صوت الإمارات - وزير بريطاني الأموال المهربة من مصر إلى لندن ليست طائلة

وزير بريطاني: الأموال المهربة من مصر إلى لندن ليست طائلة

 صوت الإمارات -

 صوت الإمارات - وزير بريطاني: الأموال المهربة من مصر إلى لندن ليست طائلة

لندن ـ وكالات

كشف جيرمي براون، وزير الدولة البريطانية لشؤون منع الجريمة، أن الأموال التي سيتم إعادتها إلى مصر ليست طائلة، وأكد لقناة "العربية" أن التحقيقات في هذا الشأن ستستغرق وقتاً.وكان براون قد عقد مؤتمراً صحافياً عصر اليوم الاثنين في القاهرة أكد خلاله أن بريطانيا ترفض أن تكون ملاذاً آمناً للأموال التي يتم تهريبها من الشعوب التي تستحقها.وفي مقابلة خاصة مع قناة "العربية" قال براون إن حكومة بلاده ملتزمة بإعادة الأموال المتحصلة من جرائم الفساد والموجودة حالياً في مصارف بريطانيا إلى مصر، إلا أنه أضاف: "ولكن لا يجب أن نسلم مصر الأموال إلا بعد التأكد أن أصل هذه الأموال مهرب".وشبه عملية إخفاء الأموال المهربة بـ"الشبكة العنكبوتية"، مؤكداً أن تتبع هذه العمليات يأخذ الكثير من الوقت.نفي الاتهامات بالتباطؤوأوضح براون أن عملية تهريب الأموال تمت بطريقة معقدة جداً عبر تحويلها بين عدد من البنوك وربطها بأسماء معارف أو أقارب للمسؤولين المصريين السابقين، حيث لا يتم تسجيلها بأسمائهم الحقيقية، مما سيستدعي تحقيقات تستغرق وقتاً طويلاً للوصول للمصدر الحقيقي لهذه الأموال.وأشار إلى أنه على الرغم من الوقت المستغرق في التحقيقات، فإن عملية استرداد الأموال تشهد تقدماً ملحوظاً، نافياً الاتهامات الموجهة لحكومة بلاده بالتباطؤ. وأكد أن السلطات البريطانية تريد الانتهاء من التحقيقات بأسرع وقت ممكن لأنها تكلف الحكومة البريطانية الكثير من الأموال لكثرة عدد العاملين عليها، ولكن هذا الأمر لن يتم على حساب دقة الأدلة.لا سقف زمنياًوأضاف أنه لا يستطيع أن يحدد سقفاً زمنياً لانتهاء التحقيقات، حيث إن لندن لا تريد أن تتوجه للمحاكم بأدلة ركيكة تنهار معها القضية بأكملها.ووجه براون حديثه للمصريين الذين لديهم آمال عريضة أن الأموال المسلوبة ستنعش الاقتصاد وترفع مستوى معيشتهم إذا تم استردادها، مؤكداً أن المبالغ التي سيتم استردادها ليست طائلة إلى هذا الحد.وحول لجوء بعض رموز النظام الحاكم السابق للهروب إلى لندن مثل يوسف بطرس غالي، قال براون إن بريطانيا تتعامل في هذا الشأن مع مصر مثلما تتعامل مع بقية الدول الأخرى، ولا تقبل بريطانيا أن تكون ملاذاً للهاربين.

emiratesvoice
emiratesvoice

الإسم *

البريد الألكتروني *

عنوان التعليق *

تعليق *

: Characters Left

إلزامي *

شروط الاستخدام

شروط النشر: عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

اُوافق على شروط الأستخدام

Security Code*

 

 صوت الإمارات - وزير بريطاني الأموال المهربة من مصر إلى لندن ليست طائلة  صوت الإمارات - وزير بريطاني الأموال المهربة من مصر إلى لندن ليست طائلة



الإسم *

البريد الألكتروني *

عنوان التعليق *

تعليق *

: Characters Left

إلزامي *

شروط الاستخدام

شروط النشر: عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

اُوافق على شروط الأستخدام

Security Code*

 

 صوت الإمارات - وزير بريطاني الأموال المهربة من مصر إلى لندن ليست طائلة  صوت الإمارات - وزير بريطاني الأموال المهربة من مصر إلى لندن ليست طائلة



ارتدت فستانًا قصيرًا عاري الكتفين باللون الأزرق

إطلالة للأميركية إيفا لونغوريا خلال حفلة خيرية

لوس أنجلوس ـ مادلين سعادة
خطفت الممثلة الأميركية إيفا لونغوريا أنظار الحضور وعدسات المصورين، بإطلالتها المميزة خلال حفلة خيرية في لوس أنجلوس، تهدف إلى جمع التبرعات لمساعدة مرضى السرطان وعائلاتهم، الأحد. وارتدت الممثلة، البالغة من العمر 42 عامًا، فستانًا قصيرًا باللون الأزرق، عاري الكتفين مع حمالة عبر كتف واحد، وأكملت إطلالتها الجذابة بزوج من صنادل "بريسبكس" الشفافة، مع كعب باللون الأسود، وطلاء أظافر باللون الأصفر المشرق. وتركت النجمة الأميركية شعرها الداكن منسدلاً بطبيعته على كتف واحد، واختارت ماكياجًا من "المَسْكَرة" السوداء مع ظلال العيون الداكن، ولمسة من أحمر الخدود الوردي، بالإضافة إلى أحمر الشفاة "النيود". ودعمت إيفا شركة "Padres Contra El Cancer"، وهي منظمة غير ربحية تساعد الأطفال المصابين بالسرطان وتدعم عائلاتهم، وكانت متحدثة باسم المنظمة وانضمت إلى السجادة الحمراء، بالإضافة إلى أدريان غونزاليس، لاعب البيسبول، والممثلة كاسي سيربو، التي ظهرت في سلسلة أفلام "Sharknado"، مع الكوميديان جورج لوبيز. ويذكر أن إيفا احتفلت

GMT 18:24 2017 الثلاثاء ,26 أيلول / سبتمبر

100 حقيبة مختلفة تزين عروض D&G في أسبوع ميلانو
 صوت الإمارات - 100 حقيبة مختلفة تزين عروض D&G في أسبوع ميلانو

GMT 18:46 2017 الثلاثاء ,26 أيلول / سبتمبر

مدن فرنسية رائعة وجهة نموذجية لقضاء وقت لا ينسى
 صوت الإمارات - مدن فرنسية رائعة وجهة نموذجية لقضاء وقت لا ينسى

GMT 19:16 2017 الإثنين ,25 أيلول / سبتمبر

هيكمان تحول منزلها الفيكتوري إلى معرض للأثاث
 صوت الإمارات - هيكمان تحول منزلها الفيكتوري إلى معرض للأثاث

GMT 14:21 2017 الإثنين ,25 أيلول / سبتمبر

الكشف عن علاج للجرعة الزائدة من "الباراسيتامول"

GMT 16:42 2017 الأحد ,24 أيلول / سبتمبر

صحافية تكشف أسرار رحلتها إلى جزيرة بنتان

GMT 14:18 2017 الإثنين ,25 أيلول / سبتمبر

نوكيا تسعى لطرح هاتف جديد بميزة الشحن السريع

GMT 18:57 2017 الخميس ,21 أيلول / سبتمبر

أزياء مميزة تكشف عنها "غوتشي" في مدينة ميلانو
 
 Emirates Voice Facebook,emirates voice facebook,الإمارات صوت الفيسبوك  Emirates Voice Twitter,emirates voice twitter,الإمارات صوت تويتر Emirates Voice Rss,emirates voice rss,الإمارات الخلاصات صوت  Emirates Voice Youtube,emirates voice youtube,الإمارات يوتيوب صوت  Emirates Voice Youtube,emirates voice youtube,الإمارات يوتيوب صوت
emiratesvoice emiratesvoice emiratesvoice emiratesvoice
emiratesvoice emiratesvoice emiratesvoice
emiratesvoice
بناية النخيل - رأس النبع _ خلف السفارة الفرنسية _بيروت - لبنان
emirates , emirates , Emirates