لفيف الأوكرانية تجمع عشاق الشوكولاتة في احتفالية كبرى

المنحوتات تصل إلى ارتفاع 9 أقدام في الأسبوع المقبل

لفيف الأوكرانية تجمع عشاق الشوكولاتة في احتفالية كبرى

 صوت الإمارات -

 صوت الإمارات - لفيف الأوكرانية تجمع عشاق الشوكولاتة في احتفالية كبرى

مدينة لفيف الأوكرانية
كييف ـ سلوى ضاهر

تعد مدينة لفيف الواقعة غرب أوكرانيا أفضل مثال على الاختلاف الكبير بين المدن الرئيسية في البلاد. فعندما تتجول في شوارع لفيف تشعر وكأنك تمشى في مدينة عتيقة يفوح منها عبق التاريخ. هذه المدينة تحظى بشعبية كبيرة في أوروبا الشرقية وهي تحمل بكل فخر لقب باريس الشرق الصغيرة. حيث تستضيف لفيف أكثر من 100 مهرجان سنوي، ولكن أفضلها جميعا سيقام في نهاية هذا الأسبوع: وهو مهرجان الشوكولاتة السنوي، مهرجان الشوكولاتة الوطني في الفترة من 13 إلى 15 أكتوبر/تشرين الأول في مبنى قصر الفنون ، حيث سيظهر الحرفيون المحليون أحدث إبداعاتهم، بما في ذلك منحوتات الشوكولاتة التي تقف على ارتفاع 9 أقدام.

لفيف الأوكرانية تجمع عشاق الشوكولاتة في احتفالية كبرى

تضم أوكرانيا مجموعة متنوعة من المدن السياحية ذات الشعبية الواسعة بين السائحين، ولفيف هي أحد أجمل الوجهات السياحية الأوكرانية التي تستحق الزيارة، إذ تتمتع بالتاريخ الغني والثقافة المميزة، والهندسة المعمارية الجميلة، والحياة الحضرية والسكان المحليين الودودون، علاوة على المطاعم والمقاهي الفريدة من نوعها، وإن كنت تحتاج لمزيد من الأسباب لزيارة هذه المدينة الجميلة، إليك التقرير التالي.

وتفتخر لفيف بمجموعة مذهلة من المباني القوطية والباروكية علاوة على مباني عصر النهضة، ناهيك عن أن المدينة القديمة هنا هي أحد مواقع التراث العالمي لليونسكو باعتبارها واحدة من أفضل مدن القرون الوسطى في أوروبا، والتي لن تكتمل رحلتك دون زيارتها والتجول بين شوارعها مع الاستمتاع بساحة السوق السابقة والجلوس على أحد المقاهي المنتشرة في الهواء الطلق والتي تحيط بها قصور عصر النهضة. تقريبا كل مبنى في وسط المدينة يفتخر بواجهة مزخرفة وازدهار معماري فريد، حتى أنك منذ وصولك إلى هذه المدينة الجميلة ستعتمد دائما على الكاميرا الخاصة بك لالتقاط أجمل الصور الفوتوغرافية المذهلة للمشاهد المميزة هناك.

لفيف الأوكرانية تجمع عشاق الشوكولاتة في احتفالية كبرى

وبما أن لفيف هي مدينة المهرجانات، فلا يهم في أي وقت من العام ستزورها، فدوما ما تستضيف المدينة العديد من المهرجانات والمناسبات الثقافية مجاناً في الهواء الطلق، والتي يصل عددها لأكثر من 50 مهرجانًا على مدار السنة، فكل مهرجان يقدم برنامج متنوع من الأحداث، بما في ذلك مهرجان للطعام، والفن، والموسيقى، والثقافة، والتاريخ والتراث الغني للفيف وغرب أوكرانيا.ونوصيك أيضا بزيارة متحف العمارة الشعبية الذي يقع على امتداد تلة مشجرة إلى الشمال الشرقي من وسط المدينة، ويوفر مقدمة مثالية للتقاليد الريفية التي يعتز بها الكثيرون في جنوب غرب أوكرانيا، وتتميز جميع المتاحف في لفيف بسحر مذهل تجده ما بين السلالم الخشبية والأرضيات الباركيه المصقولة والتصاميم الفريدة والتي دوما ما تجد صدى واسع بين السائحين.

لفيف هي واحدة من المدن الخضراء الجميلة في أوروبا، حيث تضم أول حديقة عامة في أوكرانيا، فضلا عن أكثر من 10 حدائق رئيسية، وتعد حديقة ستريسكي بارك المكان المثالي للنزهة بين المناظر الطبيعية، والتضاريس المشجرة وفرص الترفيه المتنوعة. تتمتع لفيف بمشهد ثقافي مميز، حيث تضم 7 مسارح و49 متحف و20 معرضاً فنياً، وتقدم العديد من المسارح العروض الموسيقية أو الدرامية تقريبا كل يوم من أيام الأسبوع، كما يمكنك حضور الاحتفالات وعروض البالية الرائعة في دار الأوبرا لفيف التي تعد جوهرة معمارية مبنية على طراز النهضة الحديثة في عام 1901، فضلا عن كونها واحدة من أجمل دور الأوبرا في أوروبا. 

لفيف الأوكرانية تجمع عشاق الشوكولاتة في احتفالية كبرى

تمتلك لفيف بنية تحتية سياحية متطورة وجميع المرافق متوافرة بشكل مثالي لإقامة مريحة، فهناك الكثير من مراكز المعلومات في وسط المدينة والتي توفر للسائحين جميع المعلومات اللازمة والخرائط المجانية لاكتشاف المدينة، كما أن المدينة تضم مجموعة كبيرة من الفنادق المتنوعة ذات خدمة ممتازة والمستوى العال من الراحة، وهناك أيضا عدد كبير من الشقق وبيوت الضيافة الرخيصة المتاحة في وسط المدينة، على مسافة قريبة من جميع مناطق الجذب السياحي الرئيسية، فاختر منها ما يناسبك. وتعتبر العطلة في لفيف غير مكلفة نسبيا، وينطبق ذلك على المعيشة وتكلفة الغذاء، فإن كنت تبحث عن التوفير لا يهم ما إذا كنت تقيم في غرفة أو شقة، أو حتى تقوم بطهي الطعام في المنزل كبديل عن تناول الطعام في المطاعم. تسمى هذه المدينة الجميلة القهوة الأوكرانية، حيث تقدم مجموعة متنوعة من المقاهي المحلية الرائعة التي تمنح الزائرين تجربة القهوة المحلية الأصيلة وغيرها من أنواع القهوة العالمية وفي مقدمتها القهوة التركية. علاوة على ذلك تقدم المطاعم في المدينة مجموعة لا تقارن من الأطباق اللذيذة سواء المحلية والعالمية، فضلا عن المخبوزات والحلويات الشهية.

نجت لفيف من العديد من الحروب والصراعات التي تسببت في تدمير الكثير من المدن في أوروبا الشرقية. المؤرخون هنا يقولون أن لفيف تحتوي على ما يقارب نصف المباني الأثرية في أوكرانيا.  الحفاظ على الهوية الوطنية أمر مهم جدا في أوكرانيا وخصوصا منذ الاستقلال حيث نسعى لفيف مثلت ولفترة طويلة من الزمن نقطة التقاء بين شرق وغرب أوروبا كما تأثرت بدورها بالعديد من الثقافات بعد ان ظلت خاضعة ولمئات السنين لحكم بولندا والنمسا لتنتقل اثر ذلك تحت الاحتلال الألماني ثم جاءت بعدها الحقبة السوفييتية. كما تمت إضافتها إلى قائمة مواقع التراث العالمي لليونسكو بعد سبع سنوات من استقلال أوكرانيا.

لفيف الأوكرانية تجمع عشاق الشوكولاتة في احتفالية كبرى

وتمثل عربات الترامواي القديم أحد رموز المدينة التي تستقطب أعدادا كبيرة من السياح. بعض هذه العربات تعمل منذ عام 1880. لفيف هي ايضا قطب جامعي كبير في أوكرانيا اذ تضم سبعين كلية ومدرسة جامعية في مختلف الاختصاصات. كما تنتشر في المدنية المقاهي والمنتديات الثقافية والفكرية التي تستقطب الآلاف من الطلاب. عندما تتجول في شوارع لفيف تعترضك محلات صنع الشكولاتة والمقاهي العتيقة التي تحملك إلى زمن بعيد بين ثنايا الماضي. فلفيف مدينة متميزة فيها ولدت وتمازجت العديد من الثقافات. يجب على كل من يريد أن يفهم ذلك الاطلاع على تاريخ المدينة باختلاف مراحله.”اوكرانيا تتذكر كذلك ماضيها المؤلم فهذا النصب التذكاري يخلد ذكرى اليهود الأوكرانيين الذين قتلوا في الهولوكوست فقبل الحرب العالمية الثانية كان ثلث سكان هذه المدينة تقريبا هم من اليهود في حين لا يتجاوز تعدادهم اليوم الخمسة آلاف شخص.

وتمثل الكنائس كذلك وجها آخر من وجوه هذه المدينة الأوكرانية ويرى مراقبون أن هناك عودة كبيرة لارتياد الكنائس ولممارسة الشعائر الدينية لدى الأوكرانيين في السنوات العشرين  

emiratesvoice
emiratesvoice

الإسم *

البريد الألكتروني *

عنوان التعليق *

تعليق *

: Characters Left

إلزامي *

شروط الاستخدام

شروط النشر: عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

اُوافق على شروط الأستخدام

Security Code*

 

لفيف الأوكرانية تجمع عشاق الشوكولاتة في احتفالية كبرى لفيف الأوكرانية تجمع عشاق الشوكولاتة في احتفالية كبرى



GMT 12:36 2018 الثلاثاء ,16 كانون الثاني / يناير

23 مزارًا مميزًا بعيدًا عن أعين السياح

GMT 13:26 2018 الإثنين ,08 كانون الثاني / يناير

أهم الأماكن السياحية في مدينة بوردو الفرنسية

GMT 12:18 2018 الثلاثاء ,02 كانون الثاني / يناير

أرقى 10 أماكن حول العالم لتقديم طلب الزواج

GMT 15:38 2018 الإثنين ,01 كانون الثاني / يناير

18 مدينة وجهتك المُفضّلة في 2018 لقضاء أجمل الأوقات

الإسم *

البريد الألكتروني *

عنوان التعليق *

تعليق *

: Characters Left

إلزامي *

شروط الاستخدام

شروط النشر: عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

اُوافق على شروط الأستخدام

Security Code*

 

لفيف الأوكرانية تجمع عشاق الشوكولاتة في احتفالية كبرى لفيف الأوكرانية تجمع عشاق الشوكولاتة في احتفالية كبرى



تألقتا بعد غياب سنوات عدة عن منصات الموضة

كيت موس وناعومي كامبل في عرض "فيتون"

باريس ـ مارينا منصف
ظهرت العارضة الشهيرة كيت موس يوم الخميس على المنصة في باريس بعد غياب لسنوات، وكانت البالغة 44 عاما وصلت إلى باريس لمناسبة عيد ميلادها الـ44 هذا الأسبوع، وقد رافقت موس على المنصة زميلتها وأيقونة الموضة من نينتيز ناعومي كامبل. إذ خطت موس على المنصة بجانب زميلتها القديمة ناعومي كامبل، والبالغة 47عاما، في عرض مجموعة أزياء لويس فيتون لشتاء 2019 التي أقيمت في أسبوع الموضة للرجال في باريس، وقد ارتدت العارضتان المعاطف المضادة للأمطار، وأحذية بوت ماركة "دي إم"، وقد تشابكت العارضاتان الأيدي مع مصمم الأزياء الإنجليزي كيم جونزو البالغ 39 عاما، الذي قدم عرضًا استثنائيا بعد سبع سنوات من رحيلة عن دار الأزياء.     وخلال العرض، تألقت كيت موس وناعومي كامبل على حد سواء أسفل المنصة برفقة المصمم، مع صرخات  مبهجة من الحضور، وعلى الرغم من سن كيت موس ظهرت أكثر إشراقا وشبابا، وقد صففت شعرها إلى

GMT 14:14 2018 الجمعة ,19 كانون الثاني / يناير

عرض استثنائي لـ"فيتون" لوداع مؤثر لكيم جونز
 صوت الإمارات - عرض استثنائي لـ"فيتون" لوداع مؤثر لكيم جونز

GMT 14:58 2018 الجمعة ,19 كانون الثاني / يناير

تدشين قرية إيغلو الثلجية في ستانستاد في سويسرا
 صوت الإمارات - تدشين قرية إيغلو الثلجية في ستانستاد في سويسرا

GMT 16:04 2018 الجمعة ,19 كانون الثاني / يناير

جمالية في التصميمات الداخلية لبيوت النسيج البريطانية
 صوت الإمارات - جمالية في التصميمات الداخلية لبيوت النسيج البريطانية

GMT 12:55 2018 الجمعة ,19 كانون الثاني / يناير

تيلرسون يعلن أن إلغاء زيارة ترامب للندن لصالح ماي
 صوت الإمارات - تيلرسون يعلن أن إلغاء زيارة ترامب للندن لصالح ماي

GMT 12:12 2018 الجمعة ,19 كانون الثاني / يناير

حرب المنافسة تشتعل بين "آبل" و"أمازون" على مقر جديد
 صوت الإمارات - حرب المنافسة تشتعل بين "آبل" و"أمازون" على مقر جديد

GMT 17:59 2018 الخميس ,18 كانون الثاني / يناير

الجرأة تسيطر على أزياء أسبوع الموضة في ميلانو للرجال
 صوت الإمارات - الجرأة تسيطر على أزياء أسبوع الموضة في ميلانو للرجال

GMT 17:12 2018 الأربعاء ,17 كانون الثاني / يناير

تماثيل حيوانات اللاما تجذب زوار لاباز البوليفية
 صوت الإمارات - تماثيل حيوانات اللاما تجذب زوار لاباز البوليفية

GMT 15:18 2018 الخميس ,18 كانون الثاني / يناير

جولة في منزل فريد مليء بالمتعة الطفولية
 صوت الإمارات - جولة في منزل فريد مليء بالمتعة الطفولية

GMT 12:14 2018 الخميس ,18 كانون الثاني / يناير

جان كلود جونكر يُبدي رغبته في بقاء بريطانيا في "اليورو"
 صوت الإمارات - جان كلود جونكر يُبدي رغبته في بقاء بريطانيا في "اليورو"

GMT 12:23 2018 الأربعاء ,17 كانون الثاني / يناير

صحيفة الأطفال الوحيدة في أستراليا تُغلق لمشاكل مادية
 صوت الإمارات - صحيفة الأطفال الوحيدة في أستراليا تُغلق لمشاكل مادية

GMT 06:17 2018 السبت ,13 كانون الثاني / يناير

أستراليا تهدّد مكانة قطر في مجال الغاز الطبيعي

GMT 14:58 2018 الثلاثاء ,16 كانون الثاني / يناير

الشيخ عبدالله بن زايد آل نهيان يستقبل وزير خارجية تشاد

GMT 21:42 2017 السبت ,09 أيلول / سبتمبر

قانون الضريبة صنع للفقراء

GMT 07:01 2017 السبت ,16 أيلول / سبتمبر

الشمول المالي وموقف مصر الاقتصادي

GMT 16:17 2017 الثلاثاء ,05 أيلول / سبتمبر

الاكتناز والثقة في الجهاز المصرفي

GMT 14:26 2017 الخميس ,07 أيلول / سبتمبر

هل تستفيد مصر من قمة "البريكس"؟

GMT 20:35 2017 الثلاثاء ,31 تشرين الأول / أكتوبر

الراحة النفسية في ارتداء الملابس أهم من المنظر الجذاب

GMT 14:09 2017 الخميس ,02 تشرين الثاني / نوفمبر

الراحة النفسية في ارتداء الملابس أهم من المنظر الجذاب

GMT 20:06 2017 السبت ,04 تشرين الثاني / نوفمبر

عندما يزهر الخريف

GMT 16:47 2017 الإثنين ,23 تشرين الأول / أكتوبر

اعرفْ وطنك أكثر تحبه أكثر

GMT 22:08 2017 الخميس ,03 آب / أغسطس

قانون للتواصل الاجتماعي

GMT 23:01 2017 الإثنين ,02 تشرين الأول / أكتوبر

التكنولوجيا الحديثة والمجتمع

GMT 14:47 2017 الثلاثاء ,19 أيلول / سبتمبر

الثروة الحقيقية تكمن في العقول

GMT 15:22 2017 السبت ,17 حزيران / يونيو

حذاري من الشهر المقبل

GMT 15:42 2017 الأربعاء ,08 تشرين الثاني / نوفمبر

الإرشاد النفسي والتربوي

GMT 22:20 2017 السبت ,10 حزيران / يونيو

البطالة والتطرف

GMT 14:32 2017 الثلاثاء ,04 تموز / يوليو

الضريبة التصاعدية بين العدالة والجباية

GMT 21:56 2017 الأربعاء ,13 أيلول / سبتمبر

علمني

GMT 11:01 2016 السبت ,14 أيار / مايو

الألوان في الديكور

GMT 02:29 2016 الجمعة ,12 آب / أغسطس

الألوان الزيتية والمائية

GMT 21:04 2016 السبت ,17 أيلول / سبتمبر

المكياج الليلي

GMT 07:06 2014 الخميس ,21 آب / أغسطس

الشموع لمسة ديكوريّة لليلةٍ رومانسيّة

GMT 15:43 2017 السبت ,24 حزيران / يونيو

​تزيين المنازل في المناسبات

GMT 05:49 2016 الأحد ,18 أيلول / سبتمبر

ابتكر فكرة وغير حياتك

GMT 07:04 2014 الخميس ,21 آب / أغسطس

حلاوة روح السبكي..والذين معه

GMT 14:58 2017 السبت ,02 أيلول / سبتمبر

نصائح للأخوة معلمي الحاسب
 
 Emirates Voice Facebook,emirates voice facebook,الإمارات صوت الفيسبوك  Emirates Voice Twitter,emirates voice twitter,الإمارات صوت تويتر Emirates Voice Rss,emirates voice rss,الإمارات الخلاصات صوت  Emirates Voice Youtube,emirates voice youtube,الإمارات يوتيوب صوت  Emirates Voice Youtube,emirates voice youtube,الإمارات يوتيوب صوت
emiratesvoice emiratesvoice emiratesvoice emiratesvoice
emiratesvoice emiratesvoice emiratesvoice
emiratesvoice
بناية النخيل - رأس النبع _ خلف السفارة الفرنسية _بيروت - لبنان
emirates , emirates , Emirates