صوت الإمارات - رواية بديعة وفؤاد للبنانية عفيفة كرم في سلسلة رائدات الرواية العربية

رواية "بديعة وفؤاد" للبنانية عفيفة كرم في سلسلة رائدات الرواية العربية

 صوت الإمارات -

 صوت الإمارات - رواية "بديعة وفؤاد" للبنانية عفيفة كرم في سلسلة رائدات الرواية العربية

بيروت ـ وكالات

صدرت رواية "بديعة وفؤاد" للكاتبة اللبنانية عفيفة كرم ضمن العدد الرابع من سلسلة رائدات الرواية العربية الصادرة عن الهيئة المصرية العامة للكتاب. والرواية تعد واحدة من كلاسيكيات الرواية العربية، وقد صدرت في طبعتها الأولى فى نيويورك عام 1906 وفي طبعتها الثانية عام 2008 عن منشورات الزمن المغربية وسلسلة رائدات الرواية العربية ذات مجهود علمي وتاريخي مهم جدا يتيح إعادة قراءة وكتابة تاريخ الرواية العربية. وتحكى الرواية فى 44 فصلا حب فؤاد لبديعة التى تعمل خادمة ومحاولة أمه وأبن خالته دون اتمام الزواج فتسافر بديعة إلى أمريكا للعمل وتعانى من حياة الغربة ويواصل أبن خالة فؤاد المكيدة بالسفر إلى أمريكا إلا أنه يفشل وينجح الحب فى النهاية بإتمام الزواج بديعة من فؤاد والانتصار على تقاليد المجتمع الذى يرفض زواج من هو أدنى منه فالأم حامية التقاليد ترفض ''الزواج من خادمة".  ولم تكتف عفيفة كرم (1883-1924) فى الرواية التعرض للعادات والتصورات الاجتماعية السائدة، وانتقاد مختلف أنماط السلوك المهيمنة، فكان هناك اختبار القيم المختلفة والمتصارعة والتي تمثلها شخصيات مختلفة الثقافة والتكوين والإدراك وتباين المجتمع العربي في الشام أو في بلاد المهجر، وتبين التفاوت فى مفهوم المجتمعين العربى والغربى وكيفية تصرف الاشخاص فيها.وتظهر عفيفة كرم فى روايتها أن بديعة، بطلة الرواية مثال للمرأة المتمسكة بالهوية الوطنية وبالأخلاق والقيم السامية والثقافة الواسعة والقدرة على إبداء الرأي وإعمال النظر والعقل في كل المواقف مع جرأة وقدرة نافذة على الإقناع والجدال، لذلك نجدها تمثل الضمير الحي والخلاق الذي يتعامل بوعي ومسؤولية، فيقدر الأمور حق قدرها بعد تقليب كل الوجوه والنظر في العواقب وآثارها على الذات والمجتمع.كما تناقش ثنائيات عديدة بين المرأة والرجل والشرق والغرب والتقاليد والحرية والجهل والعلم، غير أن الكاتبة من خلال تجسيد رؤية بديعة ''محور الرؤية والتبشير'' لا تجعلنا أمام ثنائيات متضادة وتعتبر هذه الرواية باكورة أعمال عفيفة كرم، فقد كتبتها وعمرها 23 عاما، إلا أنها تتميز بالبناء المتكامل وبلغة المتينة ووعى الكاتبة بثقافة غزيرة .  

الإسم *

البريد الألكتروني *

عنوان التعليق *

تعليق *

: Characters Left

إلزامي *

شروط الاستخدام

شروط النشر: عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

اُوافق على شروط الأستخدام

Security Code*

 

 صوت الإمارات - رواية بديعة وفؤاد للبنانية عفيفة كرم في سلسلة رائدات الرواية العربية  صوت الإمارات - رواية بديعة وفؤاد للبنانية عفيفة كرم في سلسلة رائدات الرواية العربية



 صوت الإمارات -

أثناء حضورها حفلة يونيفرسال ميوزيك في لندن

جيسيكا رايت تتألق في بذلة زرقاء تبيّن مفاتنها

لندن - كاتيا حداد
تألقت جيسيكا رايت أثناء حضورها لحفلة يونيفرسال ميوزيك، في لندن، مرتدية بذلة زرقاء رائعة، تكشف عن جسدها المذهل، فيما كانت بخط عنق منزلق. وحلقت جيسيكا نحو الشهرة خلال عرض آي تي في بي، في عام 2010، عندما كانت قصتها المركزية تذكرتها نحو النجومية الموسيقية مع مجموعة صديقتها لولا، قبل أن تكمل العرض وحدها في عام 2012. وقبل جوائز بريت، ليلة الأربعاء، كبار نجوم صناعة الموسيقى تجمعوا في الحفل، وضمنت جيسيكا أنها بدت في أفضل حلة لها. وساعدها في ذلك البذلة الزرقاء الأنيقة، التي أظهرت جميع مفاتنها، وتباهت بمنحنياتها التي لا تشوبها شائبة، فقد بدا جسدها كالساعة الرملية في البذلة من القطعة الواحدة. ومع خط العنق الملفوف، تمكنت من إعطاء مجرد تلميح عن صدرها، الذي خضع لعملية تكبير في عام 2011، مما زاد من حجمه لـ32DD. ولم تعرض البذلة صدرها فقط، بل خلفيتها المثالية أيضا، حيث جاءت ضيقة من…

GMT 12:12 2017 الأربعاء ,22 شباط / فبراير

ريم وداد منايفي تطلق مجموعتها لشتاء وخريف 2017
 صوت الإمارات - ريم وداد منايفي تطلق مجموعتها لشتاء وخريف 2017

GMT 16:44 2017 الأربعاء ,22 شباط / فبراير

"ذا بريكرز The Breakers" يمثل أشهر فنادق فلوريدا
 صوت الإمارات - "ذا بريكرز The Breakers" يمثل أشهر فنادق فلوريدا
 صوت الإمارات - دونالد ترامب يختار ماكماستر مستشارًا للأمن القومي

GMT 16:29 2016 السبت ,05 تشرين الثاني / نوفمبر

دار الآداب تصدر رواية «ماء وملح» لسارة النمس

GMT 16:28 2016 السبت ,05 تشرين الثاني / نوفمبر

ترجمة إنجليزية لرواية "طابق 99" للكاتبة جنى فواز الحسن

GMT 16:26 2016 السبت ,05 تشرين الثاني / نوفمبر

صدور رواية «القديسة بغداد» عن «دار نينوي»

GMT 10:11 2016 السبت ,05 تشرين الثاني / نوفمبر

ميسون القاسمي توقّع روايتها الجديدة "في فمي لؤلؤة"

GMT 20:59 2016 الإثنين ,31 تشرين الأول / أكتوبر

"شخص ثالث" أحدث إصدارات هيئة الكتاب للكاتب حسين عبدالرحيم

GMT 20:58 2016 الإثنين ,31 تشرين الأول / أكتوبر

حفل توقيع رواية "باريس لا تعرف الحب" في مكتبة ألفابيتكا

GMT 22:16 2016 السبت ,29 تشرين الأول / أكتوبر

هموم سكان العاصمة المصرية في رواية "104 القاهرة"
 صوت الإمارات -
 صوت الإمارات -

GMT 14:21 2017 الأحد ,19 شباط / فبراير

الكشف عن نظام حديث للحافلات يمكنه خفض التلوث

GMT 14:30 2017 الإثنين ,20 شباط / فبراير

جمال ساحر في حمام "باث سبا غينزبورو" الروماني

GMT 15:17 2016 الجمعة ,30 كانون الأول / ديسمبر

منى أحمد تبين توقعاتها لأبراج الفنانين في 2017

GMT 02:07 2017 الأربعاء ,22 شباط / فبراير

غالاكسي اس 8 سيتفوق على آيفون 8 في أحد المزايا
 صوت الإمارات -
 صوت الإمارات -
 
 Emirates Voice Facebook,emirates voice facebook,الإمارات صوت الفيسبوك  Emirates Voice Twitter,emirates voice twitter,الإمارات صوت تويتر Emirates Voice Rss,emirates voice rss,الإمارات الخلاصات صوت  Emirates Voice Youtube,emirates voice youtube,الإمارات يوتيوب صوت  Emirates Voice Youtube,emirates voice youtube,الإمارات يوتيوب صوت
emiratesvoice emiratesvoice emiratesvoice emiratesvoice
emiratesvoice emiratesvoice emiratesvoice
emiratesvoice
بناية النخيل - رأس النبع _ خلف السفارة الفرنسية _بيروت - لبنان
emirates , emirates , Emirates