مخاطر تهدد بإسقاط اقتصاد الصين
سماع دوي انفجار قوي يهز مديرية خور مكسر بمدينة عدن جنوب اليمن، أعقبه إطلاق نار كثيف غارات جوية لطيران التحالف العربي تستهدف مواقع مليشيا الحوثي وصالح، بمديرية صرواح غربي محافظة مأرب شرقي اليمن. مليشيا الحوثي وصالح تقصف الأحياء الشرقية لمدينة تعز جنوب اليمن. مقتل مدنيين اثنين في غارة لطائرة أمريكية من دون طيار في قرية يكلا بمحافظة البيضاء وسط اليمن غارتان لطيران التحالف على مواقع الحوثيين بمنطقة مرهبة في الرمادة ويقصف بأخرى مفرق الحنشات بمديرية نهم شرق العاصمة شمالي اليمن. رئيس هيئة الأركان الروسية يعلن سنقوم بتقليص عديد قواتنا في سورية بشكل كبير نهاية العام الجاري على الأرجح طيران التحالف العربي يحلق في سماء العاصمة صنعاء شمال اليمن طيران التحالف العربي يدمر مخزن أسلحة تابع لمليشيا الحوثي وصالح في منطقة قيفة بمحافظة البيضاء وسط اليمن تعدیل سرعات ضبط الرادار على شارع ملیحة – الفایة بالشارقة سعر الدولار الأميركي مقابل الجنية الاسترليني الخميس
أخر الأخبار

مخاطر تهدد بإسقاط اقتصاد الصين

 صوت الإمارات -

 صوت الإمارات - مخاطر تهدد بإسقاط اقتصاد الصين

بكين ـ وكالات

هناك سببين محتملين للتدهور: إما أن الصين وقعت في "فخ الدخل المتوسط" للتصنيع الذي تم وقفه؛ أو أنها تدير "الهبوط الطبيعي" الذي يحدث، حينما يبدأ اقتصاد ما في اللحاق باقتصادات الدول المتقدمة. هذا السيناريو الثاني حدث في اليابان في السبعينيات وفي كوريا الجنوبية في التسعينيات. يقول بحث مركز بحوث التنمية التابع لمجلس الدولة إنه بعد 35 عاماً من معدل 10 في المائة من النمو، فإن ذاك الوضع يحدث الآن في الصين، في نهاية المطاف. ها هي بعض الأسباب التي تجعل كاتبي البحث يقولون إن هذه الرؤية جديرة ظاهرياً بالتصديق. أولاً، احتمال أن الاستثمار في البنية التحتية الذي تم "التعاقد عليه بشكل واضح"، هبطت حصته في الاستثمار الثابت في الأصول من 30 في المائة إلى 20 في المائة إلى مدار العقد الماضي. ثانياً، هبطت عائدات الأصول وارتفعت السعة الزائدة. "نسبة ناتج رأس المال الإضافية" – مقياس النمو الناتج من مستوىً مُعيّنٍ من الاستثمار – بلغت 4.6 في عام 2011، وهي الأعلى منذ عام 1992. هناك نشاط أقل في نمو الصين، فيما يتعلّق بربحها الاستثماري. ثالثاً، هبط نمو العمالة المعروضة بشدة. رابعاً، ما زال التوسع العمراني يرتفع، لكن بنسبة متباطئة. وأخيراً، تتزايد المخاطر في ماليّة الحكومات المحلية والعقارات. هذا المزيج من الأسباب كافٍ كما يقول كاتبو البحث، ليشير إلى أن فترة الانتقال إلى النمو الأبطأ قد بدأت. ولتحليل التوقعات بدقة أكثر يستخدم الكتاب نموذجاً اقتصادياً. ولعل أكثر نتائجه إدهاشاً أن الاتجاهات الراسخة تأخذ اتجاهاً معاكساً. ارتفع الاستثمار الثابت إلى 49 في المائة من إجمالي الناتج المحلي في عام 2011. لكن من المتوقع أن يهبط إلى 42 في المائة في عام 2022. في غضون ذلك فإن حصة الاستهلاك في إجمالي الناتج المحلي، من المتوقع أن ترتفع من 48 في المائة من إجمالي الناتج المحلي إلى 56 في المائة في عام 2022. كذلك، من المتوقع أن تتدهور حصة الصناعة من 45 في المائة من إجمالي الناتج المحلي إلى 40 في المائة، في حين أن حصة الخدمات من المتوقع أن ترتفع من 45 في المائة إلى 55 في المائة. الاقتصاد إذاً، بات مدفوعاً بالاستهلاك وليس بالاستثمار. في جانب التوريدات، فإن الدافع الأساسي للتدهور في النمو، هو انهيار نمو أسهم رأس المال بينما يهبط نمو الاستثمار. وجهة النظر بأن مثل هذا التباطؤ في النمو وشيك، تعتبر معقولة جداً، لكن قد يقدم المرء رؤية أكثر تفاؤلاً. طبقاً لبيانات "كونفرانس بورد"، فإن إجمالي الناتج المحلي للصين من حيث نصيب الفرد (بافتراض تعادل القوى الشرائية) مماثل لما كان في اليابان عام 1966 وكوريا الجنوبية عام 1988. كان لدى هذه الدول حينها ما بين سبعة وتسعة أعوام من النمو شديد السرعة إلى الأمام، على التوالي. مقارنة بالمستوى الأمريكي (مقياس آخر لإمكانية اللحاق)، فإن الصين في الوضع الذي كانت عليه اليابان عام 1950 وكوريا الجنوبية عام 1982. يشير هذا حتى هنا إلى احتمالية النمو. إجمالي الناتج المحلي الصيني من حيث نصيب الفرد يساوي فقط خُمس المستويات الأمريكية. ويبدو أن أمامه شوطاً أكبر ليقطعه. 

emiratesvoice
emiratesvoice

الإسم *

البريد الألكتروني *

عنوان التعليق *

تعليق *

: Characters Left

إلزامي *

شروط الاستخدام

شروط النشر: عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

اُوافق على شروط الأستخدام

Security Code*

 

مخاطر تهدد بإسقاط اقتصاد الصين مخاطر تهدد بإسقاط اقتصاد الصين



GMT 11:08 2017 الثلاثاء ,21 تشرين الثاني / نوفمبر

روسيا تعزز احتياطاتها الدولية بنحو 47 مليار دولار

GMT 00:16 2017 الجمعة ,17 تشرين الثاني / نوفمبر

الأسهم اليابانية تسجل ارتفاعًا وتتعافى من أدنى مستوى

GMT 10:23 2017 الإثنين ,13 تشرين الثاني / نوفمبر

انخفاض الإنفاق المالي الصيني 8% خلال تشرين الاول الماضي

GMT 00:13 2017 الإثنين ,13 تشرين الثاني / نوفمبر

فنزويلا تجدد دعوتها إلى المستثمرين لاعادة التفاوض حول دينها

GMT 22:42 2017 الأحد ,12 تشرين الثاني / نوفمبر

"آسيان" توقع اتفاقيتي استثمار وتجارة حرة مع هونغ كونغ

الإسم *

البريد الألكتروني *

عنوان التعليق *

تعليق *

: Characters Left

إلزامي *

شروط الاستخدام

شروط النشر: عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

اُوافق على شروط الأستخدام

Security Code*

 

مخاطر تهدد بإسقاط اقتصاد الصين مخاطر تهدد بإسقاط اقتصاد الصين



أسدلت شعرها الأشقر القصير واستعملت المكياج الهادئ

ديان كروغر تتألق بفستان يجمع اللونين الأسود والذهبي

نيويورك ـ مادلين سعادة
خطفت النجمة الألمانية ديان كروغر، الأنظار خلال حضورها العرض الأول لفيلمها الجديد "In The Fade"، الثلاثاء الماضي، حيث أبهرت الجميع بإطلالتها الرائعة والمختلفة. ووفقًا لصحيفة "ديلي ميل" البريطانية، ارتدت كروغر، نجمة مهرجان كان لعام 2017، والبالغة من العمر 2017، فستانًا متوسط الطول، عاري الكتفين، ممتزج ما بين الأسود والذهبي، وحذاء طويل لونه أسود، وأسدلت شعرها الأشقر القصير، كما وضعت مكياجًا طبيعيًا هادئًا، وقد انضم إليها عدد من النجوم المشاركة أمثال سامية تشانكرين، دينيس موشيتو وهانا هيلسدورف. وكانت ديان قد اشتهرت سابقا بأدوارها المميزة في أفلام "طروادة" و"أوغاد مجهولون" مع النجم العالمي براد بيت، لكنها أثبتت وضعها بعد تعاونها مع المخرج الألماني فاتح أكين، بينما قد تصدر فيلم "In The Fade" الذي قام بإخراجه فاتح أكين، كفيلم يمثل ألمانيا في سباق الأوسكار، بعد مشاركته في الدورة الأخيرة لمهرجان "كان" السينمائي الدولي، في دورته الأخيرة، وفوز بطلته ديان كروغر بجائزة

GMT 11:39 2017 الخميس ,23 تشرين الثاني / نوفمبر

مريم مسعد تستوحي الطراز المكسيكي في مجموعة شتاء 2018
 صوت الإمارات - مريم مسعد تستوحي الطراز المكسيكي في مجموعة شتاء 2018

GMT 15:25 2017 الخميس ,23 تشرين الثاني / نوفمبر

تعرف على الواجهة الأفضل لرحلات التزلج للمبتدئين
 صوت الإمارات - تعرف على الواجهة الأفضل لرحلات التزلج للمبتدئين

GMT 16:15 2017 الخميس ,23 تشرين الثاني / نوفمبر

تصميم منزل في البرتغال مكون من 7 غرف يمنح الهدوء لسكانه
 صوت الإمارات - تصميم منزل في البرتغال مكون من 7 غرف يمنح الهدوء لسكانه

GMT 14:56 2017 الخميس ,23 تشرين الثاني / نوفمبر

الرئيس الأوغندي أهم القادة الذين يخشون مصير موغابي
 صوت الإمارات - الرئيس الأوغندي أهم القادة الذين يخشون مصير موغابي

GMT 10:42 2017 الأربعاء ,22 تشرين الثاني / نوفمبر

روضة الميهي تُصمم حقائب غير تقليدية لفصل الخريف
 صوت الإمارات - روضة الميهي تُصمم حقائب غير تقليدية لفصل الخريف

GMT 14:30 2017 الأربعاء ,22 تشرين الثاني / نوفمبر

منتجع "كاتسبيرغ" في جبال الألب يوفر المتعة للأسرة
 صوت الإمارات - منتجع "كاتسبيرغ" في جبال الألب يوفر المتعة للأسرة

GMT 13:01 2017 الإثنين ,13 تشرين الثاني / نوفمبر

لوف يكشف أن ألمانيا المرشح الأبرز لنيل لقب المونديال

GMT 09:17 2017 الإثنين ,13 تشرين الثاني / نوفمبر

الفرنسي جريزمان يحلم باللعب مع نيمار ومبابي

GMT 12:35 2017 الإثنين ,13 تشرين الثاني / نوفمبر

بوفون يطلب من الجماهير تشجيع إيطاليا للتأهل إلى المونديال

GMT 23:28 2017 الأربعاء ,08 تشرين الثاني / نوفمبر

إيكر كاسياس يؤكّد أن الجميع ينتظر سقوط ريال مدريد

GMT 07:45 2017 الأربعاء ,08 تشرين الثاني / نوفمبر

نجم روما باتريك شيك يأمل في اللعب لريال مدريد أو برشلونة

GMT 12:39 2017 الإثنين ,06 تشرين الثاني / نوفمبر

المدرب جوزيه مورينيو يتجاهل إيدين هازارد لاعب تشيلسي

GMT 10:39 2017 الإثنين ,13 تشرين الثاني / نوفمبر

إسبانيا تلجأ إلى تقنية الفيديو لمواجهة أخطاء الحكام

GMT 10:33 2017 السبت ,11 تشرين الثاني / نوفمبر

راموس يدافع عن كاسياس ضد شبيه مورينيو

GMT 23:36 2017 الأربعاء ,08 تشرين الثاني / نوفمبر

مدرّب بلجيكا يثني على نجم المنتخب المكسيكي تشيتشاريتو

GMT 07:25 2017 الأربعاء ,08 تشرين الثاني / نوفمبر

عثمان ديمبلي يرغب في المشاركة خلال مواجهة ريال مدريد

GMT 08:26 2017 الإثنين ,06 تشرين الثاني / نوفمبر

"جوجل" ينصر ليونيل ميسي على نجم الريال

GMT 09:15 2017 الإثنين ,13 تشرين الثاني / نوفمبر

لاعب إشبيلية يكشف عن فرصة ضائعة للانتقال إلى ريال مدريد

GMT 08:47 2017 الإثنين ,13 تشرين الثاني / نوفمبر

إنتر ميلان يبحث ضم أندريه أيو في موسم 2018

GMT 10:41 2017 السبت ,11 تشرين الثاني / نوفمبر

حارس توتنهام السابق مدربًا في الدوري الأميركي

GMT 23:32 2017 الأربعاء ,08 تشرين الثاني / نوفمبر

دروجبا يقترب من الرجوع إلى فريق تشيلسي في منصب المدير الرياضي

GMT 06:39 2017 الثلاثاء ,07 تشرين الثاني / نوفمبر

تشيلسي يواجه ومانشستر يونايتد في مباراة نارية

GMT 10:50 2017 الإثنين ,06 تشرين الثاني / نوفمبر

أول تعليق لبوكيتينو بعد أنباء خلافته لزيدان
 
 Emirates Voice Facebook,emirates voice facebook,الإمارات صوت الفيسبوك  Emirates Voice Twitter,emirates voice twitter,الإمارات صوت تويتر Emirates Voice Rss,emirates voice rss,الإمارات الخلاصات صوت  Emirates Voice Youtube,emirates voice youtube,الإمارات يوتيوب صوت  Emirates Voice Youtube,emirates voice youtube,الإمارات يوتيوب صوت
emiratesvoice emiratesvoice emiratesvoice emiratesvoice
emiratesvoice emiratesvoice emiratesvoice
emiratesvoice
بناية النخيل - رأس النبع _ خلف السفارة الفرنسية _بيروت - لبنان
emirates , emirates , Emirates