صوت الإمارات - أحداث السودان تؤثر في تجارة الإبل في مصر

أحداث السودان تؤثر في تجارة الإبل في مصر

أحداث السودان تؤثر في تجارة الإبل في مصر

 صوت الإمارات -

 صوت الإمارات - أحداث السودان تؤثر في تجارة الإبل في مصر

القاهرة - مصر اليوم

قال تجار الإبل في دراو بالقرب من مدينة أسوان في جنوب مصر إن أعمال العنف التي يشهدها السودان أدت إلى توقف قوافل الإبل التي كانت تصل إليهم، وهو ما أدى إلى ارتفاع الأسعار. وتصل الإبل من السودان إلى الجنوب المصري منذ عشرات السنين، وتباع هناك لتجار من شتى أنحاء البلاد، لكن أعداد الإبل التي تصل من السودان تراجعت بصورة كبيرة منذ بدأت المظاهرات في مختلف أنحاء السودان احتجاجا على زيادة أسعار الوقود.وقال تاجر في دراو يدعى سيد عابدين إنه قبل اندلاع الأحداث في السودان كان ما يصل من الإبل يتراوح بين قرابة أربعة آلاف وعشرة آلاف، لكن العدد تراجع. وذكر التجار أن استمرار الوضع الحالي سيؤثر على أسعار الإبل ولحومها خلال عيد الأضحى.وقال عابدين إنه خلال أيام عيد الأضحى كان كل تاجر يتوفر على ما بين 2000 و3000 رأس من الإبل، غير أن العدد انخفض خلال الأيام الراهنة إلى ما بين 1200 و1300 رأس من الإبل، معتبرا أن هذا التراجع يؤثر على العمالة والتجار والمستهلكين على حد سواء.ارتفاع الأسعار ونتيجة لتراجع أعداد الإبل التي تصل من السودان فقد ارتفعت أسعارها ليصل ثمن الرأس إلى قرابة 18 ألف جنيه مصري (نحو 2600 دولار). وذكر تاجر في سوق دراو يدعى محمد الغلبان أن توقف حركة القطارات في مصر بسبب الاضطرابات التي شهدتها في أعقاب عزل الرئيس محمد مرسي أثر أيضاً على تجارة الإبل.وأضاف الغلبان أن السوق تعيش ركودا جراء الاضطرابات الجارية، يضاف إليها توقف حركة القطارات التي كان تجار الإبل يستقلونها من سوهاج وأسيوط والمنيا وبني سويف والجيزة وبلبيس والشرقية  

emiratesvoice
emiratesvoice

الإسم *

البريد الألكتروني *

عنوان التعليق *

تعليق *

: Characters Left

إلزامي *

شروط الاستخدام

شروط النشر: عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

اُوافق على شروط الأستخدام

Security Code*

 

 صوت الإمارات - أحداث السودان تؤثر في تجارة الإبل في مصر  صوت الإمارات - أحداث السودان تؤثر في تجارة الإبل في مصر



 صوت الإمارات -

أثناء حضور الدورة الـ70 من المهرجان

تألق كيدمان بفستان ذهبي في "كان" السينمائي

باريس ـ مارينا منصف
في ظل الانشغال في مهرجان "كان" هذا العام مع اختيار فيلمين مميزين أثبتت كلًا من إيلي فانينغ "19 عامًا" ، ونيكول كيدمان أن جدول أعمالهم المزدحم لن يمنعهما من الظهور بمظهر براق الأحد.  ووصلت كلًا منهما في عرض فيلم How To Talk To Girls At Parties ، في مهرجان كان السينمائي السبعين ، فقد ارتدت فانينغ ثوب أخضر مثير عاري الظهر ، يضم صف من الزهور في الجزء السفلي منه، بينما تألقت النجمة نيكول كيدمان في ثوب ذهبي أنيق بطول متوسط على السجادة الحمراء في المهرجان الشهير، وكشفت فانينغ عن جسدها المثير في فستانها الأخضر من التول ذو العنق الغائر الذي امتد حتى السرة ، بينما اصطفت أوراق النباتات على جانبي الجزء العلوي من الفستان وكذلك الجزء السفلي.  وبدى الثوب مشدودًا على خصرها، وجاء الفستان عاريًا من الظهر ما كشف عن بشرتها الجذابة أمام الجمهور والمصورين، وإبقت فانينغ

الإسم *

البريد الألكتروني *

عنوان التعليق *

تعليق *

: Characters Left

إلزامي *

شروط الاستخدام

شروط النشر: عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

اُوافق على شروط الأستخدام

Security Code*

 

 صوت الإمارات - أحداث السودان تؤثر في تجارة الإبل في مصر  صوت الإمارات - أحداث السودان تؤثر في تجارة الإبل في مصر



 صوت الإمارات -
 صوت الإمارات -
 
 Emirates Voice Facebook,emirates voice facebook,الإمارات صوت الفيسبوك  Emirates Voice Twitter,emirates voice twitter,الإمارات صوت تويتر Emirates Voice Rss,emirates voice rss,الإمارات الخلاصات صوت  Emirates Voice Youtube,emirates voice youtube,الإمارات يوتيوب صوت  Emirates Voice Youtube,emirates voice youtube,الإمارات يوتيوب صوت
emiratesvoice emiratesvoice emiratesvoice emiratesvoice
emiratesvoice emiratesvoice emiratesvoice
emiratesvoice
بناية النخيل - رأس النبع _ خلف السفارة الفرنسية _بيروت - لبنان
emirates , emirates , Emirates