صوت الإمارات - الجمعية المصرية لدراسات التمويل والاستثمار تعلن نتائج أعمالها

الجمعية المصرية لدراسات التمويل والاستثمار تعلن نتائج أعمالها

 صوت الإمارات -

 صوت الإمارات - الجمعية المصرية لدراسات التمويل والاستثمار تعلن نتائج أعمالها

القاهرة ـ محيي الكردوسي

قالت الجمعية المصرية لدراسات التمويل و الاستثمار أنه مع نهاية يوم عمل 18  تشرين الثاني/نوفمبر الجاري  تجاوز إجمالي ما يمكن حصره من الشركات التى أعلنت عن نتائجها المالية عن الفترة المنتهية فى 30 أيلول/سبتمبر من العام الجاري، ما يزيد عن 200 شركة أفصحت عن نتائج المالية المدققة و غير المدققة، بما يقترب نسبته من 90% من إجمالي الشركات المقيدة في البورصة. وترى الجمعية أن معدل الإفصاح عن البيانات المالية الفصلية للفترة المالية المنتهية يشير إلى تحسن في التزامات الشركات من ربع إلى آخر إلا أن الأمر يلتزم تشديد الخطوات و الاجراءات المنصوص عليها بقواعد القيد لضمان رفع هذه النسبة إلى مستوي يضمن الحفاظ علي معدلات الشفافية والإفصاح المطلوبة لسوق المال المصري  وأكدت الجمعية علي أن الإفصاح المبكر عن المؤشرات المالية سوف يساهم في رفع قيمة التداولات سواء كانت التداولات مصدرها المضاربين أو المستثمرين على الأجل الطويل، وبالتالي يسهم في ربط سعر أسهم الشركات المدرجة مع مستوى أدائها، ورفع كفاءة الأسواق المالية المصرية وتعزيز تدفقات الاستثمار الأجنبي والاستثمار المؤسسي. وأضافت أن الإسراع في الإفصاح يساهم في عدم استغلال المعلومات الداخلية من قبل المطلعين سواء أعضاء مجالس إدارات الشركات أو المديرين التنفيذيين أو كبار الموظفين، مما ينعكس إيجاباً على مؤشر كفاءة عدالة الحصول على المعلومات لمختلف شرائح المساهمين أو المستثمرين المحتملين. وقالت الجمعية أن قوانين سوق المال أعطت فرصة مدتها شهر ونصف لإفصاح الشركات عن نتائجها الدورية أي نتائج الشركات عن فترة كل ثلاثة أشهر إلا أنه وفي ظل تطور وسائل التكنولوجيا الحديثة، فإن الفرصة الممنوحة للشركات للإفصاح تعتبر طويلة، خاصة في هذه الظروف الاستثنائية التي تمر بها الأسواق المالية من تباين في مستوى الثقة، وحيث تحتاج الأسواق إلى محفزات ومعلومات لتعزيز الثقة. ووفقا للبيانات التي تم حصرها من شركات أفصحت عن نتائج أعمالها المالية المدققة و غير المدققة للفترة المالية المنتهية في 30أيلول/سبتمبر من العام الحالي  ( الربع الثالث ) فقد بلغ إجمالي عدد الشركات التي حققت نموا في أرباحها  42% من إجمالي الشركات في حين تراجعت أرباح نحو 40% من الشركات و حققت أقل من  18% من الشركات خسائر . و تري الجمعية ان النتائج تعكس تحسنا أوليا في ظل الظروف التي تعاني منها مصر اقتصاديا وسياسيا خلال الفترة الحالية حيث تعكس الفترة الحالية أبعادا متعددة لوضع الشركات المدرجة في البورصة المصرية من الناحية المالية فالشركات المدرجة في قطاعات السوق أصبحت تحت ضغوط مختلفة و إن تفاوتت آثار هذه الضغوط علي آداء الشركات المتوقع كما تباينت معالجتها للتحديات المالية إلا أن المؤشرات المالية تؤكد علي ظهور تحسن نسبي في نتائج بعض القطاعات نتيجة الاستقرار في الاوضاع السياسية و الاقتصادية مؤخرا مما انعكس علي ربحية بعض الشركات خلال الفترة الماضية . ونوهت الجمعية إلى ارتفاع في الشهية الاسثمارية للشركات خلال الفترة حيث بدأت بوادر لعمليات توسعات استثمارية و زيادة في الطاقة الانتاجية مع استمرار عمليات إعادة الهيكلة لبعض الشركات و نلحظ تحسنا في الأداء التشغيلي للعديد من الشركات مع تحسن مؤشرات الرافعة المالية خلال الفترة . وكشف تحليل المؤشرات المالية للشركات أن هناك ارتفاعا ظاهرا في عددا من مؤشرات التكاليف لبعض الشركات خاصة تكاليف العمالة و الطاقة و الخامات و أن هناك تاثيرات أولية ظاهرة لتغيرات أسعار الصرف في السوق المصري مما رفع من متوسط هامش التكلفة للعديد من الشركات خلال الربع الثالث .وقالت الجمعية أنه في ضوء مراجعة معدلات الإفصاح فقد تلاحظ أن الشركات المدرجة في بورصة النيل قد حققت معدلا مرتفعا من الالتزام للاعلان عن البيانات المالية الفصلية للفترة المالية وذلك في حدود المهلة الزمنية القانونية المحددة وهو مؤشر جدير بالاهتمام من جانب الجهات المعنية بالأمر خاصة و ان صغر حجم هذه الشركات و نقص الخبرات بها قد استلزم وجود رعاة لم يمثل عائقا  لإلتزام الإفصاح المالي في مواعيده .  وطالبت الجمعية المصرية لدراسات التمويل و الاستثمار إدارة البورصة المصرية بان تصدر في نهاية المهلة الزمنية القانونية لكل فترة مالية بيانا توضح فيه معدل التزام من حيث الإفصاح عن البيانات المالية للشركات المدرجة و أن يتم مطالبة الشركات غير الملتزمة بأن تفصح عن اسباب عدم إلتزام الافصاح عن البيانات المالية في مواعيدها .  وتري الجمعية المصرية لدراسات التمويل و الاستثمار أنه في ظل الأوضاع التي يمر بها الاقتصاد المصري و الدولة المصرية يجب أن يتم إلزام الشركات المدرجة لتلحق مع القوائم المالية المدققة التي يتم الإفصاح عنها للفترات الربع سنوية تقريرا تفصيليا من مجلس الإدارة تعليقا علي نتائج اعمال الفترة المالية لتوضيح المتغيرات و العوامل التي أسفرت عن تحقيق هذه النتائج .  كما طلبت الجمعية من إدارة البورصة ضرورة العمل علي تشجيع الشركات علي الافصاح عن المؤشرات المالية غير المدققة في مواعيد مبكرة للحيلولة دون استغلال اي اطراف ذات علاقة إطلاعهم على بيانات الشركات وربما نتائجها المالية (التقريبية) في تعاملاتهم بالسوق في هذه الفترة، وهو الأمر الذي لا يتسنى لبقية المتعاملين في البورصة معرفته، ما قد يؤثر على حركة الأسهم . وأوصت الجمعية المصرية لدراسات التمويل و الاستثمار لضرورة قيام ادارة البورصة المصرية تحديث موقعها الاليكتروني ليشمل قاعدة بيانات اليكترونية للشركات بشأن بيانات المالية و توزيعات الأرباح و كافة الإفصاحات و البيانات الأساسية الخاصة بالشركات  خاصة و أن مثل هذه الخطوة ستساهم و بقوة في زيادة الثقافة الاستثمارية للمستثمرين وتسهيل عمليات الحصول علي البيانات الصحيحة و الدقيقة الي جانب ضمان الدقة في إتخاذ القرار الاستثماري من جانب المتعاملين . وأكدت الجمعية علي ضرورة أن يخضع إلزام الشركات المقيدة في البورصة لإنشاء موقع الكتروني لكل منها لنشر القوائم المالية السنوية والدورية والايضاحات المتممة لها وتقارير مراقبي الحسابات وغيرها من البيانات والمعلومات التي تحددها إدارة البورصة من بين ما يجب علي الشركات اخطارها بها وفقاً لقواعد القيد لرقابة البورصة الدورية بما يحسن من قدرة المتعاملين في اتخاذ القرارات الاستثمارية الملائمة و يضمن إلتزام الشركات .    

emiratesvoice
emiratesvoice

الإسم *

البريد الألكتروني *

عنوان التعليق *

تعليق *

: Characters Left

إلزامي *

شروط الاستخدام

شروط النشر: عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

اُوافق على شروط الأستخدام

Security Code*

 

 صوت الإمارات - الجمعية المصرية لدراسات التمويل والاستثمار تعلن نتائج أعمالها  صوت الإمارات - الجمعية المصرية لدراسات التمويل والاستثمار تعلن نتائج أعمالها



الإسم *

البريد الألكتروني *

عنوان التعليق *

تعليق *

: Characters Left

إلزامي *

شروط الاستخدام

شروط النشر: عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

اُوافق على شروط الأستخدام

Security Code*

 

 صوت الإمارات - الجمعية المصرية لدراسات التمويل والاستثمار تعلن نتائج أعمالها  صوت الإمارات - الجمعية المصرية لدراسات التمويل والاستثمار تعلن نتائج أعمالها



تحدثت عن تحرش المنتج هارفي وينستين بالفنانات

بليك ليفلي ترتدي بدلة باللون الأصفر وتروج لفيلمها

واشنطن ـ رولا عيسى
ظهرت الممثلة الأميركية بليك ليفلي، في برنامج "صباح الخير أميركا" يوم الاثنين، بإطلالة أنيقة ومميزة. وفي أعقاب اعترافات فنانات هوليوود بوقائع تحرش المنتج الأميركي هارفي وينستين بهن، قالت الممثلة البالغة من العمر 30 عاما، أن الوقوف تضامنا مع الضحايا المتضررين لم يكن كافيا، فالناس يجب أن تعترف أن سلوكه كان بعيدا عن حادثة فردية وحسب. وبسؤالها عن كيف يمكن لهوليوود أن تستكمل طريقها بعد الكشف عن الإساءات ضد النساء، أجابت: "أعتقد أنه من المهم أن نعترف أن ذلك لا يحدث فقط هوليوود، انه عالمي جدا، وانه ليس شيئا يحدث للنساء فجأة"،وأوضحت ليفلي أن ذلك يحدث للنساء منذ زمن طويل وليس مفاجأة. الجدير بالذكر أن هارفي المؤسس المشارك لشركة وينشتاين قد تلقى بلاغات بالاعتداء أو التحرش بأكثر من عشرين امرأة ممن يعملون في صناعة السينما، بما في ذلك النجوم الكبار امثال غوينيث بالترو وأشلي جود، وتشمل الادعاءات الموجهة ضده

GMT 17:55 2017 الثلاثاء ,17 تشرين الأول / أكتوبر

مسؤولة في "كيرينغ" تركّز على المعايير الأخلاقية للاستدامة
 صوت الإمارات - مسؤولة في "كيرينغ" تركّز على المعايير الأخلاقية للاستدامة

GMT 16:44 2017 الثلاثاء ,17 تشرين الأول / أكتوبر

حقيقة وصول بونابرت على متن سفينته إلى غولف جيو
 صوت الإمارات - حقيقة وصول بونابرت على متن سفينته إلى غولف جيو

GMT 16:26 2017 الثلاثاء ,17 تشرين الأول / أكتوبر

منزل "ستكد بلانتيرز" يتصدى لقطع الأشجار بفكرة مبتكرة
 صوت الإمارات - منزل "ستكد بلانتيرز" يتصدى لقطع الأشجار بفكرة مبتكرة

GMT 16:45 2017 الثلاثاء ,17 تشرين الأول / أكتوبر

ترامب يوجه سهام النقد إلى الزعيم الديمقراطي لمجلس الشيوخ
 صوت الإمارات - ترامب يوجه سهام النقد إلى الزعيم الديمقراطي لمجلس الشيوخ

GMT 17:04 2017 الثلاثاء ,17 تشرين الأول / أكتوبر

نيكولا ثورب تكشف عن محاولات التحرش الجنسي بها
 صوت الإمارات - نيكولا ثورب تكشف عن محاولات التحرش الجنسي بها

GMT 11:40 2017 الثلاثاء ,17 تشرين الأول / أكتوبر

تصنيفات المؤسسات الدراسية تؤثّر على اختيار التلميذ الدولي
 صوت الإمارات - تصنيفات المؤسسات الدراسية تؤثّر على اختيار التلميذ الدولي

GMT 13:09 2017 الثلاثاء ,17 تشرين الأول / أكتوبر

الصيد غير القانوني وإزالة الغابات يدمران بقاء إنسان الغاب
 صوت الإمارات - الصيد غير القانوني وإزالة الغابات يدمران بقاء إنسان الغاب

GMT 17:44 2017 الثلاثاء ,17 تشرين الأول / أكتوبر

"بي ام دبليو" تنافس بقوة مع " X3" ذو الحجم الكبير
 صوت الإمارات - "بي ام دبليو" تنافس بقوة مع " X3" ذو الحجم الكبير

GMT 18:32 2017 الإثنين ,16 تشرين الأول / أكتوبر

"رولز رويس" تستعين بـ الألومنيوم في هيكل فانتوم 8
 صوت الإمارات - "رولز رويس" تستعين بـ الألومنيوم في هيكل فانتوم 8

GMT 11:13 2017 الأحد ,15 تشرين الأول / أكتوبر

مفاجآت من داليا مصطفى لجمهورها في "الكبريت الأحمر"
 صوت الإمارات - مفاجآت من داليا مصطفى لجمهورها في "الكبريت الأحمر"

GMT 12:00 2017 السبت ,14 تشرين الأول / أكتوبر

رجاء الجداوي تستعد لفيلم جديد مع محمد نور

GMT 18:54 2017 الإثنين ,16 تشرين الأول / أكتوبر

روضة عاطف حازت على شهرة عالمية قبل العثور عليها مقتولة

GMT 11:27 2017 الخميس ,12 تشرين الأول / أكتوبر

بحث يكشف أنّ أنثى الدولفين تختار من يجامعها بدقة

GMT 15:34 2017 الأحد ,15 تشرين الأول / أكتوبر

إتمام بيع مبنى التوأم كراي في لندن بـ 1,2 مليون استرليني

GMT 13:06 2017 الإثنين ,16 تشرين الأول / أكتوبر

جهاز طبي جديد يُمكنه السيطرة على "السلس البولي"

GMT 13:43 2017 الأحد ,15 تشرين الأول / أكتوبر

"كونستانس برينس موريس" يعرض مطاعم هوليوودية

GMT 03:04 2017 الثلاثاء ,17 تشرين الأول / أكتوبر

أبل تطلق تحديث ios 11.0.3 لإصلاح بعض المشاكل بآيفون 6s و 7 بلس
 
 Emirates Voice Facebook,emirates voice facebook,الإمارات صوت الفيسبوك  Emirates Voice Twitter,emirates voice twitter,الإمارات صوت تويتر Emirates Voice Rss,emirates voice rss,الإمارات الخلاصات صوت  Emirates Voice Youtube,emirates voice youtube,الإمارات يوتيوب صوت  Emirates Voice Youtube,emirates voice youtube,الإمارات يوتيوب صوت
emiratesvoice emiratesvoice emiratesvoice emiratesvoice
emiratesvoice emiratesvoice emiratesvoice
emiratesvoice
بناية النخيل - رأس النبع _ خلف السفارة الفرنسية _بيروت - لبنان
emirates , emirates , Emirates