صوت الإمارات - فرنسا ستنفق ملياري يورو لمساعدة الفقراء

فرنسا ستنفق ملياري يورو لمساعدة الفقراء

فرنسا ستنفق ملياري يورو لمساعدة الفقراء

 صوت الإمارات -

 صوت الإمارات - فرنسا ستنفق ملياري يورو لمساعدة الفقراء

باريس ـ وكالات

اعلنت الحكومة الفرنسية يوم الثلاثاء زيادة الحد الادنى للاجور ومنح اعانة للشبان الذين يواجهون اوضاعا صعبة ورفع الميزانية المخصصة للسكن الضروري وذلك اثناء مؤتمر لمكافحة الفقر، الآفة التي تطاول اكثر من فرنسي من اصل سبعة. والخطة التي كشفها رئيس الوزراء الاشتراكي جان مارك ايرولت الذي قدر كلفتها بمليارين او مليارين ونصف المليار يورو من الان وحتى 2017، ستنتهي الحكومة من وضع اللمسات الاخيرة عليها بحلول 22 كانون الثاني/يناير المقبل. وفي ختام هذا المؤتمر الوطني الذي استمر يومين اسف ايرولت لزيادة انتشار الفقر في فرنسا منذ عشر سنوات، ليرتفع معدله من 12.9' من التعداد السكاني في 2002 الى 14.1 ' في 2010 و'على الارجح اكثر في 2011 و2012'. وقال 'ان حكومتي لا تقبل ولن تقبل ابدا الاهانة او الاستهزاء' بهذه الشريحة السكانية المعنية. ثم اكد امام الصحافيين 'لن نحد من الفقر ما لم يقبل من يملكون الكثير واحيانا الكثير جدا بقليل من التضامن وقليل من السخاء'. وندد ب'اولئك الذين يذهبون الى الخارج (للتهرب من الضرائب)، ليس خوفا من ان يصبحوا فقراء ولكن لانهم يريدون ان يصبحوا اكثر ثراء'، وذلك في معرض رده على سؤال حول انتقال الممثل جيرار ديبارديو للاقامة في بلجيكا. وشدد ايرولت على القول 'ان اردنا حل مشكلات الفقر والتفاوت الاجتماعي، يجب ان نقوم بخيارات سياسية. والقيام بخيارات سياسية يعني ايضا خيار سياسة ضريبية'. وقررت الحكومة فرض ضريبة بنسبة 75' على العائدات التي تفوق المليون يورو في العام 2013. وذكرت وزيرة الشؤون الاجتماعية ماريسول تورين الاثنين بارقام الفقر في فرنسا مشيرة الى ان اكثر من 8,5 مليون شخص يعيشون باقل من 964 يورو في الشهر، وان واحدا من خمسة تراجع عن تلقي العلاج لاسباب مالية، و3,5 مليون لا يحظون بسكن لائق و800 الف استعانوا بالمساعدة الغذائية. ودعت الى 'تغيير الاسلوب' قياسا الى الحكومة اليمينية السابقة منددة ب'الخطب التي تنتقد' المساعدة. وتشتمل خطة مكافحة الفقر ايضا على تدابير لمساعدة العائلات الاحادية الابوين، اي التي لا يوجد فيها سوى الاب او الام، والمسنين والمعوقين والسجناء والرحل. واعلن رئيس الوزراء في الوقت الحاضر رفع 'دخل التضامن النشط' الذي يدفع لمن لا مورد لهم والذي لا يتجاوز حاليا 475 يورو شهريا للفرد، بصورة تدريجية بنسبة 10'. وسيجرى اصلاح في 2013 لتسهيل حصول اشخاص يزاولون عملا بدوام جزئي على هذه المساعدة. ويبلغ عدد المستفيدين من دخل التضامن النشط حاليا 1,5 مليون شخص. وسيستحدث مع 'بداية 2013' عقد اندماج مخصص لمئة الف شاب لا يتمتعون بمؤهلات مع ضمان موارد مساوية لدخل التضامن. وتتضمن التدابير المعلنة ايضا الحصول المجاني على العلاجات مع رفع سقف الموارد التي توفر الحصول عليها (التغطية الصحية مرفقة بتأمين +موتويل+ مجاني). ويبلغ عدد المستفيدين منها حاليا 4,3 مليون والهدف هو منحها ل500 الف شخص اضافي. وفي حين يعيش 150 الف شخص في الشارع او يلجأون الى مراكز ايواء، تنص الخطة كذلك على انشاء 8000 مكان اضافي لايواء المشردين وطالبي اللجوء في العام 2013، ومساعدات لتسهيل الحصول على سكن دائم. ولتفادي المديونية المفرطة اعلن جان مارك ايرولت عن قرب انشاء سجل وطني لقروض الافراد وتعزيز 'مسؤولية' المصارف. واستقبلت جمعيات مكافحة التهميش عموما بالترحاب 'الطريقة' التي اختارتها الحكومة لكنها عبرت في الوقت نفسه عن خيبة املها لمستوى زيادة دخل التضامن او التغطية الصحية المجانية.  

emiratesvoice
emiratesvoice

الإسم *

البريد الألكتروني *

عنوان التعليق *

تعليق *

: Characters Left

إلزامي *

شروط الاستخدام

شروط النشر: عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

اُوافق على شروط الأستخدام

Security Code*

 

 صوت الإمارات - فرنسا ستنفق ملياري يورو لمساعدة الفقراء  صوت الإمارات - فرنسا ستنفق ملياري يورو لمساعدة الفقراء



 صوت الإمارات -

أثناء حضور الدورة الـ70 من المهرجان

تألق كيدمان بفستان ذهبي في "كان" السينمائي

باريس ـ مارينا منصف
في ظل الانشغال في مهرجان "كان" هذا العام مع اختيار فيلمين مميزين أثبتت كلًا من إيلي فانينغ "19 عامًا" ، ونيكول كيدمان أن جدول أعمالهم المزدحم لن يمنعهما من الظهور بمظهر براق الأحد.  ووصلت كلًا منهما في عرض فيلم How To Talk To Girls At Parties ، في مهرجان كان السينمائي السبعين ، فقد ارتدت فانينغ ثوب أخضر مثير عاري الظهر ، يضم صف من الزهور في الجزء السفلي منه، بينما تألقت النجمة نيكول كيدمان في ثوب ذهبي أنيق بطول متوسط على السجادة الحمراء في المهرجان الشهير، وكشفت فانينغ عن جسدها المثير في فستانها الأخضر من التول ذو العنق الغائر الذي امتد حتى السرة ، بينما اصطفت أوراق النباتات على جانبي الجزء العلوي من الفستان وكذلك الجزء السفلي.  وبدى الثوب مشدودًا على خصرها، وجاء الفستان عاريًا من الظهر ما كشف عن بشرتها الجذابة أمام الجمهور والمصورين، وإبقت فانينغ

الإسم *

البريد الألكتروني *

عنوان التعليق *

تعليق *

: Characters Left

إلزامي *

شروط الاستخدام

شروط النشر: عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

اُوافق على شروط الأستخدام

Security Code*

 

 صوت الإمارات - فرنسا ستنفق ملياري يورو لمساعدة الفقراء  صوت الإمارات - فرنسا ستنفق ملياري يورو لمساعدة الفقراء



GMT 10:43 2017 الثلاثاء ,23 أيار / مايو

رانيا يوسف تقّدم رسومات مختلفة في أزياء الصيف
 صوت الإمارات - رانيا يوسف تقّدم رسومات مختلفة في أزياء الصيف
 صوت الإمارات -
 صوت الإمارات -
 
 Emirates Voice Facebook,emirates voice facebook,الإمارات صوت الفيسبوك  Emirates Voice Twitter,emirates voice twitter,الإمارات صوت تويتر Emirates Voice Rss,emirates voice rss,الإمارات الخلاصات صوت  Emirates Voice Youtube,emirates voice youtube,الإمارات يوتيوب صوت  Emirates Voice Youtube,emirates voice youtube,الإمارات يوتيوب صوت
emiratesvoice emiratesvoice emiratesvoice emiratesvoice
emiratesvoice emiratesvoice emiratesvoice
emiratesvoice
بناية النخيل - رأس النبع _ خلف السفارة الفرنسية _بيروت - لبنان
emirates , emirates , Emirates