صوت الإمارات - خفض الفائدة ورفع رؤوس أموال الشركات يدعمان بورصة مصر

خفض الفائدة ورفع رؤوس أموال الشركات يدعمان بورصة مصر

 صوت الإمارات -

 صوت الإمارات - خفض الفائدة ورفع رؤوس أموال الشركات يدعمان بورصة مصر

القاهرة - مصر اليوم

رأى خبراء ومحللون ماليون مصريون أن البورصة المصرية تشهد في الفترة الحالية حالة من التفاؤل على خلفية تعدد الأنباء الإيجابية التي تعزز من ثقة المستثمرين بالسوق وتزيد من جاذبية الأسهم بالبورصة، أبرزها قرار البنك المركزي خفض الفائدة على الودائع والقروض وانعكاسات ذلك على تحول في السياسية الاستثمارية لمديري الصناديق.وقالوا إن الإجراءات التي تقوم بها كل من إدارتي البورصة وهيئة الرقابة المالية لدعم مساعي الشركات لزيادة رؤوس أموالها، تزيد من جاذبية الأسهم بالبورصة المصرية على المدى المتوسط خاصة في ظل استمرار رخص أسعار الأسهم المصرية نتيجة الأحداث المتعاقبة منذ يناير 2011 يقول المحلل المالي حمزة عمرو إن قرار المركزي بخفض أسعار الفائدة وذلك للشهر الثاني على التوالي سيجبر مديري صناديق الاستثمار على إعادة النظر في سياسة توجيه استثمارات أموال تلك الصناديق والتي تركزت طوال الأعوام الثلاثة الماضية على السندات وأذون الخزانة نتيجة ارتفاع العائد عليها والذي تخطى في بعض الأحيان مستوى 16%.وقررت لجنة السياسة النقدية بالمركزي المصري، خفض سعر الفائدة الرئيسي بمقدار نصف نقطة مئوية على سعرى عائد الإيداع والإقراض لليلة واحدة، بمقدار 50 نقطة أساس، لتسجل 8.75% و9.75% و9.25% على التوالي.وقال إن التوترات السياسية والأمنية والمشكلات الاقتصادية التي عانت منها مصر طوال الشهور الماضية جعلت الصناديق والمستثمرين الأفراد يهجرون سوق الأوراق المالية ويتجهون إلى شراء السندات وأذون الخزانة.وأشار إلى أن تركيز الحكومة على الملف الاقتصادي بشكل كبير بعد الهدوء السياسي الملموس، أعطى عدة مؤشرات قوية على عودة البورصة المصرية لسابق عهدها، عبر ضخ الحكومة نحو 23 مليار جنيه ثم خفض الفائدة للشهر الثاني على الودائع.ولفت إلى أن إجراء خفض الفائدة من قبل المركزي يصاحبه تحرك ملموس أيضا من القائمين على سوق المال لتحريك المياه الراكدة، وجذب مزيد من السيولة إلى البورصة لتنشيط التعاملات وإعادة المستثمرين إلى شاشات التداول.ووافقت هيئة الرقابة المصرية خلال الأسبوعين الماضيين على زيادات رؤوس أموال للعديد من الشركات بقيم تزيد عن 6 مليارات جنيه، فيما اتخذ مجلس إدارة البورصة قراراً بزيادة ساعات التداول ببورصة النيل إلى 4 ساعات بهدف زيادة نشاط هذه السوق وإقبال المستثمرين عليها وإن كان ينتظر تفعيل هذا القرار خلال الأيام القليلة المقبلة.ويقول مصطفى عادل - مدير استثمار- إن خفض أسعار الفائدة سينعكس بشكل كبير على تشجيع الاستثمار وضخ أموال جديدة في السوق عن طريق تحويل جزء من محفظة القروض لدى البنوك إلى القطاع الخاص في صورة تمويل ما سيكون له انعكاسات اقتصادية إيجابية.وأضاف أن تأثير خفض الفائدة ربما لن ينعكس بشكل سريع على أداء البورصة، وسيحتاج بعض الوقت، إلا أنه يعد مؤشرا هاما لتحول جزء كبير من أموال الصناديق والمحافظ المالية نحو سوق الأسهم على المديين المتوسط وطويل الأجل.بينما يرى الدكتور عمر عبدالفتاح - الخبير الاقتصادي - أن الأوضاع السياسية محلياً وإقليمياً ستسهم بشكل أو بآخر في تحديد اتجاهات سوق الأسهم المصرية خلال الفترة المقبلة.وأوضح أن الوضع في المنطقة أو الوضع الداخلي لم يستقرا بعد بشكل نهائي، حتى يثق المستثمرون في ضخ أموالهم بكثافة داخل الأسواق.ويرى سمير رؤوف - محلل سوق المال- أن مؤشر البورصة الرئيسي يقترب من نقطة المقاومة القوية عند مستوى 5550 نقطة وعند تخطي هذا المستوى سيستهدف 6000 نقطة على المستوى المتوسط و7200 نقطة على المستوى طويل الأجل.  

emiratesvoice
emiratesvoice

الإسم *

البريد الألكتروني *

عنوان التعليق *

تعليق *

: Characters Left

إلزامي *

شروط الاستخدام

شروط النشر: عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

اُوافق على شروط الأستخدام

Security Code*

 

 صوت الإمارات - خفض الفائدة ورفع رؤوس أموال الشركات يدعمان بورصة مصر  صوت الإمارات - خفض الفائدة ورفع رؤوس أموال الشركات يدعمان بورصة مصر



الإسم *

البريد الألكتروني *

عنوان التعليق *

تعليق *

: Characters Left

إلزامي *

شروط الاستخدام

شروط النشر: عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

اُوافق على شروط الأستخدام

Security Code*

 

 صوت الإمارات - خفض الفائدة ورفع رؤوس أموال الشركات يدعمان بورصة مصر  صوت الإمارات - خفض الفائدة ورفع رؤوس أموال الشركات يدعمان بورصة مصر



بدت أكبر كثيرًا من عمرها بفستان مثير مرصَّع بالترتر

أرييل وينتر تتعرض للانتقادات في "إيمي أووردز"

نيويورك ـ مادلين سعادة
ظهرت النجمة أرييل وينتر، بإطلالة مثيرة على السجادة الحمراء، خلال حفلة توزيع جوائز "إيمي أووردز"، في دورته التاسع والستون لعام 2017 الجاري، ليلة الأحد. وبدت النجمة الشابة ذات الـ19 عاما، أكبر بكثير من عمرها، في ثوب من اللون الأسود والفضي دون أكمام، والمرصع بحبات الترتر اللامعة مع قلادته السوداء السميكة حول العنق، واثنين من الشقوق تصل لأعلى الفخذ، ما جعلها تجذب أنظار الحضور وعدسات المصورين. وقد انتقد البعض إطلالة الممثلة الأميركية لإخفاقها في اختيار ثوبها المزود بشقين كبيرين على كلا الجانبين، على السجادة الحمراء بالحفل الذي يحتضنه مسرح مايكروسوفت بمدينة لوس أنجلوس. وانتعلت وينتر صندلا مكشوفا من اللون الأسود ذو كعب الذي أضاف إلي قامتها القصيرة مزيدا من الطول، حيث بدا قوامها كالساعة الرملية، وصففت شعرها لينسدل بطبيعته على ظهرها. وقد ظهرت وينتر بجانب صديقها الذي أكمل عامه الـ30 هذا الأسبوع. وليفي، الذي كان ثابتا في حياة أرييل

GMT 19:41 2017 الثلاثاء ,19 أيلول / سبتمبر

منافسات بين المصمّمين خلال أسبوع الموضة في لندن
 صوت الإمارات - منافسات بين المصمّمين خلال أسبوع الموضة في لندن

GMT 16:50 2017 الثلاثاء ,19 أيلول / سبتمبر

Peak District" يختصر منطقة في كتاب مصوّر
 صوت الإمارات - Peak District" يختصر منطقة في كتاب مصوّر

GMT 18:51 2017 الثلاثاء ,19 أيلول / سبتمبر

"البنفسجي الرمادي" يعد اللون الأفضل للدهانات في 2018
 صوت الإمارات - "البنفسجي الرمادي" يعد اللون الأفضل للدهانات في 2018
 
 Emirates Voice Facebook,emirates voice facebook,الإمارات صوت الفيسبوك  Emirates Voice Twitter,emirates voice twitter,الإمارات صوت تويتر Emirates Voice Rss,emirates voice rss,الإمارات الخلاصات صوت  Emirates Voice Youtube,emirates voice youtube,الإمارات يوتيوب صوت  Emirates Voice Youtube,emirates voice youtube,الإمارات يوتيوب صوت
emiratesvoice emiratesvoice emiratesvoice emiratesvoice
emiratesvoice emiratesvoice emiratesvoice
emiratesvoice
بناية النخيل - رأس النبع _ خلف السفارة الفرنسية _بيروت - لبنان
emirates , emirates , Emirates