صوت الإمارات - المدينة السعيدة يصوّر ما يجب أن تكون عليه المدينة لـ عبد الواحد منتصر

"المدينة السعيدة" يصوّر ما يجب أن تكون عليه المدينة لـ عبد الواحد منتصر

 صوت الإمارات -

 صوت الإمارات - "المدينة السعيدة" يصوّر ما يجب أن تكون عليه المدينة لـ عبد الواحد منتصر

الدار البيضاء ـ وكالات

صدر حديثًا عن منشورات "أرشيميديا" في المغرب كتاب بثلاث لغات، موسوم بـ"المدينة السعيدة"، وهو عمل إبداعي جديد من نوعه، يحمل تصورًا شاملا لما يجب أن تكون عليه المدينة على مستوى جودة العيش، مدينة تتجدد وتعاود التخطيط، مدينة تفكّر، مدينة تضع المواطن في مركز قراراتها.. مدينة موجهة نحو المستقبل. الكتاب هو ثمرة حوار بين المهندس المعماري عبد الواحد منتصر، والشاعر المغربي المهدي أخريف، عبّرا من خلاله عبر منظورين متداخلين، عن رؤاهما التأملية، النقدية، الفكرية، الشعرية والسردية، للمدينة الواقعية والمتخيلة. في هذا السياق يقول عبد الواحد منتصر، في تصريح لـ"العربية.نت": "حينما أتحدث عن المدينة السعيدة لا أنطلق من فكرة "يوتوبية"، فالمدينة السعيدة كما ذكرت في الكتاب، هي مدينة سبق لها أن وجدت في الماضي، وهي موجودة اليوم بالفعل في الحاضر، وهي أيضًا ممكنة الوجود في المستقبل بصيغ معمارية وحضرية متجددة متعددة، إذا تضافرت الشروط والرهانات اللازمة، تبعًا له". ويرى أن الهندسة مثل الشعر، فكلاهما يكشف عن أسلوبه بالخيال والحلم والذاكرة، ويستشرفان أنوار الحياة، مؤكدًا أن الهندسة قبل كل شيء هي كتابة معمارية وفوتوغرافية، وأنها تنتمي إلى العلوم الاجتماعية أكثر من انتمائها إلى العلوم الحقة، لأنها تتوسل تحقيق غايات إنسانية نبيلة، وبالتالي فهي ضرب من "اليوتوبيا" إذا كان المقصود بها حق المهندس التطلع إلى الأفضل دائمًا، حقه في الخيال الذي بدونه سيتحول إلى مجرد تقني قانع بتدخلات محدودة وجزئية في صياغة الواقع العمراني القائم. ويستطرد قائلا: "إن المدينة السعيدة لا تقف عند توفير الديمقراطية لساكنتها، لابد لها من أن تُلبي متطلبات متنوعة أخرى جمالية ومتعوية حسية وروحية تتعدى المستلزمات الحيوية الدنيا"، متابعًا أن المدينة السعيدة لا تستحق هذه الصفة إذا لم تضع الثقافة والمعرفة ضمن أولوياتها. وفي نفس الكتاب يحتفي الشاعر المهدي أخريف، من منظور سردي ونوستالجي، بالمدينة المغربية وغيرها كما عاش وارتحل فيها، وكما حاول التكيف والتصالح مع فضاءاتها وفظاعتها أيضًا، وفي هذا المقام يبرز انتصار أخريف لحميمية المكان ولألفة الناس في مدينة أصيلة؛ باعتبارها المدينة السعيدة، والبيت الكبير، والملاذ الأول والأخير، يقول الناقد عبد الرحيم العلام. سلمى الزرهوني، مديرة منشورات "أرشيميديا"، تقول في تقديمها لهذا الكتاب: "إن هذا المؤلف المشحون بشتى المشاعر ليس بتقني ولا أدبي، إنه يقتحم حميمية علاقتنا بالمدينة، يقربنا منها ويبعدنا في نفس الآن. إنه نص يحكي عبر توالي صفحاته عن لذة العيش معًا بتوافق وامتلاء، خارج بيوتنا. وهو يحرضنا أيضًا على الانعتاق من الفضاء الداخلي المألوف للاستمتاع بالفضاءات العمومية بمشاركة الآخرين متعة اللقاءات والألعاب الجماعية والاستمتاع بجمال الطبيعة". وتضيف أن روح الشعراء وحدها بسخائها قادرة على إهدائنا مسعى البحث عن سعادة متبادلة.

emiratesvoice
emiratesvoice

الإسم *

البريد الألكتروني *

عنوان التعليق *

تعليق *

: Characters Left

إلزامي *

شروط الاستخدام

شروط النشر: عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

اُوافق على شروط الأستخدام

Security Code*

 

 صوت الإمارات - المدينة السعيدة يصوّر ما يجب أن تكون عليه المدينة لـ عبد الواحد منتصر  صوت الإمارات - المدينة السعيدة يصوّر ما يجب أن تكون عليه المدينة لـ عبد الواحد منتصر



GMT 03:42 2017 السبت ,21 تشرين الأول / أكتوبر

توقيع "قلادة مردوخ" في مكتبة "ألف" في السويس

GMT 06:01 2017 الجمعة ,20 تشرين الأول / أكتوبر

ندوة لمناقشة رواية "شيطان صغير عابر" لمحسن عبدالعزيز

GMT 20:48 2017 الأربعاء ,18 تشرين الأول / أكتوبر

إصدار فلسطيني جديد عن تاريخ مدينة رام الله

GMT 21:01 2017 الأحد ,15 تشرين الأول / أكتوبر

مناقشة كتاب "أيام من حياتي" سيرة سعد الدين وهبة

الإسم *

البريد الألكتروني *

عنوان التعليق *

تعليق *

: Characters Left

إلزامي *

شروط الاستخدام

شروط النشر: عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

اُوافق على شروط الأستخدام

Security Code*

 

 صوت الإمارات - المدينة السعيدة يصوّر ما يجب أن تكون عليه المدينة لـ عبد الواحد منتصر  صوت الإمارات - المدينة السعيدة يصوّر ما يجب أن تكون عليه المدينة لـ عبد الواحد منتصر



حملت الحملة عنوان "من صميم القلب نداء أميركا الموحدة"

ليدي غاغا ترتدي بدلة بيضاء جذابة في حفلة خيرية

واشنطن - صوت الامارات
جذبت المغنية الشهيرة ليدي غاغا، أنظار الحضور وعدسات المصورين خلال إحيائها حفلة خيرية، في جامعة تكساس "أي اند إم" الأميركية والذي حمل عنوان "من صميم القلب.. نداء أميركا الموحدة"، ليلة السبت، من أجل جمع التبرعات لضحايا الأعاصير. وشارك في الحفل الخيري 5 رؤساء سابقين للولايات المتحدة الأميركية، وهم باراك أوباما وجورج دبليو بوش وبيل كلينتون، وجورج بوش الأب وجيمي كارتر. وأطلت غاغا بإطلالة بسيطة وأنيقة مرتدية بدلة بيضاء بدون أي قميص تحتها ما كشف عن صدرها، واختارت تسريحة كلاسيكية لشعرها الأشقر بتقسيمات بسيطة حول رأسها، مع اكسسوارات من الأقراط كبيرة الحجم، كما اضافت مكياجًا هادئًا، على عكس عادتها التي تسعى دائما للظهور بملابس غريبة الاطوار ومكياج غير تقليدي. ونشرت غاغا بعضًا من الصور المذهلة لنفسها وراء الكواليس على صفحتها الخاصة بموقع "انستغرام" قبل الحدث، وكتبت :"لا شيء أكثر جمالا من ان يضع الجميع خلافاتهم جانبا لمساعدة الإنسانية في

GMT 14:29 2017 الإثنين ,23 تشرين الأول / أكتوبر

سيرلانكا وجهة مثالية لمحبي استكشاف أماكن جديدة
 صوت الإمارات - سيرلانكا وجهة مثالية لمحبي استكشاف أماكن جديدة

GMT 16:11 2017 الإثنين ,23 تشرين الأول / أكتوبر

سبب إنشاء منزل تريفور واين جونز في قرية ورايسبوري الهادئة
 صوت الإمارات - سبب إنشاء منزل تريفور واين جونز في قرية ورايسبوري الهادئة

GMT 11:00 2017 الإثنين ,23 تشرين الأول / أكتوبر

رامي رضوان يكشف سر ابتعاده عن عمل والده رجل الأعمال
 صوت الإمارات - رامي رضوان يكشف سر ابتعاده عن عمل والده رجل الأعمال

GMT 15:52 2017 الإثنين ,23 تشرين الأول / أكتوبر

إجراء تصويت لإزالة اسم زعيمة ميانمار من غرفة طلاب أكسفورد
 صوت الإمارات - إجراء تصويت لإزالة اسم زعيمة ميانمار من غرفة طلاب أكسفورد

GMT 15:34 2017 الإثنين ,23 تشرين الأول / أكتوبر

ميلانيا ترامب تمتلك رُبع موظفي سابقتها ميشيل أوباما
 صوت الإمارات - ميلانيا ترامب تمتلك رُبع موظفي سابقتها ميشيل أوباما

GMT 14:18 2017 الأحد ,22 تشرين الأول / أكتوبر

دراسة توضّح أنّ الخوف من الثعابين موروث منذ الولادة
 صوت الإمارات - دراسة توضّح أنّ الخوف من الثعابين موروث منذ الولادة

GMT 12:43 2017 الإثنين ,23 تشرين الأول / أكتوبر

مارتن لاف يشيد بسيارة "إكس-ترايل" الجديدة
 صوت الإمارات - مارتن لاف يشيد بسيارة "إكس-ترايل" الجديدة

GMT 14:53 2017 الأحد ,22 تشرين الأول / أكتوبر

سيارة "ليكزس" تصدر شاشة معلومات ترفيهية كبيرة
 صوت الإمارات - سيارة "ليكزس" تصدر شاشة معلومات ترفيهية كبيرة

GMT 10:33 2017 السبت ,21 تشرين الأول / أكتوبر

دنيا عبد العزيز تعلن سر اشتراكها في مسلسل "ظل الرئيس"
 صوت الإمارات - دنيا عبد العزيز تعلن سر اشتراكها في مسلسل "ظل الرئيس"

GMT 14:24 2017 السبت ,21 تشرين الأول / أكتوبر

قطر تنتقل إلى المزارع للتغلّب على مقاطعة الخليج
 صوت الإمارات - قطر تنتقل إلى المزارع للتغلّب على مقاطعة الخليج

GMT 11:01 2017 الجمعة ,20 تشرين الأول / أكتوبر

روجينا تخوض تجربة جديدة في "سري للغاية" و"الطوفان" مختلف

GMT 14:26 2017 الأحد ,22 تشرين الأول / أكتوبر

أنجلينا جولي تبدو مثيرة في الأبيض على السجادة الحمراء

GMT 15:25 2017 السبت ,21 تشرين الأول / أكتوبر

المعطف الطويل يحكي روايات عن الرجل الأنيق في الشتاء

GMT 12:34 2017 السبت ,21 تشرين الأول / أكتوبر

"Joules" و "DFS" ​أجمل تعاون بين شركات الديكور العالمية

GMT 13:52 2017 الأحد ,22 تشرين الأول / أكتوبر

أبحاث تكشف أنّ التنظيف بالخيط غير كافٍ لمنع التسوس

GMT 13:02 2017 السبت ,21 تشرين الأول / أكتوبر

"آستون مارتن" تطرح شققًا فاخرة للبيع بتصميم فاخر

GMT 23:00 2017 الإثنين ,23 تشرين الأول / أكتوبر

هواوى توفر ميزة ثورية فى هاتفها الرائد الجديد Mate 10

GMT 15:37 2017 الخميس ,19 تشرين الأول / أكتوبر

سترة من صوف الميرينو أفضل خيار لملابس العمل هذا الشتاء
 
 Emirates Voice Facebook,emirates voice facebook,الإمارات صوت الفيسبوك  Emirates Voice Twitter,emirates voice twitter,الإمارات صوت تويتر Emirates Voice Rss,emirates voice rss,الإمارات الخلاصات صوت  Emirates Voice Youtube,emirates voice youtube,الإمارات يوتيوب صوت  Emirates Voice Youtube,emirates voice youtube,الإمارات يوتيوب صوت
emiratesvoice emiratesvoice emiratesvoice emiratesvoice
emiratesvoice emiratesvoice emiratesvoice
emiratesvoice
بناية النخيل - رأس النبع _ خلف السفارة الفرنسية _بيروت - لبنان
emirates , emirates , Emirates