مي كساب تكشف عن أزمة الملابس فيالطيب والشرس واللعوب
آخر تحديث 23:19:15 بتوقيت أبوظبي
 صوت الإمارات -

أكدت أنها كانت تضطر للموافقة على بعض الأدوار لمجرد التواجد والاحتياج

مي كساب تكشف عن أزمة "الملابس "في"الطيب والشرس واللعوب"

 صوت الإمارات -

 صوت الإمارات - مي كساب تكشف عن أزمة "الملابس "في"الطيب والشرس واللعوب"

الفنانة مي كساب
القاهرة –سعيد البحيري

كشفت الفنانة مي كساب كواليس مشاركتها في فيلم "الطيب والشرس واللعوب"، المعروض حاليًا في دور العرض السينمائي، موضحة خلال حوارها مع الإعلامية منى الشاذلي ببرنامج "معكم" على قناة cbc، أنه عندما عرض عليها الفيلم، كانت وقتها تبحث عن أدوار لم تقدمها من قبل، وترفض المكرر فيها، حتى لا يتم استنزاف موهبتها أكثر من ذلك، لأنها في أوقات سابقة كانت تضطر للموافقة على بعض الأدوار بدون اقتناع، لمجرد التواجد والاحتياج و"أكل العيش".

أضافت أنها لم تقدم هذه الأدوار كثيرًا، لأنها تريد التجديد فيما تقدمه دومًا، رغم أن المنتجين والمخرجين حصروها في بعض الأوقات، داخل نطاق الفتاة الشعبية، مضيفة: "حصروني في أدوار معينة زهقت منها.. فقولت مش هسمح بالاستنزاف ده تاني وكفاية بقى".

تابعت "مي" أنها واجهت أزمة كبيرة للغاية في الفيلم، وهي الملابس، إذ لم يقتنع المخرج بأن تجسد دور "اللعوب" دون أن ترتدي ملابس مغرية، قائلة: "كان عندنا مشكلة كبيرة جدا في الللبس.. المخرج كل شوية يقولهم الاستاذة دي مش عايزة تلبس حاجة فيها اغراء فهتبقا لعوب ازاي؟!! فاقوله يا استاذ هي لعوب كده وكده يعني مش حقيقي".

قد يهمك أيضًــــــــــا:

مي كساب تؤكد أن مشاركتها في "لأعلى سعر" تركت بصمة

emiratesvoice
emiratesvoice

الإسم *

البريد الألكتروني *

عنوان التعليق *

تعليق *

: Characters Left

إلزامي *

شروط الاستخدام

شروط النشر: عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

اُوافق على شروط الأستخدام

Security Code*

 

مي كساب تكشف عن أزمة الملابس فيالطيب والشرس واللعوب مي كساب تكشف عن أزمة الملابس فيالطيب والشرس واللعوب



GMT 20:20 2021 الإثنين ,01 شباط / فبراير

تحقق قفزة نوعية جديدة في حياتك

GMT 18:06 2013 الجمعة ,12 إبريل / نيسان

لورين ستونر تخطف الأنظار على شاطئ ميامي

GMT 21:37 2018 السبت ,29 كانون الأول / ديسمبر

ثياب ميلانيا ترامب تثير ضجة في مواقع التواصل الاجتماعي

GMT 19:50 2013 السبت ,23 شباط / فبراير

"سامسونغ سمارت بي سي برو"بمميزات عدة

GMT 19:57 2017 الأربعاء ,07 حزيران / يونيو

يسرى محنوش تحيي حفلة فنية على المسرح البلدي في تونس

GMT 04:19 2022 الثلاثاء ,01 تشرين الثاني / نوفمبر

85 ألف درهم تعويضاً لعامل سقط من على سلم

GMT 01:37 2019 الخميس ,14 تشرين الثاني / نوفمبر

الصين تطلق بنجاح خمسة أقمار صناعية للاستشعار عن بُعد

GMT 16:28 2019 الأربعاء ,06 تشرين الثاني / نوفمبر

شرطة رأس الخيمة تفعّل نظام الاستدعاء الإلكتروني

GMT 00:00 2019 الأحد ,06 تشرين الأول / أكتوبر

الإمارات خارج قائمة أوروبا للملاذات الضريبية قريباً

GMT 06:39 2019 الخميس ,31 كانون الثاني / يناير

العين يُوضّح السبب الحقيقي وراء رحيل زوران ماميتش

GMT 09:05 2018 الإثنين ,17 كانون الأول / ديسمبر

مؤشرات توحي بعدم مشاركة غينتنر مع فريقه أمام فولفسبورغ

GMT 18:50 2018 السبت ,24 تشرين الثاني / نوفمبر

الشيخ محمد بن راشد يحضر أفراح الفلاسي والكتبي

GMT 12:42 2018 السبت ,24 تشرين الثاني / نوفمبر

القضاء الأميركي يحكم على شاب واعد عشرات النساء "بالمجان"
 
syria-24

Maintained and developed by Arabs Today Group SAL
جميع الحقوق محفوظة لمجموعة العرب اليوم الاعلامية 2023 ©

Maintained and developed by Arabs Today Group SAL
جميع الحقوق محفوظة لمجموعة العرب اليوم الاعلامية 2023 ©

emiratesvoice emiratesvoice emiratesvoice emiratesvoice
emiratesvoice emiratesvoice emiratesvoice
emiratesvoice
بناية النخيل - رأس النبع _ خلف السفارة الفرنسية _بيروت - لبنان
emirates , emirates , Emirates