روزاليا ارتياغا تؤكد تمتّع مصر بالمميزات للسياحة

كشفت لـ"صوت الإمارات" طبيعة عملها في الإكوادور

روزاليا ارتياغا تؤكد تمتّع مصر بالمميزات للسياحة

 صوت الإمارات -

 صوت الإمارات - روزاليا ارتياغا تؤكد تمتّع مصر بالمميزات للسياحة

روزاليا ارتياغا
القاهرة ـ فادي أمين

أكدت رئيسة الإكوادور السابقة روزاليا ارتياغا، وهي أول سيدة تحكم الاكواردور أنها تحرص علي زيارة مصر سنويًا، لما تملكه من طبيعة خاصة، ومناخ سحري مُعربة عن سعادتها بزيارة الأهرامات، والتي دائمًا كانت تسمع عنها في كتب التاريخ .

وحول الاجراءات التي تتخذها مصر لتحسين الاقتصاد كشفت روزاليا ارتياغا في حوار مع "صوت الإمارات" إن الإجراءات التي تتخذها مصر صعبة للغاية، لكن عنصر السحر في تعديل الأزمة الاقتصادية سيتحقق بعودة السياحة لسابق عهدها.

وتابعت:" عودة السياحة تتم عن طريق تنفيذ حملات كبرى، في وسائل الإعلام لتشجيع السياحة المصرية في الخارج، فأنتم تملكون حضارة وتاريخًا كفيلين أن يضعا مصر فى مصاف الدول الكبرى سياحياً، وأنا كإعلامية ومقدمة برنامج أسبوعي على التليفزيون الإكوادوري سأخصص فقرة لتشجيع السياحة إلى مصر، فبلادكم تستحق الزيارة، وسأعرض لمواطنيي تجربتي الشخصية في زياراتي المتعددة إلى مصر، والتي بدأت منذ ثلاثة أعوام، وانطباعاتي الكبرى عن تاريخ وحضارة هذا البلد العظيم، رغم أنني بدأت زيارتها في عام 2014، إلا أنني حرصت على تكرار الزيارة كل عام، وخلال زيارتي الأخيرة قمت بزيارة الأهرامات للمرة الرابعة.

وحول القضاء علي الإرهاب قالت "إن التعليم هو السلاح الأقوى، في الحرب على الإرهاب لأن تغيير العقول فى الأساس، سيساهم في خلق مجتمع واع لخطورة الإرهاب، ومصر تمتلك القدرة بالتأثير على الدول الإسلامية عن طريق الأزهر الشريف".

وواصلت:" جميع القادة الدينيين في العالم، يدركون أغراض الإرهابيين، لذلك من الجهل أن يتم ربط الإسلام بالإرهاب، لأن المبادىء الديانات السماوية، تدعو للتسامح والتعايش السلمي".

وأشارت إلى أنه لا يمكن إنكار أهمية التدخلات العسكرية، في مواجهته، لكن وجهة نظرى أنه من الأجدى النظر إلى المدى البعيد للقضاء على الظاهرة بشكل عام، وهذا لن يتحقق إلا بتغيير العقول بالتعليم.

emiratesvoice
emiratesvoice

الإسم *

البريد الألكتروني *

عنوان التعليق *

تعليق *

: Characters Left

إلزامي *

شروط الاستخدام

شروط النشر: عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

اُوافق على شروط الأستخدام

Security Code*

 

روزاليا ارتياغا تؤكد تمتّع مصر بالمميزات للسياحة روزاليا ارتياغا تؤكد تمتّع مصر بالمميزات للسياحة



الإسم *

البريد الألكتروني *

عنوان التعليق *

تعليق *

: Characters Left

إلزامي *

شروط الاستخدام

شروط النشر: عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

اُوافق على شروط الأستخدام

Security Code*

 

روزاليا ارتياغا تؤكد تمتّع مصر بالمميزات للسياحة روزاليا ارتياغا تؤكد تمتّع مصر بالمميزات للسياحة



مع قبعة كلاسيكية وإكسسورات أقل بدت مثالية

هيلين ميرين متألقة في فستان أسود مليء بالأزهار

لندن ـ ماريا طبراني
تألقت النجمة المخضرمة هيلين ميرين، بإطلالة مفعمة بالألوان والحيوية والبهجة في اليوم الأخير خلال فعاليات Royal Ascot في بريطانيا، حيث بدت الممثلة، البالغة من العمر 72 عامًا، متألقة في الحدث الرياضي الذي كان مقره بيركشاير، مرتدي فستانًا أسود متوسط الطول مزين بنقوش الازهار الوردية كبيرة الحجم والمنسوجة بشكل معقد، ويتوسطه حزامًا أسود ساعد على إبراز الخصر النحيل. وانتعلت حذاء باللون الوردي، وارتادت فوق شعرها الذهبي قبعة كلاسيكية باللون الوردي أيضا، مما أعطاها مظهرًا أنيقًا جذابً، ولم تعتمد على ارتداء الإكسسورات الكثيرة، فارتدت ساعة يد في وخاتمين في أصبعيها. وكانت هيلين قد كشفت مؤخرًا تأثير شركة "نيتفليكس" على صانعي الأفلام، بمن فيهم زوجها المخرج تايلور هاكفورد، قائلة في حوار سابق: "إن الشركة مدمرة للأشخاص مثل زوجين والمخرجين السينمائيين، لأنهم يريدون مشاهدة أفلامهم في السينما مع الناس لأنه شئ جماعي". وتزوجت هيلين من شريكها تايلور في عشية رأس السنة الجديدة

GMT 12:15 2018 الأحد ,21 كانون الثاني / يناير

بشرى تُعلن تفاصيل دورها في مسلسل "بالحب هنعدي"

GMT 06:17 2018 السبت ,13 كانون الثاني / يناير

أستراليا تهدّد مكانة قطر في مجال الغاز الطبيعي

GMT 14:09 2017 الخميس ,02 تشرين الثاني / نوفمبر

الراحة النفسية في ارتداء الملابس أهم من المنظر الجذاب

GMT 21:42 2017 السبت ,09 أيلول / سبتمبر

قانون الضريبة صنع للفقراء

GMT 07:01 2017 السبت ,16 أيلول / سبتمبر

الشمول المالي وموقف مصر الاقتصادي

GMT 20:35 2017 الثلاثاء ,31 تشرين الأول / أكتوبر

الراحة النفسية في ارتداء الملابس أهم من المنظر الجذاب

GMT 20:06 2017 السبت ,04 تشرين الثاني / نوفمبر

عندما يزهر الخريف

GMT 16:17 2017 الثلاثاء ,05 أيلول / سبتمبر

الاكتناز والثقة في الجهاز المصرفي

GMT 14:26 2017 الخميس ,07 أيلول / سبتمبر

هل تستفيد مصر من قمة "البريكس"؟

GMT 23:01 2017 الإثنين ,02 تشرين الأول / أكتوبر

التكنولوجيا الحديثة والمجتمع

GMT 21:56 2017 الأربعاء ,13 أيلول / سبتمبر

علمني

GMT 22:08 2017 الخميس ,03 آب / أغسطس

قانون للتواصل الاجتماعي

GMT 16:47 2017 الإثنين ,23 تشرين الأول / أكتوبر

اعرفْ وطنك أكثر تحبه أكثر

GMT 15:42 2017 الأربعاء ,08 تشرين الثاني / نوفمبر

الإرشاد النفسي والتربوي

GMT 14:47 2017 الثلاثاء ,19 أيلول / سبتمبر

الثروة الحقيقية تكمن في العقول

GMT 14:58 2017 السبت ,02 أيلول / سبتمبر

نصائح للأخوة معلمي الحاسب

GMT 02:29 2016 الجمعة ,12 آب / أغسطس

الألوان الزيتية والمائية

GMT 11:01 2016 السبت ,14 أيار / مايو

الألوان في الديكور

GMT 05:49 2016 الأحد ,18 أيلول / سبتمبر

ابتكر فكرة وغير حياتك

GMT 21:04 2016 السبت ,17 أيلول / سبتمبر

المكياج الليلي

GMT 07:06 2014 الخميس ,21 آب / أغسطس

الشموع لمسة ديكوريّة لليلةٍ رومانسيّة

GMT 15:22 2017 السبت ,17 حزيران / يونيو

حذاري من الشهر المقبل

GMT 07:04 2014 الخميس ,21 آب / أغسطس

حلاوة روح السبكي..والذين معه

GMT 22:20 2017 السبت ,10 حزيران / يونيو

البطالة والتطرف

GMT 15:43 2017 السبت ,24 حزيران / يونيو

​تزيين المنازل في المناسبات
 
 Emirates Voice Facebook,emirates voice facebook,الإمارات صوت الفيسبوك  Emirates Voice Twitter,emirates voice twitter,الإمارات صوت تويتر Emirates Voice Rss,emirates voice rss,الإمارات الخلاصات صوت  Emirates Voice Youtube,emirates voice youtube,الإمارات يوتيوب صوت  Emirates Voice Youtube,emirates voice youtube,الإمارات يوتيوب صوت
emiratesvoice emiratesvoice emiratesvoice emiratesvoice
emiratesvoice emiratesvoice emiratesvoice
emiratesvoice
بناية النخيل - رأس النبع _ خلف السفارة الفرنسية _بيروت - لبنان
emirates , emirates , Emirates