إم بي سي تقرّر باب تدريب الإنتاج الإعلامي للسعوديين
آخر تحديث 20:57:32 بتوقيت أبوظبي
 صوت الإمارات -

"إم بي سي" تقرّر باب تدريب "الإنتاج الإعلامي" للسعوديين

 صوت الإمارات -

 صوت الإمارات - "إم بي سي" تقرّر باب تدريب "الإنتاج الإعلامي" للسعوديين

إم بي سي
الرياض ـ صوت الإمارات

أعلنت أكاديمية «إم بي سي» عن بدء استقبال طلبات الشباب والشابات السعوديين والسعوديات، ممن لديهم رغبة بالعمل في التلفزيون، والأفلام، والراديو، والمسرح، والإنتاج، والتصوير، والموسيقى، والإضاءة، والتحرير والمحتوى، والكوميديا، وذلك بهدف إعداد وتطوير جيل من المبدعين والمبدعات ليكونوا خير ممثّل للسعودية في قطاعات الإنتاج والإعلام والترفيه.

وقالت الأكاديمية أمس، إنّ ذلك سيكون من خلال صقل المهارات السعودية المتعلّقة بكل جوانب العملية الإعلامية والإنتاجية، خصوصاً بشقّيْها السينمائي والدرامي، إلى جانب المسرح والقطاع الإذاعي، بموازاة تأهيل كوادر فنية وتقنية سعودية تزاول بنفسها مهام التصوير والإضاءة والمونتاج والمكساج والأزياء والمكياج وغيرها من ركائز العمل الإنتاجي بكل فئاته واختصاصاته.

وقال الشيخ وليد بن إبراهيم آل إبراهيم، رئيس مجلس إدارة «مجموعة إم بي سي»: «إن كتابة قصصنا الخاصة التي تُعنى بمنطقتنا وثقافتنا وإرثنا الحضاري القيّم، وروايتها للعالم بطريقتنا وأسلوبنا هي إحدى أبرز مهامنا كمجموعة إعلامية رائدة في المنطقة. لذا تأتي (أكاديمية إم بي سي) لتكون بمثابة حجر زاوية في تفعيل المزيد من الاستثمار في اقتصاديات المعرفة، وذلك عبر استقطاب الخامات الشابة في المملكة، والكشف عن قدراتها الكامنة، ما يعني إيجاد مساحة أكبر من الإبداع والريادة، وبالتالي تبادل الخبرات والثقافات بين منطقتنا وبين الكيانات والمؤسسات الإعلامية الأخرى حول العالم».

وأضاف آل إبراهيم: «السعودية هي موطنٌ للمواهب المبدعة والخلاّقة، بطاقاتها الواعدة وإمكاناتها التي تحتاج منّا إلى المزيد من الاهتمام والرعاية والصقل والتحفيز والاحتضان»، مشيراً: «ستكون (أكاديمية إم بي سي) حاضناً طبيعياً لتلك الطاقات والمواهب الواعدة، ومنصّة تنافسية تساعدهم على الإحاطة بأفضل إمكانياتهم، وبالتالي استقطاب مختلف مفاصل العمل الإعلامي بشقيه الإنتاجي والترفيهي، وباختصار هي إتاحة فرصة العمر أمام أبنائنا وبناتنا ليحقّقوا أحلامهم، ويسهموا بفاعلية وجدارة في تحريك العجلة الاقتصادية المستدامة للمملكة، وتحقيق الازدهار في هذا القطاع الحيوي الحساس والرائد، الذي يمثل واجهة البلاد ويعكس صورتها الحقيقية الناصعة للعالم أجمع».

من جانبها، قالت جنى يماني، الرئيس التنفيذي للأكاديمية في «مجموعة إم بي سي»: «يتمحور عمل الأكاديمية حول إطلاق عملية إعلامية متكاملة تُتيح لأصحاب المهارات والكفاءات من السعوديين والسعوديات، في القطاعيْن الإنتاجي والإعلامي، التحوّل بسرعة إلى محترفين، ما يؤهّلهم للتفرّغ إلى متطلبات العملية الإنتاجية، وفق أرقى المعايير وأفضل الممارسات العالمية».

وأضافت يماني: «أما القيمة المضافة فتأتي أولاً عبر الاستفادة من خبرة (إم بي سي) التراكمية والممتدة عبر أكثر من ثلاثة عقود في ميادين العمل الإعلامي والإنتاجي، وثانياً عبر إتاحة فرص التدريب المهني داخل (مجموعة إم بي سي) و(إم بي سي استديو) وغيرها من الأقسام والكيانات الرديفة، التي تتمتع بمزايا تفاضلية وبنى تحتية وفوقية ترقى إلى أعلى المعايير العالمية في القطاع، وثالثاً، عبر تقديم الأكاديمية للمتدربين السعوديين فرصاً تعليمية وتدريبية ومهنية متنوعة، تليها لاحقاً فرص عمل واعدة، ضمن (مجموعة إم بي سي) وكذلك بالتعاون مع شركائنا الاستراتيجيين في المنطقة والعالم».

emiratesvoice
emiratesvoice

الإسم *

البريد الألكتروني *

عنوان التعليق *

تعليق *

: Characters Left

إلزامي *

شروط الاستخدام

شروط النشر: عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

اُوافق على شروط الأستخدام

Security Code*

 

إم بي سي تقرّر باب تدريب الإنتاج الإعلامي للسعوديين إم بي سي تقرّر باب تدريب الإنتاج الإعلامي للسعوديين



تتميّز بأسلوبها الملكي بلمسات البساطة والبعيدة عن البهرجة

تألقي بفساتين باللون الأخضر مستوحاة من إطلالات ملكة إسبانيا

مدريد - صوت الامارات
تتميّز ملكة إسبانيا “الملكة ليتيزيا” Queen Letizia باطلالاتها الراقية وأسلوبها الأنيق والملكي بلمسات البساطة الفاخرة والبعيدة كل البعد عن البهرجة والمبالغة سواء من ناحية القصات أو من ناحية الألوان، حيث تعدّ الفساتين من التصاميم المفضلة للملكة ليتيزيا، وبشكل خاص باللون الأخضر الجذاب بمختلف درجاته، ولذلك اخترنا لك مجموعة مميزة من فساتين باللون الأخضر بأسلوب الملكة ليتيزيا، لتستوحي منها ما يناسبك. وتألقت الملكة ليتيزيا بفساتين اللون الأخضر بأكثر من ستايل وأسلوب بالعديد من المناسبات، منها باطلالة أنثوية جذابة وبسيطة بفستان الدانتيل بطول الركبة والقصة الضيقة باللون الأخضر الداكن، ومنها بستايل ملكي فاخر وبسيط بفستان قصير بطول الركبة باللون الأخضر الزيتي بقصة منسدلة برقي مع الكاب من نفس الطول واللون، وأعجبتنا خيارات المل...المزيد

GMT 10:48 2020 الخميس ,09 تموز / يوليو

تعرف على أفضل النشاطات السياحية في قبرص
 صوت الإمارات - تعرف على أفضل النشاطات السياحية في قبرص

GMT 08:53 2020 الأربعاء ,01 تموز / يوليو

ما كنت تتوقعه من الشريك لن يتحقق مئة في المئة

GMT 08:23 2020 الأربعاء ,01 تموز / يوليو

التفرد والعناد يؤديان حتماً إلى عواقب وخيمة

GMT 08:31 2020 الأربعاء ,01 تموز / يوليو

تحقق قفزة نوعية جديدة في حياتك وانطلاقة مميزة

GMT 08:05 2020 الأربعاء ,01 تموز / يوليو

أخطاؤك واضحة جدّا وقد تلفت أنظار المسؤولين

GMT 09:08 2020 الأربعاء ,01 تموز / يوليو

تجاربك السابقة في مجال العمل لم تكن جيدة

GMT 08:38 2020 الأربعاء ,01 تموز / يوليو

يبدأ الشهر مع تلقيك خبراً جيداً يفرحك كثيراً

GMT 09:22 2020 الأربعاء ,01 تموز / يوليو

أجواء إيجابية لطرح مشاريع تطوير قدراتك العملية

GMT 09:01 2020 الأربعاء ,01 تموز / يوليو

يبشرك هذا اليوم بأخبار مفرحة ومفيدة جداً

GMT 11:47 2020 الإثنين ,01 حزيران / يونيو

كن قوي العزيمة ولا تضعف أمام المغريات

GMT 19:01 2018 الأحد ,04 شباط / فبراير

أبطال "قرمط بيتمرمط" أجازة 4 أيام من التصوير
 
syria-24

Maintained and developed by Arabs Today Group SAL
جميع الحقوق محفوظة لمجموعة العرب اليوم الاعلامية 2019 ©

Maintained and developed by Arabs Today Group SAL
جميع الحقوق محفوظة لمجموعة العرب اليوم الاعلامية 2019 ©

emiratesvoice emiratesvoice emiratesvoice emiratesvoice
emiratesvoice emiratesvoice emiratesvoice
emiratesvoice
بناية النخيل - رأس النبع _ خلف السفارة الفرنسية _بيروت - لبنان
emirates , emirates , Emirates