صوت الإمارات - مهرجان عالمي للـهيب هوب في باريس

مهرجان عالمي للـ"هيب هوب" في باريس

 صوت الإمارات -

 صوت الإمارات - مهرجان عالمي للـ"هيب هوب" في باريس

باريس ـ وكالات

يستضيف الملتقى العالمي لراقصي الهيب هوب تحت عنوان "جوست دوبو" في باريس غداً 16 ألف متفرج وأربعة آلاف راقص من 15 بلداً. وينظم المهرجان العالمي لراقصي الهيب هوب سنوياً في فرنسا، وبات يفوق مهرجان "باتل أوف ذي يير" الذي يقام في ألمانيا أهمية.  ويخوض المنافسة هذه السنة كل من تايوان وكوريا وإستونيا واليونان وسواها، فلا حدود أمام انتشار موسيقى الهيب هوب في العالم، علماً أن هذا النوع من الموسيقى أبصر النور في ستينات القرن العشرين في الولايات المتحدة، وكان الناس يرقصون على إيقاعها في الشوارع وساحات المباني. وهي حطت رحالها اليوم في فرنسا. ويقول بروس يكانجي الذي أطلق في عام 2002 مهرجان "جوست دوبو": "أصبحت حالنا اليوم مثل حال نيويورك قبل 20 سنة".  وساهمت صفوف تعليم رقص الهيب الهوب في المدن الفرنسية الصغيرة وشعبية هذه الرقصة في أوساط الشباب، فضلاً عن ازدياد الأنشطة المخصصة لها، في تشكيل قاعدة واسعة من محبي هذا النوع من الرقص، تضم على حد قول يكانجي الذي أنشأ مدرسة لتعليم هذه الرقصة، أربعة ملايين فرد.  ويوضح: "في خلال كل عطلة نهاية أسبوع، تقام تزامناً ثلاثاً إلى أربع مبارزات رقص في فرنسا". وتعرف هذه المبارزات بمصطلح "باتلز" في الإنكليزية، ويتبارى في إطارها الراقصون، علماً أن بعض المبارزات مخصصة لمن هم دون الثانية عشرة من العمر.  وجمهور مبارزات الرقص هذه هو من الشباب في غالبيته (بين الخامسة عشرة والخامسة والثلاثين)، وهو أكثر تنوعاً مما قد يخيل إلى المرء، استناداً إلى الصور النمطية التي تقدم عن هذا النوع من الرقصات.  ويشرح يكانجي: "تضم هذه النشاطات عائلات وأشخاصاً من كل طبقات المجتمع، فضلاً عن كثير من الأجانب. فقد أتت 10 حافلات، على الأقل، من ألمانيا". ويلفت إلى أن "فتيات كثيرات يتسجلن في المبارزات، لكنهن لا يحضرن بكثافة... فلا يخفى على أحد أن الشبان هم من يسيطرون على هذه الساحة".  غير أن الجمهور مؤلف من النساء بنسبة 60 في المئة، ومنذ أكثر من 10 سنوات، نجحت مصممات رقص وراقصات، من مثيلات سلين لوفيفـــر، فـــي فـــرض تقنيتهن وحسهن الابداعي.  واللافـــت أن لجنة تحكيم دورة عام 2013 من المهرجان مؤلفة من رجال، وتضم البلجيكي بروس بلانشار والأميركي هيت ماستر فيش والفـــرنسي مامسن والكوري لوكينغ وونغ. وطــــوال شهرين ونصف الشهر، اختار القيمون علــــى المهرجان المتنافسين القادمين من 15 بلداً والذين يتبارون داخل حلبات رقص.

emiratesvoice
emiratesvoice

الإسم *

البريد الألكتروني *

عنوان التعليق *

تعليق *

: Characters Left

إلزامي *

شروط الاستخدام

شروط النشر: عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

اُوافق على شروط الأستخدام

Security Code*

 

 صوت الإمارات - مهرجان عالمي للـهيب هوب في باريس  صوت الإمارات - مهرجان عالمي للـهيب هوب في باريس



الإسم *

البريد الألكتروني *

عنوان التعليق *

تعليق *

: Characters Left

إلزامي *

شروط الاستخدام

شروط النشر: عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

اُوافق على شروط الأستخدام

Security Code*

 

 صوت الإمارات - مهرجان عالمي للـهيب هوب في باريس  صوت الإمارات - مهرجان عالمي للـهيب هوب في باريس



خلال مشاركتها في عرض مجموعة "بوتيغا فينيتا"

كيندال أنيقة في ملابس السباحة ثلاثية الألوان

ميلانو ـ ريتا مهنا
وضعت كيندال جينر المسائل العائلية إلى جنب، بعد تصدر خبر حمل شقيقتها الصغرى كايلي جينر مواقع الإنترنت. ووولت اهتمامها إلى منصة الأزياء لعرض أحدث مجموعة للماركة الإيطالية للسلع الجلدية "بوتيغا فينيتا" لربيع وصيف 2018، خلال أسبوع الموضة في ميلانو، السبت.  وخطفت عارضة الأزياء البالغة من العمر 21 عاما، أنظار الحضور وعدسات المصورين، في ملابس السباحة ثلاثية الألوان التي ارتدت عليها سترة برونزية طويلة. وكانت ملابس السباحة مكونة من اللون الأخضر، الأبيض والأسود ومحاطة بحزام رفيع من الجلد الأسود على الخصر، والتي كشفت عن ساقيي جينر الطويلتين. وأكملت إطلالتها بزوج من الأحذية الأرجوانية ذات كع،  لتضيف مزيدا من السنتيمترات لطولها، بينما كانت تمسك في يدها حقيبة رمادية أنيقة كإكسسوار رئيسي. وفي حين ظهرت عارضة الأزياء جيجي حديد (22 عاما) مرتدية فستانا رماديا، مزين بخيوط معدنية عاري الصدر، وأضافت له قلادة كبيرة على شكل فراشة. وأكملت النجمة الشهيرة إطلالتها بحقيبة

GMT 16:42 2017 الأحد ,24 أيلول / سبتمبر

صحافية تكشف أسرار رحلتها إلى جزيرة بنتان
 صوت الإمارات - صحافية تكشف أسرار رحلتها إلى جزيرة بنتان

GMT 13:33 2017 الأحد ,24 أيلول / سبتمبر

مقتل صحافية أميركية وأمها السورية في تركيا
 صوت الإمارات - مقتل صحافية أميركية وأمها السورية في تركيا
 
 Emirates Voice Facebook,emirates voice facebook,الإمارات صوت الفيسبوك  Emirates Voice Twitter,emirates voice twitter,الإمارات صوت تويتر Emirates Voice Rss,emirates voice rss,الإمارات الخلاصات صوت  Emirates Voice Youtube,emirates voice youtube,الإمارات يوتيوب صوت  Emirates Voice Youtube,emirates voice youtube,الإمارات يوتيوب صوت
emiratesvoice emiratesvoice emiratesvoice emiratesvoice
emiratesvoice emiratesvoice emiratesvoice
emiratesvoice
بناية النخيل - رأس النبع _ خلف السفارة الفرنسية _بيروت - لبنان
emirates , emirates , Emirates