صوت الإمارات - مهرجان بايروت يختصر عروض فاغنر الأوبرالية ويُبسّطها

مهرجان بايروت يختصر عروض فاغنر الأوبرالية ويُبسّطها

 صوت الإمارات -

 صوت الإمارات - مهرجان بايروت يختصر عروض فاغنر الأوبرالية ويُبسّطها

برلين - أ.ف.ب

تنظم على هامش مهرجان «بايروت» الألماني المكرّس لموسيقى ريتشارد فاغنر، عروض مختصرة لأهم أعمال هذا الموسيقي الألماني، مخصّصة لمن لا يتحملون مشاهدة أوبرا تستمرّ خمس ساعات. فإذا كانت هذه التلة الخضراء، حيث يرتفع مسرح «فستشبيلهاوس» الذي صمّم بناء على أفكار فاغنر نفسه وتصوراته، مقصداً للشغوفين بالمؤلف الموسيقي الذين انتظروا أحياناً عشر سنوات للحصول على بطاقة، فإن الأطفال والمبتدئين أيضاً بات بإمكانهم أن يجدوا في عروض هذا المسرح ما يناسبهم. ويقدم المسرح عرض «فاغنر للأطفال» الذي يلقى إقبالاً واسعاً، ونسخة من «تريستان وايسولد» مختصرة إلى تسعين دقيقة. ولمن لا يريدون تمضية 16 ساعة وهم يتابعون الرباعية الأوبرالية، بات بإمكانهم أن يشاهدوا نسخة مختصرة منها تمتد «فقط» على مدى أربع ساعات. وعرض «فاغنر للأطفال» هو أحد الأعمال الجديدة التي ابتكرتها كاتارينا فاغنر، إحدى حفيدات المؤلف، منذ تولّت إدارة هذا الحدث مع أختها إيفا فاغنر باسكييه في عام 2009. والهدف منه إتاحة الفرصة للأطفال ليتعرفوا إلى أعمال فاغنر ويتفاعلوا معها. وحققت هذه الفكرة حتى الآن نجاحاً باهراً، وباتت التذاكر تنفد بعد وقت قليل على طرحها للبيع. ومنذ انطلاق هذا المشروع، قدّمت نسخ محوّرة من «المركب الشبح» في عام 2009، و «تانهاوزر» في عام 2010، ورباعية «رينغ» الاوبرالية في عام 2011، و «الأساتذة الموسيقيون لنورمبرغ» في عام 2012. وفي «تريستان وإيزولده»، ينقل المخرج مايكل هوبنر ومصممة الديكور جوديث فيليب، الجمهور إلى الزمن الذي تدور فيه الأوبرا، إذ يجلس المشاهدون على جسر السفينة التي يصطحب تريستان إيزولده على متنها لتتزوج من الملك مارك. وإذا كان فاغنر تناول هذه الملحمة العائدة إلى القرون الوسطى بنفحة فلسفية متشائمة، يُخفّف هوبنر قليلاً من حدة المأساة في عرضه، ويدرج بعض عناصر الفكاهة فيها، بينما يجتهد الممثلون ومنهم من قدموا في السابق أعمالاً أوبرالية أصيلة على مسرح بايروت، لوضع طاقاتهم ومواهبهم في خدمة هذه العروض. وإذا كانت الحرارة المرتفعة التي تضرب بايروت هذا العام جعلت الأطفال قليلي الصبر على العروض الطويلة، فقد تسمروا لمشاهدة مغنية الأوبرا السوبرانو السويدية ايرين تيورين التي تؤدي دور ايزولد، ومغني الأوبرا التينور الألماني هانس جورج بريز في دور تريستان، والمغنية سيمون شرودر في دور برانغان خادمة ايسولد. وسيقدم المسرح بالتزامن مع الذكرى المئوية الثانية لولادة ريتشارد فاغنر، نسخة مختصرة من الرباعية الأوبرالية، أعدّها قائد الأوركسترا البريطاني ديفيد سيمان في عام 1990، وسيخرجها الفرنسي فيليب أرلو. تقتضي ضرورات الاختصار أن يؤدي كل ممثل أكثر من دور واحد. ومن المقرر أن تقام ست عروض لهذه الأوبرا في مركز الشبيبة في بايروت، آخرها الأحد. يذكر أن فاغنر ولد في 22 أيار (مايو) 1813 في ألمانيا، وتوفي في البندقية في 13 شباط (فبراير) 1883، أي قبل صعود النازية بعقود طويلة. لكن النازيين استخدموا موسيقاه بكثافة في أعمالهم الدعائية، ولذلك لا تزال أعماله محظورة في إسرائيل. وترك فاغنر 13 عملاً أوبراليا، إضافة إلى كونه كاتباً ومنظراً موسيقياً.

الإسم *

البريد الألكتروني *

عنوان التعليق *

تعليق *

: Characters Left

إلزامي *

شروط الاستخدام

شروط النشر: عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

اُوافق على شروط الأستخدام

Security Code*

 

 صوت الإمارات - مهرجان بايروت يختصر عروض فاغنر الأوبرالية ويُبسّطها  صوت الإمارات - مهرجان بايروت يختصر عروض فاغنر الأوبرالية ويُبسّطها



 صوت الإمارات -

أثناء حضورها حفلة يونيفرسال ميوزيك في لندن

جيسيكا رايت تتألق في بذلة زرقاء تبيّن مفاتنها

لندن - كاتيا حداد
تألقت جيسيكا رايت أثناء حضورها لحفلة يونيفرسال ميوزيك، في لندن، مرتدية بذلة زرقاء رائعة، تكشف عن جسدها المذهل، فيما كانت بخط عنق منزلق. وحلقت جيسيكا نحو الشهرة خلال عرض آي تي في بي، في عام 2010، عندما كانت قصتها المركزية تذكرتها نحو النجومية الموسيقية مع مجموعة صديقتها لولا، قبل أن تكمل العرض وحدها في عام 2012. وقبل جوائز بريت، ليلة الأربعاء، كبار نجوم صناعة الموسيقى تجمعوا في الحفل، وضمنت جيسيكا أنها بدت في أفضل حلة لها. وساعدها في ذلك البذلة الزرقاء الأنيقة، التي أظهرت جميع مفاتنها، وتباهت بمنحنياتها التي لا تشوبها شائبة، فقد بدا جسدها كالساعة الرملية في البذلة من القطعة الواحدة. ومع خط العنق الملفوف، تمكنت من إعطاء مجرد تلميح عن صدرها، الذي خضع لعملية تكبير في عام 2011، مما زاد من حجمه لـ32DD. ولم تعرض البذلة صدرها فقط، بل خلفيتها المثالية أيضا، حيث جاءت ضيقة من…

GMT 12:12 2017 الأربعاء ,22 شباط / فبراير

ريم وداد منايفي تطلق مجموعتها لشتاء وخريف 2017
 صوت الإمارات - ريم وداد منايفي تطلق مجموعتها لشتاء وخريف 2017

GMT 16:44 2017 الأربعاء ,22 شباط / فبراير

"ذا بريكرز The Breakers" يمثل أشهر فنادق فلوريدا
 صوت الإمارات - "ذا بريكرز The Breakers" يمثل أشهر فنادق فلوريدا
 صوت الإمارات - دونالد ترامب يختار ماكماستر مستشارًا للأمن القومي
 صوت الإمارات -
 صوت الإمارات -

GMT 14:21 2017 الأحد ,19 شباط / فبراير

الكشف عن نظام حديث للحافلات يمكنه خفض التلوث

GMT 14:30 2017 الإثنين ,20 شباط / فبراير

جمال ساحر في حمام "باث سبا غينزبورو" الروماني

GMT 15:17 2016 الجمعة ,30 كانون الأول / ديسمبر

منى أحمد تبين توقعاتها لأبراج الفنانين في 2017

GMT 02:07 2017 الأربعاء ,22 شباط / فبراير

غالاكسي اس 8 سيتفوق على آيفون 8 في أحد المزايا
 صوت الإمارات -
 صوت الإمارات -
 
 Emirates Voice Facebook,emirates voice facebook,الإمارات صوت الفيسبوك  Emirates Voice Twitter,emirates voice twitter,الإمارات صوت تويتر Emirates Voice Rss,emirates voice rss,الإمارات الخلاصات صوت  Emirates Voice Youtube,emirates voice youtube,الإمارات يوتيوب صوت  Emirates Voice Youtube,emirates voice youtube,الإمارات يوتيوب صوت
emiratesvoice emiratesvoice emiratesvoice emiratesvoice
emiratesvoice emiratesvoice emiratesvoice
emiratesvoice
بناية النخيل - رأس النبع _ خلف السفارة الفرنسية _بيروت - لبنان
emirates , emirates , Emirates