الأرجنتين وتشيلي في مواجهة تضميد الجراحضمن منافسات كوبا أميركا
آخر تحديث 01:04:56 بتوقيت أبوظبي
 صوت الإمارات -

"يلتقيان لتحديد "الثالث والرابع" في مباراة بطابع "ثأري

الأرجنتين وتشيلي في مواجهة "تضميد الجراح"ضمن منافسات "كوبا أميركا"

 صوت الإمارات -

 صوت الإمارات - الأرجنتين وتشيلي في مواجهة "تضميد الجراح"ضمن منافسات "كوبا أميركا"

الأرجنتين وتشيلي
برازيليا - صوت الامارات
بعد مواجهتين مثيرتين في نهائي البطولة بالنسختين الماضيتين، يصطدم المنتخب الأرجنتيني بنظيره التشيلي (السبت)، في لقاء تضميد الجراح، حيث يلتقي الفريقان في مباراة تحديد المركز الثالث ببطولة كأس أمم أميركا الجنوبية (كوبا أميركا) المقامة حالياً في البرازيل. وإلى جانب رغبة كل من الفريقين في تضميد جراحه وحفظ ماء الوجه من خلال الفوز بالمركز الثالث، يتطلع المنتخب الارجنتيني إلى الثأر لهزيمتيه بركلات الترجيح أمام الفريق نفسه في نهائي كل من النسختين الماضيتين للبطولة في 2015 و2016. وتلقى كل من الفريقين صفعة قوية في الدور قبل النهائي للبطولة الحالية، حيث مني المنتخب الأرجنتيني بالهزيمة صفر - 2 أمام غريمه اللدود المنتخب البرازيلي، فيما سقط منتخب تشيلي حامل لقب البطولتين الماضيتين في فخ الهزيمة الثقيلة والمفاجئة صفر - 3 أمام منتخب بيرو. ووضعت الهزيمتان منتخبي الأرجنتين وتشيلي في مواجهة حاسمة جديدة، لكنها هذه المرة ليست على لقب البطولة، وإنما على المركز الثالث الذي يعتبر نوعاً من الترضية للخاسرين في الدور قبل النهائي. وربما يكون من الصعب أن يتعرض منتخب ما لمثل هذه اللطمات المتتالية التي تلقاها المنتخب الأرجنتيني في غضون سنوات قليلة، لكن الفريق نجح في استعادة ثقة جماهيره بشكل كبير للدرجة التي صفق معها الجماهير للاعبين عقب انتهاء مباراته أمام السامبا البرازيلية في المربع الذهبي، حيث قدم الفريق عرضاً رائعاً لم يقدمه منذ سنوات، وبالتحديد منذ خسارته أمام المنتخب الألماني في نهائي كأس العالم 2014 بالبرازيل أيضاً. وكانت الهزيمة في نهائي المونديال البرازيلي أولى هذه اللطمات الحقيقية التي تعرض لها منتخب التانغو في السنوات الأخيرة، حيث تبعها سقوطه بقيادة النجم الشهير ليونيل ميسي في نهائي النسختين الماضيتين من كوبا أميركا ثم الخروج المبكر من الدور الثاني لمونديال 2018 بروسيا. وجاءت الهزيمة أمام السامبا البرازيلية في المربع الذهبي للبطولة لتمدد إخفاقات جيل ميسي الذي لم يحقق للتانغو الأرجنتيني أي لقب حتى الآن في البطولات الكبيرة (كأس العالم وكوبا أميركا). كما امتد فشل المنتخب ألارجنتيني لأكثر من ربع قرن، حيث كان آخر لقب أحرزه الفريق في البطولات الكبيرة عندما توج بلقب كوبا أميركا 1993، علماً أن الفريق وصل إلى نهائي كوبا أميركا في 4 من آخر 5 نسخ لكوبا أميركا قبل النسخة الحالية. ورغم هذا، لم تتردد جماهير الفريق في الهتاف والتصفيق للاعبين وتحيتهم عقب الهزيمة أمام البرازيل في المربع الذهبي للبطولة الحالية، حيث قدم الفريق في تلك المباراة أحد أبرز عروضه منذ سنوات. وألقى المنتخب الأرجنتيني والاتحاد الأرجنتيني للعبة باللوم الأكبر في هذه الهزيمة على الحكم رودي زامبرانو الذي أدار المباراة، وهو ما وضّح في الشكوى المقدمة من الاتحاد الأرجنتيني إلى اتحاد كرة القدم في أميركا الجنوبية (كونميبول) ضد هذا الحكم الإكوادوري الذي بدا أقل من مستوى هذه المباراة الكبيرة. ورغم استخدام تقنية حكم الفيديو المساعد (فار)، لم يلجأ الحكم إلى الاستعانة بها في بعض اللعبات المهمة. لكن الهزيمة لم تستطع إخفاء الإيجابيات التي خلفتها هذه المباراة، حيث قدم الفريق الأرجنتيني أحد أفضل عروضه منذ سنوات، وظهر بشكل مغاير تماماً عن المستوى الذي قدمه في مبارياته بالدور الأول (دور المجموعات) للبطولة. والآن، سيكون هدف المنتخب الأرجنتيني هو الثأر لهزيمته أمام تشيلي في نهائي كل من النسختين الماضيتين، كما قد يكون هدف ميسي هو تسجيل أي هدف في النسخة الحالية بعدما فشل في هذا على مدار 4 مباريات خاضها في البطولة. وقد يحصل ميسي على قسط من الراحة ولا يشارك في التشكيلة الأساسية، مع منح الفرصة أمام باولو ديبالا للمشاركة في التشكيلة الأساسية للفريق للمرة الأولى في الموسم الحالي. كما قد يحصل اللاعب المخضرم أنخل دي ماريا على فرصة للمشاركة في التشكيلة الأساسية للفريق. وفي الوقت نفسه، يتطلع المهاجم الشاب لاوتارو مارتينيز (21 عاماً) إلى زيادة رصيده من الأهداف في النسخة الحالية، حيث يقتسم مع 12 لاعباً آخر صدارة قائمة هدافي البطولة برصيد هدفين لكل منهم. وفي المقابل، تلقى منتخب تشيلي صدمة كبيرة في المربع الذهبي بالهزيمة الثقيلة أمام منتخب بيرو الذي بلغ النهائي للمرة الأولى منذ 1975. وبعدما فقد عرشه الأميركي الجنوبي، لم يعد أمام منتخب تشيلي سوى البحث عن فوز ثمين على التانغو الأرجنتيني، لحفظ ماء الوجه، علماً أن هذه النسخة قد تكون البطولة الكبيرة الأخيرة لعدد من لاعبي الفريق الحالي الذي يضم بين صفوفه عدداً من اللاعبين الذين تجاوزت أعمارهم 30 عاماً. وقد تكون الفرصة سانحة أمام لاعبين مثل أليكسيس سانشيز وأرتورو فيدال لترك بصمة جديدة وتاريخية في سجل المواجهات الحاسمة أمام التانغو الأرجنتيني. ولكن المدرب الكولومبي رينالدو رويدا المدير الفني لمنتخب تشيلي قد يدفع ببعض العناصر الشابة في تشكيلته غداً لمنحهم بعض الخبرة. قد يهمك ايضا : المنتخب الأرجنتيني يتطلع إلى تقديم ما هو أفضل في بطولة "كوبا أميركا 2019" منتخب بيرو يطيح بنظيره التشيلي من نهائي "كوبا أميركا"      
emiratesvoice
emiratesvoice

الإسم *

البريد الألكتروني *

عنوان التعليق *

تعليق *

: Characters Left

إلزامي *

شروط الاستخدام

شروط النشر: عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

اُوافق على شروط الأستخدام

Security Code*

 

الأرجنتين وتشيلي في مواجهة تضميد الجراحضمن منافسات كوبا أميركا الأرجنتين وتشيلي في مواجهة تضميد الجراحضمن منافسات كوبا أميركا



ظهرت دون مكياج معتمدة تسريحة الكعكة وأقراط هوب

جينيفر لوبيز بحقيبة من هيرميس ثمنها 20 ألف دولار

واشنطن - صوت الامارات
لا خلاف على جاذبية النجمة العالمية "جينيفر لوبيز"، فعلى الرغم من بلوغها سن الـ 50، إلا أنها تحتفظ بشبابها ورشاقتها المثيرين لغيرة الجميع داخل الوسط الفني وخارجه. هذا ولا تتخلى جينيفر عن أناقتها، حتى إذا كانت ذاهبة للجيم، فقد رصدتها عدسات الباباراتزي الخميس، وهي تذهب إلى الجيم في "ميامي" بإطلالة أثارت دهشة الكثيرين. فبالإضافة إلى ما ارتدته من ليغينغ أسود أبرز رشاقة ساقيها وتوب أبيض من علامة Guess، أكملت جينيفر إطلالتها الرياضية بحقيبة هيرميس فاخرة تبلغ قيمتها 20 ألف دولار، ما أثار دهشة واستغراب رواد الإنترنت، فقال أحدهم: "تحلم الكثيرات باقتناء مثل تلك الحقيبة"، كما قال آخر: "ما هذا، أتذهبين إلى الجيم بحقيبة ثمنها 20 ألف دولار!". وجنبًا إلى جنب مع حقيبتها الباهظة، لم تفوت "جيه لو" الفرصة لاستعراض سيارتها ال...المزيد

GMT 01:08 2019 الأربعاء ,07 آب / أغسطس

نانت الفرنسي يخطف نجم بيراميدز المصري

GMT 01:23 2019 الأربعاء ,07 آب / أغسطس

تعادل سوري مخيب أمام اليمن في "غرب آسيا"

GMT 01:14 2019 الأربعاء ,07 آب / أغسطس

البريميرليغ.. موسم جديد بحسابات قديمة

GMT 21:10 2019 الثلاثاء ,09 تموز / يوليو

الكشف عن سبب فشل مفاوضات برشلونة ودي ليخت

GMT 20:58 2019 الثلاثاء ,09 تموز / يوليو

نيتو يوقع رسميًا عقود انتقاله لبرشلونة

GMT 01:17 2019 الأربعاء ,07 آب / أغسطس

تركي آل الشيخ: "الإشاعات دي بتطلع منين"؟
 
syria-24

All rights reserved 2019 Arabs Today Ltd.

All rights reserved 2019 Arabs Today Ltd.

emiratesvoice emiratesvoice emiratesvoice emiratesvoice
emiratesvoice emiratesvoice emiratesvoice
emiratesvoice
بناية النخيل - رأس النبع _ خلف السفارة الفرنسية _بيروت - لبنان
emirates , emirates , Emirates