الحميدي يؤكّد الرقابة على البنوك تخدم الاقتصاد

أوضح وجود الكثير من القضايا التي يجب عدم إغفالها

الحميدي يؤكّد الرقابة على البنوك تخدم الاقتصاد

 صوت الإمارات -

 صوت الإمارات - الحميدي يؤكّد الرقابة على البنوك تخدم الاقتصاد

مدير صندوق النقد العربي عبد الرحمن الحميدي
الرياض - صوت الامارات

أكّد مدير صندوق النقد العربي، عبد الرحمن بن عبد الله الحميدي، أن سلامة القطاع المصرفي تحدد ماهية سلامة الاقتصاد الوطني لأي بلد، الأمر الذي يدعم دور الرقابة على البنوك لخدمة الاقتصاد الكلي.

وفي افتتاح دورة حول الرقابة الميدانية والمكتبية على المصارف الأحد، في أبو ظبي، والتي تستمر 3 أيام، بالتعاون مع البنك الاحتياطي الفيدرالي الأميركي، أشار الحميدي في كلمته التي ألقاها نيابة عنه سعود البريكان مدير معهد السياسات الاقتصادية في الصندوق، إلى أن سلامة الاقتصاد الوطني لأي بلد تعتمد على مدى سلامة النظام المالي وعلى وجه التحديد سلامة البنوك، من هنا تأتي أهمية الرقابة على البنوك من أجل المحافظة على متانة وسلامة هذا الجهاز خدمة للاقتصاد .

وتابع أن تطور أعمال البنوك والنشاطات التي تقوم بها أصبحت على درجة كبيرة من التعقيد بحيث أصبح لزامًا معها التغيير في أسلوب الرقابة، حيث أصبحت تركز على المخاطر الكبيرة والمهمة التي لها تأثير كبير على أوضاع البنوك وبالتالي استقرار النظام المالي.

وأشار البريكان إلى أن هناك الكثير من القضايا المهمة التي يجب عدم إغفالها عند الحديث عن الرقابة على البنوك كونها تشكل الركائز لمدى متانة وسلامة البنوك، وأبرزها: السيولة، نوعية الموجودات، تركز المخاطر، الإدارة، والأنظمة والضوابط.

يُذكر أن الدور الرقابي الفعّال لم يعد يقتصر على التعامل مع المخاطر التي تواجه المصارف بعد حدوثها، ولكن ضرورة العمل الاستباقي على إيجاد الوسائل للتنبؤ بالمخاطر قبل حدوثها وبالتالي التعامل معها قبل استفحالها، فيما يأتي انعقاد دورة الرقابة الميدانية والمكتبية على المصارف ، للاطلاع على أساليب الرقابة كعنصر مهم في نظم إدارة المخاطر لدى البنوك والدور الحيوي الذي تلعبه في بناء قاعدة رأسمالية صلبة تساعد على امتصاص الصدمات.

ومن المقرر أن تغطي الدورة المواضيع: الرقابة بالتركيز على المخاطر نظام (Camels) الرقابة على البنوك الكبيرة .

 

emiratesvoice
emiratesvoice

الإسم *

البريد الألكتروني *

عنوان التعليق *

تعليق *

: Characters Left

إلزامي *

شروط الاستخدام

شروط النشر: عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

اُوافق على شروط الأستخدام

Security Code*

 

الحميدي يؤكّد الرقابة على البنوك تخدم الاقتصاد الحميدي يؤكّد الرقابة على البنوك تخدم الاقتصاد



الإسم *

البريد الألكتروني *

عنوان التعليق *

تعليق *

: Characters Left

إلزامي *

شروط الاستخدام

شروط النشر: عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

اُوافق على شروط الأستخدام

Security Code*

 

الحميدي يؤكّد الرقابة على البنوك تخدم الاقتصاد الحميدي يؤكّد الرقابة على البنوك تخدم الاقتصاد



ظهرت في إحداهما بفستان أبيض مستوحى من أزياء مارلين مونرو

ليدي غاغا تخطف الأضواء بعد غياب طويل بـ3 إطلالات

نيويورك ـ مادلين سعاده
ظهرت النجمة العالمية ليدي غاغا، بثلاث إطلالات جديدة في مدينة نيويورك الأميركية، يوم الخميس، بعد غياب فترة عن الأضواء، حيث ارتدت في أولى إطلالاتها، الفنانة البالغة من العمر 32 عامًا فستانًا أبيض اللون قصير مستوحى من فساتين مارلين مونرو، يتميز بأنه بلا أكمام وبتنورة من الشيفون، وأكملت إطلالتها بتصفيفة شعر عصرية وزوجًا من الأحذية السوداء مع حقيبة ونظارة بذات اللون. ورصدت صحيفة "ديلي ميل" البريطانية، إطلالة ثانية للنجمة الشهيرة ببدلة صوف صفراء منقوشة مع حقيبة جلدية سوداء فاخرة وأنيقة، إلى أن ظهرت بإطلالة ثالثة في مساء اليوم ذاته مرتدية فستان أحمر خمري قصير في طريقها لتناول العشاء مع أصدقاءها في مدينة نيويورك، وأكملت إطلالتها مع حقيبة يد سوداء وأحذية وقفازات بنفس اللون، وأخفت عينيها بنظارة شمسية كلاسيكية، ولإضفاء اللمسات البراقة على إطلالتها، ارتدت سوارًا كبيرًا من الألماس وقلادة، بالإضافة إلى زوج من الأقراط المتدلية اللامعة. ويذكر أن ليدي

GMT 12:31 2018 الخميس ,24 أيار / مايو

سمر مبروك تعرض مجموعة جديدة من أزياء رمضان
 صوت الإمارات - سمر مبروك تعرض مجموعة جديدة من أزياء رمضان

GMT 12:15 2018 الأحد ,21 كانون الثاني / يناير

بشرى تُعلن تفاصيل دورها في مسلسل "بالحب هنعدي"

GMT 06:17 2018 السبت ,13 كانون الثاني / يناير

أستراليا تهدّد مكانة قطر في مجال الغاز الطبيعي

GMT 14:09 2017 الخميس ,02 تشرين الثاني / نوفمبر

الراحة النفسية في ارتداء الملابس أهم من المنظر الجذاب

GMT 21:42 2017 السبت ,09 أيلول / سبتمبر

قانون الضريبة صنع للفقراء

GMT 07:01 2017 السبت ,16 أيلول / سبتمبر

الشمول المالي وموقف مصر الاقتصادي

GMT 16:17 2017 الثلاثاء ,05 أيلول / سبتمبر

الاكتناز والثقة في الجهاز المصرفي

GMT 23:01 2017 الإثنين ,02 تشرين الأول / أكتوبر

التكنولوجيا الحديثة والمجتمع

GMT 16:47 2017 الإثنين ,23 تشرين الأول / أكتوبر

اعرفْ وطنك أكثر تحبه أكثر

GMT 20:06 2017 السبت ,04 تشرين الثاني / نوفمبر

عندما يزهر الخريف

GMT 20:35 2017 الثلاثاء ,31 تشرين الأول / أكتوبر

الراحة النفسية في ارتداء الملابس أهم من المنظر الجذاب

GMT 22:08 2017 الخميس ,03 آب / أغسطس

قانون للتواصل الاجتماعي

GMT 21:56 2017 الأربعاء ,13 أيلول / سبتمبر

علمني

GMT 14:26 2017 الخميس ,07 أيلول / سبتمبر

هل تستفيد مصر من قمة "البريكس"؟

GMT 15:42 2017 الأربعاء ,08 تشرين الثاني / نوفمبر

الإرشاد النفسي والتربوي

GMT 14:47 2017 الثلاثاء ,19 أيلول / سبتمبر

الثروة الحقيقية تكمن في العقول

GMT 14:58 2017 السبت ,02 أيلول / سبتمبر

نصائح للأخوة معلمي الحاسب

GMT 02:29 2016 الجمعة ,12 آب / أغسطس

الألوان الزيتية والمائية

GMT 11:01 2016 السبت ,14 أيار / مايو

الألوان في الديكور

GMT 05:49 2016 الأحد ,18 أيلول / سبتمبر

ابتكر فكرة وغير حياتك

GMT 21:04 2016 السبت ,17 أيلول / سبتمبر

المكياج الليلي

GMT 07:06 2014 الخميس ,21 آب / أغسطس

الشموع لمسة ديكوريّة لليلةٍ رومانسيّة

GMT 15:22 2017 السبت ,17 حزيران / يونيو

حذاري من الشهر المقبل

GMT 07:04 2014 الخميس ,21 آب / أغسطس

حلاوة روح السبكي..والذين معه

GMT 22:20 2017 السبت ,10 حزيران / يونيو

البطالة والتطرف

GMT 15:43 2017 السبت ,24 حزيران / يونيو

​تزيين المنازل في المناسبات
 
 Emirates Voice Facebook,emirates voice facebook,الإمارات صوت الفيسبوك  Emirates Voice Twitter,emirates voice twitter,الإمارات صوت تويتر Emirates Voice Rss,emirates voice rss,الإمارات الخلاصات صوت  Emirates Voice Youtube,emirates voice youtube,الإمارات يوتيوب صوت  Emirates Voice Youtube,emirates voice youtube,الإمارات يوتيوب صوت
emiratesvoice emiratesvoice emiratesvoice emiratesvoice
emiratesvoice emiratesvoice emiratesvoice
emiratesvoice
بناية النخيل - رأس النبع _ خلف السفارة الفرنسية _بيروت - لبنان
emirates , emirates , Emirates