«الانتصار للجميلة»

«الانتصار للجميلة»

«الانتصار للجميلة»

 صوت الإمارات -

«الانتصار للجميلة»

بقلم _علي العمودي

ضمن برامج «أبوظبي للإعلام» خلال العام الماضي «عام زايد»، كانت الإذاعة تبث مقاطع صوتية للأب المؤسس الشيخ زايد بن سلطان آل نهيان، طيب الله ثراه، في مناسبات مختلفة تعبر عن رأيه في العديد من المواقف والمناسبات. من المقاطع المذاعة مقطع يحذر فيه من ترك الأبناء بيد المربيات الأجنبيات بما يتسبب في ظهور جيل لا يعرف اللغة العربية، لغة بلاده وآبائه وأجداده، جيل يتحدث مع أهله باللغة الإنجليزية.

الخطر الذي داهم الأجيال بعد ذلك لم يكن على يد المربيات الأجنبيات بل من بعض تجار التعليم الذين أقنعونا بأن اللغة العربية ليست من لغات العصر الصالحة للمستقبل وللتعليم بكافة مراحله، لتظهر بعد ذلك «أكشاك» التسويق والترويج لامتحانات «آيلتس» وشركائها من «توفل» وغيرها. ووجدنا بالفعل جيلاً لا يعرف لغته غريباً في وطنه.

من هنا جاء التثمين العالي والتقدير الرفيع لمبادرة وزارة التربية والتعليم بتبني اختبار «إمسات» باعتباره أول اختبار مقنن تم إعداده من قبل خبراء وأكاديميين على غرار الاختبارات المقننة باللغة الإنجليزية والمعترف بها عالمياً. وهو الاختبار الذي حصد جائزة «محمد بن راشد للغة العربية»، التي كان قد أطلقها صاحب السمو الشيخ محمد بن راشد آل مكتوم، نائب رئيس الدولة، رئيس مجلس الوزراء حاكم دبي، رعاه الله، كأرفع جائزة تقديرية للعاملين في مجال النهوض باللغة العربية والانتصار للغتنا الجميلة، ولتكريس مكانة الإمارات كمركز للامتياز باللغة العربية.

إلى جانب «إمسات» فازت الإمارات ضمن فئات هذه الجائزة المتنوعة بجائزة أفضل مبادرة لتعليم اللغة العربية وتعلمها في التعليم المبكر عن مبادرة «لغتي» التي تركز على تعليمها بوسائل ذكية. وشملت قائمة الفائزين مشاريع مبادرات من فلسطين وتونس والمغرب والمنظمة الإسلامية للتربية والعلوم والثقافة «إيسيسكو».

زرت العديد من دول العالم ذات التجارب التعليمية الناجحة والمتميزة من فنلندا شمالاً وحتى سنغافورة وكوريا الجنوبية واليابان شرقاً، ولم أجد لغة التدريس فيها إلا بلغتهم الأم، وتدرس أية لغة أجنبية أخرى من باب زيادة المهارات للطلاب ليس إلا. هناك تجد عالماً كبيراً ومخترعاً شهيراً لا يتحدث سوى لغته رغم إجادته للغات أخرى كالإنجليزية أو الفرنسية وغيرها. لأنهم لم يتيحوا ثغرة يتسلل منها أصحاب الأكشاك التعليمية. ولأن اللغة ليست مجرد أداة ووسيلة للتخاطب والتواصل بل هوية وثقافة وحضارة علينا التمسك بها والحفاظ عليها بكل قوة.

GMT 14:02 2019 الإثنين ,15 إبريل / نيسان

ماذا يحدث في العين؟!!

GMT 13:49 2019 الإثنين ,15 إبريل / نيسان

«هودّ.. يهل الباب لمبوب»

GMT 13:44 2019 الإثنين ,15 إبريل / نيسان

كن أقل تكن أكثر

GMT 13:37 2019 الإثنين ,15 إبريل / نيسان

استقرار السودان أولوية إماراتية

GMT 13:28 2019 الإثنين ,15 إبريل / نيسان

الهرم المقلوب

الإسم *

البريد الألكتروني *

عنوان التعليق *

تعليق *

: Characters Left

إلزامي *

شروط الاستخدام

شروط النشر: عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

اُوافق على شروط الأستخدام

Security Code*

 

«الانتصار للجميلة» «الانتصار للجميلة»



ارتدت فستانًا قصيرًا ساتان باللون الأحمر الفاقع

كرويس أنيقة خلال حفل توزيع جوائز "أبوت يو"

برلين ـ جورج كرم
تبدو دائما عارضة الأزياء الهولندية، دوتزين كرويس، 34 عاما، رائعة سواء أكانت على منصات عروض الأزياء أو على السجادة الحمراء، وجذبت الانتباه مرة أخرى في حفل توزيع جوائز "أبوت يو" في استوديوهات بافاريا، في موينخ، ألمانيا، الخميس، وتألقت كرويس في فستان قصير ساتان باللون الأحمر الفاقع. ويحتفل "أبوت يو" بالنجوم الذين يحدثون تأثيرا عبر مواقع التواصل الاجتماعي، في الأشهر الأخيرة، ولدى دوتزين عبر موقع "إنستغرام" نحو 6 ملايين متابع، لذا كانت في قلب المناسبة. وكشف الفستان القصير عن ساقيها الممشوقتين، واستعرضت العارضة جسدها المثير على السجادة الصفراء، وكان الفستان به ربطة على الخصر، وفتحة على شكل حرف "في" من على الصدر، وارتدت حذاء باللون الأسود بكعب عالٍ لتكمل الإطلالة الأنيقة، ووضعت مكياجا بسيطا أبرز جمال عيناها الزرقاوتين، أرفقته بأحمر شفاه باللون الأحمر، وتركت شعرها الطويل الأشقر منسدلا تتخلله موجات واسعة. إقرأ أيضًا  "Victoria secret" تكشف عن إطلالاتها الجديدة

GMT 15:47 2019 السبت ,20 إبريل / نيسان

أفضل المواقع للتصوير عبر "إنستغرام" خلال 2019
 صوت الإمارات - أفضل المواقع للتصوير عبر "إنستغرام" خلال 2019

GMT 16:15 2019 الجمعة ,19 إبريل / نيسان

رحلات من لندن إلى نيويورك في أقل من ساعة
 صوت الإمارات - رحلات من لندن إلى نيويورك في أقل من ساعة

GMT 04:32 2019 الأربعاء ,10 إبريل / نيسان

جوميز يتسبب في إحراج لشاكيري داخل ليفربول

GMT 04:37 2019 الأربعاء ,10 إبريل / نيسان

بعثة برشلونة تحط رحالها في مانشستر

GMT 04:44 2019 الأربعاء ,10 إبريل / نيسان

كريس سمولينج ينتظر الاستمتاع بمواجهة ميسي

GMT 03:33 2019 الأربعاء ,10 إبريل / نيسان

أوجسبورج يعلن إقالة باوم ومساعده ليمان

GMT 04:51 2019 الأربعاء ,10 إبريل / نيسان

نقل بيليه إلى المستشفى فور وصوله البرازيل

GMT 07:07 2019 الجمعة ,05 إبريل / نيسان

ساوثجيت ينال وسام الإمبراطورية البريطانية

GMT 04:55 2019 الجمعة ,05 إبريل / نيسان

خوان بيرنات يوجه رسالة لنيمار ومبابي
 
 Emirates Voice Facebook,emirates voice facebook,الإمارات صوت الفيسبوك  Emirates Voice Twitter,emirates voice twitter,الإمارات صوت تويتر Emirates Voice Rss,emirates voice rss,الإمارات الخلاصات صوت  Emirates Voice Youtube,emirates voice youtube,الإمارات يوتيوب صوت  Emirates Voice Youtube,emirates voice youtube,الإمارات يوتيوب صوت
emiratesvoice emiratesvoice emiratesvoice emiratesvoice
emiratesvoice emiratesvoice emiratesvoice
emiratesvoice
بناية النخيل - رأس النبع _ خلف السفارة الفرنسية _بيروت - لبنان
emirates , emirates , Emirates