صوت الإمارات - الهند تصر على موقفها وتعرقل توصل منظمة التجارة العالمية

الهند تصر على موقفها وتعرقل توصل منظمة التجارة العالمية

 صوت الإمارات -

 صوت الإمارات - الهند تصر على موقفها وتعرقل توصل منظمة التجارة العالمية

اندونسيا ـ أ ف ب

اصرت الهند الخميس على موقفها برفضها تسوية من شانها ان تسمح بالتوصل الى اتفاق ولو بالحد الادنى في الاجتماع الوزاري لمنظمة التجارة العالمية في بالي، يمكن ان ينقذ منظمة مهددة بالزوال. وحذر وزير التجارة الهندي اناند شارما قبل اقل من 24 ساعة من موعد انتهاء اجتماع الدول ال159 الاعضاء في منظمة التجارة العالمية "لن نتراجع ابدا". وكان الوزير رفض امس بجفاء تسوية بشان طلب الهند الغاء الحد الاعلى الذي تفرضه منظمة التجارة العالمية على الدعم الزراعي في حال كان هذا الدعم يستخدم في تنفيذ برامج غذائية. وقال شارما "انه موقف مبدئي للهند" واصفا ب"المعيب" الاتفاق الذي وقع خلال انشاء المنظمة والذي يحدد سقفا للدعم الزراعي حتى وان كان مخصصا للمساعدة في توفير الغذاء للاكثر فقرا. واضاف ان "الاتفاق الاخير معيب. انه ثمرة خلل في التوازن على حساب الدول الفقيرة" مؤكدا ان "الحق في الامن الغذائي غير قابل للتفاوض. انه حق تعترف به الامم المتحدة". وتابع الوزير ان "الهند تتحدث باسم الاغلبية الساحقة لشعوب الدول النامية والدول الفقيرة. الهند ليست وحدها" ساعيا بذلك الى عدم اظهار بلاده في صورة العقبة امام التوصل الى اتفاق في بالي. وتريد الهند على راس الدول ال46 النامية توفير السلع الغذائية الاساسية لنحو 800 مليون فقير باسعار رخيصة بشكل مصطنع. الا ان الواجهة الانسانية يمكن ان تخفي اهدافا انتخابية وفقا لمنتقدي الهند الذين يشيرون الى الانتخابات التشريعية المقرر ان تجرى في هذا البلد عام 2014. في المقابل عرضت الولايات المتحدة، التي تتخذ موقفا شديد المعارضة، تسوية تتمثل في وضع "بند سلام" لاربع سنوات لا توقع خلالها اي عقوبات على الدول التي تتجاوز سقف الدعم اذا كان هدفه دعم برنامج للامن الغذائي. ويعرقل الموقف الهندي اتفاقا على "حزمة بالي" التي ينبغي اعتمادها بالاجماع. وتقدم هذه المجموعة من الاجراءات التي تمثل الحد الادنى والتي اطلق عليها "دوحة لايت" على انها وسيلة لاعادة اطلاق المفاوضات المتعلقة بانفتاح التجارة العالمية والمجمدة منذ اطلاقها عام 2001 في العاصمة القطرية. وشدد العديد من المشاركين على ان اي فشل جديد في بالي سيشكل تهديدا لمستقبل منظمة التجارة العالمية نفسها. لكن الوزير الهندي اكد "لم نأت الى هنا للتسبب في سقوط منظمة. لكن من الافضل ان لا يكون هناك اتفاق من وجود اتفاق سيء". وتتواصل المحاولات الدبلوماسية المكثفة الخميس لمحاولة اقناع الهند. وقال المفوض الاوروبي للتجارة كاريل دي غوشت "جرت عملية تقييم للموقف الهندي" مضيفا "لكن من الصعب ان نقول ماذا يمكن ان يعني ذلك. حيث انه من الصعب التفاوض مع احد لا يريد ان يقول حقيقة ما يريد". واستبعد المفوض تمديد الاجتماع الوزاري. وقال ان "الاجتماع سيختتم بعد ظهر الجمعة سواء تم التوصل الى اتفاق ام لا. لكنني ما زلت متفائلا وما زلت اشعر بثقة". وهكذا اصبح الاتفاق رهنا بامكانية ان تقبل واشنطن القيام بخطوة جديدة الى الامام. لكن المراقبين يرون ان الولايات المتحدة قدمت بالفعل الكثير من التنازلات فهي التي اقترحت "بند السلام" الذي رفضته الهند. وقال رئيس الاجتماع وزير التجارة الاندونيسي جيتا ويرجاوان انه يشعر ب"نوع من التفاؤل" مشيرا الى ان التوصل الى اتفاق "ليس مهمة مستحيلة". واوضح ان "الولايات المتحدة تتفهم موقف الهند لكنها تريد معرفة كيف يمكن صياغة ذلك" في اتفاق مشيرا الى امكانية التوصل الى ترتيب بشان "بند السلام" المقرر لاربع سنوات. وقال مصدر اندونيسي مشارك في المفاوضات "ان الامر اشبه بلعبة قمار".

الإسم *

البريد الألكتروني *

عنوان التعليق *

تعليق *

: Characters Left

إلزامي *

شروط الاستخدام

شروط النشر: عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

اُوافق على شروط الأستخدام

Security Code*

 

 صوت الإمارات - الهند تصر على موقفها وتعرقل توصل منظمة التجارة العالمية  صوت الإمارات - الهند تصر على موقفها وتعرقل توصل منظمة التجارة العالمية



 صوت الإمارات -

أثناء تجولهما في باريس قبل بدء أسبوع الموضة

جيجي وبيلا حديد تتألقان في أزياء مختلفة

باريس ـ مارينا منصف
تألقت الأختان جيجي وبيلا حديد، في فرنسا، قبل بدء أسبوع الموضة في باريس، وبدت جيجي، العارضة البالغة من العمر 21 عامًا، مثيرة، وارتدت نظارات أنيقة تشبه تلك التي يرتديها مهووسو العلوم، وبينما شقيقتها الصغرى، 20 عامًا، ارتدت معطفًا جلديًا طويلًا مقترنًا بفستان قصير يصل حتى الفخذ، وأمسكت حقيبة يد جلد مذهلة في شكل يشبه الصندوق. وتجوب جيجي وشقيقتها جميع أنحاء العالم، وتجلسان على قمة الموضة الآن، بعد انضمامهما إلى "جيل انستغرام" من عارضات الأزياء. وأثبتت براعة أسلوبها، وصدمت جيجي الجميع بزيها المختلف عن ذلك المظهر لفتاة كاليفورنيا، وارتدت سترة بيضاء مترهلة قصيرة، تتساقط من على كتف واحد، في حين ارتدت تحته توب أسود ضيق، مدسوسًا في الجينز الضيق. وأضافت لمسات خاصة جدًا عن طريق زوج من النظارات غير العادية من أجل جولتها، والتي وضعتها على وجهها الخالي من الماكياج. وحاولت الأختان التمتع بوقتهما في فرنسا، بعد رحلة مغامرة…

GMT 13:39 2017 الثلاثاء ,28 شباط / فبراير

مجموعة من أفضل المنتجعات في أنحاء العالم
 صوت الإمارات - مجموعة من أفضل المنتجعات في أنحاء العالم

GMT 22:42 2017 الإثنين ,30 كانون الثاني / يناير

وكالة فيتش للتصنيف الائتماني تخفض تصنيف تركيا

GMT 20:39 2017 الإثنين ,30 كانون الثاني / يناير

انخفاض مؤشر مبيعات التجزئة في اليابان خلال كانون الأول 2016

GMT 20:16 2017 الأحد ,29 كانون الثاني / يناير

الدولار يرتفع بعد فرض الضريبة على سلع المكسيك

GMT 22:50 2017 الثلاثاء ,24 كانون الثاني / يناير

تحسن القطاع الصناعي في اليابان في كانون الثاني بعد تعديلها

GMT 23:07 2017 الجمعة ,20 كانون الثاني / يناير

الصين تعلن مؤشرات الانتاج والمبيعات عن شهر كانون الأول

GMT 23:22 2017 الخميس ,19 كانون الثاني / يناير

ارتفاع معدلات البطالة في أستراليا في كانون الأول 2016
 صوت الإمارات -
 صوت الإمارات -

GMT 20:11 2017 الثلاثاء ,28 شباط / فبراير

جامعة إكسترا تتهم طالبة فلسطينية بمعاداة السامية

GMT 13:20 2017 الأحد ,26 شباط / فبراير

"جزيرة سيشل" أفضل الملاذ السياحي العالمي

GMT 15:17 2016 الجمعة ,30 كانون الأول / ديسمبر

منى أحمد تبين توقعاتها لأبراج الفنانين في 2017

GMT 21:24 2017 الأربعاء ,01 آذار/ مارس

سامسونج تكشف عن معالج فئة 8895 ثماني الأنوية
 صوت الإمارات -
 صوت الإمارات -
 
 Emirates Voice Facebook,emirates voice facebook,الإمارات صوت الفيسبوك  Emirates Voice Twitter,emirates voice twitter,الإمارات صوت تويتر Emirates Voice Rss,emirates voice rss,الإمارات الخلاصات صوت  Emirates Voice Youtube,emirates voice youtube,الإمارات يوتيوب صوت  Emirates Voice Youtube,emirates voice youtube,الإمارات يوتيوب صوت
emiratesvoice emiratesvoice emiratesvoice emiratesvoice
emiratesvoice emiratesvoice emiratesvoice
emiratesvoice
بناية النخيل - رأس النبع _ خلف السفارة الفرنسية _بيروت - لبنان
emirates , emirates , Emirates