صوت الإمارات - مدريد قد لا تحقق الخفض المستهدف للعجز

مدريد قد لا تحقق الخفض المستهدف للعجز

مدريد قد لا تحقق الخفض المستهدف للعجز

 صوت الإمارات -

 صوت الإمارات - مدريد قد لا تحقق الخفض المستهدف للعجز

مدريد ـ وكالات

ربطت الحكومة الإسبانية مصير البلاد المالي بخفض عجز موازنتها المتضخم لكن محللين يحذرون من أنها لن تستطيع تحقيق هدفها للعام الجاري. وتعهد رئيس الوزراء الإسباني ماريانو راخوي بخفض العجز العام للموازنة إلى 6.3% من الناتج المحلي الإجمالي في 2012. لكن الركود الذي يزيد تفاقمه إجراءات خفض الموازنة وزيادة إنفاق حكومات الولايات، أدى إلى صعوبة في تنفيذ تعهداته، كما سرت تكهنات بأن البلاد سوف تحتاج في نهاية الأمر إلى خطة إنقاذ من الاتحاد الأوروبي. وقال ألبيرتو رولدان المحلل بمؤسسة إنفيرسيغوروس للسمسرة إنه لا أحد يصدق حاليا أن الحكومة ستستطيع الوفاء بتعهداتها فيما يتعلق بهدف خفض عجز الموازنة. وقال جيزوس كاستيلو ببنك ناتيكسيس إن العجز قد يصل إلى ما بين 7.5% و8% من الناتج المحلي الإجمالي. وفي العام الماضي بلغ حجم العجز 8.9% من الناتج المحلي الإجمالي من 6% في تقديرات سابقة. وبناء على ضغوط أوروبية جعل راخوي خفض عجز الموازنة في صدر أولوياته وسعى إلى تحقيق ذلك عن طريق خفض الإنفاق بما في ذلك خفض المخصصات الاجتماعية ورفع الضريبة على المبيعات، وكلها إجراءات واجهت معارضة شعبية واسعة. وتقول الحكومة إن إجراءاتها سوف تساعد في توفير 102 مليار يورو (132 مليار دولار) في 2014. وحذر جيزوس كاستيلو من أن الإجراءات تتسبب في هبوط متسلسل، حيث تؤثر على النمو وبالتالي على العجز. فعلى سبيل المثال تحد الزيادة في ضريبة المبيعات من رغبة المستهلكين في الإنفاق ومن ثم تؤدي إلى خفض الضرائب. وتتوقع الحكومة انكماش الاقتصاد هذا العام بنسبة 1.5%، بالمقارنة مع 1.75 في تقديرات صندوق النقد الدولي و1.85 في تقديرات المفوضية الأوروبية. ويتوقع بنك ناتيكسيس أن تصل نسبة الانكماش هذا العام إلى 2%. وتقول مجموعة استشارية إن أكبر مشكلة تواجه الموازنة هي ارتفاع عجز حكومات الولايات المستقلة الـ17 التي تشكل إسبانيا.

emiratesvoice
emiratesvoice

الإسم *

البريد الألكتروني *

عنوان التعليق *

تعليق *

: Characters Left

إلزامي *

شروط الاستخدام

شروط النشر: عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

اُوافق على شروط الأستخدام

Security Code*

 

 صوت الإمارات - مدريد قد لا تحقق الخفض المستهدف للعجز  صوت الإمارات - مدريد قد لا تحقق الخفض المستهدف للعجز



 صوت الإمارات -

قبل أيام من طرح فيلمها الجديد في دور السينما

تألق باميلا أندرسون بثوب مثير في نادي الشاطئ

ماربيلا ـ مادلين سعاده
تألقت باميلا أندرسون ذات الـ49 عامًا ، بملابسها المثيرة عند افتتاح نادي الشاطئ في بلايا بادري في ماربيلا ، السبت ، وظهرت مرتدية فستان شبه شفاف كشف عن كتفيها والأجزاء الجانبية من خصرها مما أوضح أنها لا ترتدي ملابس داخلية.  وكشف الفستان عن منحنيات جسدها المثير لتثبت جمالها الدائم الذي لا يتأثر بعمرها ، وظهرت النجمة بشعرها الذهبي الذي كان بنفس اللون قبل أعوام ، مع أحمر شفاة بلون الكرز الداكن وكحل داكن لعينيها.  وشوهدت النجمة الحسناء تضحك وتبتسم طوال الوقت منشغلة بأجواء ماربيلا، وقامت باميلا بقطع الشريك ، بمناسبة افتتاح مقر النادي ، ويأتي ذلك قبل أيام من طرح فيلمها Baywatch: The Movie في دور السنيما في أنحاء المملكة كافة المتحدة الأحد ، كما شاركت في سلسلة درامية على NBC وهو ما جلبها إلى دائرة الضوء.  وتلعب كيلي رورباش الدور الذي لعبته باميلا من عام 1992 حتى

الإسم *

البريد الألكتروني *

عنوان التعليق *

تعليق *

: Characters Left

إلزامي *

شروط الاستخدام

شروط النشر: عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

اُوافق على شروط الأستخدام

Security Code*

 

 صوت الإمارات - مدريد قد لا تحقق الخفض المستهدف للعجز  صوت الإمارات - مدريد قد لا تحقق الخفض المستهدف للعجز



GMT 13:15 2017 الإثنين ,29 أيار / مايو

كريس هسلام يكشف عن سفره بالقطارات الرخيصة
 صوت الإمارات - كريس هسلام يكشف عن سفره بالقطارات الرخيصة
 صوت الإمارات -
 صوت الإمارات -
 
 Emirates Voice Facebook,emirates voice facebook,الإمارات صوت الفيسبوك  Emirates Voice Twitter,emirates voice twitter,الإمارات صوت تويتر Emirates Voice Rss,emirates voice rss,الإمارات الخلاصات صوت  Emirates Voice Youtube,emirates voice youtube,الإمارات يوتيوب صوت  Emirates Voice Youtube,emirates voice youtube,الإمارات يوتيوب صوت
emiratesvoice emiratesvoice emiratesvoice emiratesvoice
emiratesvoice emiratesvoice emiratesvoice
emiratesvoice
بناية النخيل - رأس النبع _ خلف السفارة الفرنسية _بيروت - لبنان
emirates , emirates , Emirates