بن رجب يكشف أنّ الموازية تخلق منافسة غير متكافئة

أوضح لـ "صوت الإمارات" أنّ الأسعار قد تشهد هدوءًا نسبيًا

بن رجب يكشف أنّ "الموازية" تخلق منافسة غير متكافئة

 صوت الإمارات -

 صوت الإمارات - بن رجب يكشف أنّ "الموازية" تخلق منافسة غير متكافئة

الأستاذ في علم الاقتصاد وجدي بن رجب
تونس _ حياة الغانمي

أكّد الأستاذ في علم الاقتصاد وجدي بن رجب، أنّ الناشطين في مجال التجارة الموازية يصنفون إلى 3 أصناف، صنف الأيادي الصغيرة وهم الجانب الظاهر للعموم من العاطلين عن العمل الذين وجدوا في البيع على قارعة الطريق ملاذا للبحث عن لقمة العيش، والصنف الموالي هم الذين يقومون بتهريب السلع على الشريط الحدودي في المناطق التي تفتقد إلى التنمية على غرار الجهات الموجودة في الجنوب والوسط والشمال الغربي، وهؤلاء الذين يغامرون بحياتهم لتهريب البضائع، أما الفئة الثالثة وهي المحرك الرئيسي للتجارة الموازية، وتتخفى وراء سائر الفئات المذكورة فتتكون من "الحيتان الكبيرة" التي تمسك بشبكة التهريب ودواليبها بل تحرّكها فعليًا وتغرق السوق المحلية بالمنتوجات زهيدة الثمن وغير الصحية التي لا تدفع مقابل ترويجها الجباية المعمول بها مما يضر بالاقتصاد الوطني والصناعة المحلية في تونس

وأضاف وجدي بن رجب، في مقابلة خاصّة مع "صوت الإمارات"، أن "المار في شوارع العاصمة في السنوات الأخيرة يلفت انتباهه مشاهد الباعة الذين تتكدس بضائعهم على حافة الطرقات و هؤلاء لا يمثلون سوى الأيادي الصغيرة التي تستغلها حيتان التهريب الكبيرة التي تسيطر على سلسلة التهريب من بلاد المصدر في الصين أو تركيا إلى الموانئ والمخازن التي تكدس فيها السلع قبل إخراجها في المناسبات والأعياد وترويجها على أيدي صغار الباعة بعد إغراق السوق بالبضاعة".

وأوضح بن رجب، أن "السوق الموازية تخلق نوعا من المنافسة غير المتكافئة وغير الشرعية، وهي منافسة قوية مدمّرة لنسيج المؤسسات الصغيرة، بالنظر إلى أنها لا تتحمل أي أعباء جبائية، على عكس المؤسسات المرخص لها والخاضعة لنظام الجباية وارتفاع أسعارها سيجعل المستهلك يهجرها في اتجاه الأسواق المنظمة"، مشيرًا إلى أنّ "الأسعار قد تشهد هدوءًا نسبيا وقد تتراجع كميات المواد المهرّبة بسبب الحرب التي تشنها الحكومة على الفساد".

وبيّن بن رجب، أنّه "لا بد من الإشارة إلى أن أسعار المنتجات المهرّبة سوف يرتفع مما سيجعل المستهلك يهجرها إلى السوق المنظمة بالنسبة إلى عديد المنتجات الضرورية، لكن بالنسبة إلى منتوجات أخرى منها السجائر والفواكه الجافة التي يصل حجم تداولها إلى 90% في السوق الموازية فلا بد أن تجد الدولة بديلا لتزويد السوق منها في السوق المنظمة، وتدخل في منظومة التوريد وتوقع المختص أن تتراجع خلال اشهر كميات المنتجات المهربة في السوق وقد يرتفع سعرها وهو ما سيجعل المستهلك يفقد إقباله عليها"، داعيًا الحكومة إلى مواصلة هذه الحرب حتى تأتي أكلها وآثارها الإيجابية على المستهلك والدولة.

emiratesvoice
emiratesvoice

الإسم *

البريد الألكتروني *

عنوان التعليق *

تعليق *

: Characters Left

إلزامي *

شروط الاستخدام

شروط النشر: عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

اُوافق على شروط الأستخدام

Security Code*

 

بن رجب يكشف أنّ الموازية تخلق منافسة غير متكافئة بن رجب يكشف أنّ الموازية تخلق منافسة غير متكافئة



الإسم *

البريد الألكتروني *

عنوان التعليق *

تعليق *

: Characters Left

إلزامي *

شروط الاستخدام

شروط النشر: عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

اُوافق على شروط الأستخدام

Security Code*

 

بن رجب يكشف أنّ الموازية تخلق منافسة غير متكافئة بن رجب يكشف أنّ الموازية تخلق منافسة غير متكافئة



اختارت تسريحة شعر بسيطة ومكياجا ناعما أبرز جمالها

ميشيل موناغان تتألق بإطلالة براقة بالأسود والفضي

لندن ـ ماريا طبراني
أظهرت النجمة العالمية، ميشيل موناغان، شغفها بالموضة خلال مهرجان "ثيرست غالا-Thirst Gala" السنوي في دورته التاسعة في فندق "بيفرلي هيلز" مساء السبت، وتألقت الممثلة البالغة من العمر 41 عامًا، بإطلالة أنيقة ومميزة على السجادة جذبت أنظار الحضور وعدسات المصورين، بألوانها الزهرية، حيث كانت ترتدي فستانًا طويلا باللون الأسود الشفاف المُغطى بالقماش الفضي البرّاق، ونسجت طبقات من التول الأسود بين تصاميم الفستان المعقدة المزينة بالفضي، مع قطع متقطعة في وسط الصدر. وأضافت موناغان إلى إطلالتها الرائعة، المزيد من الإثارة، حيث ارتدت زوجًا من الاحذية الفضية ذات كعب عالٍ التي تتميز بشريط رقيق ملفوف حول كاحلها، وأكملت إطلالتها بتصفيف شعرها لضفائر مجتمعة معا للوراء، ومكياجا ناعما من ظلال العيون الذهبي ولمسة من احمر الشفاة النيود.  

GMT 14:25 2018 الثلاثاء ,24 إبريل / نيسان

"Treetops Treehouse" منزل شجرة البلوط الأقدم
 صوت الإمارات - "Treetops Treehouse" منزل شجرة البلوط الأقدم

GMT 14:42 2018 الثلاثاء ,24 إبريل / نيسان

ترامب يحذر مهاجرين غير شرعيين متجهين صوب أميركا
 صوت الإمارات - ترامب يحذر مهاجرين غير شرعيين متجهين صوب أميركا

GMT 12:15 2018 الأحد ,21 كانون الثاني / يناير

بشرى تُعلن تفاصيل دورها في مسلسل "بالحب هنعدي"

GMT 06:17 2018 السبت ,13 كانون الثاني / يناير

أستراليا تهدّد مكانة قطر في مجال الغاز الطبيعي

GMT 14:09 2017 الخميس ,02 تشرين الثاني / نوفمبر

الراحة النفسية في ارتداء الملابس أهم من المنظر الجذاب

GMT 21:42 2017 السبت ,09 أيلول / سبتمبر

قانون الضريبة صنع للفقراء

GMT 16:17 2017 الثلاثاء ,05 أيلول / سبتمبر

الاكتناز والثقة في الجهاز المصرفي

GMT 07:01 2017 السبت ,16 أيلول / سبتمبر

الشمول المالي وموقف مصر الاقتصادي

GMT 20:06 2017 السبت ,04 تشرين الثاني / نوفمبر

عندما يزهر الخريف

GMT 20:35 2017 الثلاثاء ,31 تشرين الأول / أكتوبر

الراحة النفسية في ارتداء الملابس أهم من المنظر الجذاب

GMT 22:08 2017 الخميس ,03 آب / أغسطس

قانون للتواصل الاجتماعي

GMT 23:01 2017 الإثنين ,02 تشرين الأول / أكتوبر

التكنولوجيا الحديثة والمجتمع

GMT 16:47 2017 الإثنين ,23 تشرين الأول / أكتوبر

اعرفْ وطنك أكثر تحبه أكثر

GMT 14:26 2017 الخميس ,07 أيلول / سبتمبر

هل تستفيد مصر من قمة "البريكس"؟

GMT 21:56 2017 الأربعاء ,13 أيلول / سبتمبر

علمني

GMT 14:47 2017 الثلاثاء ,19 أيلول / سبتمبر

الثروة الحقيقية تكمن في العقول

GMT 15:42 2017 الأربعاء ,08 تشرين الثاني / نوفمبر

الإرشاد النفسي والتربوي
 
 Emirates Voice Facebook,emirates voice facebook,الإمارات صوت الفيسبوك  Emirates Voice Twitter,emirates voice twitter,الإمارات صوت تويتر Emirates Voice Rss,emirates voice rss,الإمارات الخلاصات صوت  Emirates Voice Youtube,emirates voice youtube,الإمارات يوتيوب صوت  Emirates Voice Youtube,emirates voice youtube,الإمارات يوتيوب صوت
emiratesvoice emiratesvoice emiratesvoice emiratesvoice
emiratesvoice emiratesvoice emiratesvoice
emiratesvoice
بناية النخيل - رأس النبع _ خلف السفارة الفرنسية _بيروت - لبنان
emirates , emirates , Emirates