تقضي أفضل الأوقات وتستمتع بعلاقة منسجمة

21 آيار/مايو - 20 حزيران/يونيو

تقضي أفضل الأوقات وتستمتع بعلاقة منسجمة

 صوت الإمارات -

 صوت الإمارات - تقضي أفضل الأوقات وتستمتع بعلاقة منسجمة

برج الجوزاء
بيروت ـ جاكلين عقيقي

أبرز أحداث الأسبوع الأخير من شهر شباط/فبراير 2018:
لا تهمل التفاصيل
مهنيًا: بداية اسبوع مهم جدا فانت تتمتع بارادة قوية للتغيير وتطوير اعمالك والتحرر من قيود سابقة  لكن عليك ان تعلم انك دخلت مرحلة دقيقة كل الكواكب تسبب لك الخلافات والعراقيل لكن ستكون بداية الاسبوع داعمة مايجعل الصعيد الماديّ حافلًا ومنتجًا، ولهذا من الضروري الاهتمام بوضعك كي يكون رصيدك اكبر وأكثر أهمية. التحرّكات متنوّعة وستأخذك الى صفقات ناجحة ومثمرة لكن عليك التريث قليلا يومي الخميس والجمعة بسبب المربع الفلكي من برج العذراء برج خصمك الذي يحمل تاثيرات فلكية معاكسة ما يضطرك الى بذل جهود مضاعفة لتفادي سلبياتها, حاذر فإن الانظار تتجه اليك ولا تصدق كل المجاملات التي تسمعها فقد تخبىْ وراءها مصلحة ما.

عاطفيًا: انتقال الزهرة الى مواجهة برجك من الحوت تطالعك بمشاحنات ومواجهات ومعاكسات الامر الذي يحرك بعض المشاكل الشخصية والعاطفية فتجد نفسك محاصرا ببعض الحقائق والوقائع المزعجة   فكن حذرا جدا واحم استقرارك العائلي والزوجي والعاطفي انها فترة صعبة تحتاج الى قدرة كبيرة على التحمل والى رحابة صدر وإلا لا تلم إلا نفسك. 

ابرز الأحداث الفلكية عن شهر شباط/فبراير 2018:
حيوية وحماسة
مهنيًا: ما من منطلق أفضل لك عزيزي الجوزاء كوجود الكواكب مجتمعة في برج الدلو الزهرة والشمس وعطارد كوكبك الاساسي الذي يسلّط الضوء على مجالات متعلّقة مباشرة بك  عزيزي الجوزاء مثل السفر والدراسات، وخاصّة العليا منها، والروحانيّة والهجرة والطموح والتوسّع والثقافات الجديدة. بالاضافة الى كسوف الشمس بتاريخ 15 ما يعني انعطاف جديد وتحقيق الاحلام ومشاريع كثيرة وسرعة في الحركة وقدرة على السيطرة على الامور وثقة بحظك الذي يرافق خطواتك كما تنتظرك مكافآت عديدة حان الوقت للقيام بخطوة كبيرة أو لإدخال تغييرٍ كبير على حياتك المهنيّة. تتواجد الكواكب كلها في مواقع محبّبة جدًا، حتى كوكب المريخ في مواجهة برجك من القوس يعدك بنجاحات ووعود كبيرة لذا ما عليك سوى التخطيط والتنفيذ. إسعَ وراء تحقيق طموحاتك لكن سوف يخف النمط بعد تاريخ 18 قد تصطدم بمن لا يتجاوب معك ومن الممكن جدًا أن تصادفك بعض التحديّات إلا أنّك قادر على تخطيها بنجاح ودون أي ضرر يُذكر. إستعد لتغيير إيجابي هذا الشهر أيضًا واعمل بجهدٍ لتحقيق أهدافك.
 
عاطفيًا: يحيطك كوكب الحب، أي كوكب الزهرة، بتأثيرات إيجابية، وبالتالي تتمتّع العلاقات كافة بأجواء من التواصل والتفاعل. بإستطاعتك أن تقضي أفضل الأوقات والإستمتاع بعلاقة منسجمة إذا أردت ذلك حقًّا. أمّا إذا كنت غير مرتبط ان الفترة الواقعة بين 1و10 مناسبة للقاء أشخاص مثيرين للإهتمام خلال ورشة عمل أو رحلة بحريّة تامة أو أثناء السفر أو زيارة المسارح.لكن بعد تاريخ 10مع انتقال الزهرة الى الحوت الى مواجهة مع برجك قد تكثر المسؤوليات وتتراجع حماستك بالاضافة الى كسوف الشمس في الدلو بتاريخ 15 قد يثير بعض المعاكسات مع المحيط وربما تمر بكل بساطة بجو من الضغوط في العائلة وتواجه اشكالات في التواصل مع الشريك لذلك عليك ان تتصرف بنضج وقدرة على الاحاطة بكل المشاكل بحكمة وانفتاح.أبرز الأحداث اليوميّة عن شهر شباط/فبراير 2018:
1- مهنيًا: ربما تكون اليوم بحاجة إلى مزيد من الهدوء والسيطرة على الأعصاب قبل الحديث مع رؤسائك والدخول في مواقف صدامية.
عاطفيًا: اختر أصدقاءك بعناية شديدة، فأنت بغنى عن الصدامات التي يمكنك أن تتلقاها بسبب سوء اختيارك الأشخاص الذين يمكن أن تأتمنهم على سرّك.
صحيًا: اختيارك لنظام غذائي صحي يجب أن يكون بعد استشارة الطبيب وليس وفقًا لرغباتك الخاصة.2- مهنيًا: اعتقادك الخاطئ بأن الأمور تسير وفق ما تخطط له يزيد من تعرضك للخسائر المالية، فخطواتك من الأساس مبنية على تفكير غير صحيح.
عاطفيًا: لا تبتعد عن الحبيب بسبب المشاكل العابرة، فالعلاقات العاطفية مليئة بالمواقف التي من المفترض أن تقويها وليس العكس.
صحيًا: زيارة لطبيب الأسنان تكشف لك كثيرًا من المشاكل التي لم تتعرض لها من قبل، والالتزام بالتعليمات أمر ضروري لتتعافى سريعا.3- مهنيًا: فرصة جديدة تفتح لك كثيرًا من الأفق، بوسعك أن تكتشف قدراتك الإبداعية من جديد، وتتخلى عن أفكارك القديمة.
عاطفيًا: لا تقبل الأعذار الواهية وابحث عن الأفعال التي تثبت لك حقيقة القول، والحذر مطلوب كثيرًا في الفترة المقبلة.
صحيًا: القراءة والموسيقى علاج جيد جدًا للروح، وربما يكون حضور حفل موسيقي عاملًا إيجابيًا لتحسين نفسيتك.4- مهنيا: لا تجعل عملك يسرق كل وقتك اليوم، فعائلتك في انتظارك لمناقشة أمور كثيرة.
عاطفيًا: تتمكن من إرضاء الشريك اليوم بعد فترة من الخلافات بينكما، وتقرران تجديد شهر العسل بعيدًا عن الجميع.
صحيًا: التمارين الرياضية على رأس أولوياتك اليوم، قم بها باستمرار لبتقى سليمًا معافى.5- مهنيًا: القمر في الميزان يتناغم مع كواكب أخرى في الدلو ويوفر لك الحيوية المهنية الممتازة مهما واجهتك من عقبات.
عاطفيًا: تدخل في علاقة عاطفية جديدة اليوم، وتفكر في مستوى أكثر استقرارًا فأنت تبحث عن تكوين أسرة في الفترة المقبلة.
صحيًا: تقدم واضح في حالتك الصحية، وزيارة ضرورية اليوم لطبيب التغذية لتنظيم نظامك الغذائي في الفترة المقبلة.6- مهنيا: أنت شخص ناجح في عملك وتسعى إلى التفوق، استمر في هذا النمط لتصل إلى أعلى المناصب.
عاطفيًا: حب جديد فى طريقه إليك سيعوضك عن كل شقاء في الحب الماضي، وتعرف معنى السعادة الحقيقية برفقة الشريك الجديد.
صحيًا: فقدت الكثير من الوزن لكن عليك زيارة النادي الرياضي مرتين في الأسبوع لشد العضلات المترهلة.7- مهنيًا: تواجه الكثير من المشاكل في العمل، ولكنك تستطيع أن تتغلب عليها بهدوئك ووعيك وصبرك وتفهمك للآخرين.
عاطفيًا: شريك حياتك يعد لك مفاجأة اليوم، انتظرها وتجنب أي ملابسات يمكن أن تحدث.
صحيًا: عليك أن تحافظ على صحتك لأن هذه الفترة تنتشر فيها الأمراض المعدية.8- مهنيًا: أنت شخص تتفانى في العمل ولكن مشكلات ستضعك في مواقف صعبة في الأيام المقبلة.
عاطفيًا: تعيش الكثير من الملل مع شريك حياتك، إلى جانب أن هناك بعص المشاكل الأسرية.
صحيًا: صحتك عال العال وفي تقدم بعد المرض الذي أصابك في الفترة السابقة وتغلبت عليه بعزيمتك.9- مهنيًا: يلتقي القمر بمارس في برج القوس، ما قد يلوي ذراعك في بعض الأمور المهنية وتكون عرضة لانتقادات حادة.
عاطفيًا: لا تغضب على الشريك فلا دخل له في ضغوط الحياة، حاول أن تكون أكثر حكمة في الأيام القادمة.
صحيًا: صحتك جيدة فلا تجعل القلق يشوه يومك فكل شيء يسير على ما يرام.10- مهنيًا: لا تتكاسل في أداء المهام الموكلة إليك حتى لا تقع ضحية كسلك في المرحلة المقبلة.
عاطفيًا: التأني في الحب لا يفيد ولهذا لا تتمهل في الاعتراف للحبيب بحبك له كي لا تندم.
صحيًا: اهتم بصحتك اليوم أكثر من أي وقت مضى كي لا تتأثر ببعض الأمراض.11- مهنيًا: الصدق الذي تتسم به هو سبب استياء بعضهم منك، لا تتخلَّ عنه لكن كن لبقًا في التعبير عن وجهات نظرك في عملك.
عاطفيًا: الحياة مرادف لأمور كثيرة منها الحب، فالعلاقات العاطفية ليست فقط ما يمكن أن يحقق الاستقرار النفسي، ابحث عن علاقات أخرى تجد فيها نفسك.
صحيًا: الاستمرار في إهمالك صحة أطفالك وعدم زيارة طبيبك المتخصص يجعلك تندم. 12- مهنيًا: تجد زميلًا لك محل ثقة يقدم لك النصيحة والمشورة لتطوير نفسك وتفادي محاولات بعضهم للنيل منك.
عاطفيًا:  العلاقات الرومانسية إنسانية في الأساس لا تتطلب تعقيدًا، حاول أن تكون أكثر بساطة مع شريكك.
صحيًا: أعضاء الجسد هي مرآة لنفسيتك الداخلية فحافظ عليها من الضغوط لتكون بصحة جيدة.13- مهنيًا: تبدو المشاريع كثيرة وضاغطة ومتعبة، لكن لا تسمح لأحد أن يخدعك أو يغرّ بك فتتصرف بأسلوب سلبي يؤذي مصلحة العلاقة.
عاطفيا:ً مشاغلك المهنية تأخذك بعيدًا عن أي تفكير عاطفي، مع أنك صرت قاب قوسين من اتخاذ قرار مهم في حياتك.
صحيًا: تتعرّض لحالات من الضغط العنيف تؤثر في حيويتك ونشاطك وطريقة تفكيرك.14- مهنيًا: حاول التفرّغ للأمور المهمة في العمل، فذلك يبعدك عن الشكليات والمواجهات غير المجدية والعقيمة.
عاطفيًا: كثرة العمل تبعدك إلى حد ما عن الشريك، وهذا يدفعه إلى التذمر أحيانًا فحاول التوفيق بين الاثنين.
صحيًا: ابتعد قليلًا عن الضجة وتردد إلى أماكن هادئة لتسترجع قواك وحيويتك.15- مهنيًا: الكسوف الحاصل يشير إلى تغييرات تضعك في الواجهة فتظهر للمراقبين أنك قادر على تحقيق النصر.
عاطفيًا قد تتلقى دعمًا من الحبيب أو تستفيد من وضع جيد له، ويكون مزاجك هادئًا وتبدو أكثر انفتاحًا وقدرة على تبادل الرأي.
صحيًا: تستعيد عافيتك وحيويتك، وتشعر أنك تستطيع القيام بأعمالك المتعددة من دون إرهاق.16- مهنيًا: لا ترضخ لشروط رب العمل، فالهدف الذي حدّدته لنفسك ليس سهلًا، لكن تحقيقه ليس مستحيلًا.
عاطفيًا: بعدك عن الشريك يشعرك بالوحدة، فحاول أن تمنح نفسك وقتًا أطول، وهذا يساعدك على تخطي ذلك .
صحيًا: تريث واستفد من الحيوية التي تتمتع بها ولا تبذرها كلها في غير محلها.17- مهنيًا: تشعر بارتياح وانفراج بعد زوال بعض الالتباس الحاصل منذ بداية الشهر، وهذا ما يجعل أفكارك أكثر وضوحا.
عاطفيًا: يسهل عليك إيصال رسالتك إلى الحبيب بلا تشويه أو تحوير، وتتوضّح الرؤية أكثر ويصبح التواصل معه مناسبًا.
صحيًا: التمارين الروحية تساعدك على توسيع آفاقك وبلورة أفكارك.18- مهنيًا: إبراز خبراتك وكفاءاتك يفتح أمامك مجالات متعددة، وقد تجد أمامك عروضًا بالجملة لتحسين وضعك.
عاطفيًا: الدعم المطلوب من الشريك يكون متوافرًا، لكن عليك أن تكون أكثر واقعية وتعتمد على نفسك في الدرجة الأولى.
صحيًا: تشعر بقليل من الملل هذا اليوم وتحاول القيام ببعض النشاطات لإبعاد التشنّجات عنك.19- مهنيًا: دخلت دورة من الحظّ جيدة، تستطيع معها أن تبلور أفكارك وتحدث التغييرات التي حلمت بها طويلًا.
عاطفيًا: حياتك العاطفية غنية جدًا وتقيم الكثير من الحفلات والسهرات جامعًا فيها الأصدقاء الذين يستمتعون برفقتك.
صحيًا: تتمتع بطاقة جيدة، وتكد في العمل ولا تشعر بالإرهاق يسيطر عليك.20- مهنيًا: تتعامل بانفتاح كبير مع الزملاء، وهذا محل تقدير واحترام كل من حولك مستقبليًا.
عاطفيًا: تكون واضحًا جدًا مع الشريك، وتعبّر له عن حقيقة مشاعرك الرومانسية تجاهه، وهذا ما ينعكس إيجابًا على العلاقة.
صحيًا: يطرأ بعض التحسن على صحتك وينعكس على عافيتك وتزداد نشاطًا وحيوية.21- مهنيًا: تنتظر عرضًا مهمًا لتولي منصب راق في العلم، فلا تتردد في تسلم المهمّة وخصوصًا أنك تمتلك القدرة على ذلك.
عاطفيًا: لا تحمّل الشريك مسؤولية كل الأخطاء القديمة، وحاول أن تتخطى ذلك برحابة صدر وبساطة.
صحيًا: تستطيع تلبية حاجات العائلة والحبيب ورغباتهما بعد التحسن الكبير الذي طرأ على صحتك.22- مهنيًا: يطرأ أمر غير متوقع فكن حذرًا وابق في حال ترقب حتى تنجلي الأمور تمامًا.
عاطفيًا: تفتح هذا اليوم صفحة عاطفية أكثر روعة وجمالًا وتعرف بداية قصة رومانسية أو حلاًّ لمشكلة عاطفية سابقة.
صحيًا: تجد حلولًا لمشاكلك الصحية التي تعانيها منذ مدة طويلة بفضل علاج بسيط.23- مهنيًا: تفاوض وتتفوق على المعترضين، وتشعر بالتحرر والانطلاق والشجاعة، وتتطور بعض العلاقات وتستعذب جوًّا واعدًا.
عاطفيًا: بعض المشاكل وسوء التفاهم مع أفراد العائلة، تفاجئك تصرفات الشريك ولا تفهمه جيدًا.
صحيًا: تتغلب على جميع المشاكل الصحية وتزداد نشاطًا وتمارس رياضتك المفضلة.24- مهنيًا: حين تعمل بجهد كبير فإنّ الجميع يسعى الى أن تنال حقك، وهذا يشعرك بارتياح كبير وسعادة بالغة.
عاطفيًا: عليك أن توضّح بعض النقاط العالقة، وإلا فإنّك تبقى رهن الشكوك، وذلك لن يكون في مصلحتك.
صحيًا: من الممكن أن تتعرّض اليوم للإصابة بنزلة برد شديدة، فاحرص على تناول الأدوية المناسبة لذلك، مع الراحة التامة في المنزل.25- مهنيًا: عليك ألاّ تستسلم بسهولة مهما اشتدت الضغوط، لأن أي تحوّل لا يكون في مصلحتك لتعزيز موقعك.
عاطفيًا: تعيش علاقة صداقة حميمة جدًا مع أحد الأشخاص من برجك، قد تتحول في اي وقت إلى علاقة أعمق.
صحيًا: تتوتر أعصابك وينتابك القلق حين ترى أن الأمور لا تجري كما تشاء.26- مهنيًا: تفرض شروطك الجديدة في العمل، وهذا يساعدك على تحسين ظروفك المادية والمعنوية على حدّ سواء.
عاطفيًا: لا تعاتب الشريك باستمرار، لأن ذلك سيزعجه على المدى الطويل وسيؤدي الى نتائج غير مرضية.
صحيًا: ابتعد عن الأشخاص السلبيين وحاول أن تتجاهل الأشخاص العدائيين أينما كنت لتهدئ أعصابك.27- مهنيًا: يوم مناسب جدًا، ويتحدث عن مشروع خلاّق وعن حظوظ كثيرة في المجال المهني والشخصي.
عاطفيًا: يكون حديث عن مستقبل لك أو تباشر قصة رومانسية أو يطرأ حدث غير متوقّع يجعلك عاشقًا في حال كنت خاليًا.
صحيًا: عليك الاهتمام بجسمك كي تكون بأفضل حالاتك الصحية في الأيام المقبلة.28- مهنيًا: لا تهتم بتصرفات الزملاء، فكثير منهم يعتمدون أسلوبًا خاصًا لدفعك إلى اتخاذ قرارات عشوائية.
عاطفيًا: عليك أن تترك المجال للشريك للتعبير عن رأيه، فقد تكون نصيحته مهمة وفي مكانها الصحيح.
صحيًا: تمتع بالأجواء الجيّدة والمرحة، ووفر طاقة إيجابية قدر استطاعتك.الجوزاء

 

emiratesvoice
emiratesvoice

الإسم *

البريد الألكتروني *

عنوان التعليق *

تعليق *

: Characters Left

إلزامي *

شروط الاستخدام

شروط النشر: عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

اُوافق على شروط الأستخدام

Security Code*

 

تقضي أفضل الأوقات وتستمتع بعلاقة منسجمة تقضي أفضل الأوقات وتستمتع بعلاقة منسجمة



GMT 07:18 2018 الخميس ,25 كانون الثاني / يناير

تأمّل أن تحصل على فرصٍ أفضل هذه السنة

GMT 15:41 2017 الجمعة ,29 كانون الأول / ديسمبر

تعاني ضغوطًا مختلفة تسبّب لك الأرق والتعب وربما القطيعة

GMT 17:24 2017 الجمعة ,24 تشرين الثاني / نوفمبر

شهر إستثنائي تسجّل فيه نجاحات اجتماعية ومهنية

GMT 05:46 2017 الجمعة ,27 تشرين الأول / أكتوبر

تشعر بقرب الآخرين منك حتى لو قمت بارتكاب خطأ ما

الإسم *

البريد الألكتروني *

عنوان التعليق *

تعليق *

: Characters Left

إلزامي *

شروط الاستخدام

شروط النشر: عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

اُوافق على شروط الأستخدام

Security Code*

 

تقضي أفضل الأوقات وتستمتع بعلاقة منسجمة تقضي أفضل الأوقات وتستمتع بعلاقة منسجمة



خلال مشاركتها في أسبوع الموضة في ميلانو الإيطالية

ويني هارلو تبدو مميزة في فستان طويل باللون الأزرق

ميلانو ـ ريتا مهنا
ظهرت عارضة الأزياء الكندية ويني هارلو، بإطلالة أنيقة ومثيرة، خلال أسبوع الموضة في ميلانو الإيطالية، حيث واصلت تحدي مرض البهاق، على منصة عرض أزياء العلامة الشهيرة "فيونيت" في مجموعتها الجديدة لعام 2018. وارتدت هارلو البالغة من العمر 23 عاما، فستانا طويلا باللون الأزرق، يتميز بكتفين غير متماثلين.   وأكملت هارلو التي اشتهرت في البرنامج التليفزيوني الأميركي America's Next Top Model - في موسمه الـ21، إطلالتها بمكياج ناعم أبرز ملامحها الطبيعية وتركت شعرها منسدلا بطبيعته على ظهرها وكتفيها. ووصلت ويني هارلو إلى ايطاليا من لندن صباح الثلاثاء الماضي، بعد أن أقيمت هناك حتى الساعات الأولى حيث كانت ضيفًا في حفلة استضافتها مجلة لاف والعلامة الشهيرة "مياو مياو"، لانتهاء أسبوع الموضة في لندن. وقد ألمحت ويني إلى أسلوب حياتها بدون التوقف عن الظهور في الحفلات بمقابلة مع مجلة بازار، حيث شاركت أفضل نصائحها للعناية بالبشرة أثناء تواجدها في باريس. وقالت

GMT 15:00 2018 الأحد ,25 شباط / فبراير

"فيرساتشي" تُصمّم أحدث أزيائها لخريف وشتاء 2018
 صوت الإمارات - "فيرساتشي" تُصمّم أحدث أزيائها لخريف وشتاء 2018

GMT 12:15 2018 الأحد ,21 كانون الثاني / يناير

بشرى تُعلن تفاصيل دورها في مسلسل "بالحب هنعدي"

GMT 06:17 2018 السبت ,13 كانون الثاني / يناير

أستراليا تهدّد مكانة قطر في مجال الغاز الطبيعي

GMT 21:42 2017 السبت ,09 أيلول / سبتمبر

قانون الضريبة صنع للفقراء

GMT 14:09 2017 الخميس ,02 تشرين الثاني / نوفمبر

الراحة النفسية في ارتداء الملابس أهم من المنظر الجذاب

GMT 07:01 2017 السبت ,16 أيلول / سبتمبر

الشمول المالي وموقف مصر الاقتصادي

GMT 16:17 2017 الثلاثاء ,05 أيلول / سبتمبر

الاكتناز والثقة في الجهاز المصرفي

GMT 20:35 2017 الثلاثاء ,31 تشرين الأول / أكتوبر

الراحة النفسية في ارتداء الملابس أهم من المنظر الجذاب

GMT 16:47 2017 الإثنين ,23 تشرين الأول / أكتوبر

اعرفْ وطنك أكثر تحبه أكثر

GMT 14:26 2017 الخميس ,07 أيلول / سبتمبر

هل تستفيد مصر من قمة "البريكس"؟

GMT 22:08 2017 الخميس ,03 آب / أغسطس

قانون للتواصل الاجتماعي

GMT 20:06 2017 السبت ,04 تشرين الثاني / نوفمبر

عندما يزهر الخريف

GMT 23:01 2017 الإثنين ,02 تشرين الأول / أكتوبر

التكنولوجيا الحديثة والمجتمع

GMT 21:56 2017 الأربعاء ,13 أيلول / سبتمبر

علمني

GMT 14:47 2017 الثلاثاء ,19 أيلول / سبتمبر

الثروة الحقيقية تكمن في العقول

GMT 15:42 2017 الأربعاء ,08 تشرين الثاني / نوفمبر

الإرشاد النفسي والتربوي

GMT 02:29 2016 الجمعة ,12 آب / أغسطس

الألوان الزيتية والمائية

GMT 14:58 2017 السبت ,02 أيلول / سبتمبر

نصائح للأخوة معلمي الحاسب

GMT 11:01 2016 السبت ,14 أيار / مايو

الألوان في الديكور

GMT 05:49 2016 الأحد ,18 أيلول / سبتمبر

ابتكر فكرة وغير حياتك

GMT 15:22 2017 السبت ,17 حزيران / يونيو

حذاري من الشهر المقبل

GMT 07:06 2014 الخميس ,21 آب / أغسطس

الشموع لمسة ديكوريّة لليلةٍ رومانسيّة

GMT 15:43 2017 السبت ,24 حزيران / يونيو

​تزيين المنازل في المناسبات

GMT 22:20 2017 السبت ,10 حزيران / يونيو

البطالة والتطرف

GMT 07:04 2014 الخميس ,21 آب / أغسطس

حلاوة روح السبكي..والذين معه

GMT 21:04 2016 السبت ,17 أيلول / سبتمبر

المكياج الليلي
 
 Emirates Voice Facebook,emirates voice facebook,الإمارات صوت الفيسبوك  Emirates Voice Twitter,emirates voice twitter,الإمارات صوت تويتر Emirates Voice Rss,emirates voice rss,الإمارات الخلاصات صوت  Emirates Voice Youtube,emirates voice youtube,الإمارات يوتيوب صوت  Emirates Voice Youtube,emirates voice youtube,الإمارات يوتيوب صوت
emiratesvoice emiratesvoice emiratesvoice emiratesvoice
emiratesvoice emiratesvoice emiratesvoice
emiratesvoice
بناية النخيل - رأس النبع _ خلف السفارة الفرنسية _بيروت - لبنان
emirates , emirates , Emirates