عناصر من تنظيم داعش يسلمون انفسهم للقوات البيشمركة
آخر تحديث 14:14:08 بتوقيت أبوظبي
 صوت الإمارات -

عناصر من تنظيم داعش يسلمون انفسهم للقوات البيشمركة

 صوت الإمارات -

 صوت الإمارات - عناصر من تنظيم داعش يسلمون انفسهم للقوات البيشمركة

عناصر من تنظيم داعش
بغداد ـ صوت الامارات

 سلم أربعة من عناصر تنظيم (داعش) الإرهابي أنفسهم لقوات "البيشمركة" في محور الكوير .. بينما فجر التنظيم قصرا أثريا في منطقة الحضر جنوب غربي الموصل بمحافظة نينوي شمال غربي العراق.

وكان العشرات من مسلحي داعش سلموا أنفسهم إلى "البيشمركة" بمحور الكوير ومن المدنيين فروا من المناطق التي تقع تحت سيطرة التنظيم قبل يومين، وأن داعش بدأ بحملة لاجبار الناس في مناطق نفوذه على الانضمام إلى صفوفه بسبب تناقص أعداد مسلحيه، مما دفع عددا كبيرا من الرجال والشبان إلى الفرار من مناطق يسيطر عليها التنظيم، وغالبيتهم من الشباب.

وأوضح مصدر عسكري كردي اليوم/السبت/ أن أربعة من عناصر داعش سلموا أنفسهم للبيشمركة في منطقة سلطان عبدالله بمحور الكوير.. مشيرا إلى أنه تجري حاليا التحقيقات مع عناصر داعش حيث سيتم تحويلهم الى المحاكمة ووزارة البيشمركة.. وأضاف: أن عناصر داعش هم : عبدالرزاق محمد عبدالله ومحمود محمد خلف ومحمد سعيد حسين وحسن فرج.

من جهة أخري، قالت مصادر محلية بالأنبار إن عصابات داعش بدأت تنفذ عمليات انتقامية ضد المدنيين في المناطق الغربية بعد خسائرها الكبيرة في الرمادي مركز محافظة الأنبار.

وأشارت إلى أن مسلحي داعش قاموا بتصفية عدد من المدنيين العزل من السلاح في المناطق التي يسيطر عليها غربي الرمادي عقب اقتراب القوات العراقية المشتركة واحكام سيطرتها على محاور المدينة من كافة الاتجاهات، في محاولة لترويع العراقيين ومنعهم من التعاون مع السلطات العراقية.

على صعيد آخر، أقدم تنظيم داعش على جريمة جديدة بنسف قصر أثري يعود للحقبة الآشورية في منطقة الحضر جنوب غربي الموصل، بعد أن قامت عناصر التنظيم بعمل حفريات بالمنطقة الأثرية واستخرجت قطعاً أثرية تقوم بتهريبها لتوفير التمويل للتنظيم.

واكدت مصادر محلية أن مسلحي داعش زرعوا كميات كبيرة من المتفجرات في القصر وفجروه.. مشيرة إلى أن التنظيم يستهدف بشكل متواصل المناطق الأثرية لتهريب القطع الأثرية.

يذكر أن تنظيم(داعش) دمر آثار مدينة "الحضر" المدرجة على لائحة التراث العالمي والتي يعود تاريخها الى القرن الثاني قبل الميلاد.. كما جرف قبل أيام مدينة "نمرود" الأثرية، بالآليات الثقيلة مستبيحا بذلك المعالم الأثرية التي تعود الى القرن الثالث عشر قبل الميلاد وما بعده.. كما حطم قطعا أثرية نادرة في متحف الموصل بمحافظة نينوي شمالي غربي العراق، وفجر المتحف التاريخي ونهب وخرب ما فيه من مقتنيات أثري ومخطوطات تاريخية.. ويضم المتحف 173 قطعة أثرية وتماثيل لحقب تاريخية مرت بها حضارات العراق لاسيما حضارة مابين النهرين بخلاف القطع الأثرية بمخازن المتحف.. كما فجر عناصر (داعش) يوم 8 مارس 2015م منطقة "خورسباد" الأثرية شرقي الموصل بمحافظة نينوي شمال غربي العراق.. والتي تزخر بالآثار الآشورية القديمة.. وأسست "خورسباد" كعاصمة جديدة لمملكة آشور في زمن سرجون الثاني بعد وقت قصير من توليه العرش عام 721 قبل الميلاد.

 

emiratesvoice
emiratesvoice

الإسم *

البريد الألكتروني *

عنوان التعليق *

تعليق *

: Characters Left

إلزامي *

شروط الاستخدام

شروط النشر: عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

اُوافق على شروط الأستخدام

Security Code*

 

عناصر من تنظيم داعش يسلمون انفسهم للقوات البيشمركة عناصر من تنظيم داعش يسلمون انفسهم للقوات البيشمركة



كانت من أوائل الحضور باعتبارها ضمن أعضاء لجنة التحكيم

درة تُشبه سندريلا في حفل افتتاح مهرجان الجونة السينمائي 2019

القاهرة - صوت الامارات
درة تتألق بإطلالة بفستان يشبه فستان سندريلا في حفل افتتاح مهرجان الجونة السينمائي 2019، والذي انطلق منذ قليل بمصر، حيث خطفت النجمة التونسية الأنظار بفستانها الفوشيا المنفوش، وحازت طلتها على إعجاب الجمهور. فستان درة يخطف الأنظار في مهرجان الجونة درة كانت من أوائل من حضروا إلى السجادة الحمراء للمهرجان، باعتبارها ضمن أعضاء لجنة تحكيم الدورة الثالثة، وظهرت بفستان فوشيا ملكي منفوش، متعدد الطبقات، ونسقته مع حقيبة لامعة، وأقراط ماسية، واعتمدت تسريحة شعر بسيطة مرفوعة إلى الخلف. الفنانة درة لم تكشف عن حتى الآن عن مصمم فستانها الذي سرق عدسات الكاميرات، كما تعرضت لموقف محرج أثناء الحفل، حيث كادت أن تسقط بسبب طول الفستان وثقله، ولكنها تجاوزت الموقف سريعا قد يهمك أيضا أبرز إطلالات النجمات بمهرجان "كوتشيلا فالي" للموسيقى في كال...المزيد

GMT 12:15 2019 الجمعة ,20 أيلول / سبتمبر

تعرف على أرق الشواطئ في آسيا لقضاء عطلة لا تُنسى
 صوت الإمارات - تعرف على أرق الشواطئ في آسيا لقضاء عطلة لا تُنسى
 صوت الإمارات - 5 أفكار بسيطة لتجديد ديكور منزلك لاستقبال خريف 2019

GMT 11:59 2019 الخميس ,19 أيلول / سبتمبر

أكثر المواقع تصويرًا في مدينة شنغهاي الصينية
 صوت الإمارات - أكثر المواقع تصويرًا في مدينة شنغهاي الصينية

GMT 01:58 2019 الخميس ,15 آب / أغسطس

مرسيليا يفسخ عقد عادل رامي بسبب الكذب

GMT 20:50 2019 الإثنين ,05 آب / أغسطس

ميسي يكرر وعود الماضي "على الملأ"

GMT 18:50 2019 الأربعاء ,01 أيار / مايو

تمتع بالهدوء وقوة التحمل لتخطي المصاعب
 
syria-24

All rights reserved 2019 Arabs Today Ltd.

All rights reserved 2019 Arabs Today Ltd.

emiratesvoice emiratesvoice emiratesvoice emiratesvoice
emiratesvoice emiratesvoice emiratesvoice
emiratesvoice
بناية النخيل - رأس النبع _ خلف السفارة الفرنسية _بيروت - لبنان
emirates , emirates , Emirates