9 أطعمة تساعدك على الوقاية من خطر الإصابة بمرض السرطان
آخر تحديث 15:13:05 بتوقيت أبوظبي
 صوت الإمارات -

9 أطعمة تساعدك على الوقاية من خطر الإصابة بمرض السرطان

 صوت الإمارات -

 صوت الإمارات - 9 أطعمة تساعدك على الوقاية من خطر الإصابة بمرض السرطان

الأسماك الزيتية
واشنطن رولاعيسى

أثبتت الدراسات، أن اتباع الحمية الغذائية يقلل إلى حد كبير من خطر الإصابة بالسرطان، إذ أن هناك أدلة متزايدة على أن تناول الأطعمة المناسبة يلعب دورًا هامًا في المساعدة على الوقاية من سرطان الثدي.

 وتساهم بعض الأطعمة مثل الأسماك الزيتية، في أن تمنع نمو الأورام السرطانية، في حين أن أخرى، مثل الخضار ذو الأوراق الخضراء يحتوي على المركبات التي يمكن أن تساعد على محاربة الهرمونات المسببة للسرطان.

 وكشفت العديد من الدراسات العلمية أن هناك 9 أطعمة رئيسية يمكنها أن تساعد على حمايتك من سرطان الثدي، وهي:  
الخضار على شكل الصليب، فتلك الخضراوات تحتوي على مجموعة من المواد، والمعروفة باسم الجلاكوسينولات، وهي المواد الكيميائية المحتوية على الكبريت الذي يسبب نكهة مريرة ورائحة قوية لتلك الخضراوات، مثل القرنبيط، الثوم، والبصل والملفوف.

 وأظهرت الدراسات والتجارب أن هذه المواد الكيميائية قد تساعد في منع الخلايا من التلف، مما يقلل من خطر الإصابة بالسرطان.
واقترحت الدراسات أن اللوتين والزياكسانثين يوجدا في الخضراوات ذات الأوراق الخضراء الداكنة مثل السبانخ واللفت، والتي يمكن أن تساعد على الحد من مخاطر الإصابة بسرطان الثدي.

 ووجدت دراسة صحية أن تناول كمية من الحبوب والبقول مثل العدس والحمص كان مرتبطًا بانخفاض خطر الإصابة بسرطان الثدي، فهي توفر مصدرًا ممتازًا للبروتين النباتي في النظام الغذائي الخاص بك، وهو ما يساعدك على خفض استهلاكك للحوم، والفول والبقول أيضًا توفر المواد الغذائية مثل الكالسيوم والحديد وفيتامين B.

 وتعد الطماطم (البندورة) مفيدة للغاية في الحد من مخاطر الإصابة بسرطان الثدي نظرًا لارتفاع مستوى مضادات الأكسدة، وقد يكون للخضار والفواكه تأثير وقائي ضد سرطان الثدي، كما أنها غنية بالمواد المضادة للأكسدة والفيتامينات، بما في ذلك الفيتامينات C، E وحامض الفوليك، كما أنهم مصدر هام للألياف الغذائية.
 ووجدت الدراسات التي أجرتها جامعة تشجيانغ، ومركز APCNS أن آثار أوميجا 3 في الأحماض الدهنية المتعددة غير المشبعة الموجودة في الأسماك الزيتية مثل السلمون والتونة، تقلل من الإصابة بسرطان.

وتبين أن النساء اللواتي لديهن أعلى كمية من الأحماض الدهنية غير المشبعة من الأسماك، انخفضت لديهن فرصة الإصابة بسرطان الثدي بنسبة 14٪ مقارنة بالنساء اللواتي أكلن قدر أقل من الأسماك.

 وأظهرت الدراسة التي أعدتها جامعة نافارا في بامبلونا، أن تناول زيت الزيتون يقلل خطر الإصابة بـ 62%، فزيت الزيتون مليئ بمضادات الأكسدة والمغذيات النباتية، والتي تقلل الأكسدة في الجسم المسببة للسرطان.

وتمنع بذور الكتان مخاطر الإصابة بسرطان الثدي، إذ تحتوي على قشور غنية بالأستروجين النباتي.

 ووجد المعهد الوطني للسرطان في الولايات المتحدة الأميركية أن النساء اللاتي تتناولن فول الصويا وكان نسيج الثدي لديهن أقل كثافة من النساء اللاتي تتجنبها، فواحد من المكونات النشطة في فول الصويا هو الإيسوفلافون، وهو مادة كيميائية مشابهة جدًا لهرمون الاستروجين مما يقلل من تأثير هرمون الاستروجين في الجسم.

emiratesvoice
emiratesvoice

الإسم *

البريد الألكتروني *

عنوان التعليق *

تعليق *

: Characters Left

إلزامي *

شروط الاستخدام

شروط النشر: عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

اُوافق على شروط الأستخدام

Security Code*

 

9 أطعمة تساعدك على الوقاية من خطر الإصابة بمرض السرطان 9 أطعمة تساعدك على الوقاية من خطر الإصابة بمرض السرطان



عبارة عن فستانٍ جلدي قصير محدد للجسم

ريهانا بإطلالةٍ مثيرةٍ للجدل وتُخفي بطنها بذراعها

واشنطن - صوت الامارات
على الرغم من نفيها خبر حملها، إلا أنَّ النجمة الأميركية ريهانا تصر على إثارةِ الشكوك حول حملها من حبيبها السعودي الملياردير حسن جميل، إذ شوهدت بإطلالةٍ مثيرةٍ للجدل، وهي عبارة عن فستانٍ جلدي قصير محدد للجسم، بينما كانت تُخفي بطنها بذراعها. وبدأت شائعات حملها حين صرّحت بأنّها "ستُنجب ابنة سمراء البشرة"، وذلك في تعليقها حول كونها امرأةً سمراء وعن ما يمثله لها ذلك، حيث قالت: "أنا امرأةٌ سمراء ولدتني أمٌ سمراء وسأنجبُ ابنةً سمراء"، لتنطلق بعدها شائعة حملها عبر منصات التواصل الاجتماعي بسرعةٍ مذهلةٍ. وما أكد تلك الشائعة تداول صورةٍ لها وهي ترتدي فستانًا أسود قصيرًا ضيّقًا يحتضن بطنها البارزة، من طراز "جيفنشي"، جعلت رواد مواقع التواصل يصدقون أنّها بالفعل حامل من صديقها حسن، وأنّها أجّلت إطلاق ألبومها بسبب انشغاله...المزيد

GMT 13:32 2019 الإثنين ,16 أيلول / سبتمبر

مجموعة من أجل "ثيمات" حفلات الزفاف لشتاء 2020
 صوت الإمارات - مجموعة من أجل "ثيمات" حفلات الزفاف لشتاء 2020

GMT 08:52 2019 الجمعة ,23 آب / أغسطس

إنتر ميلان ينوي استغلال أزمة برشلونة

GMT 18:45 2019 الأربعاء ,07 آب / أغسطس

رئيس شالكه يتنحى بعد سقطة "الإنجاب في الظلام"
 
syria-24

All rights reserved 2019 Arabs Today Ltd.

All rights reserved 2019 Arabs Today Ltd.

emiratesvoice emiratesvoice emiratesvoice emiratesvoice
emiratesvoice emiratesvoice emiratesvoice
emiratesvoice
بناية النخيل - رأس النبع _ خلف السفارة الفرنسية _بيروت - لبنان
emirates , emirates , Emirates