صوت الإمارات - هاجرتي  مستعدون إلى تمويل القطاع الخاص المصري

هاجرتي : مستعدون إلى تمويل القطاع الخاص المصري

 صوت الإمارات -

 صوت الإمارات - هاجرتي : مستعدون إلى تمويل القطاع الخاص المصري

القاهرة ـ وكالات

قال لوك هاجرتى المدير العام للخدمات الاستشارية بمؤسسة التمويل الدولية -الشرق الاوسط وشمال افريقيا اليوم الأحد إن مصر تظل مكانا للفرص الواعدة حتى فى ظل الظروف الحالية التي تمر بها". وأضاف على هامش المؤتمر الإقليمي الأول لتطوير منظومة الإفلاس في الشرق الأوسط وشمال إفريقيا المنعقد حاليا بالقاهرة ويستمر لمدة ثلاثة ايام " إن من يرى أن الوضع الحالي مانعا لضخ استثمارات يرى نصف الصورة ، فهناك فرص لا تعوض في مصر بالنسبة للمستثمرين والشركات". ووفرت مؤسسة التمويل الدولية التابعة للبنك الدولى تمويلا بـ 506 مليون دولار فى 7 مشروعات مختلفة يتم اقامتها فى مصر بتكلفة استثمارية تعدت المليار دولار خلال العام المالى 2012 . وقال هاجرتى "إن هذه المشروعات موزعة بين الاسواق المالية وحقوق الملكية ومشروعات البنية الاساسية والمشروعات الزراعية وتشجيع التصنيع"، مضيفا " لدينا استعداد كامل لتمويل أي مشروع جدى يقدمه القطاع الخاص المصرى ويتفق مع معايير المؤسسة التابعة للبنك الدولي".. . وتعد مؤسسة التمويل الدولية أكبر مؤسسة للتنمية العالمية تركز على القطاع الخاص ومساعدة البلدان النامية على تحقيق النمو المستدام وتعدت استثماراتها فى العام 2011 نحو 20 مليار دولار. ووقعت مؤسسة التمويل الدولية أمس السبت اتفاقتتين مع وزارة العدل المصرية لتطوير قوانين الافلاس وتعزيز آليات الوساطة التجارية كوسيلة لحل النزاعات بين المستثمرين . وأوضح هاجرتى " إن هذه الاصلاحات ستساهم فى زيادة ثقة المستثمرين فى مصر مما يؤدى إلى جذب الاستثمارات وخلق فرص العمل"، مضيفا" ان الدراسات أثبتت ان غياب الاطار المنظم لعمليات الافلاس يعرقل من قدرة دول المنطقة على جذب استثمارات وضخ الشركات لأموال اضافية". وأوضح ان الافلاس يمثل واحد من أكثر الاجراءات تعقيدا فى مصر ، حيث يستغرق تنفيذ احكام قضايا الافلاس أكثر من 4 سنوات ولا يتمكن الدائنون من استرداد أكثر من 17% من استثماراتهم. وقال "إن مصر تمر بمرحلة مهمة حيث تحتاج لتعزيز اقتصادها من خلال تنمية القطاع الخاص وتوفير فرص العمل وهو ما تسعى مؤسسة التمويل الدولية لتحقيقه". وتشير تقديرات الحكومة المصرية إلى انها تحتاج سنويا لتوفير 650 الف فرصة عمل جديدة للداخلين لسوق العمل ولتحقيق معدلات نمو 7% على الاقل. من جانبه دعا وزير العدل المصري أحمد مكي الدول الغربية إلى المساعدة في رد الأموال العربية المهربة لدى بنوكها. وقال مكي في كلمته أمس السبت في افتتاح مؤتمر الإفلاس الإقليمي: "نتمنى أن ينحاز الغرب للعدالة في القضايا السياسية التي تخلق حاجبًا بيننا وبينهم.. وكذلك القضايا الاقتصادية مثل رد الأموال المهربة لدى بنوكها لشعوب العالم العربي". وأوضح مكي "أن مأساة مصر حاليًا هي الارتباك المالي لأسباب غير اقتصادية"، مشيرًا إلى حاجتنا لتجاوز هذه الأسباب لجذب الاستثمارات والحصول على ثقة مؤسسات الإقراض الدولية".. وبدأ مؤتمر الإفلاس الإقليمي برعاية المؤسسة الدولية للتمويل ، ويستمر حتى 26 من الشهر الجاري، ويهدف إلى إصلاح نظام الإفلاس من أجل جذب الاستثمارات للقطاع الخاص. وكانت لجنة الشؤون المالية والاقتصادية بمجلس الشورى كشفت أن حجم الأموال المهربة من قبل رموز النظام السابق في مصر يُقدر بحوالي 134 مليار دولار

الإسم *

البريد الألكتروني *

عنوان التعليق *

تعليق *

: Characters Left

إلزامي *

شروط الاستخدام

شروط النشر: عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

اُوافق على شروط الأستخدام

Security Code*

 

 صوت الإمارات - هاجرتي  مستعدون إلى تمويل القطاع الخاص المصري  صوت الإمارات - هاجرتي  مستعدون إلى تمويل القطاع الخاص المصري



 صوت الإمارات -

أثناء حضورها حفلة يونيفرسال ميوزيك في لندن

جيسيكا رايت تتألق في بذلة زرقاء تبيّن مفاتنها

لندن - كاتيا حداد
تألقت جيسيكا رايت أثناء حضورها لحفلة يونيفرسال ميوزيك، في لندن، مرتدية بذلة زرقاء رائعة، تكشف عن جسدها المذهل، فيما كانت بخط عنق منزلق. وحلقت جيسيكا نحو الشهرة خلال عرض آي تي في بي، في عام 2010، عندما كانت قصتها المركزية تذكرتها نحو النجومية الموسيقية مع مجموعة صديقتها لولا، قبل أن تكمل العرض وحدها في عام 2012. وقبل جوائز بريت، ليلة الأربعاء، كبار نجوم صناعة الموسيقى تجمعوا في الحفل، وضمنت جيسيكا أنها بدت في أفضل حلة لها. وساعدها في ذلك البذلة الزرقاء الأنيقة، التي أظهرت جميع مفاتنها، وتباهت بمنحنياتها التي لا تشوبها شائبة، فقد بدا جسدها كالساعة الرملية في البذلة من القطعة الواحدة. ومع خط العنق الملفوف، تمكنت من إعطاء مجرد تلميح عن صدرها، الذي خضع لعملية تكبير في عام 2011، مما زاد من حجمه لـ32DD. ولم تعرض البذلة صدرها فقط، بل خلفيتها المثالية أيضا، حيث جاءت ضيقة من…

GMT 12:12 2017 الأربعاء ,22 شباط / فبراير

ريم وداد منايفي تطلق مجموعتها لشتاء وخريف 2017
 صوت الإمارات - ريم وداد منايفي تطلق مجموعتها لشتاء وخريف 2017

GMT 16:44 2017 الأربعاء ,22 شباط / فبراير

"ذا بريكرز The Breakers" يمثل أشهر فنادق فلوريدا
 صوت الإمارات - "ذا بريكرز The Breakers" يمثل أشهر فنادق فلوريدا
 صوت الإمارات - دونالد ترامب يختار ماكماستر مستشارًا للأمن القومي
 صوت الإمارات -
 صوت الإمارات -

GMT 14:21 2017 الأحد ,19 شباط / فبراير

الكشف عن نظام حديث للحافلات يمكنه خفض التلوث

GMT 14:30 2017 الإثنين ,20 شباط / فبراير

جمال ساحر في حمام "باث سبا غينزبورو" الروماني

GMT 15:17 2016 الجمعة ,30 كانون الأول / ديسمبر

منى أحمد تبين توقعاتها لأبراج الفنانين في 2017

GMT 02:07 2017 الأربعاء ,22 شباط / فبراير

غالاكسي اس 8 سيتفوق على آيفون 8 في أحد المزايا
 صوت الإمارات -
 صوت الإمارات -
 
 Emirates Voice Facebook,emirates voice facebook,الإمارات صوت الفيسبوك  Emirates Voice Twitter,emirates voice twitter,الإمارات صوت تويتر Emirates Voice Rss,emirates voice rss,الإمارات الخلاصات صوت  Emirates Voice Youtube,emirates voice youtube,الإمارات يوتيوب صوت  Emirates Voice Youtube,emirates voice youtube,الإمارات يوتيوب صوت
emiratesvoice emiratesvoice emiratesvoice emiratesvoice
emiratesvoice emiratesvoice emiratesvoice
emiratesvoice
بناية النخيل - رأس النبع _ خلف السفارة الفرنسية _بيروت - لبنان
emirates , emirates , Emirates