صوت الإمارات - تضرر اقتصاد غزة بحملة سيناء الأمنية

تضرر اقتصاد غزة بحملة سيناء الأمنية

تضرر اقتصاد غزة بحملة سيناء الأمنية

 صوت الإمارات -

 صوت الإمارات - تضرر اقتصاد غزة بحملة سيناء الأمنية

غزة - وكالات

اكد تقرير لشبكة سكاى نيوز العربية ان الحملة الأمنية التي يشنها الجيش المصري في شبه جزيرة سيناء اصابت حركة التهريب إلى قطاع غزة بشلل حاد، ما تسبب في نقص الوقود وتضاعف أسعار مواد البناء وإغلاق بعض مواقع البناء في المنطقة التي تحكمها حركة حماس ومن شأن ذلك أن يترك أثرا مدمرا على غزة التي تعتمد على المهربين في توفير احتياجات سكانهان بسبب فرض إسرائيل حصارا على حدودها عقب وصول حركة حماس إلى السلطة هناك في 2006 وكانت الحملة الراهنة في سيناء بدأت أوائل الشهر الجاري، عندما أرسل الجيش اتعزيزات لقواته هناك وأقام عشرات المتاريس عبر الصحراء التي تمتد من قناة السويس حتى حدود غزة وقال مسؤولون عسكريون مصريون إن الهدف الفوري من الحملة في سيناء هو منع دخول المسلحين الذين قد يتسللون إلى مصر عبر الأنفاق وقال مسؤول في الاستخبارات المصرية إن حملة مكافحة التهريب ستستمر على الأرجح نتيجة لذلك، لم تعد تستطيع الشاحنات المصرية التي تحمل الإسمنت وحديد التسليح والوقود وسلع أخرى، بلوغ أنفاق غزة، حسب ما أوضحت وكالة أنباء أسوشييتد برس يشار إلى أن قطاع غزة لا يملك إلا احتياطيات قليلة من الإسمنت والحديد الصلب والمواد الأخرى اللازمة للبناء الخاص، إذ تحظر إسرائيل وصول هذه السلع إلى حماس باستثناءات قليلة، خشية تحويلها للاستخدام العسكري وأوضح مقاولون في قطاع غزة أن تضييق الخناق على التهريب من سيناء أدى إلى مضاعفة سعر الإسمنت إلى 220 دولارا للطن ما أجبر بعض مواقع البناء الخاصة، التي تزيد عن مائتي موقع، إلى التوقف عن العمل ويجبر نقص الوقود المصري السائقين في غزة على شراء الواردات الإسرائيلية الأعلى سعرا يذكر أنه في الأوقات العادية ينشط نحو سبعين نفقا، معظمها لشحن البضائع، لكن بعضها أيضا يستخدمه مسافرون يحاولون تحاشي إجراءات المراقبة على الحدود المصرية وعادة ما تغطي خيام أو منازل فتحات الأنفاق في الجانب الغزي من الحدود التي تمتد أربعة عشر كيلومترا وتفرض حماس جمارك على الواردات المهربة، وحولت منطقة الأنفاق إلى منطقة مغلقة تضم صفا من نقاط التفتيش لفحص شاحنات البضائع اقرأ المقال الأصلي علي بوابة الوفد الاليكترونية الوفد - تضرر اقتصاد غزة بحملة سيناء الأمنية

emiratesvoice
emiratesvoice

الإسم *

البريد الألكتروني *

عنوان التعليق *

تعليق *

: Characters Left

إلزامي *

شروط الاستخدام

شروط النشر: عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

اُوافق على شروط الأستخدام

Security Code*

 

 صوت الإمارات - تضرر اقتصاد غزة بحملة سيناء الأمنية  صوت الإمارات - تضرر اقتصاد غزة بحملة سيناء الأمنية



 صوت الإمارات -

أثناء حضور الدورة الـ70 من المهرجان

تألق كيدمان بفستان ذهبي في "كان" السينمائي

باريس ـ مارينا منصف
في ظل الانشغال في مهرجان "كان" هذا العام مع اختيار فيلمين مميزين أثبتت كلًا من إيلي فانينغ "19 عامًا" ، ونيكول كيدمان أن جدول أعمالهم المزدحم لن يمنعهما من الظهور بمظهر براق الأحد.  ووصلت كلًا منهما في عرض فيلم How To Talk To Girls At Parties ، في مهرجان كان السينمائي السبعين ، فقد ارتدت فانينغ ثوب أخضر مثير عاري الظهر ، يضم صف من الزهور في الجزء السفلي منه، بينما تألقت النجمة نيكول كيدمان في ثوب ذهبي أنيق بطول متوسط على السجادة الحمراء في المهرجان الشهير، وكشفت فانينغ عن جسدها المثير في فستانها الأخضر من التول ذو العنق الغائر الذي امتد حتى السرة ، بينما اصطفت أوراق النباتات على جانبي الجزء العلوي من الفستان وكذلك الجزء السفلي.  وبدى الثوب مشدودًا على خصرها، وجاء الفستان عاريًا من الظهر ما كشف عن بشرتها الجذابة أمام الجمهور والمصورين، وإبقت فانينغ

الإسم *

البريد الألكتروني *

عنوان التعليق *

تعليق *

: Characters Left

إلزامي *

شروط الاستخدام

شروط النشر: عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

اُوافق على شروط الأستخدام

Security Code*

 

 صوت الإمارات - تضرر اقتصاد غزة بحملة سيناء الأمنية  صوت الإمارات - تضرر اقتصاد غزة بحملة سيناء الأمنية



 صوت الإمارات -
 صوت الإمارات -
 
 Emirates Voice Facebook,emirates voice facebook,الإمارات صوت الفيسبوك  Emirates Voice Twitter,emirates voice twitter,الإمارات صوت تويتر Emirates Voice Rss,emirates voice rss,الإمارات الخلاصات صوت  Emirates Voice Youtube,emirates voice youtube,الإمارات يوتيوب صوت  Emirates Voice Youtube,emirates voice youtube,الإمارات يوتيوب صوت
emiratesvoice emiratesvoice emiratesvoice emiratesvoice
emiratesvoice emiratesvoice emiratesvoice
emiratesvoice
بناية النخيل - رأس النبع _ خلف السفارة الفرنسية _بيروت - لبنان
emirates , emirates , Emirates