الوحدة يهزم العين ويعود إلى سكة الانتصارات
آخر تحديث 19:01:50 بتوقيت أبوظبي
 صوت الإمارات -

"الوحدة" يهزم "العين" ويعود إلى سكة الانتصارات

 صوت الإمارات -

 صوت الإمارات - "الوحدة" يهزم "العين" ويعود إلى سكة الانتصارات

فريق الوحدة
أبوظبي ـ صوت الإمارات

حقق الوحدة فوزًا مهمًا على العين عاد به إلى سكة الانتصارات في «كلاسيكو» الإمارات المثير أمس السبت، في افتتاح الجولة الرابعة من دوري الخليج العربي الذي حضره 7551 متفرجا في إستاد آل نهيان في العاصمة أبوظبي. كانت المباراة ممتعة من جانب الفريقين، وتقدم الوحدة بهدفين عن طريق تيغالي 18 و56 وسجل للعين امينيكي 65 وبهذه النتيجة أصبح رصيد الوحدة 6 نقاط بينما تجمد رصيد العين عند 9 نقاط.

دفع اغيري بتشكيلة شبه جديدة وبتغييرات كبيرة في تشكيلة الوحدة ودفع بالنجم فالديفيا العائد من الإيقاف وسلطان الغافري ومحمد العكبري ومحمد برغش بينما وضع إسماعيل مطر ومحمد الشحي وعبد الله النوبي وعامر عمر في دكة البدلاء واشرك المدافع احمد راشد في مكان حسين فاضل بينما لعب العين بالأسماء المعروفة في الفريق.

بدا العين ضاغطًا على مناطق الوحدة وحاول فرض سيطرته على الشوط الأول وحصل على فرصة مواتية للتسجيل من الكرة التي مرت أمام عموري وهو داخل الست ياردات وتجاوزت جميع اللاعبين إلى خارج الملعب وفي المقابل انكمش الوحدة في مناطقه ولم يظهر في مناطق العين إلا بعد ربع الساعة الأول.

وافتتح تيغالي التسجيل للوحدة من أول هجمة حقيقية لأصحاب الأرض من الكرة التي روضها العكبري بطريقة جميلة وغمزها إلى الأرجنتيني الهداف الذي وضعها على يسار خالد عيسى في الدقيقة 18 وعقب الهدف فشل العين في استغلال فرصتين الأولى حين أخطأ الحوسني في استلام الكرة والأخرى عندما عبرت الكرة من أمام امينيكي وهو وحيد.

وحصل الغافري على الإنذار الأول في المباراة ولحق به الكمالي لتعطيله بابل في الدقيقة 25 ومنح الهدف الوحدة معنويات جيدة وتقدم للأمام وسدد دينسلون كرة قوية من مسافة بعيدة أخطأت المرمي بقليل في الدقيقة بينما تراجع أداء الضيوف قليلًا عن ما كان عليه وشهدت الدقائق الأخيرة من الشوط الأول محاولات من الفريقين لتعديل النتيجة وسجل العين من تسلسل وانتهى بهدف نظيف للعنابي.

وبنفس سيناريو الشوط الأول انطلقت الحصة الثانية بضغط عيناوي كاد امينيكي أن يأتي بهدف التعادل للعين من فرصتين سدد الأولى قوية مرت بجانب القائم الأيمن لمرمى الوحدة بينما تجاوزته الكرة في الثانية ووصلت إلى عادل الحوسني حارس مرمى الوحدة 48.

وأضاف العنابي الهدف الثاني من هجمة جميلة تبادل من خلالها الثلاثي فالديفيا الذي راوغ مدافعي العين ولعب كرة للعكبري وبدوره جهز كرة ساحرة لتيغالي سددها زاحفة على يمين خالد عيسى في الدقيقة 56. وأجرى زلاتكو تغييرين دفعة واحدة ونزل دياكيه ومحمد عبد الرحمن في مكان بابل ومهند العنزي ولحق به اغيري ودفع بإسماعيل مطر وعامر عمر بديلا للعكبري وسلطان الغافري في الدقيقة 59 ونال مطر إنذارا ونزل الكثيري في مكان راشد عيسى. وقلص العين الفارق عن طريق امينيكي من الكرة الطويلة التي عكسها عموري من الضربة الثابتة ارتقى إليها برأسية قوية في شباك عادل الحوسني في الدقيقة 65 وأجرى اغيري تبديلا اضطراريا وسحب محمد الظاهري ودفع بالمدافع محمد سيف. وحصل اسماعيل مطر وعادل الحوسني على انذار، وتواصلت محاولات الفريقين الوحدة لتسجيل هدف الاطمئنان وضاعت له فرصتان من تيغالي وسمعة، وسدد امينيكي رأسية خارج الملعب، كما نال محمد عبد الرحمن وفالديفيا انذارين.

وطرد الحكم عبد الله النقبي اسماعيل مطر بعد نيله الإنذار الثاني بعد احتكاك بينه وبين محمد عبد الرحمن وأكمل العنابي المباراة بعشرة لاعبين، ونال محمد عبد الرحمن انذارًا لتعطيله لفالديفيا.

 

emiratesvoice
emiratesvoice

الإسم *

البريد الألكتروني *

عنوان التعليق *

تعليق *

: Characters Left

إلزامي *

شروط الاستخدام

شروط النشر: عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

اُوافق على شروط الأستخدام

Security Code*

 

الوحدة يهزم العين ويعود إلى سكة الانتصارات الوحدة يهزم العين ويعود إلى سكة الانتصارات



بفُستانٍ كلاسيكيّ داكن جاء بقصّة ضيّقة احتضن مُنحنيات جسدها

سيلينا غوميز تقود حشد وصيفات العروس في حفل زفاف ابنة عمتها

واشنطن - صوت الامارات
في يومِ الجُمعة الماضية، احتفلت بريسيلا ديلون، ابنة عمّة النّجمة العالميّة، سيلينا غوميز، بحفل زفافها في مدينة دالاس، الواقعة في ولاية تكساس الأمريكيّة، وقادتْ سيلينا غوميز حشدَ وصيفات العروس، بحُكم علاقة الصّداقة القويّة، التي تجمعها بابنة عمّتها، إذ أعلنت بريسيلا، أنّ سيلينا هي وصيفتها في شهر يوليو من عام 2017. وتلبيةً لنداء العروس، أدّتْ غوميز واجبات الوصيفة المُترتّبة عليها، ابتداءً من إطلالتها، إذْ أبرزت جمالها بفُستانٍ كلاسيكيّ داكن، جاء بقصّة ضيّقة احتضن مُنحنيات جسدها، وكشف عن أكتافها بقصّة الأوف شولدر. أكملت سيلينا إطلالتها، بوضع مكياج عيونٍ دخّاني، مع القليل من البلاش، وأحمر الشّفاه بلون النيود، وأبرزت معالم وجهها الطّفوليّ بقصّة المموّج القصير. وإلى جانب اهتمامها بإطلالتها، كان على عاتق المُغنّية العالمي...المزيد
 
syria-24

All rights reserved 2019 Arabs Today Ltd.

All rights reserved 2019 Arabs Today Ltd.

emiratesvoice emiratesvoice emiratesvoice emiratesvoice
emiratesvoice emiratesvoice emiratesvoice
emiratesvoice
بناية النخيل - رأس النبع _ خلف السفارة الفرنسية _بيروت - لبنان
emirates , emirates , Emirates