتزم تنظيمه خارج المغرب، وذلك من أجل خلق لحظة تواصل فنية مفعمة بمشاعر الإعتراف وتيمنا قبل أي معرض خارج الوطن.

emiratesvoice
emiratesvoice

الإسم *

البريد الألكتروني *

عنوان التعليق *

تعليق *

: Characters Left

إلزامي *

شروط الاستخدام

شروط النشر: عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

اُوافق على شروط الأستخدام

Security Code*

 

 صوت الإمارات - إشبيلية تحتضن معرضًا جماعيًا للحركة المغربية للتشكيليين بلا حدود  صوت الإمارات - إشبيلية تحتضن معرضًا جماعيًا للحركة المغربية للتشكيليين بلا حدود



 صوت الإمارات -

أثناء حضور الدورة الـ70 من المهرجان

تألق كيدمان بفستان ذهبي في "كان" السينمائي

باريس ـ مارينا منصف
في ظل الانشغال في مهرجان "كان" هذا العام مع اختيار فيلمين مميزين أثبتت كلًا من إيلي فانينغ "19 عامًا" ، ونيكول كيدمان أن جدول أعمالهم المزدحم لن يمنعهما من الظهور بمظهر براق الأحد.  ووصلت كلًا منهما في عرض فيلم How To Talk To Girls At Parties ، في مهرجان كان السينمائي السبعين ، فقد ارتدت فانينغ ثوب أخضر مثير عاري الظهر ، يضم صف من الزهور في الجزء السفلي منه، بينما تألقت النجمة نيكول كيدمان في ثوب ذهبي أنيق بطول متوسط على السجادة الحمراء في المهرجان الشهير، وكشفت فانينغ عن جسدها المثير في فستانها الأخضر من التول ذو العنق الغائر الذي امتد حتى السرة ، بينما اصطفت أوراق النباتات على جانبي الجزء العلوي من الفستان وكذلك الجزء السفلي.  وبدى الثوب مشدودًا على خصرها، وجاء الفستان عاريًا من الظهر ما كشف عن بشرتها الجذابة أمام الجمهور والمصورين، وإبقت فانينغ

الإسم *

البريد الألكتروني *

عنوان التعليق *

تعليق *

: Characters Left

إلزامي *

شروط الاستخدام

شروط النشر: عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

اُوافق على شروط الأستخدام

Security Code*

 

 صوت الإمارات - إشبيلية تحتضن معرضًا جماعيًا للحركة المغربية للتشكيليين بلا حدود  صوت الإمارات - إشبيلية تحتضن معرضًا جماعيًا للحركة المغربية للتشكيليين بلا حدود



 صوت الإمارات -
 صوت الإمارات -
 
 Emirates Voice Facebook,emirates voice facebook,الإمارات صوت الفيسبوك  Emirates Voice Twitter,emirates voice twitter,الإمارات صوت تويتر Emirates Voice Rss,emirates voice rss,الإمارات الخلاصات صوت  Emirates Voice Youtube,emirates voice youtube,الإمارات يوتيوب صوت  Emirates Voice Youtube,emirates voice youtube,الإمارات يوتيوب صوت
emiratesvoice emiratesvoice emiratesvoice emiratesvoice
emiratesvoice emiratesvoice emiratesvoice
emiratesvoice
بناية النخيل - رأس النبع _ خلف السفارة الفرنسية _بيروت - لبنان
emirates , emirates , Emirates