صوت الإمارات - رفح تتعرض لأزمة وقود طاحنة و طوابير السيارات تشل حركة المرور

رفح تتعرض لأزمة وقود طاحنة و طوابير السيارات تشل حركة المرور

 صوت الإمارات -

 صوت الإمارات - رفح تتعرض لأزمة وقود طاحنة و طوابير السيارات تشل حركة المرور

رفح ـ يسري محمد

تشهد مدينة رفح المصرية أخيرًا أزمة وقود طاحنة، لم تشهدها من قبل، نتيجة عمليات التهريب التي تتم إلى قطاع غزة، عبر الأنفاق الحدودية بين الجانبين، مما تسبب في اصطفاف العشرات من السيارات والشاحنات أمام محطات الوقود في المحافظة، لمسافة تجاوزت 400 مترًا في بعض المناطق، مما تسبب في عرقلة الحركة المرورية على الطريق الرئيسي في المدينة. و يقول السائقون أن سبب الأزمة الحالية هو تزايد الكميات المهربة إلى قطاع غزة من خلال الأنفاق الأرضية، بالإضافة إلى تهريب كميات أخرى من المواد البترولية للسوق السوداء، بمعرفة أصحاب المحطات. و يطالب السائقون بسرعة إغلاق الأنفاق، وتفعيل دور رجال التموين للمراقبة على المحطات، لإنهاء هذه الأزمة الطاحنة. و يقول أحد أهالي المدينة و يدعى أسامة عامر، والذي يعمل محاسبًا في "بنك التنمية": "انتظرت 4 ساعات أمام محطة الوقود، وفي النهاية حصلت على 20 لترًا بسعر مضاعف"، مضيفًا أنه فى أحيان كثيرة يتم غلق المحطة، والامتناع عن البيع، بدعوى وجود عطل في المحطة. وطالب عامر بضرورة وجود رقابة تموينية بالتعاون مع الجيش، للسيطرة على عمليات تهريب الوقود. وأضاف محمد عبد الحميد أنه كثيرًا ما تحدث المشاجرات والمشادات بين السائقين، لعدم الالتزام بالدور، لافتًا إلى انتشار ورواج تجارة السوق السوداء في المدينة، ما أدى إلى ارتفاع سعر صفيحة السولار، ليتراوح ما بين 35 و45 جنيهًا. كما يؤكد السائق موسى عبيد الله أن تجار السوق السوداء يقفون على الطرق الرئيسية لبيع الوقود علنًا لأصحاب السيارات بأسعار مرتفعه، من دون أن يعترضهم أحد، متعجبًا من عدم ملاحقتهم. بينما يقول محمد النمر أن العشرات من أصحاب السيارات يضطرون للمبيت داخل سياراتهم، في انتظار وصول سيارة الوقود، وأن العديد من السيارات تتعطل على الطرق لنفاد الوقود، والكثير منها يتعرض للسرقة، في ظل الغياب الأمني الغير مسبوق في المدينة. وعلى الجانب الأخر، أرجع المسئولون في محافظة شمال سيناء أسباب الأزمة إلى قلة كميات الوقود التي تصل المحافظة، و انخفاضها إلى النصف تقريبًا، كما أن السوق السوداء تساهم بشكل كبير في هذه الأزمة. حيث أكد مسؤول تمويني في المحافظة أن "مديرية التموين تسعى حاليًا لتأمين توزيع الوقود بعدالة في المحطات، لمنع تسرب السولار والبنزين إلى السوق السوداء".  وأضاف "إن ظاهرة شراء الوقود بالجراكن أمام محطات الوقود، وتزاحم السيارات، تسبب في تفاقم الأزمة". مشيرًا إلى غياب الرقابة من قبل مباحث التموين على محطات الوقود، الأمر الذي أدى إلى استفحال الأزمة، مؤكدًا أن بعض أصحاب محطات الوقود يقومون ببيع جزء من حصتهم لتجار السوق السوداء بأسعار مرتفعة.

الإسم *

البريد الألكتروني *

عنوان التعليق *

تعليق *

: Characters Left

إلزامي *

شروط الاستخدام

شروط النشر: عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

اُوافق على شروط الأستخدام

Security Code*

 

 صوت الإمارات - رفح تتعرض لأزمة وقود طاحنة و طوابير السيارات تشل حركة المرور  صوت الإمارات - رفح تتعرض لأزمة وقود طاحنة و طوابير السيارات تشل حركة المرور



 صوت الإمارات -

رفعت شعرها بشكل أنيق واعتمدت مكياج عيون كثيف

ليدي غاغا تتألَّق بفستان من الدانتيل والفراء في يوم ميلادها

لوس أنجلوس ـ مادلين سعادة
ظهرت ليدي غاغا فى صحبة جيدة مساء الثلاثاء حيث أقامت احتفال عيد ميلادها الـ31 في لوس أنجلوس. حيث انضم إلى المغنية الشهيرة صديقها الجديد كريستيان كارينو في مطعم فينيس بيتش جيلينا، حيث ساعد مجموعة من الأصدقاء المشاهير في الاحتفال بيومها الخاص. وباستخدام فستان من الدانتيل بطول الأرض، أضافت غاغا بريقا لمظهرها، في حين تقدمت في طريقها إلى المطعم جنبا إلى جنب مع حبيبها كارينو. وقد تألف الفستان من الفراء الأنيق على جميع أنحائه، مما أعطاها شكلا مبهرا، وقد رفعت شعرها الأشقر لأعلى لتضفي أناقة غير عادية، لتبرز غاغا وجهها الذي زينته بلمسات ثقيلة من الماسكارا، الكحل وأحمر الشفاه الأحمر السميك. وكان كارينو يسير إلى جانب صديقته، وقد حمل في يده الأخرى ما قد يكون هدية فخمة للنجمة في شكل حقيبة صغيرة من متجر المجوهرات الفاخر "تيفاني وشركاه". وتم رصد غاغا وكارينو للمرة الأولى معا في يناير/كانون الثاني من…
 صوت الإمارات - البريطانيّون يفضّلون السفر في عطلاتهم السنوية

GMT 07:38 2016 الجمعة ,11 تشرين الثاني / نوفمبر

رجال أعمال أوروبيون يعبرون عن خشيتهم من فترة ترامب

GMT 02:40 2016 السبت ,05 تشرين الثاني / نوفمبر

الذهب يرتفع بفعل انخفاض الدولار والانتخابات الاميركية

GMT 03:08 2016 الخميس ,27 تشرين الأول / أكتوبر

أميركا ستمتنع عن التصويت على قرار لانهاء الحظر على كوبا

GMT 16:59 2016 الأربعاء ,26 تشرين الأول / أكتوبر

مصارف عالمية تستعد لنقل أنشطتها خارج بريطانيا في 2017

GMT 16:58 2016 الأربعاء ,26 تشرين الأول / أكتوبر

أكثر من ألفي مزارع في السودان يواجهون الإعسار والتشريد

GMT 16:56 2016 الأربعاء ,26 تشرين الأول / أكتوبر

بريطانيا قد تخفض ضريبة الشركات كورقة ضغط على أوروبا
 صوت الإمارات -
 صوت الإمارات -
 صوت الإمارات -
 صوت الإمارات -
 
 Emirates Voice Facebook,emirates voice facebook,الإمارات صوت الفيسبوك  Emirates Voice Twitter,emirates voice twitter,الإمارات صوت تويتر Emirates Voice Rss,emirates voice rss,الإمارات الخلاصات صوت  Emirates Voice Youtube,emirates voice youtube,الإمارات يوتيوب صوت  Emirates Voice Youtube,emirates voice youtube,الإمارات يوتيوب صوت
emiratesvoice emiratesvoice emiratesvoice emiratesvoice
emiratesvoice emiratesvoice emiratesvoice
emiratesvoice
بناية النخيل - رأس النبع _ خلف السفارة الفرنسية _بيروت - لبنان
emirates , emirates , Emirates