عبد العاطي يرفض ضريبة القيمة المضافة على السيارات
آخر تحديث 02:26:56 بتوقيت أبوظبي
 صوت الإمارات -

كشف لـ "صوت الامارات" سعيه لتوفير سيولة مرورية

عبد العاطي يرفض ضريبة القيمة المضافة على السيارات

 صوت الإمارات -

 صوت الإمارات - عبد العاطي يرفض ضريبة القيمة المضافة على السيارات

اللواء عفت عبدالعاطي
القاهرة - سهام أبوزينة

كشف رئيس شعبة السيارات في الغرف التجارية اللواء عفت عبدالعاطي، إن وجود سيارة كهربائية في مصر يحتاج 5 أعوام، لكونها تحتاج إلى محطات تغذية وبنيية تحتية وتجهيزات مسبقة وعلى رأسها توفير محطات، توفير لشحن تلك السيارات على مستوى الجمهورية وهي غير موجود، ومصيرها تواجدها كمصير تصنيع السيارة المصرية.
وأضاف عفت عبدالعاطي في حوار مع "صوت الامارات"، أن تواجدها يتطلب إجراء تعديلات على حركة المرور بهدف توفير سيولة مرورية بالطرق، وذلك لضمان عدم إهدار الطاقة بتلك السيارات في الطرق المزدحمة، وما يتعلق بأسعار السيارات الكهربائية مقارنة بالسيارات التقليدية، أشار إلى أنها باهظة الثمن وهناك دول عديدة مثل الصين وألمانيا لم تدخل فيها السيارة الكهربائية حتى الآن.
وأشار إلى أن عدد مبيعات السيارات فى ٢٠١٧، حسب آخر إحصائية، فإن القيمة الفعلية لعدد السيارات التي بيعت بالفعل نحو١٠٠ ألف سيارة في عام ٢٠١٧، وهي نسبة قليلة جدًا، ونسب المبيعات عادة تكون متضاربة بسبب وجود سيارات دون تراخيص، والسيارات التي تُرخص فقط من جانب الإدارة العامة للمرور هي التي تُعد ضمن مبيعات السيارات.
وعن تخفيض سعر الفائدة يقول عبد العاطي، قرار جيد جدًا وله دلالة جيدة تعكس استقرار حالة التضخم في السوق، وأوضح أن مشكلات السيارات بدأت تظهر فعليًا بعد قرار تعويم الجنيه فى نوفمبر ٢٠١٦، وكذلك ارتفاع سعر الدولار في البنوك عقب التعويم، بجانب قرار وزارة المالية تسعير الدولار الجمركي بشكل نصف شهري ثم شهري.
وإضافة أن هناك أيضًا مشاكل أخرى، بدأت بفرض ضريبة القيمة المضافة، بنسبة ١٤٪ وهى نسبة كبيرة جدًا، خاصة أنها تصل في بعض الحالات لـ٤٠٪ على السيارات الكبيرة، وأشار إلى أن امتناع البنوك المصرية عن تمويل قروض السيارات، ويؤثر فى السوق، لأن ٩٠٪ من العملاء يعتمدون على القروض، والبنوك تقول إن العملاء يهربون من سداد مستحقاتهم السابقة.
كما أن عدم تمويل البنوك للسيارات وغياب السيولة فى السوق المحلية تسببا فى تراجع الطلب على السيارات الكاش بنسبة ٥٠٪، ما أدى إلى تراجع كبير فى استيراد السيارات من الخارج لعدم وجود طلب عليها، لذا لا بديل عن دور البنوك في منظومة تجارة السيارات، وبمجرد تحرك السوق مجددًا سينتعش البيع الفوري الكاش.
وما يَسرى على السيارات في ارتفاع الأسعار يَسرى أيضا على قطع الغيار، حيث تعانى أيضًا زيادة فى الأسعار،وقد بدأ المستوردون يعزفون عن الاستيراد من الخارج، بعد ارتفاع الأسعار، وظل ١٧ مصنعًا فقط هي القادرة على الاستيراد، ووصل سعر السيارة التى كانت تباع بـ١٠٠ ألف جنيه إلى ٢٠٠ ألف.
ويقول أنه لا توجد سيارة مصرية الصنع، فجميع السيارات مستوردة أو مجمعة محليًا، ولصناعة سيارة مصرية نحتاج لصناعات مغذية، إضافة إلى فتح باب لتصدير السيارات للخارج حتى تغطى تكاليف الصناعة محليًا.
وأعتقد أن تصنيع السيارة محليًا، أصبح فكرة وشيكة الحدوث، فهناك بعض المصانع تعمل عليها بالفعل الآن، والحلم أصبح على الأبواب، وأرى أنه من الأفضل أن نبدأ بالصناعات المغذية، لأنها الأساس فى دعم صناعة السيارات فى مصر قبل صناعة السيارات.
وأضاف أن قانون استراتيجية صناعة السيارات الجديد وضعه وزير التجارة والصناعة المهندس طارق قابيل، ووزارة الدفاع، دون تنسيق معنا، وكان يجب أن يتم التنسيق معنا بالتعاون مع اتحاد الصناعات والغرف التجارية، ومن المفترض أن تتركز الاستراتيجية على معرفة الأسواق المستهدفة، فمعظم مواد القانون غير متوافقة مع الواقع.
وأشار إلى أن قرار خفض الرسوم الجمركية على السيارات الأوربية سيؤثر في أسعار السوق المصرية بالارتفاع، خاصة أنه لا توجد صناعة حقيقية للسيارات في مصر ونعتمد على التجميع فقط، كما أن السيارات الواردة من الاتحاد الأوروبي والتي تطبق عليها اتفاقية الشراكة الأوروبية المصرية استحوذت على ٥٤.٤٪ من إجمالى الواردات التي وصلت إلى ٢.٣ مليار دولار أي ما يعادل ٢٠ مليار جنيه، وبلغ مجمل الإعفاءات الجمركية عليها ٨٩٩ مليون جنيه.
وتابع :"أعتبر أن الخطوة بمثابة مناورة حكومية للاستفادة من حجم الجمارك التي يتم سدادها من قبل المستوردين على عملية الاستيراد، وأتوقع ارتفاع الأسعار بنسبة ١٠٠٪ خلال عام ٢٠١٨".

 

emiratesvoice
emiratesvoice

الإسم *

البريد الألكتروني *

عنوان التعليق *

تعليق *

: Characters Left

إلزامي *

شروط الاستخدام

شروط النشر: عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

اُوافق على شروط الأستخدام

Security Code*

 

عبد العاطي يرفض ضريبة القيمة المضافة على السيارات عبد العاطي يرفض ضريبة القيمة المضافة على السيارات



ارتدت فستان باللون الأبيض بصقة بسيطة وكلاسيكية

جيجي حديد تسيطر على إطلالات حفل جوائز الموسيقى الريفية

واشنطن ـ رولا عيسى
إطلالات ساحرة زيّنت السجادة الحمراء في حفل جوائز الموسيقى الريفية الأميركية the 53rd Annual CMA Awards الذي أقيم في مدينة ناشفيل. ولم تنحصر الإطلالات على المغنيات، بل شملت أيضاً نجمات في عالم التمثيل مثل نيكول كيدمان، وعرض الأزياء مثل جيجي حديد. نبدأ بإطلالة جيجي باللون الأبيض الذي تميّز بقصته البسيطة والكلاسيكية مع اللمسة الأنثوية. الفستان من تصميم HELMUT LANG جاء بياقة عالية، وقماش شفاف، ونسَّقته مع جزمة رعاة بقر بيضاء ذات كعب عريض. أقـــــــرأ أيضـــــــــا: جيجي حديد ترتدي 5 اتجاهات ربيعية رئيسية في إطلالة واحدة وفيما إعتمدت تسريحة الشعر المنسدل، تألقت بمكياج لامع مع ظلال عيون باللون الذهبي. ومن جيجي ننتقل الى الإطلالة الساحرة لنيكول كيدمان التي اعتمدت فستاناً يجمع بين صيحات الترتر والشراريب والورود، من تصميم فيرساتشي Versace. أما كير...المزيد

GMT 12:53 2019 السبت ,16 تشرين الثاني / نوفمبر

حقائب تُسيطر على موضة ربيع عام 2020 لإطلالة حديثة ومميَّزة
 صوت الإمارات - حقائب تُسيطر على موضة ربيع عام 2020 لإطلالة حديثة ومميَّزة

GMT 11:04 2019 السبت ,16 تشرين الثاني / نوفمبر

فجر السعيد تكشف عن مؤامرة تُحاك ضدها للتخلص من حياتها
 صوت الإمارات - فجر السعيد تكشف عن مؤامرة تُحاك ضدها للتخلص من حياتها

GMT 14:36 2019 الجمعة ,15 تشرين الثاني / نوفمبر

دايزي ماي أصغر عارضة أزياء تخطف قلوب الملايين بلا قدمين
 صوت الإمارات - دايزي ماي أصغر عارضة أزياء تخطف قلوب الملايين بلا قدمين

GMT 13:36 2019 الجمعة ,15 تشرين الثاني / نوفمبر

السودان يتطلع إلى أهرامات لجذب السائحين حول العالم
 صوت الإمارات - السودان يتطلع إلى أهرامات لجذب السائحين حول العالم
 صوت الإمارات - طريقة رائعة لعرض شاشتك البلازما بطريقة تناسب ديكور المنزل

GMT 01:30 2019 السبت ,09 تشرين الثاني / نوفمبر

إبراهيموفيتش على أعتاب العودة إلى صفوف "ميلان" الإيطالي

GMT 00:44 2019 السبت ,09 تشرين الثاني / نوفمبر

محمد صلاح يبدأ الاستعداد لموقعة البريميرليغ تحت الأمطار

GMT 00:44 2019 السبت ,09 تشرين الثاني / نوفمبر

محمد صلاح يبدأ الاستعداد لموقعة البريميرليغ تحت الأمطار

GMT 02:03 2019 السبت ,09 تشرين الثاني / نوفمبر

مانشستر سيتي في مواجهة سهلة أمام أتالانتا لحسم التأهل

GMT 00:54 2019 السبت ,09 تشرين الثاني / نوفمبر

لامبارد يستقر على رحيل 3 لاعبين من تشيلسي

GMT 00:52 2019 السبت ,09 تشرين الثاني / نوفمبر

لامبارد يستقر على رحيل 3 لاعبين من تشيلسي

GMT 23:52 2019 السبت ,09 تشرين الثاني / نوفمبر

جوارديولا يؤكد إيدرسون لن يتمكن من المشاركة أمام ليفربول

GMT 16:43 2019 الإثنين ,11 تشرين الثاني / نوفمبر

بدء فعاليات مهرجان "المدن القديمة" بمشاركة المغرب كضيف شرف

GMT 16:28 2019 الإثنين ,11 تشرين الثاني / نوفمبر

تقنيات جديدة تبعث جدار برلين إلى الحياة مرة أخرى بعد 30 سنة

GMT 03:10 2019 الثلاثاء ,12 تشرين الثاني / نوفمبر

"تراث الإمارات" يختتم مشاركته النوعية في "الشارقة للكتاب"

GMT 03:04 2019 الثلاثاء ,12 تشرين الثاني / نوفمبر

2.52 مليون زائر على امتداد 11 يومًا واتفاقية لتداول مليار كتاب

GMT 21:35 2019 الإثنين ,11 تشرين الثاني / نوفمبر

"تعالوا نقرأ ونسمع بعض" في آفاق اشتراكية الأربعاء

GMT 21:46 2019 الإثنين ,11 تشرين الثاني / نوفمبر

"العناصر الأربعة" رسالة عامة للإنسانية جمعاء دون تمييز

GMT 23:53 2019 الإثنين ,11 تشرين الثاني / نوفمبر

احتفالية ضخمة بتتويج بطل برنامج تحدي القراءة في دبي

GMT 03:00 2019 الثلاثاء ,12 تشرين الثاني / نوفمبر

مدرسة العقد الفريد تفوز بجائزة المركز الاول من "كأس لغتي" 2019

GMT 22:01 2019 الأربعاء ,17 إبريل / نيسان

تعرف علي مميزات وعيوب سيارة بروتون اكسورا 2019

GMT 22:42 2019 الخميس ,07 تشرين الثاني / نوفمبر

ديفيد مويز يدافع عن فترة تدريبه لمانشستر يونايتد
 
syria-24

All rights reserved 2019 Arabs Today Ltd.

All rights reserved 2019 Arabs Today Ltd.

emiratesvoice emiratesvoice emiratesvoice emiratesvoice
emiratesvoice emiratesvoice emiratesvoice
emiratesvoice
بناية النخيل - رأس النبع _ خلف السفارة الفرنسية _بيروت - لبنان
emirates , emirates , Emirates