صوت الإمارات - كايروغرافيالتحرش وانتهاك المساحة الخاصة في شوارع القاهرة بعيون لبنانية

"كايروغرافي"التحرش وانتهاك المساحة الخاصة في شوارع القاهرة بعيون لبنانية

 صوت الإمارات -

 صوت الإمارات - "كايروغرافي"التحرش وانتهاك المساحة الخاصة في شوارع القاهرة بعيون لبنانية

القاهرة ـ أ ف ب

يرصد فيلم "كايروغرافي" للمخرجتين اللبنانيتين دالية نعوس وكندة حسن، قضايا الحرية الخاصة والمساحة الشخصية للذكور والاناث على حد سواء ضمن الحشود في شوارع القاهرة، في الوقت الذي تحتل فيه قضية التحرش الجنسي بابعادها الاجتماعية والسياسية واجهة الاهتمامات والنقاشات والتحركات في المجتمع المصري بعد ثورة 25 يناير. وعرض هذا الفيلم القصير، الذي يمتد على 17 دقيقة، في ستة عروض اقيمت يومي السبت والاحد في مركز "10 شارع محمود بسيوني" الثقافي الواقع في وسط مدينة القاهرة، وجذبت اعدادا كبيرة من المهتمين من المصريين والعرب والاجانب.يبدأ "كايروغرافي" مع رقصة نسائية على احدى الشرف المطلة على المباني المكتظة في القاهرة، تنطوي على توليفة متقنة من الحركات تحاكي ردود الفعل التلقائية التي تصدر عن الفتيات المذعورات عندما يتعرضن للتحرش في الشارع، سواء كان بالنظر او باللفظ او باللمس، وذلك على وقع موسيقى ومؤثرات صوتية تخطف الانفاس وتحاول تصوير الحالة النفسية الرهيبة التي تعاني منها فتيات مصر في شوارع بلدهن.اما القسم الثاني من الفيلم، فهو أشبه ما يكون ببرنامج "كاميرا خفية" لرصد ردود فعل الشارع من الفتيات الجريئات وكذلك الشباب الجريئين، في مشاهد حقيقية صورت خلسة.تقف شيرين حجازي، والكاميرا ترصدها عن بعد، في ميدان عام، وتتوجه اليها مجموعة من "شباب الشارع"، وبدل ان تخاف منهم تقترب اليهم بنفسها وتطلب منهم سيجارة، وسط استغراب الشباب وصمتهم، ثم تعيد الطلب عليهم مرة اخرى، فيستجيبون لها وينصرفون مذهولين من جرأتها من دون ان يصدر عنهم اي تصرف مزعج لها. وتقف شيرين لتدخن السيجارة في وسط الميدان العام، على مدى دقائق طويلة، ترصد فيها الكاميرا حالة استغراب من المارة وانكفاء "شباب الشوراع" عن توجيه اي كلمة او مضايقة لها. وتقول كندة حسن لوكالة فرانس برس بعد عرض الفيلم "هذه الفكرة تعبر عن حقيقة لمستها في القاهرة، وهي ان المرأة التي تبدو خائفة ومرتكبة وخجولة في الشارع هي اكثر تعرضا للتحرش والاستفزاز، أما الفتاة التي تتصرف بثقة بالغة وحتى التي تقوم بتصرفات فيها الكثير من التحدي، كطلب سيجارة من شباب او التمدد في ساحة عامة، فهي تثير حالة من الارباك لدى المتحرشين". وتضيف "هذه الحالة أشبه بغزال لا يهرب من الذئب المفترس بل يذهب اليه ليقول له انا جائع مثلا او انا محتاج لشيء ما..فيصيبه بالارباك التام".وفي هذا الجزء الثاني الاقرب الى الوثائقي، يصور الفيلم شابة ممدة على سور حديقة في القاهرة، في حركة قد تبدو جنونية في مصر، وترصد الكاميرا استغراب المارة واعراض شباب الشوارع عنها دون توجيه اي كلمة نابية او تصرف مؤذ بحقها.وتعتبر دالية نعوس، المخرجة والراقصة اللبنانية التي عاشت سنوات طويلة في القاهرة، ان هذا الفيلم كان أشبه "بعلاج نفسي" لها مما تعرضت له وما تتعرض له صديقاتها المصريات المشاركات في الفيلم.وتقول دالية "عشت سنوات طويلة هنا لا اجرؤ على الحركة، واعمد الى اخفاء جسمي وملامح انوثتي، ولم يزدني ذلك الا معاناة مع الشارع".وتضيف دالية "هذا الفيلم بما تضمنه من تجارب مصورة في الشارع قد حررني من عقدة الخوف ووجهني الى السلوك الواجب اتباعه في الشارع لارباك المتحرشين وارهابهم بدلا من الخوف الدائم منهم".ولا تقتصر المضايقات في شوارع القاهرة على النساء، بل ان الرجال ايضا يعانون "من انتهاك مساحتهم الخاصة" وسط الحشود، رغم عدم ارتباط ذلك بقضية التحرش. وترصد الكاميرات الخفية ايضا شابا يقوم بابعاد كل من يقترب منه ليلتصق به، وتصديه بجسمه للباص الذي كاد يطيح بمجموعة من المارة ليركن الى جانب الرصيف، وفيما يبتعد الناس الموجودون في المكان عن مسار الباص، يقف هذا الشاب متحديا له ويجبره على تخفيف السرعة شيئا فشيئا.وتقول كندة "الفكرة من الفيلم هي ان الشارع مساحة عامة، ولا يحق لاي احد ان ينتهك مساحتك الخاصة في هذه المساحة العامة".وتقع قضية التحرش الجنسي على رأس قائمة الجدل في مصر بعد الثورة، لاسيما بعد حوادث التحرش الجماعي العنيف الذي تعرضت له ناشطات ومشاركات في التظاهرات على يد مجموعات يقول الناشطون المعارضون انها "منظمة" او تحظى على الاقل ب"غض نظر" من السلطات المتعاقبة، لثني النساء عن المشاركة في الاحتجاجات.يضاف الى ذلك التحرش "العادي اليومي" الذي "سئمت منه الفتاة المصرية" والذي "لا يفرق بين شابة وعجوز، وبين منقبة ومحجبة وغير محجبة"، على ما يقول الناشطون. وفي غياب اي خطوات حاسمة من السلطات لمواجهة هذه الظاهرة في شقيها- التحرش "العادي اليومي" و"التحرش العنيف المنظم"- وفي ظل تبرير بعض الاسلاميين المتشددين لهذه الوقائع وتحميل النساء مسؤولية وقوعهن ضحايا للاعتداء، تشكلت "قوة مكافة التحرش" التي تضم مئات المتطوعين والمتطوعات الذين يتدخلون في الميادين العامة والتظاهرات الكبرى للاشتباك مع مجموعات التحرش المنظمة وانقاذ الفتيات والنساء الضحايا.وتشكلت ايضا مبادرات كثيرة ترمي الى التوعية وانشاء "احياء آمنة" بالتعاون مع الباعة والسكان، اضافة الى تقديم الدعم القانوني والنفسي للضحايا. وتخلص كنده الى القول ان "سلوك المرأة هو الاساس في مواجهة التحرش لكنها قد لا تكون دائما قادرة على القيام بهذا الدور..الموضوع معقد ويحتاج الى معالجات على صعد مختلفة".

emiratesvoice
emiratesvoice

الإسم *

البريد الألكتروني *

عنوان التعليق *

تعليق *

: Characters Left

إلزامي *

شروط الاستخدام

شروط النشر: عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

اُوافق على شروط الأستخدام

Security Code*

 

 صوت الإمارات - كايروغرافيالتحرش وانتهاك المساحة الخاصة في شوارع القاهرة بعيون لبنانية  صوت الإمارات - كايروغرافيالتحرش وانتهاك المساحة الخاصة في شوارع القاهرة بعيون لبنانية



الإسم *

البريد الألكتروني *

عنوان التعليق *

تعليق *

: Characters Left

إلزامي *

شروط الاستخدام

شروط النشر: عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

اُوافق على شروط الأستخدام

Security Code*

 

 صوت الإمارات - كايروغرافيالتحرش وانتهاك المساحة الخاصة في شوارع القاهرة بعيون لبنانية  صوت الإمارات - كايروغرافيالتحرش وانتهاك المساحة الخاصة في شوارع القاهرة بعيون لبنانية



خلال العرض الأول لـ"All I See Is You in New York City"

جيجي حديد تبدو أنيقة في فستان أصفر لامع

نيويورك ـ مادلين سعادة
تعد عارضة الأزياء الأميركية -من أصل فلسطيني- جيجي حديد، واحدة من أشهر عارضات الأزياء في العالم والأكثر أناقة، كالعادة تبدو متألقة في جميع إطلالتها تحت الأضواء، فقد ظهرت "22 عامًا" بإطلالة مميزة خلال حضورها العرض الأول للفيلم الجديد "All I See Is You in New York City" بطولة النجمة بليك ليفلي. وبدت عارضة أزياء "توم فورد"، في إطلالة أنيقة ومثيرة، حيث ارتدت فستانًا من اللون الأصفر اللامع، الذي يكشف عن خصرها المتناغم، وانتعلت زوجًا من الأحذية ذو كعب عالي مطابقة للون الفستان، والذي أضاف إليها مزيدًا من الارتفاع، واضعة أقراطًا ذهبية على شكل وردة النرجس البري، واختارت مكياجًا صريحًا، من أحمر الشفاة الصارخ والماسكارا، ورفعت شعرها على شكل ذيل حصان صغير، ما أضفى إلى إطلالتها مزيدًا من الأنوثة. والجدير بالذكر أن العارضة الشقراء لا تفوت فرصة لتعبر فيها عن حبها لأختها بيلا حديد، فقد قامت يوم الإثنين الماضي،

GMT 16:02 2017 الأربعاء ,18 تشرين الأول / أكتوبر

خطوط الموضة تمتد من البشر إلى عالم الحيوانات الأليفة
 صوت الإمارات - خطوط الموضة تمتد من البشر إلى عالم الحيوانات الأليفة

GMT 12:15 2017 الأربعاء ,18 تشرين الأول / أكتوبر

"غراند كونتيننتال" وجهة مثالية لمحبي العزلة والاسترخاء
 صوت الإمارات - "غراند كونتيننتال" وجهة مثالية لمحبي العزلة والاسترخاء

GMT 14:10 2017 الأربعاء ,18 تشرين الأول / أكتوبر

شركة هولندية هندسية تصمم المنازل المصنوعة من الكرتون
 صوت الإمارات - شركة هولندية هندسية تصمم المنازل المصنوعة من الكرتون

GMT 14:03 2017 الأربعاء ,18 تشرين الأول / أكتوبر

تسريب المبادئ التوجيهية للتفاوض بخصوص "البريكست" للإعلام
 صوت الإمارات - تسريب المبادئ التوجيهية للتفاوض بخصوص "البريكست" للإعلام

GMT 13:43 2017 الأربعاء ,18 تشرين الأول / أكتوبر

جدل كبير بشأن قطع بث برنامج "الرابعة اليوم" البريطاني
 صوت الإمارات - جدل كبير بشأن قطع بث برنامج "الرابعة اليوم" البريطاني

GMT 19:05 2017 الأربعاء ,18 تشرين الأول / أكتوبر

بدء حرب أكاديمية بشأن تخفيض الرسوم في الجامعات البريطانية
 صوت الإمارات - بدء حرب أكاديمية بشأن تخفيض الرسوم في الجامعات البريطانية
 صوت الإمارات - مالالا يوسفزاي تفضّل الجينز والكعب العالي عن اللباس الإسلامي

GMT 11:02 2017 الأربعاء ,18 تشرين الأول / أكتوبر

دراسة تؤكّد أن الذئاب أفضل في التعاون فيما بينها من الكلاب
 صوت الإمارات - دراسة تؤكّد أن الذئاب أفضل في التعاون فيما بينها من الكلاب

GMT 15:50 2017 الأربعاء ,18 تشرين الأول / أكتوبر

سيارة "570 S سبايدر" الأفضل للجولات الشبابية في المدن
 صوت الإمارات - سيارة "570 S سبايدر" الأفضل للجولات الشبابية في المدن

GMT 17:44 2017 الثلاثاء ,17 تشرين الأول / أكتوبر

"بي ام دبليو" تنافس بقوة مع " X3" ذو الحجم الكبير
 صوت الإمارات - "بي ام دبليو" تنافس بقوة مع " X3" ذو الحجم الكبير

GMT 12:43 2017 الإثنين ,16 تشرين الأول / أكتوبر

دلال عبد العزيز تُعبّر عن فرحتها للعمل في فيلم "كارما"
 صوت الإمارات - دلال عبد العزيز تُعبّر عن فرحتها للعمل في فيلم "كارما"

GMT 13:09 2017 الثلاثاء ,17 تشرين الأول / أكتوبر

الصيد غير القانوني وإزالة الغابات يدمران بقاء إنسان الغاب
 صوت الإمارات - الصيد غير القانوني وإزالة الغابات يدمران بقاء إنسان الغاب

GMT 11:13 2017 الأحد ,15 تشرين الأول / أكتوبر

مفاجآت من داليا مصطفى لجمهورها في "الكبريت الأحمر"

GMT 21:36 2017 الإثنين ,16 تشرين الأول / أكتوبر

طرح عروض أزياء في أسبوع باريس للموضة كأحداث فيلم رعب

GMT 20:40 2017 الإثنين ,16 تشرين الأول / أكتوبر

منزل صغير في سيدني يصل سعره إلى أعلى من ثمنه الاحتياطي

GMT 15:32 2017 الثلاثاء ,17 تشرين الأول / أكتوبر

دراسة تكشف مزايا ثمرة التوت الأزرق للأطفال

GMT 15:10 2017 الإثنين ,16 تشرين الأول / أكتوبر

أشهر 10 فنادق راقية توجد في بريطانيا وأيرلندا

GMT 03:04 2017 الثلاثاء ,17 تشرين الأول / أكتوبر

أبل تطلق تحديث ios 11.0.3 لإصلاح بعض المشاكل بآيفون 6s و 7 بلس

GMT 16:54 2017 السبت ,14 تشرين الأول / أكتوبر

جيوفانا إنغلبرت أشهر نماذج الموضة والأزياء حول العالم
 
 Emirates Voice Facebook,emirates voice facebook,الإمارات صوت الفيسبوك  Emirates Voice Twitter,emirates voice twitter,الإمارات صوت تويتر Emirates Voice Rss,emirates voice rss,الإمارات الخلاصات صوت  Emirates Voice Youtube,emirates voice youtube,الإمارات يوتيوب صوت  Emirates Voice Youtube,emirates voice youtube,الإمارات يوتيوب صوت
emiratesvoice emiratesvoice emiratesvoice emiratesvoice
emiratesvoice emiratesvoice emiratesvoice
emiratesvoice
بناية النخيل - رأس النبع _ خلف السفارة الفرنسية _بيروت - لبنان
emirates , emirates , Emirates